رواية بريئة في عالم قاسي الفصل الخامس 5 بقلم الكاتبة المجهولة

الصفحة الرئيسية

   رواية بريئة في عالم قاسي الفصل الخامس  بقلم الكاتبة المجهولة

 رواية بريئة في عالم قاسي الفصل الخامس 

نور بقوة : طلقني 
ياسين بصدمة : نعممممم يروووحمك
نور بغضب : بقولك طلقني أنا مقبلش اعيش مع واحد وا*طب زيك 
ياسين بعصبية : نووور لمي لسانك مش عشان ساكتلك يعني 
نور بعياط : طلقني يا ياسين ونبي
ياسين بحزن : نا بحبك ي نور بحبك 
نور : ونا بكر*هك 
ياسين بوجع : انتي طالق وسابها ومشي 
نور عيطت وقامت غيرت واخدت هدومها ومشيت علي بيت ابوها 
ياسين طلع راح قعد في مكان هادئ ودموعه نزلت طلع تليفونه وعمل مكالمة .. 
_الو أنا محتاجلك اوي 
....مالك يا ياسين 
ياسين : محتاجلك اوي اوي 
.... انت فين دلوقت 
ياسين : في المكان بتاعنا 
....تمم جايلك حالا 
قفل التليفون وقعد بيفكر في نور وازاي قدر يطلقها عادي كدا 
دقايق وحد جه جري عليه بخوف 
...مالك ي حبيبي 
ياسين بحزن : طلقت نور ي سليم 
سليم بصدمة : اييييي ازاي 
ياسين حكاله كل حاجة من لحظة جوازهم لحد دلوقت 
سليم بعتاب : مينفعش ال عملته دا ياسين انت ترضاها علي سجدة 
ياسين بلهفة : لا طبعا 
سليم : صلح ال عملته ي صاحبي 
ياسين : ازاي خلاص راحت مني
سليم : افضل وراها لحد ما ترضي عنك وترجعلك 
هز رأسه بسكااات 
سليم : ليه ي صاحبي تعمل فيا كدا 
ياسين : معملتش حاجة والله 
سليم بغضب : أنا بسببك عايش ومش عايش عمري ماهسااامحك 
ياسين بغضب اكبر : انت بتقووووول اي ابوك دا ابووووويا بالظبط بطل أنا*نية بقي 
سليم لكمه بالبو*كس : أنا شوفت الصور بعنيااااااا 
ياسين : طب منا شوفت صور نور وطلعت متفبركة 
حراااااام بقي أنا تعبببببببت تعببببببت 
أنا متوقعتش انك تنتقم مني في اختي ي سليم متوقعتهاش ابدا 
سليم بصدمة : اختك 
ياسين بصراخ : ااااااه اختتتتتتيييييي بتتجوزها من ورايا 
عاوز تلوي دراعي بيهااااااا 
سليم سكت ملقاش حاجة يقولها لان ياسين معاه حق في كل كلمة 
ياسين : ماترد يا صاحبي علي العموم مش عاوز اسمع ردك 
أنا بدور ورا ابوك وخلاص هيطلع قريب اوي من السجن وال عمل كدا هياخد حسابه لان يعتبره اكتر من ابويا فاهم 
وسابه ومشي 
سليم قعد مكانه مش عارف يعمل اي ولا يروح فين ولا لمين 
كلم سجدة في الاخر 
سجدة بحب : ايوا ي حبيبي 
سليم بدموع : ياسين عرف كل حاجة 
سجدة : اييييييي ازاي 
سليم بتنهيدة : معرفش بس هو عرف كل حاجة أنا آسف ي حبيبتي 
سجدة بحب : سليم أنا بحبك وانت بتحبني صح هتيجي تتقدملي رسمي من كدا 
سليم بهمس سمعته هي كويس : آسف 
وقفل من غير ما يسمع ردها... 
*** 
في مكتب رحيم"
عز : أنا اجيييييت ي رومي
رحيم بعصبية : ميت ألف مرة اقولك متقوليش رومي دي 
عز بخبث : ليه بس كدا 
رحيم بصله بص سكتته نهائي 
عز : تعالي بدري النهاردة عشان هنروح البلد
رحيم اتعصب اكتر وقام مسك الفازة ال جمبه ورماها عليه 
قدر بوجع : ااااااه 
رحيم ***

يتبع الفصل التالي اضغط هنا
رواية بريئة في عالم قاسي الفصل الخامس 5 بقلم الكاتبة المجهولة
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent