رواية عاصم حبيبي الفصل العاشر 10 - بقلم اسماء محمد

الصفحة الرئيسية

رواية عاصم حبيبي البارت العاشر 10 بقلم اسماء محمد

رواية عاصم حبيبي كاملة

رواية عاصم حبيبي الفصل العاشر 10

ايههههه ودا كان صوت نوران 
عاصم في نفسه: ينهار اسود انا كنت بقول كده الله يحرقك ي نوران 
فرح بحزن: الف مبروك ي عاصم 
نوران بحبث: الله يبارك فيكي ي رورو عقبال مشوفك عروسه يارب 
فرح هزت راسها بحزن ومشيت 
نوران بخبث: بجد ي عاصم دا احلي مفجاه ربنا يخليك ليا وخضنته 
عاصم مكنش معاها كان مع فرح اللي لاحظ تعبير وشها وكان بببص عليها لحد م طفها اختفي عاصم بص لموران وزقها وطلع يجري ورا فرح ونوران استغربت 
عاصم وهو بيحط ايده علي الباب قبل م فرح تقفل 
عاصم: محتاج اتكلم معاكي 
فرح بهدوء: مش عاوزه اتكلم 
عاصم: فرح افهمي انا مكنتش متوقع. نوران تسمعني انا بجد كنت بقول كلام كدا وخلاص وبعدين انا كنت عامل تمثليه عشان عشان اخليكي تغيري لكن والله مكنت اقصد انا انا لما سمعتك انتي بتكلمي واحد وبتقولي انا بحبك ي اسر الدم غلي من عروقي ومكنتش عارف اعمل ايه لاني لاني بحبك والله بح
فرح بغضب: مكفايه كدب ونفاق ولعب بمساعر النااس بق انت اي مش مكفيك وبتقول بتحببني اللي بيحب مش بينافق ولا بيكدب زيك انت اي ربنا خلقك اي حجر مبتحسش ومحستش وانا كل يوم انام ودموعي علي خدي بسبب إن مفكره انك بتحب غيري انت اي طب والبت اللي ملهاش ذنب تلعب بمشاعر الناس لي مفكرتش احساسها هيبقي اي مفكرتش ان لما تعرف انك كنت حططها زي اللعبه اللي في الشطرنج وانت اللي بتتحكم فيها انت اناني ي عاصم اناني ومبتفكرش الا في نفسك 
عاصم بغضب: عملت كل ده عشان بحبك بحبك ي فرح بكدب: و انا بحب اسر.
عاصم بصدمه: طب واحنا صغيرين لما... قطعته فرح 
فرح بكدب: افهم بق انا لما كنت بقولك كده كنا صغيرين ووو وانا كنت طفله ووو وعادي يعني ودلوقتي كبرت  وومبقتش فرح الطفله الساذجه اللي كلامها علي قد سنها مش فاهمه حاجه فهيمني ي عاصم... روح للي تقدرك وتحبك بجد انما انا بحب اسر وهو كل حاجه... صديقي وانا في المانيا لحد مكبرت وهو جمبي مسبنيش فارجوك ي عاصم سبني في حالي وروح للي بتحبك وللي تقدرك غيري واكيد ربنا شيلك حاجه احسن مني بكتيرر ي عاصم انما انا مبحبكش 
طخخخخ قلم نازل علي وش فرح 
عاصم بقسوه وغضب وتحدي: مش انا اللي واحده ترفضني وتقل كرمتي واسر حبيبك ده همحيه من كل القري الارضيه مش هيبقي في اسر في حياتي او حياتك تاني انما انتي بق فانتي اجهزي عشان الابتسامة الحلوه اللي كنتي بتبتسميها دلوقتي هتختفي وهيتحط بدالها حزن حزن تعب وتعذيب وكل حاجه ممكن تخطر علي بالك هحققهالك واجهزي كتب كتابك بكره ومشي 
اما فرح كانت بتبص بصدمه ل عاصم اللي اتحول 180 درجة وثانيه واحده دا قال كتب كتاب....  انا اتجوز عاصم مستحيللل 
عاصم قاعد يلف بالعربيه لحد م وقف قدام الشركه بتاعته ونزل من العربيه وكلع علي مكتبه وبدا يكسر كل حاجه في 
عاصم: ااااااااااااااااااااااه لي ي فرح لي لييييي تكسري قلبي كدا ليييييي لي تكسريني بالشكل ده لي ذنب قلبي اي غير انه حبك لي انا اناني بالعكس انتي اللي انانيه مش انا انتي خلفتي بوعد وعدتهولي انتي اللي خونتي انتي اللي بعتي مش انا بس دلوقتي انا مش هسمحلك مش هسمحلك تحبي حد غيري انتي بتاعتي ايوه بتاعتي انا وكل ده كان بينعاد قدامه الكلام اللي فرح قلتهوله بس اللي سبتت في دماغه اوي وقاعد يرددها "انا بحب اسر مبحبكش" 
عاصم وهو بيبص من لوح الازاز اللي عنده 
عاصم بضعف: رغم كل اللي قولتيه ي فرح قلبي مش عايز يصدق واتنهد 
تاني يوم 
عند فرح 
لقت اللي بفتح الباب بهجوميه وبيحدف حاجة علي وشها 
فرح بفزع: في ايه 
عاصم بسخريه: صحي النوم ي عروسه ورانا يوم طويل خدي البسي الفستان وانزلي 
فرح بتحدي: وانا مش هتجوزك 
عاصم: يبقي ابوكي يموت.........+

رواية عاصم حبيبي الفصل العاشر 10 - بقلم اسماء محمد
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent