رواية وقعت في عشق المنتقم الفصل التاسع 9 بقلم موني وسكر

الصفحة الرئيسية

  رواية وقعت في عشق المنتقم  بقلم موني وسكر



رواية وقعت في عشق المنتقم  الفصل التاسع 9 


اسيل: فهدد استني
انت مبتقولش اي كلام وداده سعاد مش راضيه تقولي حاجه ايه الحقيقه ال انا معرفهاش
فهد : الحقيقه قولتهالك كذا مره وانتي مش راضيه تصدقي
اسيل: ال هي ايه بقا الحقيقه دي!
فهد : ابوكي كداب ونصاب
اسيل: انا ابويااا مش......
سعاد مقاطعه: اسيل فهد ال بيقولو حقيقي
اسيل: حقيقي ايه يا داده حقيقي ايييه
بابي يا داده ازاي
سعاد: اسيل انا امك مش الداده بتاعتك
اسيل مش مستوعبه
اسيل ضحكت ونزلت دموعها
اسيل: لا لا لا انتو اكيد بتهزرو انتو اتفقتو عليل عشان تزعلوني انهارده
امي ازاي انا امي متوفيه من وانا عندي 6 سنين
فهد : الي ماتت ديه تبقي مرات ابوكي مش امك
امك الحقيقه تبقي الست سعاد
واحنا بالفعل اتأكدنا من قسيمة الجواز وورقة طلاقها من ابوكي وكمان شهادة الميلاد الاصليه مكتوبه بإسم الست سعاد قبل طبعا ما تتزور
اسيل بعياط: ومدام انا بنتك ليه فرطتي فيا
ليه سيبتيني من وانا عيله وانتي عارفه اد ايه كنت بزعل لما بشوف صحابي معاهم امهاتهم و ارجع اعيط ان امي متوفيه للدرجادي انا كنت رخيصه عندك عشان كدا سيبتيني
سعاد بدموع: انا يا بنتي والله....
أسيل بعياط : بس مش عايزه اسمع منكم حاجه كفايه
وطلعت تجري
فهد : اسييييل
وجري وراها
طلعت اسيل تجري بره الجنينه ووقفت مخضوضه من الكلاب الي حوليها
يوصل فهد قبل ما الكلاب تهجم وياخدها في حضنه ويبعد الكلاب عنها
فهد : ششششش اهدي خلاص اهدي
اسيل مسكت فيه وفضلت تعيط كتير اوي
اسيل: هما ليه عملو فيا كداا انا عملتلهم ايه عشان يعملو فيا كدااا
فهد : اهدي
ست سعاد ملهاش ذنب انتي ما تعرفيش جبروت ابوكي ده وصل لايه
ارجوكي ما تظليميهاش
اسيل: انا بكرهه
هو اذاني اوي
وهي ليها ذنب ان هي قبلت انها تبيعني
فهد : مين قال انها باعتك
هي كانت مطره والا كانت هتخسرك للابد
اسيل: ايه ال يخليها مضطره دا انا بنتها ومن حقها تاخدني بالقانون اصلا
فهد : انتي بردوا لسه مش متخيله جبروت ابوكي
اسيل سكتت وفضلت تعيط وهو فضل يهدي فيها لحد ما بدات تهدي
واستوعبت الوضع ال هما فيه
بعدت بخضه
اسيل: ا ا ا..... انا اسفه انا....
فهد : ولا يهمك
اطلعي صلحيها يلا
اسيل: حاضر
و مسحت اسيل دموعها وطلعت لسعاد فوق ال كانت قاعده بتعيط
اسيل قعدت جمبها ومسكت ايدها وباستها
اسيل: مامي... انا اسفه انا بس كنت مصدومه من ال حصل
متزعليش مني
سعاد تاخدها فحضنها : انا عمري ما زعل منك
اخيرا يا اسيل سمعت منك ماما
اسيل: وعمرك ما هتبطلي تسمعيها يا حبيبتي
خلاص قومي غيري هدومك وتعالي عشان نقعد نتكلم مع بعض بقا عشان وحشتيني اوي
سعاد : ربنا يخليكي ليا يا حبيبتي
اسيل: ويخليكي ليا يا مامي
وقامت سعاد غيرت هدومها وراحت قعدت جمب اسيل
اسيل: عايزه احكيلك حاجه
سعاد:احكي
اسيل: فهد كان حاطط كلاب ف الجنينه وانا نازله نسيت وطلعت الجنينه وكانو الكلاب هيعضوني ساعه ما كنت بعيط وهووو لحقني ف اخر لحظه و.....
سعاد : وايه يا حبيبتي ...
اسيل بتوتر: خدني ف حضنه وفضل يهديني لحد ما هديت خالص بس فهد مش كدا فهد قاسي!!!
انا مستغربه فاهماني
سعاد بإبتسامه : فهماكي با حبيبتي
لكن في ان فهد قاسي فانا من ساعة ما شوفته وماشوفتش منه حاجه وحشه
وبعدين عادي يخدك في حضنه مش مراته
اسيل: مراته ايه انا مراته علي الورق بس لحد ما يخلص انتقامه من بابي
بس فهد يا مامي قاسي انا ال قاعده معاه وعارفاه من يوم ما جيت ومعاملنيش حلو الا انهارده ويوم ما ايدي اتحرقت
سعاد بخضه: ايدك انحرقت ؟!
انتي كويسه يا حبيبتي
اسيل: يامامي متقلقيش بقيت كويسه هو كان مخليني احط الحله علي النار بس النار لسعتني وانا بحط الحله بس وهو حطلي دوا وبقيت كويسه
سعاد : الحمد لله يا حبيبتي
اسيل : يلا عشان انا عيزه انا في حضن مامتي
سعاد :يلا
تصبحي علي خير
اسيل: وانتي من اهله
وحضنت اسيل مامتها وفضلت تفكر ف كل ال حصل وال مكنش بيفارق خيالها حضن فهد ليها
حاولت تشيل الحوار من دماغها لحد ما نامت

تاني يوم

سعاد: اسييل اصحي بقا
بقالك كتير نايمه الفطار جاهز
اسيل: خلاص يا مامي صحيت اهو
صباح الخير
سعاد : صباح الفل
يلاقومي غيري هدومك وصحي جوزك عشان ينزل يفطر معانا
اسيل: اسمو فهد مسموش جوزي يا مامي
ثانيا ما هو المفروض بيصحي بدري ايه ال منيمه لحد دلوقتي عامه ماشي هقوم اهو و اشوفه فين

وقامت اسيل خدت دوش وغيرت هدومها وطلعت من الاوضه خبطت عليه الباب مفتحش

اسيل استغربت فتحت الباب بهدوء لقته لسه نايم
راحت قريب منه
اسيل بهمس: طب ما انت شكلك كيوت اهو امال مطلع عيني ليه احم
وعلت صوتها نسبيا. فهدد
اصحي يلا
فهد : اممم
اسيل: اممم ايه اصحي يلا انت اول مره تتاخر ف النوم كدا وطبطبت عليه ب ايدها
فهد قام من النوم مفزوع وشد ايد اسيل ووقعها علي السرير وطلع المسدس من تحت المخده وحطه علي راسها كل ده في اقل من ثواني
اسيل اتخضت
اسيل: فيه اييييه
فهد : هو انتي
حرام عليكي يا شيخه فزعتيني
اسيل: هو اناعملت حاجه
انا كنت بصحيك براحه هو دا جزائي ابعد المسدس دا عني
قام فهد وشال مسدس بعيد عنها
فهد : اسف مكنتش اقصد اخضك
اسيل: ولا يهمك
اول واخر مره اصحيك
يلا غير هدومك عشان مامي حضرت الفطار ابسط هتاكل من ايد مامي مش هتبطل اكل
فهد : الحمد لله اخيرا هترحم من حرقة دم كل يوم
اسيل: والله
وانا مالي انا مبعرفش اعمل حاجه
ثانيا صحيح عايزه اقولك علي حاجه
فهد : ارغي
اسيل: هتموت لو كلمتني عدل انا خلاص كدا كدا مش ناويه اهرب يعني ف شيل الكلاب عايزه اطلع الجنينه
فهد : هبقي اشوف الموضوع ده بعدين
اسيل: ايه ال بعدين هو انا طلبت منك المستحيل يا فهد عامو ال انت شايفه عن اذنك
وسابته ونزلت لمامتها المطبخ
وفضلت تفرك علي الكرسي
سعاد : كالك يا اسيل
اسيل: ماميي عايزه اسالك سؤال
سعاد : اسألي يا حبيبتي
اسيل: هو لو راجل طبعه عصبي اوي وطبعه يعني قاسي ايه الحاجه ممكن يخلي معاملته تتغير
سعاد بخبث : وانتي بتسألي ليه
اسيل بتوتر: عادي يا مامي ردي عليا بقا ازاي معاملته ممكن تتغير
سعاد برخامه : معرفش
اسيل بغيظ: بقي كده ماشي يا سوسو

فهد كان صحي وخد دش وغير هدومه ونزل
فهد : صباح الخير
اسيل وسعاد: صباح النور
سعاد: يلا بقا عشان الفطار
وقعدو علي السفره وبداو ياكلو
اسيل: فهد يعني واضح ان احنا مطولين هنا ف يعني انا عايزه فوني انا زهقت انا بمل من القعده كدا
فهد : ونبي يا ست سعاد فهميها انها مخطوفه مش قاعده في ملك ابوها هي عشان تتقمر
اسيل بهدوء شديد: بس دا بردو ملكي مش بيت جوزي يبقي بيتي
فهد : ايه ده
بس بقيتي بتقوليها عادي كده
لا واضح ان في تطور
اسيل وهي بصاله: لازم نتقبل الامر الواقع ونتعايش
فهد : كويس انك وصلتي الفكره ديه
الحمد لله
تسلم ايديك يا ست سعاد
سعاد: تسلم يا ابني تعالي بقا علي الغدا هعملكو غدا حلو
فهد بإذن الله
سلام عليكم
اسيل وسعاد: وعليكم السلام

الحلقه التاسعه
من رواية " وقعت في عشق المنتقم "

مشي فهد
وسرحت اسيل ف فهد وتصرفاته معاها
وقامت اسيل وسعاد يشيلو الاكل
اسيل: شفتي البني ادم ال لا يطاق دا اهو انا داخله ف شهر قاعده معاه اما خلاص حبه وهقتله
سعاد : ياراجل
بذمتك مين هيقتل التاني
اسيل: هو هيقتلني قريب بسبب كرهه لبابي
سعاد : الصراحه حقه
الي ابوكي هعمله فيه مش هين
اسيل: هو بابي عمل ايه فيه
سعاد : معقول مش عارفه يا أسيل
ده الموضوع انتشر جامد علي التليفزيون والصحافه وكانت بهدله
اسيل بفضول: لا مش عارفه والله انتي عارفه اني مش بتابع اخبار احكيلي يا مامي ايه ال حصل
سعاد : الي سمعته ان فهد ابن لواء كبير في الاسكندريه وكان معاه ورق مهم جدا ضد حسن
ابوكي حاول يرشيه كذا مره لكن مكنش بيجي معاه بالسكه ديه فقام مطلع عليه اشاعة انه ظابط مرتشي وجاب كام واحد كده يشهد ضده فتجازه وانطرد من شغله
ابوه ما استحملش واتبري منه
اكتر من كده معرفش
اسيل بصدمه: يا لهوي بابي عمل كل دا!!!! ليه حق فهد بقا يكرهني
انا بكره بابي بابي اذاني واذاكي واذي فهد ومحدش عارف اذي مين تاني
سعاد بتنهيدة حزن : ربنا علي الظالم
اسيل سكتت شويه كدا كانت بتفكر
اسيل: مامي تفتكري فهد ممكن يبطل يكرهني لما ينتقم من بابي!
سعاد : ماظنش انه بيكرهك اصلا يا سيلا
اسيل: تؤ بيكرهني
سعاد : يمكن
اسيل: مامي هو انتي حبيتي بابي
سعاد : ليه الاسأله ديه يا بنتي
اسيل: بلاش اسال يا مامي بصي اصل هتكلم معاكي بصراحه هتسمعيني ولا هتتريقي عليا
سعاد : هسمعك يا قلب ماما
اسيل بتوتر: بصي انتي عارفه انو انا فضوليه وانا متاكده ان ورا فهد دا حد طيوب بذات بعد الموقف بتاع الكلاب دا انا هخرج من حياته بعد ما ينتقم من بابي بس عايزه اخرج من حياته ابقي ولو غيرته بنسبه 1% لحد كويس ومش عارفه اعمل ايه
سعاد : اممممم
طب نتكلم بصراحه
اسيل: ماشي نتكلم بصراحه
سعاد : انت عارفه ومتأكده ان فهد كويس وكل الي بيعمله ده عشان يخلص الناس من شر ابوكي
لكن التغير الي انتي عايزه تعمليه هو ان فهد يتحول من شخص بيكرهك لشخص يحبك
مش كده
ديه الصراحه
اسيل اتوترت : ولوو نفرض اني عايزه كدا ايه الحل
سعاد : خليكي الاول صريحه مع نفسك
واعترفي انك بتحبيه
اسيل: احبوواا؟ انااااا... انا هطلع اتفرج علي المسلسل برا
وهربت اسيل من تكمله الحديث مع امها
سعاد : ههههههه
وقعدت اسيل علي الكنبه
وكانت بتفكر ف كلام امها
عقلها: احبووو ولو حبيته هو اكيد مش هيحبني
قلبها: مش يمكن تكوني بداتي تحبيه اصلا انتي كنتي مطمنه وانتي ف حضنه يوم الكلاب فضلتي تعيطي كانك ف حضن ابوكي محسيتيش انو شخص غريب ولا انك بتكرهيه واول ما استوعبتي الموقف اتكسفتي
عقلها: لا انا مش بحبو لا
وفضلت في صراع بين عقلها وقلبها
وعدي اليوم واتاخر فهد ف الشغل اوي
اسيل استغربت اوي وقعدت تستناه
لحد ما فهد رجع بليل
اسيل اول ما شافته
اسيل: انت فين كل دا اتاخرت ليه
فهد: ايييه خضتيني
اسيل: سوري مكنتش اقصد
انت بس اتاخرت ف انا استغربت
فهد : فين المشكله
اسيل: ايه ال فين المشكله اتااخرت ليه انهارده انا سالت سؤال يعني
فهد : وده من امتي ان شاء الله
اسيل بتوتر: من دلوقتي
ايه الغريب يعني ف سؤالي
فهد : وانتي مالك تسأليني اتأخرت ولا متأخرتش ليه
اسيل بدون وعي :لاني مراتك ومن حقي اني اسالك وانت لازم تجاوب
فهد : مراتي ؟!
اااااه لا يا حلوه مراتي ديه فتره انتقاليه وهتعدي ولحد ماتعدي تلزمي حدودك ومتدخليس فلي ملكيس فيه فهماني طبعا
اسيل: تؤ مش فاهماك وانا مبتدخلش ف حاجه متخصنيش ال انا اتدخلت فيه يخصني
فهد : اسيل شكلك فاضيه وانا مش رايقلك
تصبحي علي خير
اسيل : مش هتاكل
فهد باستغراب : هو في اكل
اسيل: اكيد مامي عملت غدا
فهد : انا قولت بردوا اسيل هانم تطبخ
ده مستحييييل
حطيلي الاكل علي ما اغير وانزل
اسيل: هتعلم علي فكره
مامي قالتلي هتعلمني حاضر هحطهولك علي ما تنزل
طلع فهد خد دش وغير هدومه ونزل قعد علي السفره لقي ست سعاد بتحضر السفره
سعاد: حمدلله علي سلامتك يا ابني
فهد : الله يسلمك
سعاد بهمس: علي فكره مراتك متغدتش
ومستنياك قعدها تاكل معاك
فهد عشان مايكسفهاش : حاضر
سعاد : يلا بالهنا والشفا
تصبح علي خير
فهد : وحضرتك من اهله
اسيل طلعت اسيل من المطبخ وهحطت الاكل الي كان في ايديها : انا هطلع فوق بقا عشان تعبانه هنام شويه
فهد : اتغديتي
اسيل: تؤ مش جعانه
فهد : اقعدي كلي معايا
اسيل ابتسمت : حاضر
وهو لاول مره ياخد بالو ان ضحكتها حلوه
فهد : ضحكتك حلوه
وحاضر احلي
اسيل اتصدمت من رده
وابتسمت بكسوف
اسيل: مقلتليش اتاخرت ليه انهارده بردو انت كل يوم بترجع بدري
فهد ماحبش يضايقها: شغل زاد وبقي في مليون حاجه بعمله
اسيل: ربنا معاك
وقعدو ياكلو ف صمت وكل واحد بيفكر ف حاجه تانيه
خلصوا اكل وتسيل شالت المواعين دخلتها المطبخ

عند حسن ف المكتب

السكرتيره: حسن بيه عمار باشا برا
حسن : دخليه
السكرتيره: اتغضل يا عمار بيه
دخل عمار
عمار : ايه يا حسن لسه ملقيتش بنتك ال هربت ولا اييه
حسن : ايه الي جابك يا عمار
عمار: جاي اقولك ان انت معرفتش تلاقي بنتك انا هلاقيها وساعتها يا حسن متزعلش علي ال هيجري ف بنتك
وشحنتك دي يا حسن مش هتيجي المينااا انا ليا النسبه الاكبر
حسن : قولت كده كتييير وماعرفتش تلاقيها
اما الشحنه فتعتبرني انفصلت عنك
عمار : يعني ايه ؟!
حسن : يعني لقيت شريك غيرك
عمار : شريك غيري ؟!
وده مين بقي إن شاء الله
حسن : الصقر
عمار : ميييين ؟!
حسن : الصقر
ايه انتطرشت
عمار : شكلك لسعت بعد ما بنتك هربت
صقر مين الصقر مالوش في شغلنا
حسن : طلع ليه في الشغلانه وهيظبط الدنيا
عمار : هياخد قد ايه
حسن : نص الشحنه بتاعتي وهو الي هيدخل الشحنه كلها
عمار : اما نشوف
حسن :هتشوف
مع السلامه
ابقي شد الباب وراك
ليخرج عمار من مكتب حسن وهو منغاظ

يتبع الفصل العاشر 10  اضغط هنا 
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة: "رواية وقعت في عشق المنتقم" اضغط على أسم الرواية
رواية وقعت في عشق المنتقم  الفصل التاسع 9 بقلم موني وسكر
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent