رواية الوجع اساس حياتي الفصل العاشر 10 - بقلم امنية ايمن

الصفحة الرئيسية

رواية الوجع اساس حياتي البارت العاشر 10 بقلم امنية ايمن

رواية الوجع اساس حياتي كاملة

رواية الوجع اساس حياتي الفصل العاشر 10

بدايه يوم جديد 
اشرقت الشمس ع بطلتنا الجميله وصاحت لقيت نفسها نايمه ف حضن حد وماسكه فيه جامد افتكرت أن ده باباها راحت حضنه اكتر وقالتله أنا بحبكك ينن عيني ومقدرش استغني عنك 
ابراهيم : وانا بحبك اكتر 
امنيه :😳ابراهيم انت اتجننت انت بتعمل اي هنا ياض واي اي اللي انت عامله ده انت حاضني أها  ي ساف**ل 
احييه احيييه الباب بيخبط اخبيك فين دلوقتي الله يخربيتك 
ابراهيم : لا رد 
امنيه : ولا قوم بسرعه استخبي تحت السرير 
ابراهيم : ادخل يعمي 
محمد : عامله اي يقلب بابا دلوقتي اوع ياض لما اشوف البت 
امنيه وهي بتحضن باباها : أنا كويسه ينن عيني الحمد لله 
محمد: كدا يامنيه تخضي بابا عليكي 
امنيه وهي بتبوسه من خده : بعد الشر عليك من الخضه يحبيبي اني اسف قلبك ابيض بقا 
ابراهيم : بقولكم أي أنا سايبكم من ساعتها بو**س واح**ضان ويحبيبي ويروحي راعوا أن أنا بغير ع مراتييييييي 
امنيه : بس ي قل**يل الاداب مرات مين ياض 
ابراهيم : فيما بعد يختي وانا دمي حامي 
امنيه : دمك حامي ع نفسك وبعدين لو عملت اللي عملتله امبارح ده تاني هزعلك انت فاهم متحضنيش تانننيييي 
ابراهيم بردح 😂:نعمم يعنيااا وبعدين مش انا اللي حضنتك انتي اللي مسكتي فيا وبتقوليلي وبيقلد صوت امنيه بصوت مسرسع متسبنيش يهيما أنا بحبككك متسبنيش يحبيبي وروحتي ماسكه فيا وحاضنني  😤 
امنيه وخودوها حمره : لا أنا أكيد معملتش كدت وبعدين انت 
محمد قطع كلامها باااااااااااااااااااس انت وهي انا الغلطان اللي فيكم محدش عامللي اعتبر يجذم وبعدين يست امنيه انت فعلا كنتي حاضنه لما هو جابك من المستشفى وفعلا قولتيله  متسبنيش😏 افهم من ده اي بقا 
امنيه والدموع ف عنيها من كتر الاحراج وكمن خايفه الا باباها يزعقلها وهي اصلا مكنتش واعيه للي بتعمله : والله يبابا والله مكنت قاصده اعمل كدتت والله م كنت ف وعيي ا اااانا اااسفه واتفتحت امنيه ف العياط لدرجه مش عارفه تاخد نفسها 
محمد: يبت الله يخربيت كدت أنا بهزرر اتنفسي اتنفسي براحه 
ابراهيم : امنيه بالله عليكي اهدي عشن متتعبيش تاني وحياتي عندك يقلبي اهدي 
محمد: ابراهيم هات بسرعه البخاخه بتاعه الحساسيه من الدرج ده 
جاب ابراهيم البخاخه بسرعه ومحمد عطاها لامنيه 
وامنيه هديت واستسلمت لسلطان النوم 
محمد : ابراهيم تعالا معايا أنا عايزاك 
ابراهيم : وانا كمن محتاج اتكلم معاك 
دخل محمد وإبراهيم مكتب محمد 
محمد: بص يبني احمد اللي امنيه كانت بتقولك سيرته ده ده اخوها الله يرحمه ونزل دمعه من محمد 
احمد وامنيه مكنوش اتنين اخوات وبس لا دول كانوا صحاب واكتر كمن أنا مكنتش اعرف عنهم حاجه وهما طول الوقت مع بعض حتي النوم كانوا بيناموا ف حضن بعض امنيه لما احمد كان بيعاقبها كانت بتقعد تعيط بالساعتين تلاته ده لما احمد بيكون معاقبها جامد ومش رادي يصالحها ولو منمتش ف حضنه بتفضل مطبقه وتتعب وتركب محاليل دول مكنش بينهم  علاقه اخ واخته دول كانوا بيعشقوا بعض ومن ساعه م احمد اتوفي وامنيه دخلت ف حاله نفسيه وقطعت الكلام والأكل والشرب والنوم كانوا بيدوها مهدأ ومنوم عشن تنام ومريم كذلك أنا وثقت فيك عشن شوفت احمد ابني فيك اوع يبني تكسرني 
ابراهيم : ربنا يرحمه ويغفر له يرب متقلقيش يبابا أنا عمري م اجي ع امنيه امنيه بقيت روحي وانا من انهارده هقولك يبابا ده لو تسمحلي يعني وكنت عايز اعرف مريم ليه كمن كانت بتاخد مهدأ ومين طارق ده 
محمد: طب يحبيبي أنا موافق انك تقولي يبابا أنا كنت بتمنها اصلا 
ومريم كانت بتاخد مهدأت لأن مريم وأحمد كانوا مرتبطين وبيحبوا بعض ومريم وامنيه وأحمد كانوا ع طول مع بعض أما بقا طارق ده ف امنيه حابه تقولك تقولك مش حابه خلاث متتغطتش عليها لأن ده اكتر بني ادام ع وجه الارض هي بتكره 
ابراهيم : تمم يبابا أنا هنزل انام شويه ولما اصحا هاجي اخود امنيه ونخرج شويه 
محمد : ماشي يبني ع راحتك طب مش هتفطر 
ابراهيم : لما الموزه تصحا سلام يابا 
محمد: سلام ي جذم**هه
عند طارق : 
أنا مش هستنا اكتر من كدتتتت كلها بكره او بعده وهنفذ 
.....: بس لسه بدري 
طارق: لا الموضوع بيكبر وانا مش عايز كدت سلام 
ع العصر 
ف اوضه امنيه 
امنيههههههههههههههههههههههههه
امنيه : اييي ف اييي مين مات البيت بتحرق يلهوي ابويا حاجات احمد الفون بتاعي السماعهههه 
مريم وهي ميته ضحككك:😂😂😂😂😂😂😂 البيت بيولع بتدوري ع الفون والسماعه ياني هموت 
امنيه : والله م أنا سايبكي يسوكه الكلب 
وفضلوا يجروا وراء بعض لحد اما امنيه تعبت 
مريم جرت عليها : امنيه انتي كويسه انادي عمو محمد 
امنيه وهي بتحاول تاخد نفسها : هاتلي مياه يمريم بسرعه 
مريم وهي بتجري حااااضر 
جابت مريم المياه وامنيه شربت وهدتت 
مريم : بقيت كويسه 
امنيه : اها الحمد لله 
مريم : ابراهيم كان بيعمل عنك اي بقا احكلي 
امنيه : وحكت لمريم كل حاجه 
مريم : وهي بتحضنها انتي بقيتي كويسه صح طمنيني انا كنت خايفه اصلا بس لما ابراهيم رد عليا اطمنت 
امنيه : متقلقيش يعمري أنا بخير بس حصل حاجه كدت 
مريم : حصل اي 
امنيه: حاسه اني شوفت خيال طارق امبارح وأنه لسه مطلعنيش من دماغه 
.......: وطارق مين. بقا 
امنيه ومريم : ابراهيم 🙂 

رواية الوجع اساس حياتي الفصل العاشر 10 - بقلم امنية ايمن
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent