رواية حطمني العشق الفصل السادس 6 - بقلم نيرة وائل

الصفحة الرئيسية

رواية حطمني العشق  الفصل السادس بقلم نيرة وائل

 رواية حطمني العشق  الفصل السادس 

تسنيم: حاااااااااسب يا يامن
بتكون في بنت قدامه بس بيتفادها و بيخبط بالعربيه في عمود 
تسنيم بتتخبط خبطه بسيطه مش بيحصلها حاجه لڪن يامن بيتعور ودماغه بتجيب دم والناس بتتلم عليهم 
يامن: سليمه مفيش حاجه يجماعه... امشوا 
تسنيم بخوف: يامن انت كويس
بيحط ايده على راسه: كويس.. كويس 
تسنيم بخوف: ا... انت اتعورت دماغك بتنزف بتوجعك صح 
يامن بيمسك ايديها وبيحطها على قلبه: دا اللي بيوجعني 
بتبعد عنه بيشدها عليه وبتبقى في حضنه
يامن: قولي انك محبتيش غيري.... قولي ان محدش دخل قلبك من بعدي
بتحاول تبعد وهى متعصبة بس هو بيكون مكتفها بإيده 
يامن: عايزة تبعدي عني ليه... انا بحبك 
تسنيم : ابعد يا يامن 
يامن بيقرب منها وبيبو'سها 
بتزقه و بتنجح انها تبعد عنه و بتضربه بالقلم
يامن بيحط ايده على وشه وبيبصلها بحزن
تسنيم بتعيط : انت زباله يا يامن... مش عايزة اشوف وشك تاني 
يامن بيشدها لحضنه وهى مش بتقاومه بالعكس بتشدد من حضنه وبتعيط.. بيبوس راسها وبيطبطب عليها 
يامن:  انا اسف... مكنش قصدي والله... خلينا نبدأ من جديد خلينا نكمل حياتنا مع بعض انا مش عايز حاجة من الدنيا دي غيرك... عارف إني كنت واطي ومرجعتش طول ال10 سنين اللي فاتوا ولا حتى كلمتك بس انا كنت خايف... مكنتش عايز اعلقك بيا وانا بعيد وكان في مشاكل كتير في حياتي هناك... انا مكنتش لاقي آكل بعد ما سافرت الفلوس خلصت مني و كنت شغال طول اليوم... كنت بقعد بالايام من غير آكل... حسيت اني فاشل وان ضيعت كل حاجه عشان كده مكنتش بكلمك 
تسنيم بتكون كل دا في حضنه بتتكلم بعياط: وبعد ما اتخرجت واشتغلت ونجحت مرجعتش ليه
يامن بيغمض عينه بألم: مكنش بإيدي 
تسنيم: انا كنت بأجل فرحي على امل انك ترجع... مكنتش بتفارق بالي محبتش غيرك 
يامن: انا رجعت ومش هسيبك تاني... عمري ما هبعد عنك ضيعتك مرة ومش هضيعك تاني 
تسنيم بتشدد من حضنه: متسبنيش
يامن: اموت قبل ما اعملها
تسنيم: بعد الشر عليك متقولش كده 
يامن: بحبك 
تسنيم: وانا كمان 
يامن: هتفضلي مداريه في حضني كدا كتير م ترفعي وشك وتقوليها
بترفع تسنيم وشها: بحبك 
بيقرب منها يامن ولسه هيبو'سها بيخبط حد على ازاز العربية وبيكون لابس لبس شرطه
_انزلي انت وهي يالا
يامن وتسنيم بيبصوا لبعض 
_انزلوا انت لسه هتندهشوا
يامن: في ايه حضرتك بتكلمنا كده ليه 
_ فعل فاضح في الطريق العام يحلو انت وهي... انزلوا يلا
ايه النحس ده طيب😂 
تسنيم بتبص ليامن: يعني ايه
يامن: دا بوليس الاداب
بتبصله تسنيم بصدمه
يامن بيضحك: متخافيش تعالي انزلي
بينزلوا هما الاتنين وبيقفوا قدام الظابط
يامن: حضرتك دي مراتي 
الظابط: اثبتلي 
يامن: احنا لسه كاتبين الكتاب من كام يوم القسيمه لسه مطلعتش
الظابط: يبقى قدامي على البوكس انت وهي
يامن: طيب انا ممكن اتصل بحد من اهلنا دلوقتي يجي 
الظابط: في القسم بقا ابقى اتصل براحتك
تسنيم بتبص ليامن: ايييه
يامن: نركب البوكس بكرامتنا يلا
تسنيم: يامن اعمل حاجه 
يامن بيضحك: دي حكو'مه مقدرش اعمل حاجه 
بيركبوا البوكس هما الاتنين 
----------------
  عند سامر
  ‏
بيكون قاعد مصدوم وبيبص على الرساله اللي بعتتها ريم "ايوا مازن طليقي" 
بتبعتله ريم رساله: "رحت فين؟ " 
  ‏
  ‏سامر: هو انتي كنتي متجوزة
  ‏
ريم: ايوه
سامر: وبعدين 
ريم: اتطلقنا بعدها بسنة... كن عندي 20 سنة وقتها
سامر: دلوقتي عندك 24 صح
ريم: ايوا 
سامر: لسه بتحبيه
ريم: مش بكره قده
سامر: تتجوزيني
بتشوف المسدج ومش بترد 
ريم لنفسها: انا حكتله عشان يبعد بس دا... دا بيعرض عليا الجواز 
بتقفل الموبايل وبتبص لنفسها في المرايه وبتتكلم
ريم: اوعي تصدقيه.. كلهم زي بعض بعدين دا عازب هيقبل بمطلقه ازاي... اكيد كداب 
بتدخل مامتها الاوضة
اميرة: مالك ياريم قاعده كده ليه
سامر بيرن على المسنجر 
اميرة: ردي على موبايلك
ريم: لا 
اميرة: في ايه يا ريم 
ريم بتكنسل على سامر: مفيش حاجه ياماما
بيرن موبايلها تاني 
اميرة بشك : ما تردي ياريم في ايه 
مش بترد وبتاخد منها اميرة الفون وبتفتح 
سامر: ردي عليا ياريم موافقه تتجوزيني
اميرة: انت مين يبني
سامر: ايه دا مين معايا 
اميرة: انا والدة ريم
سامر: والله طيب كويس خالص بصي بقا يا حماتي انا عايز اتجوز بنتك
اميرة: انت مين... مين دا ياريم
ريم: د... دا... دا
سامر: سيبك من ريم دلوقتي لانها تقريبا مصدومه.. هقولك انا مين 
اميرة: قول
سامر: انا سامر حسين متولي مهندس مدني.. عندي شقه اربع اوض وصاله وحمام ومطبخ ... عندي 28 سنة و كمان قريب تسنيم ومتربين سوا.... ها قولتي ايه يا حماتي
اميرة: طيب اديني وقت وهرد عليك
سامر: بصي انا بلبس وجاي دلوقتي اديني العنوان كده 
اميرة: تيجي فين بس
سامر: هاجي اتقدم
اميرة: طيب مستعجل على ايه
سامر: عشان بحبها
اميرة: بس.. 
سامر: يلا بقى ونبي مليني العنوان
بتتنط ريم وبتشاور لامها ب "لا" 
سامر: ملكيش دعوه بريم اللي زمانها بتقول لا دي واديني العنوان يا حماتي
اميرة: طيب هتجيب مين معاك 
سامر: انا معنديش اب وام بس عندي عمي سليمان ابو تسنيم وجدي سميح وخالد ويامن... انا هاجي دلوقتي لوحدي وساعه الاتفاق هجيبهم
اميرة: طيب العنوان****و هتيجي تقابل خالها لان هي باباها متوفي
سامر: شكرا شكرا شكرا... 5 دقايق وهتلاقيني عندك
بتقفل المكالمه وريم بتبصلها بعصبيه
ريم: ليه كده يا ماما
اميرة: الواد شكله بيحبك.. دا حتى معطنيش فرصه اقوله انك مطلقة شفتيه كان بيتكلم ازاي
ريم بحزن : هو عارف اني مطلقه ياماما
اميرة: هو عازب؟ 
ريم: ايواا
اميرة: وكان ملهوف وهو بيتكلم كدا... الواد دا شكله بيحبك اوي
ريم: بس انا مش بحبه
اميرة: مش دا سامر اللي بتكتبي عنه في مذكراتك بقالك سنه
ريم: مامااااااا... انتي بتقري مذاكراتي
اميرة: احم.... لاااا ماهووو
ريم: ماهووو ايه يا ماما... انتى بتتجسسي عليا
اميرة: عيب يبت احترمي نفسك
ريم:يا ماما فين خصوصيتي
اميرة: خلاص بقا يا ريم كنت عايزة اطمن عليكي
بتخبط ريم راسها بكف ايديها: صبرني ياااارب
------------------
"عند خالد" 
بيرن على زينه 
خالد: قلبي يا قلبي 
زينه: قلب قلبك
خالد: ااههه قلبي الصغير لا يحتمل والله 
زينة بتضحك
خالد: لالالا... كدا كتير 
زينه: بس بقا بطل محن
خالد: دبش بس بحبك برضو 
زينه: انا دبش يا خالد
خالد: تؤتؤ انتى قلبي
زينه: لا والله 
خالد: اه والله... انتى قلبى وروحي وعقلي وكل حاجه 
زينه بضحك : بس بقا عشان بتكسف
خالد: لا وش كسوف البت 
زينه: خالد اتلم
خالد: احم طيب انا رايح النهارده اشوف المصنع اللي هشتريه وكنت عايزك تكوني معايا 
زينه: معلش مش هعرف اجي النهارده 
خالد: ليه طيب
زينه: كنت في الشغل من الصبح ومش قادره هموت وانام
خالد: طيب ياقلبي ارتاحي انتى دلوقتى ونروح بكرا
زينه: لا لا روح انت 
خالد: لا مش هروح غير معاكي.. انا عايز ابتدي معاكي كل حاجه ونبني مستقبلنا سوا
زينه: قلبي يانااااس
خالد: والله انتي اللي قلبي 
بيرن يامن على خالد 
خالد :طيب ياقلبي انا هقفل دلوقتي عشان يامن بيرن هشوفه عايز واكلمك
زينه: تمام 
خالد: الو
يامن: ايوا يا خالد...بقولك ايه هات بطاقتك وتعالي قسم***
خالد: قسم؟....ليه ايه اللي حصل
يامن:هشرحلك بعدين تعالى الاول بس
خالد:طيب انتوا كويسين...حد جراله حاجه
يامن:احنا كويسين متقلقش تعالى بسرعه بس  
خالد: طيب ربع ساعه وهكون عندك
------------------
"في بيت سليم" 
بيكون نايم على السرير و ماسك الموبايل بيتفرج على صور خطوبته هو و تسنيم و باب اوضته بيخبط
سليم بعصبية: قولت مش طافح
بيدخل ابوه: ومش طافح ليه انشاء الله 
سليم: احم... بابا اسف مكنتش اعرف انه انت
بليغ"والد سليم": مالك يا سليم في ايه 
سليم: مفيش حاجه 
بليغ: عرفت انك واخده اجازة يا حضرة الظابط ممكن اعرف ليه
سليم: محتاج اريح شويه 
بليغ: ترتاح من ايه 
سليم: تعبان يا بابا ومحتاج ارتاح شويه 
بليغ: انت عرفت انها اتجوزت صح
سليم: عرفت
بليغ: وهتفضل معلق نفسك بيها كدا كتير
سليم: مش متعلق ولا حاجه 
بليغ: لا متعلق... وعلفكرة عيب جداً لما ست اللي تقلب حالك كدا يحضرة الظابط
سليم مش بيرد 
بليغ: انت ظابط يعني المفروض تكون راجل... مش تقعد تعيطلي على واحده
سليم بيتعصب: اانت ليه مش حاسس بيا... ليه دايما مش حاسس بيا ربتنى بقسوة و عمرك ما كنت حنين عليا.... عمرك ما وقفت جمبي عمرك ما اخدتنى في حضنك 
بليغ بسخرية: اخدك في حضني ما تيجي اشيلك واطبطب عليك احسن 
سليم: عمرك ما هتتغير.... طبعك القاسي دا دمرني 
بليغ: بقا حته بنت تعمل فيك كده... ايه المراهقه المتأخرة دي يا حضرة الظابط
سليم: انتوا ليه مش عايزين تفهموا ان البنت دي كانت روحي... كانت الهوا اللي بتنفسه عايزني في لحظه انساها... عايزني اعيش حياتى كدا من غيرهااا
بليغ:وانا اللي كنت فاكر انى ربيت راجل طلعت عيل تافهه بتعيط زي النسو'ان
بيسيبه سليم وبيمشي برا البيت و  بيسوق عربيته بسرعه لدرجه انه كان هيعمل حادثة اكتر من مرة... بيوصل المقابر وبيقف قدام قبر امه وهو بيعيط  
سليم بزعيق: انتي سبتيني ومشيتي ليه...انا كنت محتاجك ليه مشيتي 
بيقعد في الارض على ركبته وهو منهار 
سليم: من ساعه ما مشيتي وانا ادمرت... ملقتش حد يحن عليا من بعدك... انا تعباااااااان يا امي... والله العظيم تعبان... البنت الوحيدة اللي حبيتها كسرت قلبي ومشيت طلعت كدابه ومبتحبنيش... انا لوحدي يا امي... مليش حد... ابويا عمره م حسسني انه جمبي كان قاسي طول عمره... وحشتيني اوي يا ماما 
فجأه بيجي حد بيطبطب على كتفه وهو بيتخض وبيلف ليها
سليم: انتي؟ 
--------------
"في بيت ريم" 
بيكون سامر قاعد مع والدة ريم وخالها
خال ريم: نورت يا استاذ سامر 
سامر: دا نورك يا خال بس انا مهندس مش استاذ
خال ريم: نرجسي
سامر: تؤ تؤ مش كدا بس بحب لقب مهندش
خال ريم: طيب يا بشمهندس... ادخل في الموضوع يلا
سامر: انا طالب ايد ريم
خال ريم: وانت عارف انها مط.. 
سامر قاطعه: عااارف... عارف وميفرقش معايا انا بحبها وعايزة اتجوزها اي حاجه تانيه مش فارقة معايا 
خال ريم: بس واحد عازب زيك ايه اللي يخليه يتجوز م.... 
سامر قاطعه للمرة التانيه:سبق و قلت لحضرتك إني بحبها و مفيش حاجه تانيه فارقه معايا 
خال ريم: والله انا موافق بس الرأي في النهاية رأي ريم 
بتدخل ريم الصالون: وانا مش موافقه
-------------------
في قسم الشرطه 
خالد: اداااااب؟؟ 
يامن: خالد اهدى انا هفهمك 
خالد بعصبية : تفهمنى ايه... انتوا كنتوا بتعملوا ايه بالظبط
بتكون تسنيم واقفه ورا يامن مستخبيه فيه
خالد: مستخبيه وراه يختي فكراني مش هجيبك
يامن: اهدى يا خالد احنا في القسم تعالى نطلع ونتفاهم
بيطلعوا برا و تسنيم لسه مستخبيه في يامن
خالد: تسنيم لو مطلعتيش قدامى دلوقتي هجيبك من شعرك
يامن: طيب احترم ان جوزها موجود
خالد: انت تخرس خالص 
يامن: شايف دماغي دي... شايف بص متعورة ازاي
خالد بيبص عليه: من ايه دا
يامن: عملنا حادثة العربيه و ساعتها تسنيم اتخبطت وكانت خايفه فحضنتها عشان تهدا لقينا الظابط فوق دماغنا
خالد بشك: بتستهبلوا صح؟ 
يامن: مش شايف الدم اللي في دماغي... طيب تعالى اوريك العربيه
تسنيم: والله هو دا اللى حصل 
خالد: طلعلك صوت دلوقتي يختي
تسنيم: ما عشان هو بيقول الحقيقه
خالد: بقى اخرتها اجيبك من القسم و آدااااب يا تسنيم ادااااااب
بيضحكوا كلهم 
تسنيم بضحك : مع جوزي بعد اذنك.. دا سوء تفاهم بس
يامن: قولتي ايه 
تسنيم:  دا سوء تفاهم بس
يامن: لا اللي قبلها
تسنيم: مع جوزي 
يامن: ايواااااااااااااااا بقااااااااا
خالد بيمسكه من ققفاه: عجباك الكلمه اوي
يامن: اه عجباني عندك مانع
خالد بيجري وراه وبيقعدوا يهزروا وتسنيم واقفه بتضحك عليهم فجأة بتتبدل ملامحها كلها لخوف وصدمه وبتصرخ و....... 
اكتبولي توقعاتكم في الكومنتات، تسنيم خافت ليه ومين اللي كانت عند سليم في المقابر🤔
رواية حطمني العشق الفصل السادس 6 - بقلم نيرة وائل
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent