رواية غمزة الفهد الفصل السابع عشر 17 بقلم ياسمين الهجرسي

الصفحة الرئيسية

   رواية غمزة الفهد الفصل السابع عشر بقلم ياسمين الهجرسي


رواية غمزة الفهد الفصل السابع عشر 

قمة الخذلان، 
أن أحفظ عهدك، وأصون ودَك وأُذكر نفسي بأنني يجب أن أراعي ما بيني وبينك، وفجأة يضيع في لحظةٍ كل شيء. صغيراً تجرعت مرارة الحرمان والغربة، وكأنما تكوّنت روحي وشُكّلت لتنسجم مع بيئتيهما وقسوتيهما، لم أتحسس ملمس الطفولة التي عاشها أقراني، فالظروف جعلتني أحرق المراحل التي تفصل بين الطفل والرجل، وأرمي طفولتي جانباً وأتقمص صورة الرجل في سن مبكرة، لتطبع السنين بصمتها على ملامح وجهي. ما بين صدري والمقابر، علاقات بالاسم والمعنى ودفن الضحية، الفرق بأنّ المقبرة تدفن أموات، وأنا دفنت أشياء بالصدر حيّة. قمة الخذلان أن أعلمك أول دروس الوفاء، وتلقنني أنت أقسى دروس الغدر، أن أوفيك كل حقوق العشق، وتسلبني أنت كل حقوقي الإنسانية لأدور حول نفسي في حلقة مفرغة، أبحث عن الأسباب والمسببات. أحتاج إلى الهدوء جداً، ففي داخلي ضجيج مدينة من الحنين، وفي قلبي أشلاء حكاية ممزقة، وفي عيني ملح بكاء ألف ليلة وليلة. قمة الخذلان أن أحدثك عن غدر الأحبة، فتصبح أنت أول الغادرين في سجل عمري، أن أحدّثك عن خيبات العشاق، فأصاب منك بأكبرالخيبات في جل حياتي، أن أشكو لك ظلم المقربين، فتكون أنت سيد الظالمين لقلبي، فبعد هذا لمن أشكو جورك وظلمك؟ 
لا يُوجَد أحَدْ مَضمُون فِي هذَه الدنيَّا، فحَتَّى قُلوبَنَا التِي هِي لَنَا سَتَخْذِلُنَا يَومَاً مَا وتَتَوَقفُ عِنْ النَبْض. 
قمة الخذلان أن أُسكنك عيني، فتصبي الرمد بعيني وتذهب، أن أسكنك روحي فتحرقها بلهيب جحودك وترحل، أن أسكنك قلبي فتركل القلب بكل قسوة وتمضي، فمن الذي علمك كل هذاالجفاء. كي لا نسمح لِلخُذلان بِالتسرُب إلينا، علينا ألا نَرفع سقف توقعاتنا بأحد. الحياة همست في مسامعي يوماً، وأوصتني ألا أعوّل على الآخرين،
 وأن لا أعقد خط آمالي على سبل السراب. 
نحاول الاحتفاظ بهم قدر استطاعتنا، لكنهم يتسربون منها ويتساقطون، كقطرات الماء كحبات المطر، نحاول جمعها ولا نستطيع، نحاول التقاطها ونفشل. لن أنس من كان بجانبي عندما احتجته، ولن أنسَ من تخلّى عني وخذلني، ففي الحالتين هناك بصمة لن تُنس أبداً. 
قمة الخذلان أن أهبك الثقة فتضعها، أن أنشد في ظلك الأمان فتسلب مني أماني وإستقراري، وتتركني هائمه على وجهي وقد فقدت ثقتي بك وبنفسي وبكل من حولي، فأي خذلانٍ هذا الذي ألبستني إياه، 
حتى صار الخذلان لباسي ووسادتي وغطائي. 
خسرت كل شيء، ولم أعد أحلم بأي شيء، الهدوء هو كل ما أطمح إليه بعد أن احتفظت بمبادئ روحي في ضياع كل شيء. إن كان الفراق ما تصبو إليه، فهو لك نفّذه لا تتردّد، اجلدني بسياط بكل قوتك، فلن يكون سياط الفراق، أقسى من سياط الخذلان. قمة الخذلان أن أنهض من نومي مخ لنصفين، أوما كفاني ظلم الأيام لتكوني أنت والأيام ضدي.
 اشكرا لانك خذلتني لأن عشقك قد ملئ قلبي وفاض وكنت بحاجه لاكي اكف عن هذا العشق .
اسفه علي تأخيري بس فعلا انا تعبانه حرفيا 
✨✨✨✨✨✨✨✨✨✨
فيلا الراوى
اوضه مكيده
ايه زغريط دى وزى هم فرحنين بعد اللي عملته فيهم وخرجت تشوف في ايه لقت في وشها فهد شايل غمزه وريان شايل بسنت نزلها وهي مسكت في دراعه من عصبيه مكيده  وبصوت عالي فقدت اعصابها صرخت ريان بقولك نزل بت اللي انت شيلها دى ووقفت قدامه  .
ريان : لو سمحتي يا امي دى مش بت دى مراتي ومش هاسمح لحد يقلل منها لان كرامتها من كرامتي و بلاش حضرتك تسرقي فرحتي كفايه اللي اتسرق منى العمر كله .
مكيده:  ومين قال لك ان هسمحلك اصل انها نفضل على ذمتك  بنت الشحاتين دول وبتشاور عليهم  لازم ترجع مع اهلها النهارده.
انعام : في ايه ست مكيده ومين دول ولاد شحاتين بنتي مهندسه اد الدنيا والف مين كان بيتمني تراب رجليها واحنا لسه فيها يطلقها حالا وبتتكلم بعصبيه.
ريان : بصوت عالي بس محدش يتكلم بسنت دى مراتي ومافيش حد هسمحله يتكلم عليها كلمه مهما كان .
فهد : ممكن تهدوه عيب كده فيلا لسه م ليانه ناس ومينفعش اللي بتقلوه دا من فضلكم تهدوه وبعدين يا طنط هي مراته كلام حضرتك ملوش لازمه .
مكيده : لا يا عين امك له لازمه اما عمله الطلاق ليه يا بن هنيه .
هنيه : بصوت عالي وعصبيه كفايه بقي قله قيمه انتي ايه مبتقرفيش من شر اللي جواكي خلاص الشر اتملكك  مش قادره تشوفي حد سعيد حتي ابنك يالا انت وهو خدوه عريسكم وادخله اوضكم ومش عاوزه اسمع صوت   .
انعام : يدخله فين والناس والمعزيم سمعين انها مش موافقه علي بسنت عروسه ل بنها .
الحجه راضيه: انا سبتكم كلكم تتكلمه واللي عنده كلمه مسخه قالها دلوقت ريان وبسنت هينزلوا تحت في المضيفه الكبيره واهل البلد  كلهم والمعازيم هيدخل يبركلهم واللي مش عجبه فرحنا يغور فى داهيه خذ مراتك وانزل بها تحت تاني عشان اللي عنده كلمه يحطها في خشمه علي ما اوضكم تترتب صح وانتي امشي قدامي علي اوضتك وكان الكلام ل مكيده .
مكيده : انا مش هسمح ل بت دى تعيش معايا في بيت واحد وقربت من ريان انت لازم تختار بينا يا انا يا بت دى .
ريان : امي القرار صعب والمقارنه مستحيله انتي امي وهي حبيبتي ومقدرش استغني عن حد فيكم ارجوكي بلاش تدمرى اللي باقي من حياتي  .
سعد : مافيش حاجه هتدمر.
 وكلهم بصه وراهم علي صوت سعد خد مراتك وانزل تحت جدكم منتظركم تحت .
مكيده : انتم ليه كلكم موافقين علي بن دى انا قولت لازم يختار .
سعد : انا اللي هخيرك يتدخلي اوضتك وتنحرمي من فرحتك بابنك يا تفرحي بابنك ومراته وتنزلي تقعدى زيك زى الكرسي اللي قاعده عليه .
مكيده : مستحيل اللي انت بتقوله دا اعمله وبعصبيه ايه مين اللي تعمل كده انا مش موافقه والناس الشحاتين دول لازم يطلعه بره وياخده بنتهم بره .
وكان رد سعد عليها انه ضربها بالقلم بس اللي اخدته بسنت والكل واقف مصدوم من تصرفها.
بسنت : مغمضه عيونها ودموعها بتنزل من الم .
ريان :حضن وشها  ليه عملتي كده انا المفروض انضرب بالقلم دا مش انتي ومسح دموعها وحضنها وباسها من دماغها اسف  .
بسنت : بتعيط في حضنه وبعدت عنه دا حقك عليا اني أدافع عن والدتك مهما عملت فيا  وراحت وقفت قدام مكيده ولو سمحتي يا امي انا دلوقتي مرات ريان وربنا امرني مخرجش من البيت الا لما هو يسمحلي هو الوحيد اللي يقولي اطبع بره البيت دا ودموعها بتنزل  .
مكيده : بصوت عالي بت انتي فكره اني هاكل من الكلمتين دول ودموع السهوكه اللي انتي عملها دى انا لو اطول هكلك بسناني .
هنيه : بلا سنانك بلا كلام فارغ منك لله نكدتي علي الكل بشرك يالا يا بنات خده بسنت ظبطه مكياجها وربع ساعه تكون قدامي روحي معاهم يا حبيبتي.
غمزه : ل فهد انا كمان هروح مع اختي مش هسبها لوحدها .
فهد : هي نقصاكي انتي كمان و قرب منها يعني كل ما اقول خلاص همتلكك  تطلع حاجه تبعدني عنك امري انا الله اصبر ساعتين كمان يالا روحي معاهم .
ريان : اسف يا طنط علي اللي حصل من امي واتفضلي مع جدتي تحت وبلاش حضرتك تحكي حاجه ل عمي علي اللي حصل انا هحكيله واعتذر منه هو واحمد وعبدالله.
انعام: ربنا يصلح حالك يا ابني ويجبر خطرك زى ما جبرت خاطر بنتي وبلاش انت كمان تحكيله حاجه انا خلاص اطمنت علي بنتي معاك وفي وسط اهلك اللي بيتقه ربنا في بنات الناس .
الحجه راضيه: دى زيها زى فجر وزينه وغمزه عيله الراوى بقي فيها اربع بنات مش اتنين ومتشليش هم كرامتها من كرامه العيله اللي بقت منها يالا يا انعام انزلي معانا عشان الستات منتظرنا تحت واخدتها ونزلت .
سعد : بصلها ياريت تتعلمي من مرات ابنك بس انتي مستحيل تفهمي بس هقولك لان دا الفرق بين اللي خرجه من بيت  الاصول زيها وبين اللي خرجه من بيت نصبين زيك اللي تحرق شقه ابنها قبل مايفرح بها عشان الشر مالي قلبها بس مش متفاجا عرفه ليه عشان انا عارف انك يطلع منك اكتر من كده وانتي جبتي اخرك وقربت وهتطلقي ونخلص منك ومن شرك ولولا عارف ابنك بيحبك قد ايه كنت رميتك بره حالا بس كفايه اللي هو فيه يخف وساعتها يحلها حلال .
 ✨المضيفه ✨
هنيه : بسرعه يا بهانا حطي اكل زياده هنا وخلي جوزك يركز شويه مع الضيوف بره .
بهانا : حاضر يا ستهم وحرقه دمهم وسابتها ومشيت .
فهد وريان انضم ل احمد وعبدالله وحسن 
عبدالله: ايه يا عم انت وهو مش طلعتم بخواتي لحقتم تزهقه وبيضحك.
حسن : هو الجواز سجن بس مش لدرجه دى انا الحمدلله لسه علي البر.
عبدالله: احلا سجن يا حسن عقبالك انا بس يدوني عروستي وهاخدها واجرى بها علي ابعد مكان في الكون متشفش ولا تتكلم مع حد غيري .
احمد : اتهد بقي أحسن الكبير عينه علينا تعالوا نقعد معاهم بدل ما احنا شكلنا وحش كده .
فهد : تمام انا هموت من الجوع هروح أكل حاجه بسرعه واجي .
ريان : استني خدني معاك انا كمان مكلتش حاجه من الصبح .
راحو المطبخ وكانت هنيه بتشرف علي الاكل .
هنيه : انتو بتعمله ايه هنا فيكم حاجه انطق منك له وبتتكلم وهي متوتره وبتملس عليهم .
فهد : مسك ايدها وباسها اهدى ياامي احنا بس جعانين دا كل الموضيع وعاوزين ناكل اي حاجه.
ريان : انا حرفيا هموت من الجوع يا هنون الحقيني.
هنيه : اسم الله عليكم يا حبايبي
 انا اسفه سهيت عنكم في الأكل  بس انا هكلكم بايدى بت يا بهانا هاتي صنيه اكل هنا وفضلت تاكلهم كل واحد صباع كفته وبتغني ليهم زى الاطفال 
افتح بقك يا فهد واكلته افتح بقك يا ريان همهمهمهم و بتضحك وهي بتفصص ليهم البط بكره تاكل من ايد مراتتكم وتنسه اكل هنيه عارفين علي قد  منا فرحانه بعرايسكم بس غيرانه شويه صغيرين منهم عشان هيبقه قريبن منكم اكتر مني بس هم ولاد حلال ويستهل كل خير وانتم الخير كله  افتح بقك يا ريان واكلته وهم بيضحكه وكل اللي في المطبخ بيبصه عليهم وبصوت عالي ايه منك ليها متبصوش علي ولادى كده وراحت جابت برطمان ملح ورشتهم كلهم بالملح الله اكبر في عنيكم عجبكم كده اهو عونهم دلوقتي تصبكم لا قدر الله وبتخمس في وشهم ساعتها يا حرمه منك ليها اقصف عمرك بطل تضحك انت وهو هتخلهم يحسدوكم. انتم كده   .
دخل سعد مالك متوتره كده ليه في ايه بس وانتم بتعمله ايه ومالك بتظغطيهم كده ليه بزمتك الحنيه دى لعيالك بس منا كمان هموت من الجوع .
هنيه : افتح بقك يا قلب هنيه واكلته في بقه .
 ريان : كده حرام انا جعان ولسه ماشبعتش لو سمحتي اكليني .
فهد : لا هتكلني انا انت اكلت اكتر مني عشان انت بتظلط مش بتبلع.
هنيه : يالا انت وهو بره معدش حد هياكل كفايه كده عشان تعرفه تكله مع عرايسكم امال هتسبوهم يأكله لوحدهم ميصحش دانا عملالكم صنيه عشا بايدى ومردتش اخلي حد يعملها  يالا أخرجه بره .
سعد: قرب منها يعني انتي عمله لعيالك صنيه عشا بنفسك  اممم وانا فين صنيه بتاعتي .
هنيه : عنيه يا نور عيني هي دى تفوتني عامله حسابك هو انت مش عريس ولا ايه.
سعد :طبعا يا عروستي يا نن عيني يا ست الستات ربنا ما يحرمني منك يالا اغسلي ايديك عشان نطلع ليهم انت جاي اقولك العرايس نزلت  .
هنيه : وسيبني كل دا واقفه اتكلم يالا وانتي وهي هم يا بت خلصه اللي وراقم وخرجه الفاكهه .
✨في المضيفه ✨
العرايس قاعدين والبنات حواليهم وكل الضيوف بهنوهم ومشيت ومفضلش غير الاهل بس  .
ريان : يالا يا حبيبي خد مراتك واطلع اوضتك وانت يا فهد يالا اطلعه.
وفعلا كل واحد اخد عروسته وطلع اوضته
الحاج الراوى وانا كمان تعبان تصبح علي خير متتاخريش ياحجه وفعلا طلع .
عبدالله: انا مش همشي غير لما اقعد مع  مراتي شويه .
احمد : خليها بكره كلهم تعبانين والوقت اتاخر .
عبدالله: هي تقولي انها تعبانه وانا امشي .
عزت يالا انعام هو يتصرف هو وحماه تصبحه علي خير .
انعام : عاوزه حاجه يا ام فهد عقبال فرح البنات .
هنيه : اطلعي اطمني علي بناتك فوق.
انعام: لا انا مطمني عليهم طول ما انتي جنبهم تصبحه علي خير ومشيت.
عبدالله : قولي يا بت انك تعبانه عشان امشي .
زينه : بدلع امشي يا عبده اصل انا حزمه ان كعب دى هتموتني .
عبدالله: جرى بطريقه كوميديه وقعد قدامها علي الأرض وقلعها الجزمه وهنيه فرحانه انه عمل كده ومخفش علي كرامته وان بحبها بحبك يا زينه القلب .
زينه : قربت منه وبصوت واطي عوزاك تطلع تنيمني وتحكيلي حدوته .
عبدالله: وشه احمر اهدى يا بت يا خربيتك هموت منك وابوكي هيضربني بالنار وقام وقف انا همشي احسن وبص ل احمد هستناك بره اخلص . 
زينه : انا هطلع انام ومسكت الجزمه في ايديها وطلعت وهي زعلانه.
احمد: قرب من فجر ممكن نستأذن وتجي معايا العربيه جيبلك هديه .
فجر : عن اذنك يا بابا هاخد حاجه من احمد من العربيه .
هنيه : ماشي يالا هاجي معاكي يالا يا احمد .
سعد: تعالي هنا راحه فين وسيباني روحه انتم يا احمد ما يتخفش منه خلي بالك بس من المجانين التنين عشان هم علي شعره وهيفلته .
هنيه : عارفه بس هم علي قد جنانهم بس متربين وكلها شهر الامتحانات وهيدخله .
✨✨✨✨✨✨✨✨✨✨
اوضه غمزه
فهد : بيساعد غمزه انها تقلع الطرحه وفتح السوسته بتاعت الفستان وباسها من كتفها وجنب ودنها انا هدخل اتوضا عشان نصلي .
غمزه : بكسوف انا اسفه مش بصلي عند عذر يمنعني من الصلاه وعيونها دمعت .
فهد : بعتيطي علي ايه يا عبيطه هو انتي ليكي ذنب وبعدين كفايه اوى أنك هتشركيني سريري وحضني وبعدين اه انا فعلا هموت عليكي وبيملس علي شعرها بس بصراحه حرام اقرب منك بعد المجهود اللي فات الكام يوم احنا تعبنا اوى وخصوصاً انتم تعالي اقلعك الفستان وناكل ونام احسن من اي حاجة.
غمزه : ربنا يباركلي فيك يا فهدى وفعلا غيرت وأكله ونامه.
 ✨✨✨✨✨✨✨✨✨✨
اوضه بسنت
ريان : لو محتاجه حاجه انا موجود وقعد علي حرف السرير يشرب سجائر
بسنت :شكرا ممكن تساعدني اغير لان مش هعرف.
ريان : قام وقف وفرح انها يتطلب مساعدته وساعدها انها تقلع فستانها وطرحه ولبست اسدال .
بسنت : ممكن تقوم تتوضأ عشان نصلي.
ريان : بس انا مش بصلي.
بسنت : بس بقيت هتصلي عشان نبدا حياتنا علي خير ان شاء الله.
ريان : ابتسم ان شاء الله خير طول ما انتي جني.
✨✨✨✨✨✨✨✨✨✨
اوضه هنيه
خرجت من الحمام وفي ايدها اختبار الحمل وبعيط .
سعد : قام من علي سرير مالك بتعيطي ليه انتي تعبانه.
هنيه : انا حامله هموت وبتعيط
سعد: فرح اوى وقام شالها وفضل يلف بها كتير باسها من ايديها ودماغها وعيونه بحبك وبعشق يا وش السعد عليا ربنا ما يحرمني منك  انا اسعد راجل في الكون بس متقوليش لحد عشان مكيده لحد ما اشوف هعمل معاها 
✨✨✨✨✨✨✨✨✨✨
أرجوكم ادعوه أن ربنا يشفي حمزه ابني لانه تعبان ودا سبب تاخيري في البارت بتاع النهارده .
رايكم توقعاتكم تعليقاتكم 20 كومنت عشان يوصلك باقي الفصول 
‏" بعض الأشخاص أدوية لقلوبنا ..
كذلك بعض الكلمات والتعليقات، لا تمر على قلوبنا عابرة، بل تأتينا كحبة مسكن في لحظة صداع شديد، تزيل الألم، وترسم البسمة على وجوهنا ..
فشكرا لكل من يرسم حرفاً جميلاً راقياً، في وسط انكسارات هذه الحياة "

يتبع الفصل  الثامن عشر  اضغط هنا
رواية غمزة الفهد الفصل السابع عشر 17 بقلم ياسمين الهجرسي
ranosha

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent