رواية يا انا يا انتي الفصل السادس 6 - بقلم ملك محمد

الصفحة الرئيسية

رواية يا انا يا انتي البارت السادس 6 بقلم ملك محمد

رواية يا انا يا انتي كاملة

رواية يا انا يا انتِ الفصل السادس 6

في عربية الشرطه وهما الأتنين متكلبشين ببعض 
ادهم بذهول: حشيش ياملك حطالي حشيش ومبلغه عني 
: قولتلك مش حشيش دي بودره 
بعصبيه وهو بيكز على اسنانه  : فرقت اوي يااختي فرقت اعمل فيكي اي قوليلي انتي اعمل اي ارتكب فيكي جريمه واريح البشريه كلها واهو كدا كدا رايح ع السجن ف اعمل حاجه مفيده بالمره
بخوف: طب اهدا طيب وربنا دقيق دقيق بتاع الكيك والحاجات ال بتتاكل دي
بعصبيه: وحطالي دقيق ف كيسه بيضه ومبرشماه ومبلغه الشرطه عني ليه ها فهميني انتي يمكن انا مبفهمش
بخوف: انا قولت اديلك قرصه بس علشان تحرم تخطفني وتدايقني تاني
ادهم : نعم يااختي احرم دانا هطلع روحك بس اصبري
ملك : طب ما...

قاطعها: اسكتي خالص مش عايز اسمع صوتك دا نهائيا 
هزت راسها بخوف يعني حاضر
بعصبيه: المشكله دلوقتي عندي شغل ولازم اروح هترفد بسببك منك لله 
العسكري : ماتبس بقى انت وهي جبتولي صداع 
ادهم خد نفس وسكت وبعدين افتكر حاجه فقلها بتعجب
: صحيح ياملك لما هو دقيق ليه مقولتيش كدا واحنا ف الفندق هناك
بتوتر: بصراحه نسيت 
وهو بيتمالك اعصابه : نسيتي بسهوله كدا نسيتي تعرفي انا مني لله

ملك : ماتبطل أفوره بقى وصويت زي النسوان مانا بنت اهو وايدي متكلبشه ف ايدك ورايحه القسم معاك وقاعده ساكته
بعصبيه:  وانتي ليكي عين تتكلمي مش حضرتك ال موقعانا ف المصيبهي وبعدين انا ورايا شغل ومسؤليات وروحتي القسم دي هتضر بسمعتي ف الشركه انما انتي اي لازمتك ف الحياه دا حتى لحد دلوقتي محدش فكر يدور عليكي 
ملك : نعم هو اي ال محدش فكر يدور عليا دول تلاقيهم قالبين الدنيا 
ادهم : طب اسكتي اسكتي انا دلوقتي عرفت والدك عايز يجوزك ويخلص ليه ماهو عنده مصيبه فعلاً
فجأه العربيه بتقف وبينزل الظابط يقول للعسكري
نزل يابني الأتنين دول واقف بيهم ع جمب 
العربيه ولعت من قدام
العسكري : طب وهنوديهم القسم ازاي يافندم
الظابط: في عربية ترحيلات رايحه ع القسم هتعدي من هنا بعد نص ساعه هيركبوا فيها 
ادهم بص لملك وقال : براكتك يااختي هنركب عربية ترحيلات افرحي
ملك بفرح: يس يس 
ادهم بصلها بضيق
ملك : في اي مش انت ال قولت افرحي
نزلوا ووقفوا ع الرصيف والعسكري واقف معاهم بالبندقيه
ملك : عمو ممكن تضرب طلقه ف الهوا نفسي اوي اتفرج ع ضرب نار
العسكري بصلها بتعجب

ادهم : معلش متاخدش على كلامها عندها سلك فاصل جوه 
العسكري : بقلوكوا اي انتو الأتنين اقفوا هنا دقيقه عما اشتري حاجه اكلها من المحل ال هناك داه 
ملك : طبعاً طبعاً اتفضل 
العسكري : اياكوا تروحوا كدا ولا كدا
ادهم : ياعم روح بقى انت محسسنا اننا متاخدين ف جريمه بجد دول شوية دقيق
العسكري مشي فعلاً وبعد ثواني بيجي واحد يقف قدامهم ويقول
: لو سمحت ممكن اعرف اروح مكان .... منين
ملك بلهفه : ايوا ايوا انا اعرف 
ادهم بتعجب رفع ايده لفوق وهو بيقول : ثواني معلش هو حضرتك مش شايف الكلبش ال ف ادينا ولا انت اعمى
ملك : في اي ياادهم ماتسبني اقوله هو حرام يعني نفيد غيرنا
الرجل: قولي ياانسه وسيبك منه 
ادهم بعصبيه : هو اي ال سيبك منه دي احترم نفسك 
الرجل : خلاص ياعم متعصبش نفسك قولي ياانسه واخلصي بقى واضح ان البيه مدايق انه رايح القسم ماحنا كل يوم هناك 
ادهم بذهول : دا تقريبا انا ال مش طبيعي 
ملك : بص انت..
قاطعها ادهم وهو بيقول :  مابلاش تسأل دي بالذات هتتبسط لما تلاقي نفسك ع حدود السودان يعني
ملك : ماتبس بقى وخليني اكمل كلامي 
الرجل بضيق: يارب نخلص قولي ياانسه عندي معاد ضروري
ملك : بص انت هتمشي ع طول في شارع يمين هيقابلك ادخل فيه اول فرع جانبي منه ع الشمال تدخل فيه بردو ف آخر بقى الشارع داه هتلاقي محل ادخل اسأل صاحبه وهو هيقولك ع العنوان بالظبط الراجل داه لما بتوه دايما بروح اسأله
ادهم ببرود : اتفضل بقى علشان تسمع كلامي من الأول 
الرجل : لا دانت ربنا معاك فعلاً 
وسابهم ومشي
ملك بصوت عالي : متنساش اول يمين يقابلك ها
بيجي العسكري ومعاه ساندوتشاته وبيقعد ياكل جمبهم ع الرصيف عما عربية الترحيلات تيجي
ربع ساعه والعربيه بتيجي فعلاً ويركبوا
اول لما دخلوا لقوا مساجين شكلهم يخوف وال واخد غرز ف خده وال عينه مقفوله وشكلهم يرعب
ادهم بصلها وقال: اتفضلي يااختي اقعدي
قعدت جمبه بخوف وهي بتبص عليهم
واحد منهم : القمر متاخد ف اداب مش كدا
ملك بتعجب : اي دا هو عرف منين اني خريجة آداب
ادهم : ميقصدش الاداب دي يانبغه
وبعدين بص للراجل وقاله
: لم نفسك وملكش دعوه بيها 
الراجل : اي ياعم في اي ماحنا زمايل مع بعض ف المهنه مش كدا ياانسه بردو
ملك : اه اه كدا
ادهم : هو اي ال اه اه كدا انتي دايسه ف اي حاجه دماغك مبتفرملش خالص
ملك : ماتسبني اعيش اللحظه واحس اني مجرمه بقى وكدا
ادهم : والله ! طب اتفضلي ياحضرة المجرمه قوليلوا انتي متاخده ف اي
ملك بفخر وبصوت مرتفع: انا متاخده ف كيس دقيق 
كل ال ف العربيه ضحكوا 
الرجل بسخريه: قبضوا عليكي وانتي بتعملي كيكه ولا اي بالظبط
واحد تاني بسخريه : تلاقيها كانت كيكه محشيه قنابل ذريه 
كلهم  فضلوا يضحكوا
ادهم قالها بضيق: ضحكت الكل علينا ممكن تتكتمي بقى 
___بقلم #Malak_mohamed ________
ف قسم الشرطه 
الظابط انتوا بقى ال اتمسكتوا متلبسين ومعاكوا بودره 
ادهم : يافندم دا دقيق 
الظابط : دقيق ولا دا هنعرفه بعد 6ساعات العينه راحت المعمل 
ملك : معمل اي وست ساعات اي انتو هتعملوه كيكه وتستنوا تدقوها بقلكوا دقيق دقيق
 الظابط بحده: اقفي ساكته ومتتكلميش الا بإذن 
حطت القفل وقالت : حاضر ياباشا 
الظابط : انتي منين 
: من مصر
ايوا عايشه فين ف مصر يعني
: ف ماية البطيخ هاهاهاهاها 
لقت الكل بيبصلها ببرود قالت بإحراج : بايخه انا عارفه سوري 
الظابط : احنا هنهزر هنا خدهم ياعسكري ع السجن لحد مانتيجة المعمل تيجي
ادهم : لا سجن اي انا ورايا شغل لازم الحقه 
العسكري شدهم هما الأتنين وحطهم ف سجن انفرادي 
اول لما اتقفل باب السجن عليهم 
ادهم بصلها بضيق
ملك بخوف : انتو هتسبوني معاه طب فكوا الكلبشات طيب 
وقعدت تعيط
ادهم : عاجبك ال عملتي فينا دلوقتي
ببكاء: لا طبعاً مش عاجبني يعني كان لازم ضميري يصحى وانا ماشيه كان زماني ف البيت دلوقتي
بتعجب: انتي شايله هم نفسك بس وانا بالنسبالك عادي !
: وانا اشيل همك ليه يعني انت صغير ماتشيله لوحدك
خد نفس وقال بعصبيه: حرفياً الكلام معاكي مبيجبش نتيجه 
وراح علشان يقعد ف جمب
ملك : ااا متشدش كدا انت ناسي انتا متكلبشين ببعض
بضيق: لا مش ناسي يابلوه اتفضلي اقعدي
قعدت جمبه وكل شويه ترفع ايدها ع شعرها ومره تفتح شنطتها ومره تحط ايدها جمبها ودا كله وادهم متمرط معاها لحد مازهق
ادهم بضيق راح شادد ايده مربعها 
ملك : اه ايدي 
بعصبيه : مش عايز اسمع صوتك اسكتي خالص
سكوت ثواني 
ملك : ان..
ادهم : قولت اي
حطت وشها ف الأرض وسكتت 
ثواني ولسه بتفتح بوقها قال
: شششش 
حطت وشها ف الأرض وسكتت تاني
بعد مرور الوقت نامت وهي سانده راسها على كتفه وهو كمان نام
عدى الوقت وجه العسكري فتح ونده عليهم
أدهم فاق بحماس وقال : الحمدلله 
ملك فتحت عيونها : اي دا احنا فين
العسكري : انجزو اطلعوا وراح فاكك الكلبشات
شدها وخرجوا وهي لسه بتستوعب هي فيه أساساً
قدام الظابط
ادهم : ها يافندم اتأكدت انه دقيق
: اه اتأكدنا واحنا اسفين ع سوء التفاهم ال حصل داه وحاليا بنراجع كاميرات الفندق علشان نعرف مين ال عمل بلاغ كاذب زي داه ولفقلكوا التهمه دي
ادهم بص لملك بخبث 
ملك بخوف راحت واقفه وراه مستخبيه وقالت بهمس: اياك تعملها
ادهم  : ولو انتي تؤمري 
وبعدين بص للظابط وقال :انا عارف مين ال عمل البلاغ يافندم 
ملك حطت ايدها ع وشها وقالت ببكاء: ياندل 
الظابط : اتكلم قول مين
ادهم : بص انا هوصفهالك لأني لمحتها من بعيد هي بنت قصيره 
ملك راحت واقفه على تراطيف صوابعها علشان تطول شويه
ادهم كمل كلامه وقال : شعرها معمول ديل حصان
راحت شاده التوكه بسرعه حطتها ف شنطتها وفردت شعرها
ادهم : لابسه بلوزه لونهت
ملك بخوف قربت منه وقالت 
: لا دي محتاجه سحر اسود علشان اغيرها
ادهم : دانا هطلع روحك بس اصبري
الظابط : اتكلم يااستاذ انجز
ادهم عايز يتكلم وهي عماله تقوله بهمس ونظرة استعطاف: بليز بليز 
ادهم بتنهيده : بصراحه مش فاكر هي لابسه اي بس ال متأكد منه ان لسانها اطول منها اتمنى لو لقتوها تقصوهلها وغبيه جدا افكارها تودي ف ستين داهيه بصوا لو لقتوها احموا البشريه وسبوها عندكوا صدقوني والدها وكل الناس هتيجي تشكركوا هنا
ملك سمعت الكلام واتعصبت ومقدرتش تتحكم ف أعصابها قالت بصوت عالي
: لا والله واي كمان يااستاذ ادهم كمل
ادهم بعصبيه وهو بيكز ع اسنانه : ولو شوفتها تاني ف طريق او لمحتها صدفه هخنقها بإيدي
بعصبيه : لا دانت ال تخاف تقابلها علشان مش هتسكتلك بعد كدا وابقى اتفرج على ال هيجرالك
الظابط بصوت عالي : بس انت وهي
ادهم لم يلقي بالا لكلام الظابط وقالها : لي البسكوته هتعمل اي ممكن اعرف
فضلوا يردوا على بعض بصوت عالي والظابط حاول يسكتهم مسكتوش
الظابط : لا دانتو فعلاً شوية مجانين
بص للعسكري وقاله
كلبشهم يابني تاني وارميهم ف الحجز 24ساعه تأديب علشان يحترموا المكان ال هما واقفين فيه بعد كدا
ادهم وملك سمعوا كلام الظابط بصوا هما الأتنين ناحيته وهما بيقول بذهول
: ها 
ف الحجز 
كل واحد لافف وشه الناحيه التانيه ومحدش بيكلم التاني 

بعد مرور ال24ساعه 
خرجوا الأتنين 
قدام باب القسم
أدهم كان باين عليه انه مدايق جداً ومش طايق نفسه 
ملك بخوف : انا اسفه ع ال حصل
ادهم مردش عليها ومشي لقدام راحت جري وقفت قدامه وقالت
: انت مبتردش ليه
ببرود : مش عايز ارد انا حر
بعصبيه : تصدق انا غلطانه انا مش أسفه اخبط دماغك ف الحيطه بقى 
وسابته ومشيت 
ادهم بضيق : تمام اصبري عليا ونشوف مين هيخبط دماغه ف الحيطه 

رجع بيته غير هدومه ولبس بسرعه وطلع ع الشركه
زميله : انت كنت فين يابني المدير قالب عليك الدنيا
ادهم بقلق: كنت ف السجن الله يحرقها ال كانت السبب 
زميله بذهول :كنت ف السجن بتعمل اي 
ادهم : شششش وطي صوتك المدير لو عرف هتبقي وقعتي مهببه 
فجأه بيمسع صوت المدير بيقول: سجن اي يابشمهندس ادهم ال كنت فيه 
ادهم غمض عينيه واخد نفس وبص ليه وهو بيقول: سجن اي يافندم هو حد جاب سيرة السجن
المدير : اتفضل ورايا ع المكتب 
راح وراه والمدير اداله اسبوع عمل بدون مرتب وحذره اي غلطه كمان وهيترفد
خرج وهو مدايق وبيقول
بقى عيله تعمل فيا كدا طيب يا انا ياانت ياملك الكلب
وراح مطلع تلفونه ومتصل بوالدته قايلها
: ماما جهزي نفسك علشان رايح اخطب بكرا 
رواية يا انا يا انتي الفصل السادس 6 - بقلم ملك محمد
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent