رواية روح يوسف الفصل الثاني 2 بقلم الاء محمد

الصفحة الرئيسية

  رواية روح يوسف الفصل الثاني بقلم الاء محمد

 رواية روح يوسف الفصل الثاني

-بس ده بشرط أن روح ويوسف يتجوزوا
صدمه احتلت المكان واحتلتني انا شخصيا 
رد يوسف وقال _ولو ده محصلش
-مفيش فلوس  
فوقت انا من صدمتي وقولت بصوت عالي جدا وعصبيه=انا استحاله اتجوز واحد زي ده 
_صوتك يابنت عمي ميعلاش
=انا حره وملكش دعوه بيا اصلا
_متخلنيش اوريكي الوش التاني ياروح مش عايز أقل قيمتك قدام الناس
=وريني كده يا يوسف وانا هوريك روح اللي بجد 
تلاشاني يايوسف احسنلك
راح مالك شد ايدي وقال-بعد اذنكم يا جماعه روح بس تعبانه شويه اصل هي لسه فايقه من الغيبوبه
دخلنا جوه روحت قائله بعصبيه=انا استحاله اتجوز واحد زي ده يا مالك ده لو اخر راجل علي الارض 
_لا بجد مش ده يوسف اللي كنتي فلقاني بيه من سنتين
=اديك قولت من سنتين انا بكرهه يا مالك ده اقل قيمتي قدام نفسي خلاني قليله بطلت ابص ف المرايه لاني مبقتش عارفه اتقبل نفسي افهم بقي يامالك 
_انا عارف وحاسس انتي بتمري بايه بس دول ٦مليون عارفه يعني ايه سته مليون يعني عربيات تانيه احسن وانضف من اللي معانا هنسافر هنعيش عيشه تانيه بطلي شغل العيال ده وركزي ف مستقبلنا حياتنا هتبقي عامله ازاي لو انتي وافقتي 
=شغل عيال يا مالك مشاعري واحساسي واني هتجوز واحد شايفني أقل منه واني منظري زي الرجاله للدرجه دي همك الفلوس وبس
_افهميني بس انتي لو بتفكري صح هتعرفي ازاي تخدي حقك منه تخليه يشوفك روح البنوته الجميله اللي فيكي يحبك ويتعلق بيكي وبعد كده تسيبيه بعد ميكون حبك وعرف قيمتك انتي تقدري تعملي كتير صدقيني 
كلام مالك عجبني الصراحه ودخل دماغي
لقيت ماما جت قعد معانا وقالت-فكري يا روح فكري يا حبيبتي دول ٦مليون مش حاجه بسيطه يعني 
_انا قولتلها يا ماما وهي اكيد هتفكر ف كلامي 
بعد يومين قولتلهم اني موافقه طبعا مقولكوش الفرحه اللي ف ماما ومالك عامله ازاي بقيت بقرف من التعامل معاهم حسيت نفسي رخيصه أتاني مره لما شافوا الفلوس اهم مني 
بس كل اللي ف دماغي وقتها اني انتقم من يوسف وأعرفه قيمتي وارد إهانته ليه
ماما عرفت طنط ويوسف موافقتي وهيجوا علشان نتفق على شويه حاجات كده 
طبعا يوسف وافق لأن دول ٣مليون هو اه مش محتاج وعنده شركته الخاصه بس اكيد مش هيضيع ٣مليون علشان حته جوازه هتدوم كام شهر
جم وقعدنا لقيت طنط قالت-تعالي يا ام مالك نسبهم مع بعض شويه يتكلموا براحتهم
قاموا راح يوسف قال_عندك حاجه عايزه تقوليها
=اه عندي 
_طب قولي 
=اول حاجه احنا هنتجوز شهر وبعد كده نتطلق
_خليهم ٦
=لسه أن شاء الله
_علشان منظرك وسمعتك ياهانم واحده اتطلقت بعد جوازها بشهر اكيد فيها حاجه 
=تمام تاني حاجه احنا هنعيش زي الاخوات كل واحد ف اوضه 
_تمام كده كده الموضوع ده مش هاممني
=تمام محدش يجي علي التاني ولا يقوله كلام يجرحه ومحدش ليه دعوه بالتاني اصلا يخرج يجي كل واحد حر 
_تمام اوي بس بحدود بردوا 
=انا عارفه الحدود مش محتاجه انت تعرفهالي
_ماشي يابنت عمي حاجه تاني 
=لا شكرا 
_كتب الكتاب بعد يومين أن شاء الله
=تمام بعد اذنك 
عدت اليومين بسرعه اوي وانا اصلا ف الاوضه مش بطلع مش طايقه نفسي ومش حابه ادخل نفسي ف عيشه زي اللي انا دخلاها دي 
خالي جه علشان يبقي هو الوكيل بتاعي علشان بابا وعمي الله يرحمهم
منزلتش علشان مش عايزه اشوف مستقبلي بيروح مني 
طلعولي الورق فوق مضيت عليه ولبست لبسي العادي ونزلت بعد ما كله مشي مفضلش غير ماما ومالك ويوسف وطنط 
بصلي بصه استحقار كده مش شكلي بس انا مهتمتش
اخدني وروحنا علي شقته 
مرضيش نقعد ف نفس البيت قال لا تروح بيتي حتي لو ده جواز مصلحه 
روحنا البيت دخلت البيت شكله جميل ورايق وهادي ألوانه حلوه كلها اللي بحبها هو عباره عن دورين الدور الاول ريسبشن وحمام ومطبخ وسفرا وكده الدور التاني الاوض 
لقيته جه من ورايا وقال_عجبك البيت 
=اه ماشاءالله حلو اوي 
_تعالي ورايا اعرفك اوضتك فين 
=تمام 
طلعت وراه 
_دي اوضتك ودي اوضتي ودي اوضه الاطفال تمام 
=تمام هدخل اظبط حاجتي بقي
_ماشي وانا قاعد تحت هستناكي لما تخلصي علشان جعان ومش بعرف اعمل اكل 
كنت هقوله وانا مالي اعمل انت انا مليش دعوه بس صعب عليا ادي آخره طيبه القلب =هخلص بسرعه وهاجي حاضر
_تمام شكرا 
نزل وانا دخلت الأوضه رصيت هدومي  لبست وسرحت شعري اللي علطول لماه كحكه 
ونزلت اول ما شافني....

يتبع الفصل التالي اضغط هنا
رواية روح يوسف الفصل الثاني 2 بقلم الاء محمد
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent