رواية طفلة الأدم الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم ملك موسى

الصفحة الرئيسية

         رواية طفلة الأدم الفصل الثاني والعشرون بقلم ملك موسى


رواية طفلة الأدم الفصل الثاني والعشرون 

في صباح اليوم التالي 
صحى آدم قبل غزل 
آدم: ناس كتير بتبعدنا عن بعض بس لو مليون واحد اجمعوا على بعدنا م هيعرفوا انا حبيتك اكتر من اي حاجه في الدنيا كل اليهمني سعدتك فقط 
قام آدم وغسل وشوا وراح علشان يصحي غزل
آدم: غزل غزل اصحي الساعة 10الصبح هما هيجبولك الفطار وامي وايات هيجولك يزوركي قبل مايمشوا هكون عندك انشاء الله 
غزل: ماشي ياادم متقلقش عليا انا م صغيرة يلا سلام 
آدم: سلام 
آدم نزل من المستشفى وركب عربيته 
آدم: الو اي يا فهد الكلاب دول في المخزن 
فهد: اهه 
آدم: وصيت عليهم الرجالة 
فهد: دول من امبارح عمالين يضربوا 
آدم: طب انا رايح الشركة ساعتين كدا وهرجع على المخزن علشان اشوف هعمل فيهم اي 
فهد: تمام اووي 
راح آدم شركته ودخل والوظافين واقفين انتباة له 
آدم للسكرتيرة: عندي اجتماع الوفد الألماني الساعة كام؟ 
السكرتيرة: الساعة 11يفندم كمان ساعة 
آدم: تمام اووي دخليلي ورق الثفاقات وهتيلي القهوة بتاعتي 
السكرتيرة: تمام 
دخل آدم مكتبوا وبعد شوية جت السكرتيرة ومعاها الاوراق والقهوة 
السكرتيرة: هوا يفندم صحيح كان فرحك امبارح وباظ 
آدم مغير مايبص عليها وباصص على الاوراق: اه وياريت تخليكي في حالك طلم محدش دخلك في حاجه تمام واتفضلي كل مكتبك 
السكرتيرة بصت له بحقد ومشيت 
بعد مرور ساعة 
كان آدم قاعد مع الوفد الألماني في الشركة وبيتكلم معاهم 
آدم: اكيد بيشرفني انكم تكونوا معانا في الثفقة زي دي( Es ist mir eine Ehre, Sie in einem solchen Trust bei uns zu haben) 
واحد من الوفد: Oh klar, und wir fühlen uns auch geehrt, aber wir müssen uns auf einen guten Betrag einigen, damit wir verdienen können (اكيد ويشرفنا احنا كمان بس لازم نتفق على مبلغ كويس) 
آدم: اكيد طبعاً المبلغ المناسب ليكون قد اي( Sicherlich die richtige Menge für Sie sein  ) 
الوفد: 100 Millionen 
آدم:100 Millionen sind zu viel (ميت مليون كدا كتير جدا) 
الوفد: Dies ist der Betrag, der Versand ist da, er wird Ihnen passen, wir haben kein Problem und wir werden weitermachen, aber weniger akzeptiere ich nicht 
(دا المبلغ المناسب لينا ومنقدرش ناخد أقل من كدا) 
آدم بعصبية: Okay, ich will kein Vertrauen (خلاص انا م عايز الثفقة) 🤝🏻
الوفد: Alles gute Chance (تمام فرصة سعيدة) ومشيوا 
آدم: قال 100مليون قال دول نصابين ومشى آدم من الشركة 
بعد شوية وادم واقف قدام المخزن 
فهد: يلا هتدخل 
آدم: دا اكيد طبعا 😅
في المخزن**
ادم وقاعد حاطت كرسي وقاعد عليه 
آدم: حلو قعدتكم دي يارب تكونوا مبسوطين بالضيافة 
هانم: واللة يابية ماعملت حاجه دي هيا الجرتني معاها وقالتلي علشان الفلوس 
عمتها: انا معملتش حاجه دي هياا القالتلي 
ادم: اسكتووووا مسمعش صوت كلبة فيكوا دلوقتي تحكولي اي العملتوه بالتفاصيل 
هانم: انا معملتش حاجه 
آدم: بردو كذب طيب وراح مطلع المسد*س وضر*ب طلق*ة في رجليها 
آدم: هااة هتكلمي ولا المرة الجاية في راسك 
اكلمووووااا 
هانم بتعب وبدات تحكي: ايوة انا ياباشا البدلت الدوا يوم ماوديت الهانم الكبيرة المستشفى انا انا البدلت الدوا بتاع القلب وانا الحطيت السم في الاكل بتاع غزل هانم ووو
آدم: كمللللي 
عمتها: انا معملتش حاجه هيا ال 
آدم: طلقة وتبقي زيها هتقولي ولا اوريكي هعمل فيكي اي 
عمتها: حاضر حاضر يابية هقول كل حاجه انا الاجرت رجالة يضربوا عليكم ناار وكانت المقصوودة غزل وانا الأجرت رجالة بردو يضربوها ويختطفوها من الفرح علشان الفرح يبوظ 
ادم: يولاااااد الكللللب انتوا عملتووا كل دة طيب اي رايكوا وطلع التلفون من جيبه 
آدم: التسجيل دة دلوقتي مع الحكومة 
آدم: سلموووهم 
ودخل الظابط شريف ومعاة العساكر وخدوهم 
آدم: اي حاجه رن عليا زي ماتفقنا 
الظابط شريف: تمام 
فهد: زمان امك وايات عند غزل 
آدم: اوومال قولي يافهد مش معجب 😉بأيات 
فهد: احم اناا لا عادي 
ادم: يولااا دا انا صحبك يااض قول 
فهد: نااوي اتقدملها الصراحه انا معجب بيها بس م عارف امهدلها خاااالص 
آدم: اهه طب سيبلي الدنيا دي وانا هظبطها 
فهد ربنا يستر 

يتبع الفصل الثالث والعشرون اضغط هنا 
رواية طفلة الأدم الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم ملك موسى
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent