رواية غرام صعيدي الفصل الثاني 2 - بقلم اسراء ابراهيم

الصفحة الرئيسية

رواية غرام صعيدي البارت الثاني 2 بقلم اسراء ابراهيم

رواية غرام صعيدي الفصل الثاني 2

نظر صقر لجابر بغضب جحيمي ودخل وهو يحمل غرام التي فاقدة الوعي وخلفهم ابو صقر (عتمان ) بعد فترة فاقت غرام وهيا مفزوعة  بلهفة وخوف من ان تكون بين يدي زوج امها جابر ، استهدي بالله يا بنيتي متجلجيش احنا هنه جارك ، انتبهت غرام فوجدت رجل كبير في السن ومعه راجل اقل ما يقال عليه انه وسيم جدا وامها وزوج امها وكانت امها تنظر لها بشك ، مالك ايه اللي حصل يا بت ، نظرت غرام لزوج امها بخوف منه ، هه مفيش يا ماما مفيش انا بس كنت خايفة من الفار اللي في الشقة وخرجت جري واغمي عليا ، ابتسم جابر بخبث وقالها طيب مش تقؤليلي يابنتي وانا كنت موتهولك ، 

لاحظ صقر خوفها وشك انها تكذب وان هناك سبب اخر لخوفها بهذه الطريقة ،بقلمي اسراء ابراهيم،  تحدثت امها بملل اهلا يا حج عتمان نورتو بس هو في حاجة يعني اقصد سبب الزيارة ايه ، نظر صقر لها بغضب وتحدث بعصبية الزمي حدودوك يا خرفانة انتي متعرفيش بتتحدتي مع مين ولا ايه ، بخوف لا طبعا عارفة عتمان صاحب المرحوم الله يرحمه ،تجاهل عتمان كلامها ووجه كلامه لغرام ، بصي يا ابنيتي انا وابوكي كنا صحاب الروح بالروح وانتي ولد الغالي وهو وصاني عليكي وانتي وصيتي ولازم احافظ عليكي ، غرام بدموع وكنت فين يا عمي الحج كل السنين دي ، حجك عليا يا بنت الغالي بس يعلم ربنا انا دورت عليكي گتير وروحتلك بعد موت الغالي الله يرحمه بس ملجتكيش وعرفت انكو عزلتو ومسكتش برضه دورت لحد ما عرفت طريجك وجيت طوالي ، كل هذا وصقر ينظر لهذه الحورية اقل ما يقال عليها حورية فان جمالها فاق كل شئ فغرام ذات عيون واسعة زرقاء بلون البحر مع بشرة ناصعة البياض وملامح طفولية بريئة تخطف قلب كل من يراها وانتبه علي كلام غرام لابوه ، طيب خدني معاك يا عمي الحج عشان خاطري لو ليا خاطر وحيات غلاوة بابا عندك خدني من هنا وانا والله هشيل جميلك العمر كله بس خدني من هنا وبكت بحرقة ، بقلمي اسراء ابراهيم ، شعر صقر بقلبه يؤلمه فقط لرؤيتها هذه فأن توسلها يجعل من يراها ينفطر قلبه لاجلها واستغرب انها هيا التي تعرض عليهم الذهاب معهم واكد لنفسه شكوكه ان زوج امها له علاقة بكل هذا وغضب بشدة عند تفكيره بأن زوج امها السبب ، متجلجيش يا بنيتي انا چاي انهاردة عشان كدة انا چاي اطلب يدك لابني صقر  ، ايه الكلام ده لا طبعا مستحيل قالها جابر بغل واندفاع وتدارك ما قاله فصحح ذلة لسانه ااقصد يعني البت صغيرة عالجواز لسة 

، غرام بلهفة وانا موافقة يا عمي الحج بس ابوس ايدك خدني معاك متسبنيش هنا قالت هذا وهيا تنظر لجابر بخوف ، نظر لها صقر باستغراب الان وضحت له الرؤية وتأكد من ظنونه 
 واقسم في نفسه انه لن يرحمه ولكن مهلا تصبح فقط علي اسمه وسيعرفه مقامه جيدا ، الام ايه للدرجادي عايزة تمشي ماشي ياختي روحي بس يارب تعمري ومترجعليش تاني وانتي مطلقة ، نظرت لها غرام بحزن وقالت لها لو هموت هناك اهون عندي من العيشة معاكي ربنا يسامحك يا ماما ، 
جومي حضري نفسك يا بنيتي يلا عشان نمشي جبل الليل ما يحل علينا ،قامت غرام بسرعة وكأنها خائفة ان يتراجعو  بقرارهم ويتركوها لهذا الجابر المفترس .بقلمي اسراء ابراهيم 

 
همي يا بت منك ليها جبل ما يوصلو يلا ، بدور بت يا بدور،
نعم يا عمة ، الوكل جهز ولا لسة ، خلاص يا عمة هطفي النار اهو ، كويس  وصفية فينها ، خلصت معانا وطلعت تغير هدومها يا عمة ، ماشي روحي انتي واما يجو هشيعلك تحطي الوكل ، اللي تؤمري بيه يا عمة 

 
اه يا ناااري  بجي انا صفية بنت الحچ عرفة تيجي واحدة وتبچي ست الدار وانا لع اااخ كله منه ماشي يا چمال ، دخل جمال بتندبي ليه يا صفيه عالمسا ، نظرت له بغضب واه هكون بندب ليه يا واد عمي كله منك انت السبب ياما چولتلك حاول تتقرب لابوك بدل ما صقر ياخد كل حاچة بس انت اللي دماغك كيف الحچر ، بقلمي اسراء ابراهيم ، وانتي ايش دخلك بينا احنا خوات وانا وصقر اخوي زي بعض وهو الگبير ويعمل اللي هو عاوزه فاهمة ولا لع ، الحچ عليا خايفة عليك ، ملكيش صالح بينا اخرجي انتي وهيا تعمر وفزي جومي طلعيلي هدوم علي ما اتحمم بلا جرف ، اوف ده ايه الحظ ده مش كنت اتچوزت انا صقر كان زماني متهنية وست الدار انا اللي دايما اكده حظي عفش يلا بلا هم ، بقلمي اسراء ابراهيم

 
نزلت غرام من العربية بخوف من المستقبل ولكن مهلا فما سيحدث معي ارحم بكثير مما رأيته في بيت امي ، تعالي يا بتي متخفيش هنا دارك واحنا اهلك وناسك ، ابتسمت بخجل ودخلت مع عتمان البيت ، اهلا يا بتي تعالي تعالي متخفيش انا زي امك حضنتها ام صقر وغرام بادلتها الحضن وشعرت بالامان وسط هذه العائلة الكبيرة ، بسم الله ما شاء الله كيف الجمر يا بتي يا بختك يا صقر يا ولدي ،  تجاهل صقر كلام والدته ،  تعالي اجعدي يا بتي ده انتي هتبجي مرت الغالي ، فركت غرام يدها بتوتر ونظرت لصقر بتوجس ،وسمعو صوت من خلفهم  بس انا مش موافق عالچوازة دي يا بوي تفاجأ صقر  ...........يتبع 
رواية غرام صعيدي الفصل الثاني 2 - بقلم اسراء ابراهيم
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent