رواية الوجع اساس حياتي الفصل السادس والعشرون 26 - بقلم امنية ايمن

الصفحة الرئيسية

رواية الوجع اساس حياتي البارت السادس والعشرون 26 بقلم امنية ايمن

رواية الوجع اساس حياتي كاملة

رواية الوجع اساس حياتي الفصل السادس والعشرون 26

صباح يوم جديد وملئ بالاحداث 
امنيه صحيت من النوم وهي مبسوطه جدااا وكلها نشاط وصحيت مريم ولبسوا واتفقوا أنهم هيعملوا مقلب ف احمد وإبراهيم ودخلوا اوضه احمد وإبراهيم براحه 
وكل واحده راحت جنب حبيبها وصوتوا ف ودنهم 
احمد وإبراهيم ف نفس واحد : اعاااااااااا ف اييييي مين مات 
ومريم وامنيه ميتين ضحك 😂
ولسه كل واحد هيجري وراء حبيبته راحوا وقعين ع الأرض بيبصوا  لاقوا أنهم  حاطين  شاور ع الأرض 
امنيه ومريم من كتر الضحك وقعوا ع الأرض وجه محمد ونهي وماجده ومحمود اخو مريم وشافوا المنظر وماتوا ع نفسهم من الضحك 
احمد بحرج وبتوعد لمريم وامنيه: اي يجماعه بتضحكوا ع اي ده احنا بنعمل تمرينات الصباح مش كدت يابراهيم 
ابراهيم وعينه بتطلع شرار وبتوعد لامنيه: ايوه يأحمد طبعا 
امنيه بضحك: طب مش كفايه تمرينات بقا ش
مريم بخبث وضحك: اها يقلبي مش كفايه عشن نلحق نرجع عشن ترتيبات الخطوبه 
احمد :اها يقلبي طبعا كفايه كدت وقام ولسه هيمشي وقع تاني 
امنيه وهي مش عارفه تاخد نفسها من كتر الضحك : ه ه همموت ضحككك منظرهم تفطس ضحكككك لا لا مش قادره 
ابراهيم : طب بقولك اي يروحي متجي تقومي حبيبك 
امنيه بحسن نية: عنيا 
احمد: وانتي يمريومه تعالي انتي كمن يقلبي 
مريم بخبث: عنيا يقلب مريم 
ولسه امنيه هتروح شافت غدر ف عين ابراهيم فقررت تلعب هي كمن 
كل واحده فيهم جابت كرسي عشن احمد يمسك نصه ومريم تشد النص التاني ويقوم وأمنية كذلك 
ولسه الشباب هتقوم راحوا البنات زقينهم ع ضهرهم بالكرسي وطلعوا يجروا 🏃🏻‍♀️🏃🏻‍♀️🏃🏻‍♀️ 
احمد وإبراهيم ف صوت واحد: وربنا م سيبكم 
امنيه ومريم راحوا ع اوضيتهم وهما ميتين ضحك بس اتصدموا من اللي شافوه 
فستان امنيه اللي ابراهيم كان جايبهولها متقطعه ومرمي ع الأرض ومكتوب ع المرايا بالروچ 
حياتك هتتحول لجحيم وبدأت جحيمي من دلوقتي وديه كانت البدايه وف النهايه هتكوني ملكي والميعاد ده قرب اوووووي 
امنيه بصدمه : لللاا ممش ه هيحصل حاجه صصح اانا بحلم 
مريم بخوف ع صاحبتها: متخفيش يروحي كلنا معاكي ومش هنسيبك محدش هيجي جنبك 
امنيه برعشه: و وديني ع عند اااحمد ي يمريم 
مريم بسرعه : تعالي 
وراحوا اوضه الشباب 
احمد وإبراهيم قاموا غيروا هدومهم وكل واحد فيهم لسه هيلبس التيشرت لاقوا البنات داخلين لسه هيهزروا انصدموا من منظرهم ومنظر امنيه 
احمد بلا مبالاة: لو تمثيله عشن تعملوا مقلب تاني مش هنسمحلكم 
امنيه برعشه : ه هو م مش هيسبني ه هو ه هياخدوني م منكم ه هو هيموتني 
ابراهيم بخوف : هو مين اي اللي حصل بتترعشي ليه كدتتت احكيلي 
امنيه : ه هو قال ا أنه مش هيسبني و وهياخودني منك ه هو قالي كدت ا أنا مش عايزاه ا انا عايزه امووت 
ابراهيم وهو بيطمنها  : محدش هيقدر يجي جنبك انتي فاهمه 
امنيه وهي مش سامعه كلام حد وبتردد الكلام ده: ه هو ه هيقتل ا احمد المره ديه ه هو هيموتني لو مكنتش ليه 
ه هو عايزني ملكه أن أنا بكرهه ا احمد. م مش هيبعد عني ل لااا 
احمد بصدمه وفهم هي بتتكلم ع اي : انتي ليه بتقولي كدت هو بعد عنك خلاث 
امنيه : ه هيموتك ه هيموتني م مش عارفه ا اهرب منه ا ازاي ا انا عايزاه يموت 
احمد وهو بيحضنها: أنا معاكي مش هيقدر يلمس شعره منك متخافيش 
امنيه بعيط: انا خايفه عليك هو ليه بيعمل معايا كدت ليه كل م افرح يرجع ليه بيحب يشوفني بعيط وحزينه 
كل ده ومريم بتعيط وإبراهيم مصدوم من كلامها 
وأحمد عنيه احمرت من الغضب 

رواية الوجع اساس حياتي الفصل السادس والعشرون 26 - بقلم امنية ايمن
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent