رواية حين تقع في الحب الجزء الثالث 3 الفصل الثاني 2 بقلم ندى علي

الصفحة الرئيسية

رواية حين تقع في الحب الجزء الثالث 3 الفصل الثاني 2 بقلم ندى علي

رواية حين تقع في الحب الجزء الثالث 3 الفصل الثاني 2

في فيلا غسان الالفي 
نور طلعت من الحمام لفه حولين جسمها فوطه وبطنها باينه من الفوطه نور خطت خطوتين برا الحمام والم بطنها شد عليها جامد غمضت عيونها بالم شديد وحطت ايدها علي بطنها ولسه هتتحرك لقت سائل مائي بينزل علي رجليها 
نور بخضه ووجع :بولد بولد واطلقت صرخه خليت غسان طلع عندها جري 
نور بعياط ووجع :غسااااااااان ااااااااه تعاااااالي 
غسان بخصة بعد ما شاف الميه :اهدي اهدي دي ولاده هشيلك بس اهدي خدي نفس 
نور بصراخ ووجع :اوعي تلمسني ابعد لو اتحركت هولد الثانيه دي وبدأت تتمسك في غسان اللي هيموت من الخوف والقلق عليها شالها حطها علي السرير براحه 
غسان وهو بيطلع قميص واسع ليها لبسه ليها وهي بتصرخ :بس اهدي خدي نفس وبدء يطلع نفس علشان تعمل زيه اهدي انا هتصل بدكتوره تيجي اهدي ومسك فونه واتصل علي دكتوره 
نور بصريخ ووجع :مش قااااااااادره استحمل غساااااان مش قادره همووووووت 
غسان مسك منديل وبدء ينشف عرقها ونور بترجع ضهرها ورا والدموع ماليه وشها :عوزه مااااااماااااا مش قااادره هموووت مش قادره اقاوم 
غسان بحزن وخوف :اهدي يا روحي خدي نفس شهيق زفير يلا يلا 
نور بدأت تعمل كدا وفضلت حوالي نص ساعه في الوجع لحد ما الدكتوره وصلت جري 
الدكتوره شافت حالت نور :المفروض كانت تتنقل المستشفي 
غسان بغضب :هو دا اللي حصل اخلصي مراتي بتموت شوفي شغلك واي حاجه محتاجها قولي وانا هجيبها 
نور بصريخ :مش قاااادره هموووت خلصوني بقااااااااا
الدكتوره بدأت تكشف علي نور 
الدكتوره : اضغطي اكتر لو سمحتي سعديني علي ما راس الطفله تطلع 
نور بوجع وصريخ :اكتر من كدا مش هقدر انا بموووت 
غسان قعد جنبها ينشف عرفها من وشها ورقابتها ووشعرها كله عرق :يلا انتي هتقدري يلا يلا نور 
نور بدأت تضغط علي نفسها وبصريخ لحد ما نزلت الطفله نور اطلقت تنهيدت راحه ورجعت راسها لورا بتعب واضح 
الدكتور ببتسامه :مشاء الله بنتوته زي القمر تتربي في عزكم انشاء الله 
غسان بخوف :نور يا دكتوره نور شوفيها الاول 
الدكتوره بدأت تخيط جرح نور وعقمته :مدام نور بالف خير ترتاح شويه هي بس وبلاش اي اجهاد في الفتره دي وكمان 4 ايام تحاول تمشي علي رجلها لو خطوات 
غسان حاسب الدكتوره ووشكرها ومشيت ورجع لنور لقاها حضنه الطفله في حضنها بشوق وعياط 
غسان حضنهم الاتنين وباس راس نور :الف سلامه عليكي يا نور عيوني 
نور بتعب وهي سنده راسها علي صدر غسان :انا تعبانه اووي يا غسان مش قادره اتحرك 
غسان اخد الطفله وباس راسها وبدء ينضفها ويلبسها هدومها نيمها جنب نور 
نور ببتسامة تعب وهي بتبص عليهم :حبيبه يا غسان هسميها حبيبه 
غسان ببتسامه :حبيبه يا قلب غسان وراح عندها هشيلك علشان تخدي شاور وتلبسي وترتاحي علشان نعرف العيله 
نور هزت راسها بتعب وغسان شالها وحط مايه في البانيو 
غسان :يلا تعالي 
نور بتعب وخجل:غسان اطلع برا انا هاخد شاور لوحدي 
غسان :يابنتي بطلي ام الكسوف دا انا هعمل ايه يعني انتي تعبانه وانا هساعدك
نور بخجل :لاء اطلع خليك مع حبيبه وانا هخلص وانادي عليك 
غسان وهو طالع :هطلع علشان تعبانه بس وغمز ليها 
نور بخجل بعد ما طلع :وقح وبدأت تاخد شاور 
وغسان فضل يبص علي شكل حبيبه وهي نايمه ببتسامه وعلي شكلها الصغير 
بعد وقت 
نور وهي في الحمام :غسااان غساان تعالي انا خلصت 
غسان قام بسرعه وراح ليها كانت لبست بورنص الشاور :استعنا علي الشقي بالله وشالها طلعها برا حطها علي السرير 
نور بوجع :براحه قدر ان لسه ولده من ساعة 
غسان باس ايدها :معلش حقك عليا وبدأت حبيبه في البكاء 
نور حملت الصغيره بحب وبصت لغسان :جعانه 
غسان :انتي ولا هي 
نور بتعب :انا وهي 
غسان :طب نأكلها الاول وبعد كدا ناكل احنا 
نور هرت راسها بتعب ونور بدات تطعم الصغيره بوجع ووجها من شدة الالم بيتعرق وغسان ماسك ايدها بقوة وبيمسح وجهها من العرق 
غسان :نور انا هكلم قاسم اعرفه يعرف العيله انك ولدتي علشان اكيد قلقانين 
نور هزت راسها وهو اتصل بقاسم 
*********************
في سقة قاسم 
قاسم كان طالع من باب الشقة ومعاه نسمه نازلين يفطرو والولاد معاهم لقي فونه برن طلعه 
قاسم :دا غسان الوو ايه يابني قلقتنا عليك مشيت ولا عرفت حد ولا سبت رساله حتي وامك كانت هتموت من القلق عليك وعلي مراتك 
غسان بزهق :مش هنخلص من ام الحوار ياعم اهدي كدا واسمعني العيال عاملين ايه الاول 
قاسم :العيال بخير عاصي نام مع اسر امبارح بس فضل يسال فين بابا وفين ماما طول اليل 
غسان :احنا كنا هنرجع النهارده بس حصل ظرف ونور ولدت ومعرفناش نروح مستشفي وولدت في البيت 
قاسم بفرحه :احلف نور ولدت نسمه صرخه بفرحه 
نسمه :خليها تكلمني واساله نور عماله ايه الاول 
قاسم :اهدي اهدي الوو غسان هي عامله ايه الاول واخبار الطفله ايه 
غسان :الحمد الله الاتنين بخير بس احنا هنفضل هنا لحد ما نور تعرف تمشي علشان الطريق المهم خلي بالك من عاصي 
قاسم :عاصي في عنيا بس خلي بالك من نفسك انت و متقلقش انا هعرف العيله وقفل 
عاصي :ماما ولدت النونه 
نسمه بفرحه :ايوا يا حبيبي ولدت النونه 
عاصي :وانتي بتجيبى دي امتي وشاور علي بطنها 
نسمه :دا لسه شويه صغنونين ويجي 
اسر :وماما عامله ايه يا بابا 
قاسم :كويسه يا حبيبي 
عاصي :طيب هما هيجو امتي 
قاسم :هما هيفضلو شويه لحد ما ماما تقوم بسلامه وتقدر تمشي وهيجو علطول 
عاصي :ماشي انا نازل العب شويه بقي 
نسمه :افطر الاول وبعدين انزل ألعب
نزلو تحت وقاسم عرف ابوه وامه ان نور ولدت وفرحو جدا 
نفين بقلق:بس المفروض يجو علشان نكون جنبهم علي الاقل 
قاسم :ما هو كان جي بس نور مش قادره تمشي والطريق والهز وكدا غلط 
نفين :مش مشكله يومين كمان المهم يجو بسلامه 
منير :يارب المهم يلا اعدو افطرو ولعد الفطار نكلهم فديو ونشوف المولوده ونطمن علي نور
نسمه بفرحه:هروح اعرف نورهان وارجع الاول 
قاسم :نسمه اعدي كلي الاول علشان اللي في بطنك وبعدين عرفيهم كلهم 
نسمه قعدت تاكل معاهم وتاكل الولاد 
*******************
في شقة نورهان 
نورهان وعمر نايمين وفرحة صاحيه بتلعب في شعر عمر 
عمر بنوم :بس يا بابا نامي 
فرحه بتلعب في شعره وبتشده وبتريل علي ودنه 
عمر بغضب :نورهااااااان 
نورهان قامت بخضة :في ايه ايه اللي حصل بتزعق ليه 
عمر بعصبيه وهو نايم :شيلي بنتك عني علشان عاوز انام مش ام يوم الاجازه يحصل فيا كدا 
نورهان شات فرحه في حضنها :تعالي يا روح ماما انتي جعانه انتي عوزه تكلي ولا تضربي بابا 
فرحه :بابا 
نورهان بفرحه وهي بتضرب ضهر عمر :عمرررر قوووم بسرعه 
عمر قام :في ايه من صباحية ربنا عوزه ايه انتي وبنتك 
نورهان :عمر فرحه بتقول بابا وبصت لفرحه قولي يا روحي ماما 
فرحه :بابا 
عمر شالها بفرح وباسها :قلب وعقل وعمر بابا 
نورهان بغيظ :هي اصلا لولا انا مكنتش قالت 
عمر :ليه انشاء الله هي قالت لوحدها 
نورهان :لاء انا علطول بقولها ابوكي بيعمل وابوكي بيسوي فا اخدت الكلمة مني 
عمر :وابوها بيعمل وبيسوي ايه يا نورهان هانم ما ابوها قاعد في حاله اهو 
نورهان :خلاص ياعم مكنتش كلمة وبصو علي فرحه اللي نامت وهما بيتكلمو 
عمر :يا فرج ربنا وقام شالها ونيمها في سريرها 
نورهان :شيلتها من جنبي ليه 
عمر بخبث:النهارده اجازتي يا نوري وفرحه نامت يعني ايه 
نورهان بتوتر:ايوا يعني ايه
عمر وهو يقترب منها :يعني حني عليا يحن عليكي ربنا 
نورهان :ااوو
قاطعها عمر بقبلة يبث فيها عشقة وحبه ليها طوال فترة زواجهم وذهبو في بحور عشقهم الذي لا ينتهي 
**********************
في فيلا احمد 
احمد كان نايم وسلوي علي صدره وهو حضنها الباب خبط بقوة قامو مفزوعين 
سلوي بخضه :احمد في ايه مين 
سعاد :قومو يلا الضهر اذن هتفضلو نايمين لحد امتي 
احمد بيمسح وشه بغضب وبيبص لسلوي :انا فكرت حاجه حصلت في البيت او حد جري ليه حاجه والله 
سلوي وهي في صدمتها :احمد انا ممكن اجي فجأة تلاقيني موت من الخضة 
احمد بضحك اخدها في حضنة وباس خدها :بعد الشر عنك يا روحي 
سلوي ببتسامه :تصدق اتعودت علي الخبطه دي كل يوم 
احمد بضحك:وحده وحده الموضوع هيبقي روتين 
سلوي وهي في حضنه رفعت وشها ليه :بقولك ايه تعالي نروح نزور ماما النهارده وحشاني اووي 
احمد بتفكير :هوديكي بس مش هعد معاكي علشان عمدي شويه شغل
سلوي :لو هتتاخر في الشغل بلاش نروح النهارده 
احمد باس خدها :لاء يا حبيبتي انتي عوزه تروحي روحي وانا راجع هاجي اخدك 
سلوي :و هاخد ماما سعاد بدل ما تفضل لوحدها تيجي تعد مع ماما 
احمد ابتسم بعشق وباس راسها :ربنا يخليكي ليا يا سوسو 
سلوي بحب:ويخليك ليا يارب 
احمد :هدخل اخد شور علشان نفطر هزت سلوي راسها واحمد دخل وسلوي ظبطت السرير ولكت الهدوم علقيتها وطلعت هدوم لاحمد وقاعدت علي السرير مستنياه يطلع علشان تاخد شور هي كمان 
*************************
في فيلا غسان الالفي 
غسان قاعد بيشتغل علي الاب توب ونور بترضع حبيبه ونايمه علي السرير 
نور بتعب :غسان 
غسان بتركيز في لاب :....
نور بصت عليه بتعب :غسااان 
غسان بنتباه :هاا نعم بتنادي 
نور :انت مش معايا خالص 
غسان قفل الاب وراح عندها :معاكي يا قلبي بس كان في حاجه مهمه لازم اشوفها بنفسي علي لاب المهم عوزه ايه 
نور بتعب :عوزاك تعدل ضهري علي المخده علشان مش عرفه ارضع حبيبه 
غسان راح قعد وراها وسند ضهرها علي صدره وهي ارتاحت ورضعت الصغيره براحه اكتر 
نور :غسان انا مش متخيله ان الولاده الطبيعي صعبه كدا 
غسان :علشان انتي ولدتي هنا يعني من غير بنج ولا اي حاجه ودا اللي صعب الامر عليكي 
نور بتعب :ايوا فعلاً بس ديما ماما كانت تقول يوم وجع في ولاده طبيعي ولا سنين في ولادة قيصري 
غسان وهو يقبل شعرها :الحمدالله انها عديت علي خير 
نور شالت حبيبه ونيمتها جنبها بهدوء :غسان انا هموت جوع وحبيبه اخدت كل طاقتي في الرضاعه يعني هموت واكل 
غسان :اخيرا نطقتي بالجوع ثواني ويكون عندك ارتاحي انتي بس وقام 
نور مسكت ايده بحب وهو بصلها بستغراب : ربنا يخليك ليا انت فعلا احلي حاجه في دنيتي 
غسان ابتسم ليها وباس خدها بعمق:ويخليكي ليا يارب ونزل عمل كوبايه لبن كبيره وشوربة خضار وفراخ مسلوقه وبعد وقت طلع ليها وفي ايده الصانيه اللي عليها الاكل وبدء يأكلها بحب وهزار شديد 
تفتكرو الحياه هتفضل جميله كدا ولا هيحصل حاجه؟؟؟؟

يتبع الفصل الثالث  اضغط هنا
رواية حين تقع في الحب الجزء الثالث 3 الفصل الثاني 2 بقلم ندى علي
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent