رواية حلم الملاك الفصل الثاني عشر 12 - بقلم رنا سعيد

الصفحة الرئيسية

رواية حلم الملاك الفصل الثاني عشر 12 بقلم رنا سعيد

 رواية حلم الملاك الفصل الثاني عشر 12

نور وفتح الباب:نعم 
وكان خالد الا علي الباب 
خالد:اي في اي مش هتقولي ادخل ولا اي 
نور:لا جاي عايز اي ياخالد 
خالد:جاي اعقد معاك ونتصال بعمر ونسهر 
نور بحده:لا مليش مزاج اسهر النهارده 
خالد:ماشي طب داخلني نعقد مع بعض شوي نتكلم 
نور:لا لا يلا انزل بقا عشان عايز اعقد لوحدي 
خالد بستغراب:هو انت طبيعي النهارده ولا مالك ولا ضرب حبايه زياده النهارده ولا اي 
نور:انا كويس ويلا انزل بقا من غير مطرود 
خالد:خلاص نزل ياعم.
وخالد راح نزل ونور داخل وقفل الباب 
نور:اطلعي خلاص نزل 
وملاك طلعت من وراها الستاره 
ملاك:الحمدالله الامشي كنت خايفه يدخل عديني بقا انزل 
نور بيقرب منها:لا هكمل الاكنت بعملوا بقا 
ملاك بخوف وبتبعد:بطل جنان يااستاذ نور بالله عليك وخليني انزل 
نور وفجاء واقف واعقد يضحك وملاك استغربت 
ملاك بستغرب:بتضحك علي اي 
نور بضحكه:اصلك بتقولي بطل جنان يااستاذ نور تيجي ازي بقا استاذ مع بطل جنان ههههههههههه دمك خفيف يخربيتك وربي عسل 
ملاك ومقدرتش تمسك نفسها من ضحك علي منظره وكلامه:اها صحيح ههههههههههه وانت شكلك عسل وحلو اووي وانت بتضحك 
نور وفجاء بطل ضحك:قولتي اي 
ملاك بدون وعي:بقولك اها صحيح وانت شكلك عسل وحلو اووي وانت بتضحك 
نور ببتسامه:بجد يعني بتعاكسني صح.
ملاك:بعاكسك ازي وفجاء واعيت علي الكلام الاقالتوا 
لا لا اااققصصدددي يا اااسستاذذ ن نور 
نور:اقصدك اي ياحبيبتي 
ملاك:مش قصدي حاجه خلص عديني بقا لوسمحت انزل 
نور:طب عايزك تسمعيني ياملاك الاول 
ملاك:لا مش فاضيه اسمع حد حضرتك عديني بقا 
نور:لا هي ملاك مش هتنزلي وربي الا لما تسمعيني 
ملاك:ماشي هسمعك قول عايز اي 
نور:اوعي يكوني فكره ياملاك لما جبتك هنا كنت عايز اعمل حاجه غلط معاكي لا والله انا كنت جايبك عشان اوريكي لوكنت عايز اخد منك الانا عيزو زاي مابتقولي كنت خدوا دلوقتي ومحدش قدر يامانعني بس انا عايزك في الحلال ياملاك عشان انا بحبك بجد وفكري فيها ياملاك بصي في عنيه هتلاقي مليانه حب وحنان ليكي بصي قلبي دها وراح مسك ايدها وحطها علي قلبوا بصي بيدق ازي بحبك ياملاك هو انتي مش شايفه كل دها ليه يارووحي وملاك شالت ايدها من علي الصدره العاري وهو كمل كلامه انا بعشقك ياملاك بعشقك وبعشق كل حاجه فيكي بعشق ضحكتك كلامك بعشق كل حاجه تخصك ياملاك اثقي فيها ياملاك صدقني مش هتندمي ابدا قولتي اي 
ملاك:لوسمحت خلاص قولت الاعندك صح اووعي بقا خليني اعدي بقا 
نور:ماشي ياملاك 
وراح واسع ليها سكه ولسه هتفح الباب راح مسك ايدها 
نور:استني انا افتح الباب احسن مايكون في حد برا 
ملاك:ماشي 
ونور فتح الباب ملقش حد برا وطلع يتلفت ملقش حد 
نور:يلا اطلعي مفيش حد 
ملاك:ماشي 
وملاك طلعت ونزلت وهي نزلها شافها محمد وهي نزل من علي السطح ومن وراها نزل نور وكان عاري الصدر وقميصه مسكه في ايدها ومحمد شافوا هو كمان وبداء يشك وراح نزل عند ملاك وخبط عليه وملاك فتحت الباب 
ملاك بنوم وبتعب:محمد نعم حضرتك عايز حاجه 
محمد وزق الباب بعنف وداخل 
ملاك بستغراب:اي الاحضرتك عملتوا دها 

محمد بعصبيه:جاي اقضي معاكي وقت حلو زاي الا نور اقضها معاكي ولا نور حلو وانا وحش 
ملاك بصدمه منه:هو حضرتك بتقول اي هو انت في واعيك يامحمد 
محمد بسخريه:اها دلوقتي في واعيه لكن الاول ماكنتش في واعيه لما فكرتك بنت شريفه طلعتي شمال وبتلعبي من تحت لتحت وانا الاكنت ظلم نور ومفكروا بيقرب منك غصب عنك اتريكي انتي عجبك ومش بكتير اووي انتي الابتجري وراها مش هو اصل مستحيل يعني نور يبقا ذووق مقرف اووي كده وبص عليه من تحت لفوق ياخساره كنت هخسار نور اخوي من سبب واحده شمال ومش كويسه زايك قوليلي بقا بيديكي كام في ليله الوحده وانا اديكي اكتر منه ومتخافيش هعجبك اووي والله 
ملاك ونزلت منها دمعه وبصت عليه بقهر:الله يسامحك يااستاذ محمد علي كل كلمه قولتها غلط في حقي انا بجد مصدومه فيك اووي انت طلعت ازبال من استاذ نور كمان 
محمد بصريخ ولسه يضربها بالقلم بس ايد جت مسكته
اما في مكان اخر في نايل كليب 
وسهيله وعمر وخالد ويارا اعقدين مع بعض
يارا:هو مقالكيش مش هيجي النهارده ليه اي سبب 
خالد:معرفش هو قالي مليش مزاج انه يسهر النهارده 
يارا:غريبه دها اول مره يقول كده 
خالد:دها حتي مخلنيش ادخل اعقد مع في الاوضه علي السطح وكان عايزيني انزل باي طريقه 
يارا:لا دها كده يبقا في حاجه دها دي مش تصرفت نور الاحنا نعرفوا 
عمر:خلاص فككم من سيره نور ويلا نرقص 
خالد:يلاو 
والشله قامت كله راقصوا مع بعض وسهيله سبتهم يرقصوا ونزلت اعقدت وعمر لحظ دها ونزل اعقد معها في كرسي الاقصدها 
عمر:ماله جميل اعقد زعلان ليه ومكملش راقص معانا 
سهيله بزعل:محمد واحشني اووي ياعمر ماشوفتهش النهارده خلص بجد واحشني اووي 
عمر بضيق:طب كلمي في الموبايل 
سهيله:رنت عليه كذا مره ومش بيرد 
عمر:طب خلاص فكي كده هو بكرا هيكون في الشركه وكمان هتشوفي في الحفله ياستي يبختك 
سهيله بفرحه:اها صحيح بكرا الحفله وكمان هشوفوا كتير شكرا يامحمد عشان فرحتيني 
عمر بضيق:علي فكره انا اسمي عمر مش محمد
سهيله:اسفه معلش من كتر واحشني محمد وفي بالي كتير نسيت وقولتلك محمد بدل عمر 
عمر:ولايهمك يلا نكمل راقص 
سهيله:يلا 
اما في القصر فيروز 
نور مسك ايد محمد قبل مايضربها بالقلم 
نور:انت اتجننت ولا اي ازي ترفع ايدك عليها تعرف لوايدك اترفعت عليها تاني هكسرهلك يامحمد 
محمد وزق ايد نور عنه:وانت مالك ارفع او مرفعش انت مالك ولاهي عشان بتبسطك بقا بدفع عنها 
نور بعصبيه:اخرص يامحمد دي ملاك دي اشرف منك ومني يامحمد هو انت اتجننت ولا اي مش دي كنت بدافع عنها مالك بدات كده تشك فيه مره واحده ليه ياعقل 
محمد:ماانا كنت حمار ومغفل لما كنت بدفع عنها وكنت هخسارك من سببها يانور حقك عليه ماكنتش اعرف الاهي الابتجري وراك مش انت بس الحمدالله كشافتها علي حقيقتها لما شوفتها نزل من علي السطح وانت نزل وراها  كويس ان كشافتها قبل مانخسار بعض ياخويه من سبب واحده شمال واخلاق زباله 
نور بسخريه:ههههه بس تعرف الانت غلطان في كل كلمه قولتها لان ملاك كانت طالعه تتطلع ليها قهوه وبس وانا نزلت وراها وماشربتهش عشان القهوه ادلقت علي قميصي وكنت نزل البس تشيرت دها كل الحصل ليه تشك فيه يامحمد دي ملاك اشرف من شرف 
محمد بصدمه:انت بتهزار صح 
نور:لا مش بهزار كل دها الحصل 
محمد بندم وبص علي ملاك اللي دموعه بتنزل بصمت 
محمد:انا اسف ياملاك اسف بجد عشان شكت فيكي واسف عشان رافعت ايدي عليكي 
ملاك ودموعه بتنزل:لوسمحت يااستاذ نور اقولوا يطلع برا مش عايزه اشوفه
محمد:ماشي ياملاك انا هخرج عندك حق انك ماتشوفنيش عشان انا شخص زباله وواطي عشان شكت فيكي وقولت ليكي الكلام وحش 
وراح خرج برا الغرفه 
وملاك اعقدت علي سرير وبدات تبكي ونور قرب منها واعقد قصدها 
نور:ملاك اهدي ماتبكيش خلاص جبت ليكي حقك وزياده كمان 
ملاك بدموعه:ماببكيش ازي يانور وانا اقرب الناس ليها وشكت فيها يانور ليه ديما ربنا بيديني حاجه وبيرجع ياخده مني تاني ليه ليه يانور 
نور:انتي بتحبي محمد ياملاك 
ملاك:اها بحبوا بس زاي اخويه بعتبروا سند ليها يانور يجي ويشك فيها يانور مش قدره اصدق ان محمد شك فيها لا وكمان كان هيضربني بالقلم 
نور:خلاص متزعليش ياملاك اعتبرني انا اخوكي وسند ليكي وكل حاجه في دنيا 
ملاك:شكرا ليك بجد عشان دافعت عني 
نور:انا بحبك ياملاك ومقدرش اشوف حد يزعلك بكلمه واسكت انتي حياتي ياملاك الايزعلك اكنه زعلني انا كمان 
ياملاك 
ملاك:ماشي طب ممكن تسبيني بقا عشان عايزه انام 
نور:ماشي تصباحي علي خير 
ملاك:وانت من اهلوا 
ونور ساب ملاك ومشي وملاك قفلت الباب وراها اعقدت تبكي شوي من سبب محمد ونمت بعديها علي طول 
صباح جديد علي ابطالنا 
ملاك كانت وافقه في المطبخ بتحضر الفطار وفجاء محمد داخل المطبخ 
محمد ببتسامه:صباح الخير 
ملاك بدلته الابتسامه:صباح النور 
محمد بستغراب:مش انتي زعلانه مني ازي بتكلميني عادي كده
ملاك:لا مش زعلانه وهزعل ليه يعني 
محمد:عشان شكت فيكي وكده 
ملاك بضحكه:لا عادي انا بس بزعل في وقتيها وبعد كده خلاص بنسي ولا اكنه في حاجه حصلت
محمد:انتي بجد قلبك طيب اووي ياملاك انتي ملاك فعلا ياملاك 
ملاك ببتسامه:شكرا 
وعدي اليوم علي خير وجاء مواعد الحفله وكل لبس وماشي علي الحفله وملاك كانت رايح معهم بعد اصرار انغام وفيروز ومريم عليه عشان متعقدش لوحديها في القصر وملاك وفيروز راكبوا مع نور سياره ومحمد وانغام ومريم راكبوا في سياره التانيه وبعد فتره واصلوا المكان الحفله والصحافه والشله نور استقبالتهم 
واحد من الصحافه:استاذ نور حضرتك مش هتعرفني علي خطبيتك وراح شاور علي ملاك وطبعا كل اتصدام
رواية حلم الملاك الفصل الثاني عشر 12 - بقلم رنا سعيد
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent