رواية بريئة في عالم قاسي الفصل الحادي عشر 11 - بقلم الكاتبة المجهولة

الصفحة الرئيسية

رواية بريئة في عالم قاسي الفصل الحادي عشر 11 بقلم الكاتبة المجهولة

 رواية بريئة في عالم قاسي الفصل الحادي عشر 11

ندي بعياط : عشان نا بكر*هك
عز بصدمة : ايييي أنا عملتلك اي أنا أول مرة اشوفك كانت امبارح 
ندي : ع عشان انت كل شوية تر*خم عليا 
عز : نعععععم يروح امك هو عشان بر*خم عليكي تحطيلي س*ممم
ندي بسخرية : ال يعني انت ال شربته 
عز بصلها بقر*ف وسابه ومشي 
ندي بعياط : يارب أنا غلطت مكنش ينفع اعمل كدا 
أنا مش بحب قدر وعاوزاها تبعد عن رحيم بس مش عاوزاها تتأ*ذي بسببي ربنا يشفيها ويعافيها يارب 
***
في المستشفي" 
قدر : اممممم نا فين 
رحيم بلهفة: انتي كويسة ي حبيبتي فيكي حاجة 
قدر بتعب : الحمدلله كويسة ي حبيبي 
رحيم : كنت همو*ت ونا شايفك كدا قدامي 
قدر بحنية وهي بتطبطب ع ايده : متقلقش ي حبيبي أنا معاك اهو 
رحيم من لهفته حضنها وفضل متبت فيها زي العيل ال ف حضن أمه ودمعة منه فرت ع كتفها 
قدر : خلاص بقي عشان خاطري هعيط والله 
رحيم بابتسامة : هجيب الدكتور يشوفك 
قدر هزت راسها وهو قام طلع 

 
سليم بترجي : أنا بحبك ي سجدة والله مقدرش اعيش من غيرك 
سجدة بعياط : انت متجوزني انتقا*م ي سليم مش اكتر 
سليم بلهفة : يشهد ربنا اني بحبك كل لحظة معاكي كانت بحب كل لمسة والله العظيم بحبك 
سجدة : ونا مش عاوزة حبك خليهولك عن اذنك 
ولسي جاية تطلع مسك ايديها وشدها عليه
وقرب من شفايفها وباسها بكل رقة وهي حاولت تبعد بس قربها اكتر لحد م اتجاوبت معاه و ( سكتت شهرزاد) 
بعد ساعة" 
سليم ببحة رجولية : بحبك 
سجدة دفنت راسها ف صدره : قليل ادب 
سليم بضحك: أنا لوحدي يعني 
سجدة : عااااا سليم اسكت
سليم ضحك بصوته كله وضمها اكتر لحضنه : بحبك اوي 
سجدة بحب : ونا بعشقك 
**
ف البيت الكبير" 
سناء بخبث : ها ي ندي هنعمل اي
ندي باستغراب : اي ي ستي 
سناء : فتحي مخك أكده هنعمل اي مع قدر 
ندي : لا خلاص هما بيحبوا بعض مش هعمل حاجة 
سناء : ازاي يعني انتي *******( شتا*يم كتيرة) 
ندي بعياط : حرام بقي حرام مش هفر*قهم أنا 
رحيم من وراها : تفر*قي مين ي ندي 
ندي بتوتر : ولا حاجة ولا حاجة
سناء بسخرية : ست الحسن عاملة اي 
رحيم بخبث : كويسة اوي الحمدالله 
الجد : اي ال حصل عاد 
رحيم بتنهيدة : لو سمحت ي جدي أنا مش قاعد هنا 
وفرحي هعمله ف القاهرة مش هنا 
الجد : ليه يابني 
رحيم بتنهيدة : معلش ي جدي عن اذنك ونادي بصوت عالي
عززززززز اميييييييي 
عز : اي ف اي 
رحيم : البس يلا جهز حاجتك هنمشي 
الام : ليه يابني 
رحيم : بعدين هقولك يلا بس 
عز هز رأسه وهو مش مطمن وبص لندي بصة غريبة وطلع 
رحيم طلع لقدر : ادخلي البسي ي حبيبتي عشان نمشي 
قدر هزت راسها ودخلت 
*** 
نور : ياسين هما مش ليهم صوت ليه 
ياسين بغمزة : تعالي ونا اقولك ليه
نور بضحك : بطل بقي 
ياسين ضحك بصوته كله وحضنها 
نور : امممم عاوزة انام 
ياسين : بقيتي بتنامي كتير ي نوري 
نور : معلش بقي وحضنته وغمضت عنيها 
شالها وطلع اوضتههم 
** 
عند سليم وسجدة 
سليم كان نايم وحاضن سجدة 
جاله رسالة فتحها وانصدم لما**
رواية بريئة في عالم قاسي الفصل الحادي عشر 11 - بقلم الكاتبة المجهولة
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent