رواية قصة صفاء الفصل الحادي عشر 11 بقلم اسراء ابراهيم

الصفحة الرئيسية

       رواية قصة صفاء الفصل الحادي عشر  بقلم اسراء ابراهيم


رواية قصة صفاء الفصل الحادي عشر 

نزل حازم لكي يأتي بأي مسكن للصد•اع ولكن وهو ماشي في الشارع وجد شخص يظهر من بين العربيات كله أسود في أسود ولم يظهر منه أي شئ فاتخ*ض وأغـ ـمى عليه.
هى بصد*مة: إيه دا هو ماله اتخ*ض كدا؟! يكونش شاف عفر*يت!!!
وجلست بجواره وهى بتجس نبضه وقالت: إيه الواد الفرفور دا صدق اللِ قال الر•جالة ما*تت في الحر*ب.
وفضلت تخبط فيه عشان يقوم: أنت يابني قوم إيه الاستهبال دا.
ولكن لسه مغـ ـمي عليه؛ فأخرجت من حقيبتها مايه ورشت عليه، وهو بدأ يفوق وفتح عينه ولكن وجدها أمامه فرجع للخلف بسرعة وهو بيقرأ كل الآيات القرآنية اللِ حافظها.
ولكن هى واقفة مربعة إيدها وبتنظر له بسخر•ية
حازم بخو*ف: أنت مش بنتصرف ليه؟!
هى بسخر*ية: عشان أنا بشر يا أستاذ زيكم.
حازم بإبتسامة بلهاء: إيه دا أنتِ بنت ومش عفر*يته، ووضع يديه على شعره من الإحر*اج وقال: معلش أصل اتخـ ـضيت لما لقيتك طلعتي فجأة من بين العربيات.
هى: كنت بعدل النقاب والخمار فكنت واقفة في مكان بعيد عن الأنظار ولما خلصت طلعت ولقيتك طبـ ـيت في الأرض ومبقاش فيك صوت.
حازم: اها فهمت ماشي سلام بقى.
هى: آسفة عشان خضـ ـيتك يلا سلام.
ذهبت من أمامه وهو مازال محر*ج من الموقف دا ولكن قال في نفسه: يعني بردوا ليا حق اتخـ ـض دا أذا كان عينها مش باينة حتى، ولكن ابستم عندما سمع صوتها كأنه دخل قلبه قبل أذنيه.
(اوعى تقول حبيتها من أول ما سمعت صوتها 😁 أصل الأيام دي بقى بيحصل فيها حاجات غريبة حب من أول نظره وحب من أول كلمة)
حازم: لا فعلا باينلي حبيتها يا إسراء إيش دخلك أنتِ في الحاجات دي.
( اها صح أصل أنا لسه صغيرة عالكلام، دا اخفي من وشي يالا)
حازم: يامي وجري عالصيدلية.
عند نور وقع الموبايل منها عالسرير أول ما أخوها دخل مند*فع على غرفتها 
نور بخو*ف من شكله: اهدى بس يا باشا ونتفاهم يعني معقولة هتفضل خطيبتك على أختك، أكيد لأ أصل الدنيا بردوا لسه فيها خير.
إياد وهو يقترب منها: بقى تحطيها في موقف محر*ج زي دا وأنتِ مفكرة إني هعدي الموضوع دا كدا!!!
نور: على فكرة لو لمـ ـستني هصر*خ وألـ ـم عليك الناس وأولهم أمك وأبوك.
إياد: اعمليها كدا وأنا هسـ ـحب لسا*نك من بو*قك وتنخر*سي لمدى الحياة.
نور: الحياة والمو*ت، سوري يا باشا بقى ولكن مسـ ـكها من قفا*ها 
فقالت نور: على فكرة صفاء.........
إياد: إيه!!!! بجد؟!
ياترى قالت ليه إيه؟! معقولة قالت الحقيقة ولا إيه؟!

يتبع الفصل الثاني عشر اضغط هنا 
  • الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة :"رواية قصة صفاء" اضغط على اسم الرواية 
رواية قصة صفاء الفصل الحادي عشر 11 بقلم اسراء ابراهيم
princess

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق
  • S.D photo
    S.D6 يناير 2022 في 2:51 ص

    دخيلك فوق ما الفصل اقليل ابتقعدي سنه وانتي ابتكتبي فيه وبتنزليه يااااريت اتنزليه أسرع وأطول

    حذف التعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent