رواية صغيرتي نور الفصل الأربعون 40 - بقلم يارا علاء

الصفحة الرئيسية

  رواية صغيرتي نور الفصل الأربعون 40 بقلم يارا علاء

رواية صغيرتي نور الفصل الأربعون 40

استيقظت كارولين فوجدت نفسها بغرفة وبها حمام وامامها علي ترابيزة طعام 
قامت من علي السرير وحاولت تفتح باب الغرفة بس لاقيته مقفول بدأت تدور علي شباك تفتحه لاقيت شباك بس مقفول باحكام وماعرفتش تفتحه 
رجعت قعدت علي السرير ثم ابتسمت وقالت اكيد ده كارم حبيبي 
دلوقتي نور بقيت متنفعش خلاص واكيد غير رأيه بعد اللي حصلها وكمان كتب كتابه عليا فانا دلوقتي اللي بقيت في قلبه
عند امجد 
ظل امجد يجوب المشفي ذهابًا وايابا بحثًا عن مراد ونور ولكن دون جدوي 
عند مراد ونور
كان مراد يجلس بجانب نور التي مازالت نائمة تحت تاثير المخدر 
بدأت نور تفتح اعينها ببطئ شديد 
نور:ماما 
انتبه له مراد
مراد:نور انا هنا فوقي 
نور :انا فين 
مراد:انتي في المستشفي 
انتبهت ان مراد من يجلس امامها ثم تذكرت كل شيء 
نور:لو سمحت عايزه اروح 
انتبهت نور تغير الغرفة والاجهزه الموصلة بها 
نور :انا اي اللي حصلي تاني 
مراد :عملتي العملية ونجحت واحنا دلوقتي في فرنسا تحديدا باريس
نور:اكيد بتهزر صح 
مراد :لا والله انتي عملتي العملية ونجحت وكلها ايام وهتمشي زي الاول واحسن كمان 
نور مش مصدقة ومش عارفه اي شعورها بس هي فرحانه 
نور :طب انا ليه مش فاكره اللي حصل 
مراد:لانك كنتي تقريبا كده مش في واعيك 
نور:نعم 
مراد:اه والله مانتي لو كنتي في وعيك كنتي خربتي الدنيا وفرجتي عليا امة محمد كلها ده غير آنك مكنتيش هترضي اصلا تدخلي العمليات 
نور:وازاي عملت الورق ازاي عديت من الرقابة وحكومة المطار 
مراد :عديت ب ورق قانوني وميه ميه 
نور:يا سلام وده ازاي بقي اتبنتني مثلا ولا زو*رت وقولت انك اخويا 
مراد:بقولك ورق قانوني تقوليلي زو*رت 
نور:ايوه ازاي فهمني 
مراد:اتجوزتك 
نور:..
رواية صغيرتي نور الفصل الأربعون 40 - بقلم يارا علاء
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent