رواية جبروت مدمن الفصل الرابع 4 بقلم عائشة نصر

الصفحة الرئيسية

   رواية جبروت مدمن الفصل الرابع بقلم عائشة نصر

رواية جبروت مدمن الفصل الرابع 

أحمد : قومي حضري الغدا ل أمي
ورد مردتش وسابته وجت تمشي مسكها من ايديها جامد
أحمد : لما أكلمك تردي وتقولي حاضر
ورد : حاضر
أحمد سابها وعيونها دمعت وراحت تطبخ
طبخت ل روح الأكل وراحت ل روح توديلها الأكل
روح : حطيه هنا وتعالي
ورد حطت الأكل وراحت تقعد : نعم
روح : عارفة لو طلع كلامك صح وفعلا كان هيمشيني أنا هاخدك واطلقك منه ونروح نعيش سوا بعيد عنه
ورد بدموع : عشان تذل*يني
روح : والله لو طلع كلامك صح هعيشك وهعوضك عن كل ددا
ورد : طب وانتي هتعرفي منين
روح : دي طريقتي انا بقى ركزي معايا...
جه الليل وورد مستنية أحمد هي ومامته
أحمد أول ما دخل من البيت بص ل ورد وبعدين لف وشه ومشي ورد قامت من سكات تحضرله العشا وبدأت تحضره وروح قاعدة في الأوضة وأحمد ي الأوضة بيغير وقافل على نفسه بعد مدة ورد ندهت على احمد وشايلة صينية الاكل وراحة تحطها له على السفرة وأحمد رايح يقعد في سك*ينة كانت خارجة من الصينية عو*رت إيد احمد ونزلت د**م
أحمد : ااااهههه يا غب*ية
ورد : أ أنا اسفة والله وبسرعة دخلت عند روح كأنها هتجيب منها مناديل ونزلت الد**م اللي جه ع ايديها في سر*نجة حق**نة وخدت بيتادين وخرجت قعدته تعقمله الجر**ح وتظبطه
ومرة واحدة بطنها وجعتها وجريت على الحمام تر*جع
أحمد : إي اللي بيحصل النهاردة
ورد : ااه مش عارفة بطني وجعت*ني بس شوية
أحمد : طيب يلا نضفي مكان التعو*يرة وأعمليلي أكل
ورد : حاضر
تاني يوم أحمد راح شغله وورد نزلت تودي عينة الد**م المعمل وتعمل تحليل وعدت ع الصيدلية وهي مروحة جابت حاجة
ورد بليل في الحمام عمالة تعيط وتليفون البيت رن وروح نايمة
أحمد كان جاي من برا رد على تليفون البيت
الممرضة : بيت أستاذ أحمد محمود حفيظة
أحمد : أيوة أنا مين
الممرضة : نتيجة التحاليل يا فندم كله كويس بس في عينة مخد**رات واضح أن المريض أستاذ أحمد بيتعاطى
أحمد بصدمة وغضب حط سماعة التليفون ورد خرجت من الحمام ماسكة في إيديها اختبار حمل وبتع*يط وأحمد مضايق وقالوا في نفس واحد
ورد : أنا حامل
أحمد : أنا بشرب مخد**رات..؟

يتبع الفصل التالي اضغط هنا
رواية جبروت مدمن الفصل الرابع 4 بقلم عائشة نصر
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent