رواية السمرة الفصل السادس 6 بقلم مريم اليوسف

الصفحة الرئيسية

    رواية السمرة الفصل السادس بقلم مريم اليوسف 


رواية السمرة الفصل السادس 

انا المى رد علي ضروري 
لما قرأ هالرسالة تجلس بسرعة فتح ع الرقم .. وهو متأكد انو لهديك .. هو سجل رقمها عندو  
رن التلفون قام فورا وطلع لبرا 
المى :كيفك منار ليش ماعم ترد 
منار :لمين هاد الرقم 
المى :لخالتي 
منار :مين خالتك 
المى :خالتي مرت ابي .. شوفي 
ادارك الامر وقال :ولاشي خفت يكون لابوكي 
المى :لا اصلا انا مابسترجي احكي من تلفونو .. اتصلت لقلك انو ابي رجعلي الموبايل بس بدون شي لا خط ولا اي تطبيق يعني مافيني اتصل فيك 


منار وهو شارد :اي اي 
المى :شو اي 
منار :شوبدك 
المى :شبك ليش هيك عم تحكي معي 
منار : ولاشي 
المى :شو الحل 
منار :نترك 
المى :شوووو 
انقطع الخط حاولت تتصل فيه مرة تانية لقتو مغلق 


دخلت بدوامة كبيرة ليش بدنا نترك .. معقول لانو معد اقدر احكي معو .. معقول كان عم يستغلني ليتسلى 
مسحت رقمو من السجلات  ودقت لمريم  
مريم :الو 
المى :انا المى هاد رقم خالتي .. ليكي اعرفيلي شبو منار .. قلي لازم نترك .. 
مريم :شوو .. ليش
المى :والله  مابعرف ...  ما انت قلتي شب منيح .. شكلو كان عم يتسلى 
مريم :مستحيل منار مانو هيك ... حتى اياس خبرني انو منار قلو بدو يجي يخطبك .. بكون عم يمزح
المى :معقول 
مريم :اي معقول 
المى :انا خبرت اهلي انو نسيت عندك اسوارة بكرا بتجي لعندي بحجة الاسوارة بكون معك الخبر الاكيد 
مريم :ماشي ماشي 
سكرت الخط بس مامسحت رقم مريم  ورجعت التلفون لخالتها وهية بحالة انهيار ... صوتو ابدا ماكان بدل انو عم يمزح 
________________________
تاني يوم  اجت مريم لعند المى دقت الباب وفتحتلا سمرا 
سمرا :هلا حبيبتي 
مريم :كيفك خالة المى موجودة
سمرا :اي بغرفتها 
مريم :نست اسوارتها عندي وجاي وصلا اياها 
سمرا : اي حبيبتي تفضلي لاعملكن عصير 
مريم :كلشي من ايديكي طيب 
دخلت مريم لعند المى وسمرا كملت عالمطبخ 
دقت الباب وفاتت كانت المى متكورة على تختها وشاردة .. لما فاتت مريم قامت بسرعة لعندها 
المى :شو صار معك 
مريم بأسف: من مبارح عم دقلو ماعم يرد 
المى :سألتي اياس 
مريم: مبلى 
المى :شو قلك 
مريم :مابيعرف شي 
المى : ولا لاحظ عليه شي 
مريم :قلي انو اجاه تلفون وتخربط  كتير .. يمكن تلفونك 
المى :معقول كان عم يتسلى ولانو معد فيني احكي معو بطل 
مريم :مستحيل منار مو هيك .. اكيد في سبب مقنع .. او عم يمزح 
المى :لا لا ماعم يمزح حكيو ونبرة صوتو كانت اكتر من جدية 
مريم :اصبح في سبب
المى :اتطلعي فيني ..شو فيني شي غلط ..
مريم :انت بتجنني .. بس والله مابعرف ... رح حاول اعرفلك 
المى :اي مشان الله 
_____________________
مر يومين ومريم ماقدرت تعرف شي لانو منار بهاليومين كان صامت بشكل مخيف  والكل ملاحظ عليه القريب والبعيد ومحدا قدر ياخد منو لاحق ولا باطل .. في اياس عرف انو ترك المى بس ماعرف شو السبب ولاعرف شو عم يدور براسو ... المى كانت منعزلة بغرفتها  رح تجن ... يمكن كان شي سريع بحياتها بس اتعلقت فيه ... كان عندا نقص كبير بالمشاعر وظنت انو هو المصدر الامان بس فجأة تركها وراح وبدون اي سبب .. كانت حاسة بفراغ كبير جواتها يمكن لو امها عايشة كانت نامت بحضنها واتناست بس مافي حدا يحس فيها  حتى ابوها خلال هاليومين سافر .. سمرا ماعندا وقت تنتبه اذا متغيرة هالبنت او لأ 
_____________________
مريم عم تبعت على الكروب 
صبايا بدي روح لعند المى مين يروح معي
ديمة :انا بروح 
غزل :وانا بروح 
ديمة :ماعرفتي ليش تركها منار
مريم :لا والله ... حتى هو قلي اياس انو حالتو مو طبيعية 
غزل :معقول المى غلطت معو بشي بدون ماتحس ...يمكن ببرائتها حكت شي 
مريم :حتى ولو .. بس المى مو لهالدرجة صح بريئة بس مو مجنونة... والله مابعرف ... خايفة عليها والله بزعل عليها 
ديمة :وانا كمان ... ليكو بلا مانتأخر  خلونا نلبس ونلتقى 
______________________
قاعد بسيارة البراد والعمال عم يحملوا اللبن .. وهو شارد كعادتو
قرب  اياس منو 
اياس :ماحلك تطلع من حالتك 
منار :حل عني 
اياس :طيب فهمنا شو القصة 
منار :مافي قصة ولا شي
اياس : طيب لاتحكيلنا شي بس عطيها للبنت سبب واضح ليش تركتا 
اتطلع منار بأياس وقلو : كيف عرفت ؟
اياس :كيف عرفت برأيك 
منار : امم مريم 
اياس : خبرتني انو حالتها بتقطع القلب 
منار :فترة وبتنسى 
اياس : يعني مانك حاكي 
منار : لاء 
_______________________
فتحت الباب وكانو البنات 
المى  ببرود: اهلين صبايا تفضلو 
دخلو وكملو عغرفتها 
غزل : شو لحالك بالبيت 
المى : لا خالتي ع السطح يمكن عم تحكي مع اهلا 
مريم :كيفك 
المى : منيحة 
مريم : متأكدة 
المى :اي شوي صاير شي امانة احكيلي 
مريم :لا والله مو صاير شي 
المى : طيب ماعرفتي شي
مريم :لا والله .. 
نقلت المى نظرها لعند ديمة 
: ديمة بترجاكي انت حاولي اعرفيلي 
ديمة :كيف 
المى :عن طريق اياس ماهنن رفقات واكيد بكون حكالو ... بترجاكي ياديمة 
غزل :خلص ولوو المى شبك ... مابدا كل هاد 
المى : لاحدا يقلي خلص .. لاحدا .. ماحدا حاسس فيني انا عم موت ... انا ماني عايشة ... طول عمري وحيدة ماحدا حاسس فيني ... صح عشت معو كم يوم ... بس في هالكم يوم عشت عرفت شو طعم الحياة ... حسيت في حدا بهمو امري بخاف علي ..يقلي نامي منيح تغطي منيح ... ابي وخالتي صح موجودين بس ماعم يوصلولي الاحساس يلي بدي اياه ... يمكن لو امي عايشة ماكان بدي حدا ... وبعدين اصلا كل الحق عليكن ... انتو السبب خلتوني احكي معو واتعلق فيه ... قلتلكن مابدي .. مابدي .... وانتو تقوليلي منار غير ... عنجد طلع غير تركني بدون اي سبب وراح 
بهالاثناء كانت نازلة سمرا من على الدرج وسمعت اسم منار قربت وسمعت اخر كم كلمة ومن خلالن فهمت كل القصة 
خلصوا البنات قعدتن وراحوا كل وحدة على بيتن 
___________________
من هداك اليوم وحماتها ساكتة وماعم تحكي مع حدا .. الكل لاحظ تغيرها المفاجئ ... حتى جوزها لاحظ عليها ... وحتى انو الخناقة يلي صارت مو مستاهلة كل هالزعل 
عم يجهزو الغدا ... وشهد عيونها على حماتها يلي متأكدة انو سمعتها هداك اليوم 
دخل معاذ :مرحبا
ردو الا شهد 
معاذ :شو عاملينا اليوم اكل
الاء :محاشي 
معاذ :يا الله شو بحبها لهالاكلة 
الاء :لكن روح اتحمم لانو ريحتك لبن واصلة للجو 
معاذ : اي ... شهد ممكن تجي تطالعيلي تياب 
شهد :طالع لحالك 
ماعلق ترك المطبخ وراح 
حماتها :كنتي وفري تنظيراتك لحالك 
الاء : عن شو عم تحكي ماما 
ام معاذ : شهد فهمت علي 
شهد :بس انا غير انت 
ام معاذ :كيف يعني 
شهد :انا ماني مطولة هون .. رح اتطلق واتركو 
ام معاذ : اي روحي ليش ناطرة لهلق 
سكتت وماعرفت شو ترد 
شهد : مدايقين مني
ام معاذ: محدا مدايق منك ... نحنا خليناكي هون مشان قلبك يروق ومعاذ يعرف غلطو بس اذا مطولين خلي كل واحد من طريق  احسن 
شهد انا رح اتصل ببابا يجي ياخدني 
تركتن ومشت لباب المطبخ 
ام معاذ: بس معاذ بحبك وبدو اياكي
وقفت وماحكت 
ام معاذ : فكري اليوم  وخدي قرارك .. اذا معد بدك اياه فيكي تروحي بكرا واذا مابدك .. حاولي تصلحي الامور وبظن تأدب مظبوط
كملت طريقها  وسمعت صوت المي بالحمام وعرفت انو عم يتحمم دخلت على غرفتها  شافت وردة ومعها كرت 
قعدت واخدتن بهدوء .. اتطلعت على الكرت كان مكتوب عليه : سامحيني والله معد عيدها 
ضحكت على عفوية الكلمات .. خبتن تحت المخدة وقامت عغرفتو لتطالعلو تياب .. اول مادخلت دخل وراها وكان بالمنشفة .
شهد :جيت طالعلك تياب 
معاذ: خلص لاتعذبي حالك  انا بطلع 
شهد :يعني مابدك مساعدتي 
معاذ : لا 
شهد :تراجعت بخطوتا لتطلع  
معاذ : بدي اياكي انتي 
ماردت وطلعت ع المطبخ 
ام معاذ: شايفتك رجعتي 
شهد :جيت ساعدكن 
ام معاذ : اجلتي التفكير 
شهد : لا فكرت وقررت استفيد من نظريتي انا وانت اذا بتحبي 😉😉
ام معاذ بصرامة : اشتغلي من تم ساكت  .. لسه وحدة مافقست عنها البيضة  بدا تعلمني شو اعمل 
شهد بمزح :جربيني بعجبك 🤗🤗
الاء :عن شو عم تحكو ماعم افهم 
شهد:شغلات كبار 😂😂
_______________________
وصلت ديمة على بيتها وفورا اتصلت بأياس 
اياس :اهلا حبي 
ديمة :ليش رفيقك ترك المى 
اياس :والله مابعرف 
ديمة :كيف مابتعرف .. مو انت صديقو المقرب 
اياس :اي صح بس والله ماعرفت شي 
ديمة :انت واحد كذاب 
اياس :ديمةةةة
ديمة :شو ديمة شو ...  ماشفت حالتها للبنت يتيمة وهو يتمها اكتر ... لك نحنا السبب نحنا يلي اقنعناها تحكي معو  
اياس :طيب شو طالع بأيدي انا 
ديمة :تعرف ليش تركها .. ع القليلة يتركلها سبب.. بدا تعرف بشو غلطت البنت 
اياس :طيب بحاول 
ديمة :ما تحاول بدي تعرف ع الاكيد والاااا
اياس :والا شو 
ديمة :كل واحد من طريق 
اياس :بلله شوو 
ديمة :متل ماسمعت 
اياس :اي حاجتك جنان 
ديمة :هاد يلي عندي 
اياس : ليش عم تربطي علاقتنا بعلاقتن 
ديمة :انا هيك 
اياس : واي وانا مابدي اعرف فخار يكسر بعضو وانت اذا هيك بالناقص منك 
ديمة :ومنك 
فصل الخط بوجهها ... كانت انفاسا عم تعلى وتهبط  رمت التلفون من ايدها وقعدت تبكي 
_____________________
المسا ببيت الشباب 
منار قاعد وصافن ...كذلك الامر اياس ... ومعاذ صافن نوعا ما  شوكت راسو بتلفونو ... ومحمد هو الوحيد يلي عطبيعتو وعم يتصفن فيهن 
محمد :شبكن ولووو ... ليش هيك صرتو مقتين ومابتنطاقو ... كل حدا صافن بديرة ... شو يلي غيركن 
محدا رد 
قام حمل حالو وراح  
معاذ شارد : اكيد بلشت ترضى  حاسسا بلشت تتغير .. بس لايمت رح نضل هيك انا ماعد عندي صبر لبعدها عني .. لازم حرك حالي اكتر من هيك  وراضيها ونرجع على بيتنا ... قال عريس جديد قال 😏😏 بس كلو من ايدي بستاهل😞
منار :انا يلي عملتو صح ... اي اكيد صح ترباية سمرا شوبدو يطلع منها ... بس والله مو مبين عليها ..  اصلا هدول يلي بينخاف منن ياما تحت السواهي دواهي ... اصلا حتى لو مادخلا مابدي قرب لأي  شي بيقرب هديك العاهرة ... استغفر الله 
اياس :مفكرة رح اركض وراها اي ماتضربي منك الها .. عنجد ناقصات عقل .... لكن انا بتحكيني هالحكي ... اي والله بالناقص خلص حاج فكر فيها 
شوكت عم يراسل شخص ع التلفون : طيب ايمت
_انطر شوي
شوكت :انا تعلقت فيكي كتير .. 
_وانا اكتر 
شوكت:طيب صورة وحدة 
_ مافيني بعتلك صورة مافي غيرها 
شوكت:بس ما دققت بملامحك اكتر.. بدي اعرف كل تفاصيلك 
_عأساس بس صورة تشوفني بعتلك وحدة صرت بدك تتعمق بالتفاصيل ... وبكرا بدي شوف جسمك والي بعدو الله اعلم 
شوكت :خلص خلص معد بدي شي .. بس ماصار وقت نلتقى 
_برجع بقلك قريبا 
محمد بعد ماطلع من عندن راح مشي على بيتو وعم يحكي حالو :كلن عشقانين ..  وكل حدا رايح بعالمو ... عاساس انا ماني عشقان .. بس يمكن انا عم كابر ... لانو مستحيل مريم تقبل فيني ... بنت واعية وراكزة شوبدها من واحد متلي ... ليش شبني انا ... شو شبني الكل بيضحك علي او انا يلي عامل حالي مضحكة ... خلص خلي الايام تمشي متل مابدها .. ماحدا بيعرف بكرا شو مخبيلو 
_____________________
قامت المى تفتح شباك غرفتها لانو حاسة حالها رح تختنق ... راسا رح يفجر وهية تعيد حساباتها وتعيد كل كلمة حكتها مع منار يمكن زعلتو بدون ماتنتبه ... بس ماكانت تلاقي جواب ... حست انها بحاجة لحدا تحكيلوا .. بالعادة بتحكي مع خالها ادهم ... بس كيف بدا تحكي معو وما معها موبايل ... قررت تحكي لخالتها سمرا ... اكيد بتفهم عليها وممكن تعطيها الجواب الشافي .. بس كانت مترددة تحكيلها او لأ مشان ماتخبر ابوها 
______________________
فنجان القهوة قدامها مع قطعة كيك  وبأيدها سيجارة وقاعدة عم تكبس بتلفونها  ... والمى جاي لعندها بدا تخبرها بقصتها بس وقفها انو تفاجئت انو خالتها مرت ابو عم تدخن هي اول مرة بتشوفها عم تدخن .. المى بريئة لدرجة عم تنصدم عشغلات عادية وبتكبرها ... كتير عادات كبرها براسها ابوها وخلاها تشوف اي شغلة هجنة ... يمكن لازم تفوق وتوعى على حالها وتتقبل الامور وماتنصدم لانو هالحياة مليانة غدر وخيانة والركض ورا المصالح ومحدا لسه بفكر متلها 
هية واقفة وشاردة قررت تتقبل الوضع يمكن قالت بحالها شو دخلني حياتها وحرة فيها ... تقدمت خطوة زيادة رجعت وقفت لما سمعتا عم تحكي على التلفون 
سمرا : شو فكرتني المى مشان هيك ماكنت عم ترد 
___________________
بعد مارن تلفونو رنات متواصلة من نفس الرقم اجتو رسالة  محتواها :انا سمرا رد ضروري
طلع لبرا وحكاها 
منار :الو 
سمرا :شو مفكرني المى مشان هيك ماكنت ترد 
منار :حتى لو كنت انت ماكنت رح رد 
سمرا : ليش رديت لكن 
منار :خير شو  شوبدك وشو عرفك بقصتي مع المى 
سمرا :مفكر بيخفى علي شي ... اي احكيلي كنت تحكي معها 
منار :شي مابخصك 
سمرا :طيب ليش تركتو 
منار : ياحزرك ليش
سمرا :ليكون مشاني 
منار :برأيك مو سبب مقنع
سمرا : ليش من الاول ماكنت بتعرف انو انا خالتها 
منار : لو كنت بعرف ماكنت وصلت لهون 
سمرا : بس هية جدبة مو متلي 
منار :مو مهم المهم انك مرت ابوها وعايشين بنفس البيت وكمان مابدي شي يربطني فيكي لا من قريب ولا من بعيد
سمرا : قلك شي 
منار :..
سمرا : رح يجي يوم وتندم 
منار : باي 
____________________
رجعت على غرفتها بسرعة وسكرت الباب وراها وهية مصدومة والدمعة عالقة بعينها ... (خالتي ومنار ... شوفي بيناتن .. وهية شو دخلها ... ياربي شوعم يصير معي .. ليش هيك ... شو القصة )
راحت على تختها وتخبت فيه .. عم تحاول تطلع من طيبتها وحسن نيتها وتفهم شو عم يصير 
____________________
الصبح بكير  اهل الضيعة فاقو وكل واحد قام على شغلو ورزقو ... وشوكت من بيناتن عم يجمع الحليب من الناس 
شوكت :شو يا ام يامن خلفت البقرة
ام يامن : اي والله .. خلفت وجابت عجل 
شوكت :ماتنسينا من الشمندور  
ام يامن :لا خلص ولا يهمك رح ابعتلك اياهن لعندكن ع البيت 
شوكت :والله مابتقصري ياحنونة .. عم امزح معك مابدي غير سلامتك ... بس الله يوفقك لا حليبات هالبقرة لاتبلشي تخلطيهن مع الحليب مابصير 
ام يامن :عم تعلمني عشغلي يا شوكت .. اعوذ بالله اخلط بين الصمغة والحليب 
فضا الحليبات بالبراميل يلي معو  وطلع دفتر صغير من جيبتو وسجل ام يامن يوم الاحد :٥٠ كغ 
ضب الدفتر ومشي .. ركب السيارة قبل مايدور رن تلفون 
رد وقال :يسعدلي هالصوت الحنون 
:كيفك حبيبي 
شوكت :كيف بدي كون بعد هالصوت 
:قلت صبح عليك قبل ماتطلع على شغلك
شوكت :والله يا حنونة لازم تفيقي ابكر بشوي 
:ليش طلعت عشغلك 
شوكت :اي ورح خلص لم الحليب 
:الله يقويك ياعمري 
شوكت :يقبرني قلبك يا حنون 
:حبيبي ....
شوكت :اي قوليلي 
:امممم
شوكت: شو نور شوفي 
:كان بدي اطلب منك طلب 
شوكت :انت مابتطلبي انت بتأمري قوليلي ؟
___________________
طالعة شهد من الحمام وقعدت بالصالون .. ومعها عدة كريمات فتحتن وبلشت تدهن منهن .. شافتها حماتها ام معاذ وهية طالعة من المطبخ 
ام معاذ :لك شو عم تعملي يا مضروبة 
شهد:شو عم اعمل 
ام معاذ :قوي اتضبضبي  بغرفتك .. ليك هالمسخرة 
شهد : ليش شوفي هلق مزال عمي ومعاذ راحو عشغلن بشو زاعجتك 
ام معاذ :لك قومي هلق حدا بيجي 
شهد:يلي بيجي رح يدق على الباب  وبسمعو وبقوم بفوت عغرفتي .. ليش عم تأسري حريتي 
ام معاذ :حبيبتي هون مو بيتك بدك تاخدي راحتك قومي وانقلعي ع بيتك 
قامت شهد وقال :خلصينا عاد  اسمعي مني شورأيك اعملك مساج لوجهك 
ام معاذ :لا شكرا 
مسكتها من ايدها وقال اي تعالي شو ماخدة معك لسه لاحقة الطبخ والشغل 
قعدتها غصب عنها  سحبت الشال عن راسها وقالت :ليكو كيف الشيب بلش ياكل براسها ..  منيح هالزلمة لساتو متحملك 
قعدت ولبدت ام معاذ ومعد حكت 
شهد :ليكي عندي صبغة حلوة ولونا حلو رح اعملك شعرك وبعدا بتتحممي وبنعملك ماسك لوجهك بتتجدد بشرتك 
ام معاذ :عم تتسلي فيني 
شهد :هيك شي 😅 خليكي قاعدة  شوي وراجعة 
_____________________
بالمعمل 
شوكت جاي بسيارتو جايب الحليب وهون منار  واقف بالبراد  عم يحمل لبن 
وصل شوكت وحكي :شو مبكر منار اليوم 
  منار :اي والله ماكان جاييني نوم قلت لقوم وصل هالطلبيات وارجع ع الضيعة بكير 
شوكت :تمام .. ليك حنون 
منار :قلي 
شوكت :بدي احكي معك بكلمتين عجنب 
منار بقلقل :مشان شو 
شوكت :الشغل 
انتهد وقال :طيب لأرجع مارح طول 
وهو عم يتناول صندوق في علب لبن صغير داخ ووقع على الارض ... وانكب اللبن وطرش عبا الدنيا
ركض عليه شوكت وكم عامل 
شوكت :منااار ... مناار 
جاب قنينة مي من السيارة وصار يرشرش ومنار صار يستجيب  ويفتح عيونو 
شوكت : منار شبك
منار :منيح منيح 
بعد ايدن شوكت عنو ليقوم بس شوكت ضل قريب منو ليسندو 
شوكت :فوت ارتاح 
منار :لا بدي اخد الطلبية 
شوكت :ابو الشغل ع ابو الطلبيات ...شبك يازلمة 
منار بنفس مقطوع :مافيني شي 
شوكت :طيب بتروح فوت شوي 
دخلو ع المعمل  والشباب كان واصلن خبر وطالعين يشوفو 
معاذ :منار شبك 
منار :مافيني شي .. فتل راسي شوي لانو طول الليل مو نايم 
اياس :وليش مو نايم .. عم يوجعك شي 
منار : لا لا .. خلص اتركوني شوي وبهدا
محمد :الغي الطلبية وروح ارتاح بالبيت 
منار بعصبية :شبكن عم قلكن مافيني شي 
اياس :شو نحنا بدنا يكون فيك شي ... بس شوف حالك بالمراية  كيف مخطوف لونك 
شوكت:اسمع منن ياحنون  وخليك بالبيت 
منار :طيب نزلو اللبن انا رايح ع البيت 
محمد :عبيت اهلك 
منار :لا 
اياس :لكن رح نخلص شغل ونجي لعندك .. راح مشي على اساس على بيتن بس ماشاف حالو غير قدام بيتها ... مع انو ولا مرة راح ناح بيتا لنقول رجليه اخدوه .. بس يمكن قلبو يلي اخدو 
.. لف حوالي البيت وراح تخبى ورا شجرة يمكن على امل انو يلمحها ...وبالفعل شافها ... طلعت من بلكونة غرفتها .. لما شافها اتجلس دقات قلبو زادت .. ماعرف اذا شوفتها عم تريحو او عم توجعو ... كان معها تلفون  ارتكت عحرف الدرابيزين وعطتو ضهرا .. كبست بالتلفون شوي وحطتو على ادنها ...  حكت شوي فيه .. ومن حركاتها مبين انها عم تحكي حدا وتترجاه ... سكرت الخط  واتصلت بحدا تاني كانت عم تتكلم بهدوء وهاد الواضح من لغة الجسد  
سكرت الموبايل بتدخل عليها سمرا 
___________
سمرا : شو صار معك حكيتي مع ابوكي 
المى : اي ... طلبت منو يخليني زور عند بيت جدي شي يومين ... واتصلت على خالي ادهم من عندك اذا مافيها ازعاج 
سمرا : لا ولايهمك ... المهم خلاكي ؟
المى : اي وخالي قلي ليخلص مناوبتو رح يجي 
سمرا : تمام 
اخدت التلفون منها  وطلعت ... التفتت ع البستان يلي وراها واخدت شهيق طويل وزفرتو من تمها ... في شي عم يدور براسها .. لفت ضهرا وفاتت عغرفتها تحت انظار منار ... يلي بعد مافاتت هو كمان فل عبيتو يرتاح ...
___________
ام معاذ متمددة على الكنبة وعلى وجها ماسك باللون الابيض وعلى عيونها شرحات خيار 
وجنبها شهد  والاء عم يفصغصو بزر 
ام معاذ :مطول هاد عوجهي 
شهد : شوي مرت عمو 
ام معاذ : بدي قوم اطبخ 
شهد: وبناكل اليوم جاهز شوفيها
ام معاذ :ومين بدو يجيبو للجاهز 
شهد : رح حاكي معاذ 
ام معاذ : طيب قومي وصيه 
______________
واقفين الشباب عباب المعمل 
معاذ : حدا منكن راح فقد منار 
شوكت :لا .. بس حكيتو ع التلفون وقال هو منيح 
معاذ :صرلو فترة متغير... بتعرفو شبو 
محمد :بظن عشقان 
معاذ :والعشق بيعمل كل هاد ..
محمد :  اكيد في خلاف 
معاذ :ليك انا متزاعل انا ومرتي ومع انو عرسان هية تاركتني بس ماوصلت حالتي لحالتو 
محمد :كل واحد شكل ... والمشاعر بتختلف متل اختلافاتنا بالظبط 
معاذ :دخيلك انت وحكمك 
محمد :هههههه كنو ماعجبك 
معاذ :اياس وشوكت شو رأيكن 
محمد :ههههه مارح يجاوبوك  لانو كمان عم يمرو تقريبا بنفس المرحلة ... وحتى انت معاذ افندي عم تعاني بس انت بتكابر يمكن منار ماعرف يكابر 
اياس :انا فايت خلص شغلي وروح شوف منار 
رن تلفون معاذ 
سحبو من جيبة المريول واتفاجئ بأسم شهد .. راح عجنب ورد 
معاذ :شهد؟؟
شهد:اي .. ليك شو كان بدي قلك 
معاذ :قولي عم اسمعك 
شهد :جيبولنا اكل جاهز اليوم مو جاي عبالنا نطبخ 
معاذ :عم تحكي جد؟؟
شهد :اي شوفيها 
معاذ :امي بحياتا مافوتت اكل جاهز ع البيت 
شهد :من اليوم ورايح رح تفوت 
معاذ  :طيب شو حابة تتغدي 
شهد :اللحم بعجين اطيب شي 
معاذ :تكرم عيونك 
شهد :شكرا 
معاذ :مية طلب متل هالطلب المهم اسمع هالصوت الحلو 
____________________
راكبة جنب خالها بالسيارة وشاردة قدامها 
طلع ادهم من الضيعة ووقف عجنب الطريق
هية حكت قبل ما يسألها 
المى :فجأة قلي بدنا نترك 
أدهم :ليش
المى :ماعرفت 
ادهم:اي ؟؟
المى :حاولت اعرف ماقدرت ... 
ادهم :وين وصلتو بالحكي 
المى :كيف يعني 
ادهم :المى كبري عقلك بقا وفهمي علي ... عن شو كنتو عم تحكو 
المى :ماحكينا شي برات الطريق والله 
ادهم : اي مو مشكلة .. مزال لسه ماصار شي 
المى :كيف ماصار شي ...وانا مجروحة 
ادهم :ماحلك 
المى : والله موجوعة 
ادهم : لانها اول مرة 
المى : انت اقنعتني احكي معو .. ليش مانصحتني 
ادهم :المى اطلعي من توب البراءة .. واذا تركك شو نهاية العالم ... اصلا انتي لازم تجازفي تغامري تجربي تعيشي كل الظروف من اسوأها لاحسنها ... تتعلمي بمين توثقي وبمين لا .. لازم تتعلمي تعدي للمية مو للعشرة .. مابأثر اذا تعرفتي عحدا واكتشفتيه واكتشفتي تفكيرو .. انا مو ضد انك حكيتي انا ضد الغلط وانا واثق فيكي انك مارح تغلطي 
المى :وبركي غلطت 
ادهم :انت اجبن من انك تغلطي .. اصلا محدا نزعك غير ابوكي  بحرصو الزايد يلي مالو لزوم وانت جبانة 
المى :ليش هيك عم تحكيني بطريقة هجومية 
ادهم : انت اذا ماتعرضتي لصدمة بعمرك مارح تقوي ... مرة صبية اجت اشتكت ع امها .. انو امها حرضت خطيبا يترك بنتها 
المى :ليش 
ادهم :لما جبنا الام واستجوبناها كان ردا انو بدا بنتا تعيش صدمة وتصير قوية .. واصلا لو الشب بحب البنت ماكان تركا 
عم الصمت لدقائق واتذكرت سمرا 
المى :معقول  خالتي سمرا عرفت بقصتي وهددتو 
ادهم :وشو دخلها سمرا 
المى :سمعتا عم تحكي معو وتقلو تركتا مشاني 
ادهم بعصبية : خليكي غبييةة
المى : لك شووو عملت 
ادهم :وشو فكرتي انت لما سمعتي 
المى :معقول هددتو يبعد عني .. مشان مايعرف البابا 
ادهم :هههههههه
المى :رجعني ع البيت ... معد بدي روح معك 
ادهم : افتحي نت واقري  عن الثقة عن الحب عن الصداقة عن الزواج عن الخيانة .. عن الجرائم ... اقري عن اي شي بيطلع قدامك ... المى اقوي هاد العالم مابيرحم الضعيف 
المى :مامعي تلفون ... اخدو بابا 
ادهم: ااااخ من ابوكي بس 
دور السيارة ومشي 
المى :قلتلك رجعني ع البيت 
ادهم :رح رجعك بس بالاول نروح ع المكتبة جبلك كم كتاب تقريهن ... المى اسمعي منيح سرك لاتعطييه لحدا ... وقوي قلبك لاتضعفي  ولا تخافي اكتر الموت مافي وكلنا رح نموت واتأكدي وقت الجد انا معك وبضهرك 
المى : طيب ممكن طلب تاني ؟ 
ادهم : المى اعتمدي عحالك 
المى : بترجاك بس هالطلب 
ادهم :شو هو 
المى :ع الطريق بخبرك 
_______________________
واقفة ومستندة على الباب  وناطرة حدا يفتحلا ... فتحت الباب غزل  ولقت ديمة يلي على الباب 
غزل :هلا دمدوم تفضلي فوتي 
ديمة :وين اهلك 
غزل : وقت القيلولة فوتي فوتي 
دخلو عغرفة غزل  
غزل :شو تشربي 
ديمة: اي شي 
_____________________
الشباب قاعدين حوالي منار 
اياس :كيف صرت  منار 
منار :منيح منيح 
محمد : قوم لناخدك ع الدكتور 
منار :والله مابدا صرت منيح 
اياس :خبرت خالتي 
منار :عم قلك منيح ضروري تشغل  بالها 
اياس :اذا هيك لكن انا قايم ع البيت فارط 
منار :اي قومو روحو وانا كمان قايم 
شوكت :لحظة شباب قبل ماتروحو في موضوع بدي احكيه معكن 
منار :موضوع شو ؟
شوكت :يلا المسا بنحكي بوجود معاذ 
منار :متل مابدك 
محمد :مشينا ؟
منار :اي وانا جاي معكن 
______________________
دقت الباب وفتحتلا خالتا سمرا
سمرا :اهلين ... شو ماطولت غيبتك 
المى :تفتلنا شوي بالسيارة  وجيت ... كنت ضايجة 
سمرا :وشو هاد يلي معك 
كانت حاملة كيس بايدها المى 
المى :شوية قصص من المكتبة وروايات .. اذا بدك خدي اقري منن عم يقولو حلوين 
سمرا :لا شكرا مابحب هالعلاك الفاضي ... بس مع هيك بدي اتطلع عليهن لشوف شو عم تقري 
المى :اي أكيد ... اصلا هدول عزوق خالي 
سمرا :تمام .. اذا جوعانة في اكل بالبراد 
المى :اوكي 
___________________
قاعدين غزل وديمة مقابيل بعض وساكتين عم يشربو شاي 
غزل :شبك ديمة مو على بعضك 
ديمة :اتخانقت انا واياس 
غزل :ليش 
ديمة :مشان المى .. بدي اعرف ليش منار تركا 
غزل :ايي
ديمة :يمكن انا كبرت الموضوع ... وصار الموضوع متل التحدي 
غزل :وبعدين 
ديمة :من وقتا ماعم يحكيني ... خايفة يتركني ومايرجع يحكيني 
غزل :طيب انت شو دخلك بالمى ومنار يسطفلو
ديمة :كيف يعني يسطفلو .. خايفة اياس يكون متلو .. يتركني بدون سبب
غزل :مافي شي بدون سبب .. بس يمكن مابدو يحكي 
ديمة :طيب يحكي 
غزل :يمكن لانو المى درويشة  ماعجبتو 
ديمة :والله بزعل على هالبنت كتير .. مابتشوفي لما بتجي لعنا كيف بتصير تطلع علينا وعلى امهاتنا ... وهية وفوق كل هاد ابوها خانقها .. نحنا فرحنا لانو منار حكي معها بركي بتطلع من جوها شوي .... اجا هو كمان زاد الطين بله 
غزل : الها الله ... المهم انت شو .. اذا اياس رجع حكي معك شو 
ديمة :والله مابعرف ... انا مصرة عقصة المى 
غزل :خلص اتركيها للزمن ..
ديمة :وبركي معد حكاني 
غزل :اي شوفيها .. مانك لا اول وحدة ولا اخر وحدة ... ليكي انا مثلا مابحكي مع حدا وعين الله علي 
ديمة :لك صحي شوكت ماحكاكي 
غزل بأسف :لا .. من كم يوم حكيتو .. انو عم سلم عليه رد علي بنشافة ومعد حكي او انا حكيت ... حسيت قللت من قيمتي 
ديمة:ييي ... ليش عملتي هيك 
غزل :قلت بركي بدو يحكي معي ومضيع رقمي ... حكيتو انا  قام ماعبرني 
ديمة :بتعرفي شو ... اياس خبرني عنو انو متغير كتير وشكلو عشقان 
غزل :ايه الله يهننه شوبدي اعملو ... المهم حزري شوو 
ديمة : شوو 
غزل :بعد كم يوم نتائج البكالوريا
ديمة :عم تمزحي 😨
غزل :لا والله ... ياربي انا متوترة كتير 
ديمة :وانا كمان هلق توترت
_____________________
عطتها المراية وقالت هلق شوفي 
ام معاذ :يخرب بيتك شو عاملة فيني 
شهد :لاتقولي مو حلو بزعل منك 
ام معاذ :مو حلو ابدا ..
شهد :الاء تعي شوي 
اجت الاء وتفاجئت بأمها يلي طالعة بتشبه الممثلات وحستها هربانة من شي مهرجان
الاء :واااو ماما بتجنني 
ام معاذ :بعد الكبرى جبة حمرا ... جبولي شي امسحو 
الاء :بشرفك ماما لا والله بجنن 
ام معاذ :لك شوبدو يقول ابوكي واخوكي 
شهد :مارح يقولو شي خلص عندي 
انفتح الباب وام معاذ اجت بدا تقوم  بس مسكتها شهد وقعدت جنبها 
راحت الاء وباست ايد ابوها .. وابو معاذ لما شاف ام  معاذ تفاجئ 
شهد :عمو شوف مرت عمو مو طالعة حلوة .
ابو معاذ ضحكة خفيفة :لك شو عاملين يابنات 
شهد : كنا عم نتسلى  وقلنا خلينا نجرب هالموديل عمرتو عمو ... بس هية كانت قايمة تغسلو وانا عم قلا خليه شو رأيك انت 
ابو معاذ :لا بالعكس حلو ... خليه 
ام معاذ: ضحكت بعقلي هالشهد ... متل مابقول المتل جدي لعب بعقل تيس 
شهد :محشومة مرت عمو بس تغير مو اكتر 
ابو معاذ :متل ماقالت شهد تغير  ومافي حدا .. خليه حلو 
ام معاذ :يعني عجبك
ابو معاذ بأبتسامة دافية :انت عاجبتني من دون شي 
شهد :الله الله على الغزل 
ابو معاذ : شو عاملين عشا 
شهد :بصراحة وصينا جاهز على صفيحة 
ابو معاذ :في تطورات بالبيت 
شهد:اي اليوم قررنا نريح حالنا 
ابو معاذ :عملتو عين العقل 
الاء :انا رح جهز العشا . شهد :وانا جاي معك .. مرت عمو خليكي مع عمو وانا بنجهز كلشي 
ام معاذ كزتلا على سنانا وهمست :الله يقبرني اياكي 
____________________
منار وصل عبيتو بعد ما اجى من عند اهلو .. دخل وصار يلملم شوي من ورا الشباب وورشهن كل مابيجتمعوا 
رن موبايلو وكان رقم تردد اذا يرد او لأ ... بعدين رد 
منار :الو 
صوت انوثي اول مرة بيسمعو:مرحبا 
منار :اهلا 
: البان واجبان الاصدقاء 
منار :اي تفضلي 
:بصراحة ومو عارفة كيف بلش بس رح حاول اختصر 
مزار :تفضلي 
:  بصراحة اخي عندو براد وبيشتغل عليه ضمن الدول المجاورة 
منار :اي 
:اي عم ينطلب منو لبن وجبنة ونصحونا العالم بمعملكن 
منار: اممم ... يعني يلي بدي افهمو انو بدكن بضاعة من عنا 
:بالظبط 
منار :بصراحة يا انسة؟
:هلا.. اسمي هلا 
منار :والله يا انسة هلا حاليا مافي مجال لانو زباينا اوقات عم يزعلو مننا لانو ماعم نقدر نلبي جميع الطلبات
هلا :بس مشالله عن شغلكن ممتاز ليش مابتوسعو الشغل او بتفتحو فرع تاني
منار :والله عم نشتغل على الموضوع 
هلا :اي تمام لكن رح بستنى 
منار : بسس 
هلا :ليك ثبت رقمي بنصير نتواصل واتساب 
منار سكت شوي بعدين قال ماشي
___________________
بعد ايام  والوضع على حالو عند الجميع  
قاعد عمار هو وسمرا عم يحضر اخبار على التلفزيون
خلص الموجز .. خفض الصوت واتطلع عسمرا وحكي 
عمار :المى شو كانها متغيرة 
سمرا :لا عادية 
عمار :انا حاسس فيها 
سمرا :ماحكت شي 
عمار :هية طبيعتا مابتحكي ...ماعم شوفا .. كنت قول من التلفون اخدت التلفون  لساتا على حالا 
سمرا :اي لا تخاف ملتهية بالقصص يلي جبلا اياهن خالا 
عمار :قصص شو 
سمرا :قصص عادية .. شفتن انا مافيهن شي 
وهنن عن يتحدثو انضمت لقعدتهن المى 
عمار :كيفك بابا 
المى :منيحة بابا .. خير شوفي 
عمار :كأنك متغيرة 
صفنت شوي وبعدين حكت :لا مافيني شي 
عمار :بدك تلفونك 
المى :لا مابدي اياه مابيلزمني ... وبعدين انا هون بالبيت ماعم اطلع شوبدي فيه 
عمار :بتتسلي 
المى :لا عم اتسلى بالكتب والمجلات 
عمار ملاحظ هدوئها  وماعرف شو يتصرف 
عمار:انا رح رجعلك الخط وكل التطبيقات 
المى :بابا بكرا نتائج البكالوريا 
عمار :عنجد .. وكيف حماسك
المى :منيح .. بس اذا نجحت رح تخليني سجل بالجامعة ؟
عمار :اااه ... بنشوف 
وقفت المى :تصبحو على خير 
رجعت على غرفتها تمددت بتختها وشردت بالسقف 
____________________
جهزت شهد والاء سهرية  بالصالون  عند عمها وحماتها 
شهد :مرت عمو نحنا فايتين نحضر على اللابتوب فيلم 
ام معاذ :اقعدو حضروه عالتلفزيون 
شهد :هو ماطالع هلق ع التفزيون وبعدين مابدنا ننزع عليكن السهرة انت وعمي 
ابو معاذ :مو مشكلة ياعمي اقعدو معنا 
شهد: لا خليكن لحالكن واسترجعو ايام زمان ههههه
شهد :تعي شوي الاء 
راحو عغرفة الاء وفتحو اللابتوب وبلشو يحملو الفيلم .. مافي شوي  الا وسمعو صوت ابو معاذ وام معاذ عم يحكو ويضحكو 
الاء :سامعة شهد 
شهد :اي سامعة ... كبرو وماحسو على حالهن .. الله يهنيهن ويسعدن 
الاء :ويهنيكي انت ومعاذ 
شهد صفنت وحكت :ان شاء الله 
الاء :صحي شو صار معكن .. ما ناوين تتصالحو 
شهد :حاسة اني عم زودها معو وهو بلش يمل 
الاء :طيب حاج 
شهد:ماعم انسى يلي عملو الخيانة ابدا مو سهلة 
الاء :بس والله تعلم درس .. 
شهد :بشوف بشوف 
الاء :ليكي الفيلم بلش 
_______________________
سهرانين الشباب كالعادة 
وكل حدا بتلفونو 
اجا لمنار مسج ع الواتساب وكانت هلا 
هلا :مسالخير 
منار :هلا مسالنور 
هلا : كيفك 
منام :بنشكر الله ... انت كيفك 
هلا :الحمد لله  تمام .. شو بدي اسألك شو صار معكن ماكبرتو الشغل 
منار :شو الشغلة بين يوم ليلة 
هلا :لا بس من كم يوم انا بعتلك قلت بتكون بلشت 
منار :الموضوع مو بهالسهولة يا انسة
هلا :انا بعرف يلي عندو عزيمة وحماس بيعمل المستحيل ... ولا المشكلة بالمصاري 
منار :هيك شي 
هلا :اذا بدك انا ممكن ساعدك 
منار :بدك تساعديني ولا بعرفك ولا بتعرفيني 
هلا: دين او ممكن فوت شريكة 
منار : لا لا المعمل مو متحمل شركاء .. ولا حتى دين بقبل 
هلا : اصبح مشكلة المصاري مو مشكلة .. المشكلة فيكن انتو 
منار:.....
هلا : اخ منار انا لابعرفك ولا بتعرفني اذا بدك بنصير اصدقاء وتفضفضلي 
منار :لا مافي شي 
هلا :انا بعرف وبحس من نبرة الصوت من كسرة الحرف يلي عم يكتبو ... انت صاير معك شي مخليك محبط او مو بس انت يمكن انت وشركائك .. يعني يلي بشوف حماسك بالمقابلة وشغل الشباب بقول هدول بشهر زمان بيفتحو معمل تاني ...صدقني موضوعكن مو موضوع مصاري .. انتو فاقدين العزيمة
منار سكت وصافن بحكيها .. اتطلع بالشباب  بمعاذ يلي كان صافن بتلفون بعدين رما التلفون وشرد بالسقف ... بمحمد يلي عطبيتو ومو على عوايدو بضل يضحك .... شوكت منسجم بتلفونو لابعد حد وكأنو مو موجود ... اياس يلي القلق والديق باين عوجهو .. وعلى حالو يلي مو اقل  ما حالن بل ازود يلي واقع بين الحيرة والوجع والتأنيب الضمير والخوف انو يكون غلطان بقرارتو 
كتبلا لهلا :بحكيكي بعدين 
سكر التلفون ورماه عجنب  واتجلس وقال :شباب ليش هيك صايرين 
محمد :النا هالحكي 
منار :الي والكن ... ملاحظين حالتنا ... من ايمت صرنا هيك ... لك ايمت كنا هيك ... ليكو شباب رح احكيها على بساط احمدي انا وانتو  كل واحد فينا سبب تغيرو وهو  بنت صح ؟؟؟
محدا رد 
منار :شو اياس  مو صح 
هز براسو 
منار :معاذ مرتك مو هيك 
كمان هز براسو
منار : شوكت ومحمد 
كمان هزو راسن بصمت
محمد :طيب شو الحل لنطلع من يلي نحنا فيه 
منار :ما انت ابو الحلول  ياروح جدك  ... هاتلك شي حكمة من حكم جدك 
محمد :الله يرحمو ... بقول ان جنو ربعك عقلك ما بينفعك 
شوكت :جن يركبك يا حنون ايه 
محمد : بالمختصر يا شباب انتو شباب جهلانين ..  ومعمي على قلبكن والحل مابدو يكون بالمجمل بدو يكون بالمفرد 
منار :يعني 
محمد :كل واحد يحكيلنا شو مشكلتو لنساعدو 
اياس :بلش من عندك 
اتطلع بأياس وشرد شوي :كان بدو يقلو انا حابب اختك وبدي اياها .. بس مابيعرف شو مشاعرها تجاهو .. بس مابيقدر يقول هيك 
محمد :انا سبب تغيري هو انتو وبس صدقوني 
اياس :انا مشكلتي انو بحب بنت وهالبنت بتكون رفيقة حبيبة منار (منار فتح عيونو على وسعن )  ومنار ترك البنت بدون اي سبب قام حبيبتي تركتني  لانو بدا سبب تعرف ليش منار ترك رفيقتها 
شوكت :الله الله يا حنون منك الو ... وعجب نحنا مابنعرف بكل هالسوالف 
محمد :ليش انت معنا ... بس يلا جاييك الدور وبتحكي غصب عنك 
شوكت : اخرس انت ... بس ياحنون منك الو مين هنن البنات .. وانت منار ليش تركت البنت 
منار: شباب انا معد فيني ضل ساكت بدي احكي بس هالشي الو علاقة بالعرض والشرف مشان هيك يلي بدنا نحكيه هون رح يموت هون 
معاذ :عندك شك فينا ولو منار احكي 
منار :البنت يلي حبيتا وصرت احكي معها هية المى بنت عمار 
شوكت :مين هي البنت ماعرفتا 
منار :واذا قلتلك سمرا بتصير حالتها مرت ابوها ؟ 

يتبع الفصل السابع  اضغط هنا 
  • الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة :"رواية السمرة" اضغط على اسم الرواية 
رواية السمرة الفصل السادس 6 بقلم مريم اليوسف
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent