رواية كان صديق زوجي الفصل العشرون 20 - بقلم رحمة أيمن

الصفحة الرئيسية

 رواية كان صديق زوجي البارت العشرون 20 بقلم رحمة أيمن

رواية كان صديق زوجي كاملة

رواية كان صديق زوجي الفصل العشرون 20

ريان بوضع اصبعه في اذنه : في اسكندريه 
ناردين بخضه : اي ! بتقول اي !
ريان : ههه اسكندريه 
ناردين بعناقه بقوه : عااااااا بتهزر 
ريان : يا مجنونه !
ناردين : تعالى نروح دلوقتي اجيب الشنط 
ريان : الساعه 11 بليل ! منطقي 
ناردين : لو 3 الفجر معنديش مانع 
ريان بمسك يدها : يلا يا حبيبي نهدا كده ونام ها يلا 
ناردين: ريان بالله تعالي نروح دلوقتي عشان خاطري خد طاا .
بحب اسكندريه وهواء اسكندريه وجمال اسكندريه
بحرها الي بدوب فيه لما تركز في موجه العالي وهو بيخبط الشط وبيردمه 
السماء الصافيه 
الاماكن وزكريات الي بتكونها هناك ومبتنسهاش العمر كلو يمكن لانى مزرتهاش ول مره قلبي منجزب ليها 
بس اكيد القلب بنجزب لاروع شيئ في الوجود .
اليوم التالي .. صباحا 
ريان : ابعدي عن الباب 

ناردين : لاء 
ريان : يا حبيبي رنو عليا ضروري هروح اشوفهم عايزين اي واجي علي طول 
ناردين: لاء انت في اجازه ومفروض يراعو ده وبعدين عايز تقنعني اني انزلك كده ورجلك بتمشي عليها بالعافيه !
ريان : ناردين انا بتكلم معاكي براحه بلاش افقد اعصابي عليكي وعقلي كده 
ناردين بعند : مش هتحرك 
" يضع يده علي جبهته وياخذ زفيرا قويا بديق"
ريان : انتي الي هتجيبي لنفسك انا بحذرك
ناردين: هتعمل اي مش هته.... اااه لا بالله 
ريان بوضع زراعها علي كتفه وحملها من الخلف : اكتمي بقي مش انتي وتقلك ورجلي عليا 
ناردين : علفكره ده مش اسلوب ! يا عم 
" ينزلها علي الاريكه ويقبل راسها بخفه ويغادر "

ريان : هبقي ارن عليك يا جميل سلام 
ناردين : لو حصلك حاجه ورنيت عليه هقفل في وشك 
ريان بتحرك للخراج وصوت مرتفع : بحبك 
ناردين : احم وانا كمان .
العصر ...
ولانه تاخر طلبت من بورعي يجبلي كرت مره واحده ورنيت عليه فميردش فيتشتم بس في سري طبعا 
ولاني قلقانه وزهقانه وكده قولت اقرأ شويه عبال ما يجي ، اجب يا غلام بالله عليك !
ريان بتعب وجلوس بجانبها  : ااه واخيرا وصلت رجلي انتهت 
ناردين : اي التاخير ده ؟ ومبتردش لي ؟ عجبك القلق الي انا فيه ده 
ريان :  امم ب كيلو الفشار الي قدامك ده 
ناردين : اقرا وايدي فاضيه يعني وبعدين انا مبهزرش طولت كده لي بجد
ريان :  كان في شغل كتير يا ست اعمل اي طيب ،سيبك انتي عملتي اكل اي 
ناردين : مكرونه بشمل 
ريان : هاتي حضن 

ناردين : لسه علي النار قدامها نص ساعه كده 
ريان : منكي لله 
ناردين : اي الانفصام ده يا جدع !
ريان : سبيني في حالي ولما تجهز صحيني 
ناردين : هبقي اظبط المنبه ورن عليك مش قادره اقوم 
ريان بتحرك ورجوع مجددا : ناردين انتي شحنتي !
اليوم التالي ... في سياره
ريان : بقالك ساعه تصقفي في ودني ممكن كفايه صداع 
ناردين : وهيييي ريحين اسنكدريه ووووه 
ريان : صبرني يا رب 
ناردين : عارف يعني اي نروح اسكندريه في الشتاء ، يعني هوا وبحر وجو وراحه نفسه محصلتش ، تعرف كان نفسي اروح اسكندريه ازاي 
ريان : عارف 
ناردين : ده انت مرقبني كويس بقي 
ريان بغمزه : اذا مرقبناش القمر هنرقب مين يعني 

ناردين : لاء قلبي تخطف خوطاافه جامد في تثبيت علفكره انصحك بالجوازه التانيه 
ريان : هههه 
ناردين : ريان ريان اقف !
ريان : اي 
ناردين : روح جيب كريب من المحل ده نتسلى بيهم في الطريق بالله 
ريان : هتلقيهم عملين حسابنا معاهم في الغداء استني لما نوصل
ناردين : م هو عبال ما نوصل اكون انا جعت تاني وعايزه اكل واخد بالك انت 
ريان :....
ناردين  : انت بصصلي كده لي ، نجيب شاورما تغير !
في اسكندريه.... امام المنزل 
ركن العربيه ومسكت ايده ومشينا سوي وانا مبهوره بيت ولا اروع
دخلنا بالعربيه من مزرعهصغيره كده تقريبا تخصهم ومحتاج توصل للبيت بعد قطع مسافه طويله منها ، كانهم في عالم تاني لوحدهم 
هو قالي بتاجرو في الحيوانات ! بينه كلامه صح ول اي ؟ اجري يا مجدى. 
ترن ترن ترن 
فدوه : اهلا اهلا اهلا بمرات ابني الحلوه 
ناردين بخجل : انتي الي حلوه والله يا فدوش 
ريان : وانا يعني قرطاس لب 
فدوه : لاء انت معدش ليك لزمه اصلا بعد ما هي دخلت العيله  
ريان : اي ده !
ناردين: ههه 
فدوه : اي الحاجات الي انتي مسكها دي هو انا مقلتش متجبيش حاجه يا بت 
ناردين : انا مجباش حاجه والله دي حاجه بسيطه بس ساعديني اشيل الباقي لانه في واحد مش قادر يشيل نفسه اصلا فبلاش نطلب منه حاجه 
فدوه : قصدك ود ني ! م هو معدش في رجاله الايام دي يختي 
ريان : اي يا حجه فيه اي وانا الي بقلها قلقنين عليا 
فدوه : انت اي الي جابك اصلا معاها انت تعرفنا يبني 
ريان : يا حج تعالي شوف مراتك يا حج 
فؤاد : اي الي جاب الود ده هنا هو انا مقلتش ناردين بس تيجي
ريان بنظر لناردين  : واضح انهم قلقانين ومحتاجين وجودي ول يبينه اكتر ؟
"يقومون بضحك " 
علي السفره .
ريان : يا ستي هو انا كتكوت !
فدوه : مش عايزه اسمع صوتك  واكل وانت ساكت عشان رجلك العصب يلم وتقوم من بكره زي القرد 
ريان : لا الاكل هو المشكله فعلا مش فيها كسر ولسه بلم ول حاجه انتي صح 
فدوه : خذ الحكمه من افواه الامهات يا ولد 
ريان : متروحي الفؤش شويه شكلو خاسس كده ومش عجبني 
فدوه : والله ! انا بقول كده برضه مش راضي يصدقني 
فؤاد : يا حيوان يا كلب ! انا باكل في حالى اهو ومخلتهاش تيجي عليك بزياده زى كل مره ده جزاتي يعني 
ريان : ما انا مش هتحشي لوحدي كلكو تتحشو معايا 
فدوه : قصدك اي بكلام ده يا حج انت والود ده ؟ جزاتي بغذيكو ؟ انطقو
وفي عز اني هموت ضحك عليهم لتنين بصولي وبرقه كده الي هو قولي اي حاجه وحيات عيالك فالحمد لله انقذت الموقف 
ناردين : احم تسلم ايدك يا فدوش الاكل روعه وفهمت سره وحبه للاكل عشان في طباخه ماهره كده زيك 
فدوه : يا روحي متحرمش منك يا غاليه 
ناردين بالوقوف : ربنا يخليكي يا رب و تسلم ايدك مره تانيه 
فدوه : لاء انتي ريحه فين ؟
ناردين : اي شبعت والله مش قادره
فدوه بضحك : شكلك متعرفيش لي فيها ، ريان سماعها كده 
ريان : احم احم 1 انا بقعد اخر واحده وبقوم برضه اخر واحده وده اجباري 
2 مفيش حد بقوم غير لما يخلص طبقو كلو واذا شبع يكمل عادي واذا مش قادر خلاص يفطس مش مهم اهو خلصنا من واحد ونظفنا البيئه هي الي بتقول كده والله 
3 السفره ريان الي بلمها ، الموعين علي فدوش وفؤش عليه الشاي بس كده انتهي شكرا 
ناردين :؟؟!
فدوه : جدع يا رورو ، سمعتي يا حبيبي اقعدي يلا 
ناردين بقلق وجلوس ببطئ : بس انا شب..
فدوه : رياان ناولني السكينه الي جمبك كده 
ناردين : لاء ناكل اي المشكله جيبي الطبق كده 
ياريتني ما انقذت المواقف ول نيله انا مني لله .
 العصر ...
فؤاد : طيب انا عندي ابني ومراته دلوقتي مش هتعرف تصرف في اي حل 
_..........
فوائد : لازم تروح المشوار يعني طيب اي حد من الرجاله يسهامو او خليها لبكره 
_......
فوائد : امم هتمطر يعني 
بصيت لريان وفدوش لقتهم ببصه لبعض بتوتر وبعدها قربه علي بعض شويه وحشروني في نص ، يا جماعه في حد هنا !
وبعدها ريان همس بكلمه مريبه حبتين 
ريان بهمس : هيطلع عنينا مش كده 
فدوه : حصل ، ما انا برضه مكنش ينفع ازودها معاكو انهارده 
ريان  : المهم دلوقتي انا اتجه يمين وانتي شمال وبعدها نجري 
فدوه : موافقه قوم يلا 
ناردين بصوت عالي بينهم : يا جماعه في اي 
ريان وفدوه معا : ششش 
" يتحرك ريان برجله المصابه في جهت اليمين وفدوه في الاتجاه المعاكس فيوقفهم فؤاد بخفه "
فؤائد : لاء انته رايحين فين انا مقدرش اعملها لوحدي كلكو هتاخرجو معايا 
فدوه : يا فؤاد العيال هنا ومش لازم انهارده 
ريان: اه حصل وكمان ناردين مش فهمه حاجه و غير انه رجلي مبقدرش امشي عليها خليها يوم تاني 
فوائد : هو بكيفي الوضع طارئ ، فدوه تعالي نستعد وانت خد مراتك علي الاوضه وجهزو سوي يلا 
ريان : احنا عالم فقر وربنا 
ناردين : انا مفهمتش حاجه خالص ؟  في اي 
ريان : تعالي يختي هفهمك 
...............
ناردين : كيس ده ؟
ريان : اه 
ناردين بستغراب :....
ريان : اه والله كيس عشان المطر البسي 
ناردين : والبوت ده بتاع الجازرين صح 
ريان : بظبط 
ناردين : قولي سر هو احنا ريحين نصطاد حيوانات صح 
ريان : لاء يا خفه ريحين نغطي الارض وابعدي عني بقي عشان هعيط 
ناردين : تغطو الارض ؟
ريتن : تعالي هفهمك 
طلعو فعلا ريحين يغطو الارض ! كان في نظام حديد وغطى للنبات وهما بقي عليهم يركبوهم في بعض ويغطوها كلها عشان المطر نظرا انه في الشتاء النبات مبينموش بسرعه فلازم يغطو علي هيئه حُجر بلستكيه عشان الشمس وعشان يطرح بسرعه 
والله فؤش ده مدرس بارع .
ولانه ريان هنج منا قعد واحنا كملنا شغل ولانهم مبينزلوش المزرعه دي خالص ومش متعودين علي كده كان بنسبه ليهم الموضوع متعب ورخم جدا لكن العكس كان معايا .
كان متعه رهيبه في تعاون ما بينهم وضحكهم وهزارهم وريان قاعد وسط الزرع وعامل شمسيه صغيره علي راسه وكل شويه يقطف طمطمايه من الزرع ويغسلها بالخرطوم ويكلها وفدوش تحدفه باي حاجه في ايدها فانا وفؤش نموت ضحك 
وحرفيا مفيش احلي من دفه العيله ول اللحظات الجميله الي عمرها ما هتتمحي من الذاكره معاهم .
في المساء ...
ريان بضحك : اوبااا 2 و6 شكلك هتخسر الرابعه يمعلم 
فؤاد : انا الي سيبك تفوز يا ولد بمزاجي 
ريان : قول الكلام ده لحد غيري ده انت عمرك ما فوزت قدامي في الطاوله 
فؤاد : هقفلها واسيبك واقوم 
ريان : ههه لاء خلاص والله كمل بهزر 
فؤاد: اااه 6 و6 العب انا الي هفوز الدور ده 
ريان : هنشوف يا فؤش العب .
فدوه : احم الشاي 
ناردين بفوقه : شكرا يا فدوش 
فدوه  : هاخد ليهم الشاي واجي 
ناردين : خدي راحتك .
"بعد فتره " 
فدوه بجلوس جانبها : اخبارك معاه لسه خايفه ؟
كان اول مره حد يسالني سوال ده ، يفهم اني كنت خايفه ويفهم قد اي كنت محتاجه لي في حياتي من جديد ولقتني برد بكل ثقه عليها .
ناردين : لاء معنتش خايفه ، قدمت فرصه لي ولنفسي وسمحت لي يدخل حياتي ولقيت عالم تاني واحساس عمري ما عشته ، دفي وخوف وغيره وعيله وسعاده منكرش انه راجح كان كويس معايا وبينا حاجات كتير حلوه بس راجح كان جبان ولسه محتاره هو انا كده خنته او بياعه لدرجه دي ؟
فدوه : لو كان راجل وقد كلمته وقد المسؤليه ساعتها اقلك انك خنتي وانك غلطتي لكن لما ريان رن عليا في يوم وحكى لي الموضوع فهمت الي حصل وانه ازاي قدرتي بعد القصه المهوله الي بينكو دي تجوزي ريان وهو كان صحبه عرفت انه صدفه او يمكن قدر !
كل حاجه يا بنتي بتتعمل بحساب وتخطيط واراده وديما بعد كل ده بتلقي نفسك في الاتجاه والمسار الصح في الاخر وربنا مبيعملش اي حاجه كده لاء كلو بكون بقدرته وعظمته وديما ارضي ودوري علي السعاده والضهر مع الي يمتلك قلبك وانتي كنتِ صح ولو حبيتي متحسيش بذنب وطمني هو الي باع وهو يستحق يحصل فيه اكتر من كده لانه الي يضيع اي حد باقي عليه وبحبه من ايده يبقى هو الي خسر العمر كلو 
ناردين : انا معرفش قلت كده ازاي ول جتلي الجرأه اصرحك كده بس بشكرك من كل قلبي 
فدوه بمسك يدها  : خليكي ديما صريحه معايا وعرفي اني هفهمك ديما وانا كان نفسي في بنت في حياتي اوي لكن بعد ما شوفتك بقيتي بنتي خلاص وفي اي وقت لو عوزتي اي حاجه انا موجوده تمام
ناردين بشد علي يدها بمتنان : تمام 
ريان : ماما جبيلي اشرب 
فدوه : لي ان شاء الله وحضرتك مشلول متقوم تجيب لنفسك
ريان : يا ماما رجلي بتجوعني حرام عليكي بقي انتي معندكيش عيال !
فدوه : لاء معنديش يخويا 
"ينظرون لبعضهم ويضحكون "
فدوه : اجبلك عصير احسن 
ريان : اشطا
فدوه : فين فؤش 
ريان : خرج يكلم اللوا فهمي 
قدمت لي عصير وقعدت جمبه وغطت رجليهم وباست راسه بحب فباس ايديها بكل تقدير كانت بتطمن عليه وعلي رجله وتمسك ودانه بخوف وتحذير ، دخلتو في حضنها وكانه جوهره لاء كانه اجمل جوهره تخصها ورقبتهم بكل صمت وبتسامه 
الام هي الضهر والحنان والخوف والاحترام ولي تكون غير كده مش ام .
امام الباب ...
فدوه بعناقها : خدي بالك منه ومن نفسك وافرحي يا حبيبتي لسه قدامك العمر وتجارب وانتي قد كل تجربه منهم اكيد
ناردين : حاضر يا فدوش بوعدك 
فدوه : وانت خد بالك من رجلك ومن نفسك عشان مكسركش فاهم
ريان : حاضر يا ست الكل ، ابقي انقلي السلام لفؤش بقي 
فدوه : يوصل ان شاء الله ، في رعايه الله .
جرينا علي العربيه لانه الجو حرفيا تلج ودخلنا جواها بسرعه وتحركنا ولأنه ريان باشا ورا شغل مينفعش نرجع تاني يوم ومهما فدوش زعقت وحاولت تقنعه مفيش ومشينا فعلا لانه اي لانه راسه تخينه وشلحف .
ريان : كنتي بتكلمي في اي مع ماما وانا وبابا بنلعب
ناردين بفرك يدها من البرد ونفخ بهم  : اسرار بين بنت وحماتها مالك انت بقي 
ريان : ههه طيب تعالي 
شاورلي علي كتفه فبتسمت واستسلمت لدفه حضنه فحاوط ايده عليا ودفاني بقلبه قبل اي حاجه تانيه وبص قدامه علي الطريق وكمل سواقه وانا سرحانه فيه ، في شعره الي بطير من هواء ربع الازاز اليمين  من جهته 
رموشه التقيله وعيونه القويه العسلي وصوت ضربات قلبه الي بتعلي كل ما قرب لي بشكل ملحوظ .
ولقتني بتلقائه بقولو .
ناردين : ريان 
ريان : امم 

ناردين : انا بحبك .
بعد شهرين ..
ريان : انتي كويسه يا ناردين ؟
ناردين بتعب : متقلقش دوخه ونفسي غمى عليا شويه مش اكتر 
ريان : هتلقي برد في العضم ابقي خدي العربيه وروحي كشفي ول اجي معاكي ؟
ناردين : لاء عادي لو تعبت اكتر من كده هبقي اروح 
ريان : اعمل الفطار بدلك انهارده 
ناردين : علي اساس انك بتعرف تعمل حاجه غير البيض اصلا 
ريان بتحرك : بتشككي في موهبي وكده غلط فتعالي ورايه ونشوف 
ناردين : يود يجامد ان ...
ترن ترن ترن 
ريان بصوت مرتفع : تلفوني ول تلفونك ؟
ناردين : تلفوني انا لقيته خلاص 
"رقم غريب ؟!"
ناردين : الو 
راجح: ناردين

google-playkhamsatmostaqltradent