رواية حين تقع في الحب الفصل الخامس والعشرون 25 - بقلم ندى علي حبيب

الصفحة الرئيسية

     رواية حين تقع في الحب الفصل الخامس والعشرون 25 بقلم ندى علي حبيب


رواية حين تقع في الحب الفصل الخامس والعشرون 25

في منزل منير في الجمليه 
نفين بدموع:ابني بيضيع مني يا منير 
منير بحزن:هو اللي عمل في نفسه كدا مفيش مكان في القاهره مارحناش دورنا فيه هتكون راحت فين يعني 
سلوي في نفسه بحقد:لازم اخليها تكره غسان اكتر واكتر ومحدش هيعرف مكانها غيري 
سلوي:قاسم هو غسان فين 

قاسم بسخريه:مع صحابه الجداد متعرفرش ان الرائد غسان بقي نسونج*ي وبيسهر في البرات 
منير بحزن :انا نازل افتح المخزن ونزل 
سلوي بتمثيل الحزن:هو فين المكان 
عمر وهو نازل:في البار الجديد (.    )
سلوي في نفسها:فرصه حلوة اوي ونزلت مشت علي البار 

 
اما سكينه مازالت في منزلها في الجمليه 
سكينه بحزن:هتكوني فين يا نور ليه تكسري راسي قدام العالم كدا ليه يا نور
نورهان بدموع قعدت جنبها :خلاص يا سوسو مصرها لينا 
سكينه بدموع:بقالنا 4 شهور بنقول كدا يا نورهان طب هي عايشه ولا ميته عوزه اعرف بس ارضيها فين 
نسمه :بعد الشر عنها يا سوسو اكيد هي كويسه متخافيش
سكينه بحرقه:يارررررررب انت عالم بحالي وغني عن سؤالي اشوفها وترجع لحضني

 
في منزل هاجر 
هاجر :بس كدا ياستي لما قدمت في الشركه لازم اروح القاهره علشان انتقبل 
نور وهي بتاكل جوافه:شركة ايه يعني اللي في القاهرة دي 
هاجر:شركة لسه بدأة جديد بس ايه رفعه في السوق بتاعت واحد اسمه منير حاجه كدا 
نور:ايوا ايوا طب هتعملي ايه 
هاجر:هنروح انا وانتي هنقدم في الشركه ونرجع علطول 
نور :لاء انا استحاله اروح القاهره 
هاجر:نور احنا هنروح ونرجع علطول اول ما نتقبل وبعد كدا هنكمل في الشركه اللي هنا 
نور :هاجر انتي عرفه ان انا مينفعش اروح القاهره انا مش عوزه حد يشوفني اعذريني 
هاجر:انتي معايا متقلقيش وبعدين هما في الجمليه ايه اللي هيجبهم الشركه اكيد مش القدر هيمجع بنكم في نفس الشركه احنا مش في مسلسل هندي يعني 
نور بضحك:يعني اطمن 
هاجر:عيب الكلام دا البطل  عمل ايه النهارده 
نور بتعب:والله بطني شده ووجعاني يا هاجر الولا دا شكله عنيد اوووي 
هاجر وهي بتلم الأكل :زي امه هيكون زي مين يعني 
نور :انتي اخدتي الجوافه ليه 
هاجر:الدكتور قال ممنوع الجوافه كتير  انتي اكلتي زياده النهارده كفايه 
نور بعياط:لاء هاتي الجوافه تاني 
هاجر:انتي بتعيطي ليه علشان الجوافه معقول 
نور بدموع:اه هاتي 
هاجر بصدمه:خدي اهي ودخلت المطبخ يادي ام هرمونات الحمل كنت جوزك يا اختي وانا مش عرفه
نور بصوت عالي:بطلي برطمه يا اخت 
هاجر :اسفين يا سطي قومي يلا جهزي الشنطه اخلصي 
نور :حاضر وقامت تجهز هدوم ليها 

 
في بار من افخم بارات مصر 
كان يجلس غسان علي احد الكراسي ويمسك بنت تلبس لبس يكشف اكثر ما يستر من وسطها ويحرك يده عليها بجرا*ئه ويقبل*ها بغل وغضب وكانت اعين تصور ما يحدث 
البنت بميا*عه:ايه يا باشا مش هنطلع 
غسان بقرف زقها علي الأرض بغضب:غوري من هنا مش مودي النهارده وطلع راح علي النيل بغضب 
ميرا وهي بتتفرج علي الصور :حلو كدا اووى يلا سلام نهائي يا نور وبعتت الصور من خط جديد ولما وصلت شالت الخط وكسرته بغل 

 
غسان كان فاتح قميصه وحاطط ايده في جيبه والهوا بيطير قميصه وراه والدموع تنزل من عينه 
غسان بصوت عالي:وحشتيني اوي يا نور نفسي اعرف انتي فين نفسي تسمحيني انتي فين وكمل بغضب ليه اخدتي ابني مني ليه تحرميني ان اشوفه بيكبر كل شهر قدام عيني ليه العذاب دا ونزل علي ركبته بدموع 
نور من وراه :دا اقل حاجه ممكن اعملها فيك صدقني لسه هعذبك اكتر يا غسان وكملت بسخريه ايوا ماهو باين ان انا وحشتك عايش حياتك برافو عليك تطور حلو منك برضو 
غسان قام بسرعه يدور علي الصوت بهستريه:نور نور انتي هنا صح انا سمعت صوتها 
واحد من الصيادين:ماله دا 
واحد اخر:تلقيه بيحب وعشقان
غسان فاق:مستحيل انا مش كدا انا لازم افوق انا هتغير علشانك يا نور صدقيني بس ارجعيلي 
............................
في غرفة نور كانت وقفه بصدمه هي وهاجر بتتفرج علي الصور 
نور بدموع وهي بتتفرج علي الصور:واحد خا*ين مصدق ان انا انا روحت من حياته وعاش حياته هو 
وكملت بشجاعه انا هعرفك مين نور يا غسان الالفي  
هاجر بدموع:ولا يهز فيكي شعره هو واحد خا*ين اصلاً سيبك منه وعيشي حياتك انتي وابنك 
نور بعياط:عمري ما عطيته غير الحب لكن هو عمره معطاني غير القسو*ه جروح جسم*ي بطيب بس جرح قلبي بيتوجع اكتر ليه ديماً الضعيف بيتهزم في الحياة دي 
هاجر حضنتها:بس خلاص اهدي انا معاكي يلا علشان منتأخرش 
نور بشجاعه:يلا بس بعد منروح انا عوزه اروح مشوار 
هاجر بستغراب:هتروحي فين 
نور :..
google-playkhamsatmostaqltradent