رواية فجر جديد الفصل الرابع عشر 14 - بقلم إيمــــان

الصفحة الرئيسية

    رواية فجر جديد الفصل الرابع عشر 14 - بقلم إيمــــان

رواية فجر جديد  - بقلم إيمــــان

*    رواية فجر جديد الفصل الرابع عشر


زفت مين فى ايه يا ندى 

رفعت بيه ممكن توصلني عند أبيه  شوقى ربنا يخليك 

حاضر بس فيه ايه قوليلي 

أمير

أمير  مين  وتذكر  فجأة  أه أمير  أخو جوزك هو اللى كان واقف قصاد باب العمارة  ده

أيوة هو

هو أنتى مش بلغتى  أن عرضه مرفوض

انا لا اتصلت  بيه ولا عبرته من يومها قولت بكده حيفهم ان عرضه مرفوض انا مش عوزه  لا أكلمه ولا اشوف وشه ولا يكون ليا اى علاقة بالعيلة  دى نهائى

فقال بعصبية  انتى غلطانة  كان لازم يوصله الرد أن شالله  كنت تخلى  عم شوقى  هو إللى يكلمه

معرفش انا مفكرتش خالص فى الموضوع  ده انا بحاول انساهم نهائى  عوزاهم  يخرجوا  من حياتي  للأبد انا ما صدقت خلصت  من شاكر ومات عشان ما يفضلش  يطاردني  فى كل مكان وقولت ارتحت ساب الوصية  عشان يسيب أخوه يكمل مكانه انا مش عارفة كل ماافوق وابعد عنهم يقربوا  ويفكرونى  بيهم ليه انا تعبت بقه تعبت وأخذت تبكى بهستريا

ارتبك رفعت  ولم يدرى ماذا يفعل يتوقف يسير إلى أين يذهب بها إلى أن وجد نفسه قريبا  جدا  من فيلاته  فقرر أن هذا انسب مكان تهدء فيه بعيدا عن اى شىء 



ولم تدرى باى شىء من كثرة البكاء  الا وهو يفتح لها باب السيارة ويقول لهاانزلى

فنظرت حولها لتجد نفسها فى جنينة  فيلا فقالت على الفور : ايه ده انت رجعتنى  عند نادرة

لاء دا بيتى

قالت فزعة : أيها بيتك

لم يمهلها لتفكر فى اى سوء وانطلق لينده  على دادة سيدة ليطمئن قلبها

تجمدت مكانها  ولم تتحرك إلى أن وجدت سيدة كبيرة فى السن تخرج من الفيلا مهرولة إليها وهى تقول

تعالى  يا بنتي  اتفضلى البيت بيتك

مدت ندى يدها لدادة سيدة فى استسلام فلم تكن لديها  اى طاقة  او إستعداد للمقاومة فجذبتها سيدة وادخلتها إلى الفيلا  فى الوقت الذى صعد فيه رفعت إلى غرفته وابدل ملابسه كى يستريح وعند نزوله 

وجدها تجلس بجوارها سيدة تحثها على تناول العصير الذى أعدته لها ليهدء أعصابها وهى تربت  على ظهرها بحنان

فأكمل نزوله وهو يتوعد لأمير  هذا 

دادة لو سمحتي  شوفلها حاجة من هدوم شهيرة او نادرة تنام فيها لحد الصبح 

ايه انام انام هنا

دادة سيدة حتبات معاكى 



فقالت بخجل انا مقصدش وسكتت

فنظر رفعت لسيدة وقال طب اطلعى انتى يا دادة شوفى إللى طلبته 

ثم توجه إليها وقال ندى انتى صحيح تعرفينى من  فترة قصيرة بس اكيد سمعتى عنى كتير من عم شوقى واكيد عارفة انى إنسان محترم

هو حضرتك فكرت فى ايه انا بس محرجة من الموقف إللى انا فيه ده ومش عارفة حعمل ايه دلوقت

تطلعى تنامى دلوقت

طب مش اكلم ابيه شوقى اعرفه إللى حصل ده

ابقى كلميه الصبح عشان تكونى هديتى ومايتخضش عليكى يلا تصبحى على خير خديها يا دادة واقفلوا على نفسكم كويس 

أستيقظ لصلاة الفجر وبعدها وكالعادة جلس يدعو لوالده ووالدته وهيام بالرحمة ودعا له ولاخوته ثم جلس يفكر ماذا سيفعل ليبعد هذا الوغد واسرته عنها نهائي طرأ على رأسه ان ينقلها من منزلها لاخر ولكنه تذكر أنه يعلم مكان عملها وسوف يعلم عنوانها الجديد هكذا بكل سهولة وطرأت على رأسه فكرة اخرى وأخرى لكنه فى كل مرة كان يكتشف أنها لا تصلح فحدث نفسه قائلا 

لا انا أقوم أفطر عشان أركز 

فنزل ليجدها جالسة مكانها ندى انتى قاعدة كده من امبارح 

لا انا معرفتش أنام فنزلت قعدت هنا تانى ودادة كتر خيرها لما حست بيا نزلت وقعدت معايا وفضلت تتكلم معايا لحد لما هديت 

أمال هي فين

بتحضر لحضرتك الفطار 

ندى ممكن تقعدى انهاردة فى بيتى 

ليه

عشان اولا ممكن الحيوان ده لما مرجعتيش البيت امبارح يجيلك على الشغل ماهو عارف السكه بقه 

اه صحيح 



وعشان كمان تنامى انتى يومين من غير نوم مش حتعرفى تركزى فى اى حاجة 

طب في حاجة تانية 

أيوة عشان انا عاوز افكر بهدوء فى حل يبعد الناس دى عنك 

طب وده حيحصل ازاى 

بصى انا حروح اعدى على الشركة بسرعة اخلص شوية شغل كده وافوت بعدها على شادى صحبى 

المحامى

أيوة الله ينور عليكى اكيد حلاقى عنده حل قانونى للموقف اللى أحنا فيه ده 

ياريت 

ان شاء الله نقوم نفطر بقه 

لا انا ماليش نفس 

يعنى أول مرة تدخلى بيتى لا تتعشى ولا تفطرى إيه انتى بتوفريلى حضرتك

ثم رفع صوته وهو يقول ولا تقصدى أن أكل دادة سيدة وحش وملوش طعم ومايتكلش من اساسه 

وكانت سيدة خارجة من المطبخ فى هذه الأثناء 

الحقى يا دادة ندى بتقول على اكلك وحش وملوش طعم ومايتكلش من اساسه 

وندى تنظر له فى ذهول 

على فكرة انا ودنى بتسمع دبت النملة وندوش حببتى ما قلتش اى حاجة من دى 

يا ماشاء الله عند نادرة نادو وهنا ندوش امال انا بختى مايل ليه معاكم وعمر ما حد فيكم دلعنى 

فنفجرت ندى وسيدة فى الضحك 

حلو ضحكتى يبقه حتفطرى

أيوة يا بنتى قومى افطرى معاه أهو افتحوا نفس بعض ولو ان رفعوتى مش ناقص فتحت نفس

مين رفعوتك ده

بدلعك ياسى رفعت بدل ما انت باصص للبنيه فى شوية الدلع 



ماشى يا سيدة القصر بس لما ندى تمشى

فضحكت ندى فتجه لها رفعت  وأشار لها ان تتبعه إلى مكان السفرة

فجلست وبدءت فى الأكل

يسلام بتاكل بهدوء وواحدة وحدة عشان هنا اما فى الشغل بتظلط

فتوقيت اللقمه فى فمها وأخذت تسعل فناولها الماء سريعا فشربت قليلا منه فهدءت

حلو كده كنت حتموتنى

بعد الشر عليكى ان شالله أمير

فتغير وجهها عند ذكر اسمه

رفعت بيه انت فعلا حتشوف لى حل يبعد الناس دى عنى ولا بتقول كده بس عشان تهدينى

لا أبدا والله انا بفكر فى حل بجد. بصى انا حجيب الواد شادى هنا ونقعد نمخمخ سوا

ايه ده يعنى مش حتروح شغلك

لاء و كملى اكلك

انا شبعت

شبعتى ايه هو أنتى اكلتى من أصله 

بجد شبعت 

خلاص مش حضغط عليكى . يلا حقوم اشوف شادى فاضى يجى ولا لاء

وغادر على الفور ثم عاد سريعا

ها لاقيت الأستاذ شادى

اه ساعة كده وحيكون عندنا وأكمل ضاحكا اصلى صحيته من النوم

ما تقومى كده تعمللنا كوبايتين شاى بدل ما انتى قاعدة لاشغله ولا مشغله 

حاضر بس يعنى انا وسكتت

انتى ايه!!!



محرجة

لا والله انتى بتتحرجى امال عند نادرة يعنى ع الصبح كنتى عارفة كل صغيرة وكبيرة فى البيت

الظرف هناك كان مختلف وكمان كنت عوزنى يعنى اجوع الولاد لحد ما مامتهم ترجع

يسلام ياختى ما نجوى كانت موجودة

اه بس ماكنتش حتعرف تلهيهم زى ما انا عملت 

اممممم عندك حق

بس برضو حتقومى تعملى الشاى مش كفاية ما عملتيش فنجان القهوة

حاضر أمرى  لله حروح ل دادة سيدة تعرفنى مكان كل شىء

أيوة كده بلاش دلع

وانصرفت وهو ينظر لها وهى تنصرف ويبتسم وفى هذه الأثناء كان هناك من يتلصص عليه ليتأكد من شئ  ما

اقتربت ندى من المطبخ وهى تنده على دادة سيدة  والتى أسرعت إليها : أيوة يا بنتى عوزة حاجة 

أيوة دادة من فضلك تيجى معايا المطبخ تعرفينى مكان السكر والشاى عشان رفعت  بيه عوزنى انا إللى اعمله الشاى بنفسى 

طيب تعالى معايا

وما هى الا دقائق وعادت ندى بالشاى فوجدته قد خرج للجلوس بالجنينة فذهبت إليه

شطارة خالص

اتفضل الشاى

امال فين دادة سيدة 

انا عملتلهم شاى معانا وقولت ل دادة سيدة تيجى تشربه معانا هنا قالت أنها عوزة ترتاح فى اوضتها 

عملتلهم هما مين دول

عم مسعود وعم درويش وعم راشد ودادة سيدة 

نعم ياختى انتى عملتهالى حفلة شاى 

طب وفيها ايه انت بخيل ولا ايه



جلدة بخيل جلدة بعيد عنك

لالا بالعكس ابيه شوقى على طول بيقول عنك ابو الكرم

الله يكرمه

هو انت ليه منعته يجيلى 

الحقيقة خوفت الزفت إللى اسمه أمير يكون مراقبه

ايه يراقبه  

اه ما هما شكلهم كده عصابة مش ناس عادية امال عرف منين مكان شغلك وبيتك مع أنك قطعتى صلتك بيهم 

تصدق صح 

وفى هذة الأثناء وجد رفعت عم راشد يفتح البوابة فنظر للسيارة العابرة وقال 

اهو شادى وصل.  ممكن تدخلى تقعدى مع دادة سيدة على ما نخلص كلمنا

حاضر 

صباح الفل يا رفعت  باشا أيه إللى فكرك بيا ع الصبح بدرى كده 

استشارة قانونية

وانا إللى كنت فاكر انى وحشك

لا حقيقى والله وحشني بس برضو عاوز استشارة قانونية من المحامى المخضرم

فوضع شادى رجل فوق الأخرى وانتفخ فى كرسية وقال : قول ياسيدى 

يا عم انت صدقت نفسك ما تقعد عدل بدل ما أقوم اظبطك

لالا خلاص اهو يلا قول فى ايه 

دخل رفعت في الموضوع مباشرة وحكى له كل التفاصيل التى يعرفها عن قصة ندى 

ااااه يعنى انت عاوز ابعد إللى اسمه أمير ده عن سكتها 

مش بس أمير انا عايزها تنسى العيلة دى خااااالص

طب بس يا رفعت أنت  صحبى وحبييى ولازم اوضحلك حاجة مهمه

قول



انت سمعت الحكاية دى من طرف واحد ثقه اه مصدقه ماشى بس تعرف منين ان دى هى فعلا الحقيقة

انت عارف ان عم شوقى معايا من سنين وعمره ما كدب عليا فى حاجة

اه يا حبيبى تعرف عم شوقى حاجة لكن تغرس نفسك فى موضوع زى ده حاجة تانية انا فى المحكمه بشوف قضايا وبلاوى مسيحة عن ناس حشرت نفسها فى حكايات تبان بريئة دخلتهم فى مصايب سودة

تقصد ايه

انت تسبنى يومين اعرف القصة الأول وبعدين نقرر حنعمل ايه

طب وانت حتعرف القصة اازاى

دى شغلتى بقه انت ناسى انى محامى مخضرم

فضحك الاثنان ثم قال شادى

هاتلى بس من ندى اسم أمير ده بالكامل

طيب

دلف رفعت الى الداخل ونده على ندى 

أيوة يا رفعت بيه

أمير اسمه أمير ايه

أمير نور الدين الناجولى

معقول هما من العيلة الكبيرة دى ولا تشابه أسماء

لا هما فعلا من العيلة دى مش بقول لحضرتك ناس شكلهم محترم من بره

عندك حق طب يلا انا خارج لشادى 

وانصرف سريعا قبل ان تسأله عن اى شىء

دول طلعوا عيلة كبيرة و مشهورة 

عيلة مين

الناجولى

كده الموضوع بقه اسهل بكتير



ليه يعنى

العائلات الكبيرة دى بيكون عندهم شغالين وبوابين وهلمه كده قرشين لاى حد منهم ويقولك كل إللى انت عاوزه

طب اقول لندى ايه 

ولا حاجة قولها أننا بندور على مخرج قانونى وأنها تصبر يومين بس

خلاص ماشى بس اى اخبار تعرفها تنقلها ليا على طول

بقولك ايه ما توجعليش دماغى سبنى اشتغل على رواقة 

طيب

طب ايه لا جبت عصير ولا قهوة ولا شاى 

وحتمشينى من غير غدا كمان لاااااااااا انا مليش في الاستشارات المجانية مش بحبها

خلاص خلاص انت حتفضحنى ثوانى واخليهم يحضرولنا الغدا


* يتـبـــــــــــــــــــــــع الفصل الخامس عشر اضغــــــــط هنا

* الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية " رواية فجر جديد " اضغط على اسم الرواية


author-img
DoOoBy

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent