رواية عشقت مافيا المدرسة الفصل التاسع 9 بقلم نورهان دلهوم

الصفحة الرئيسية

     رواية عشقت مافيا المدرسة الفصل التاسع بقلم نورهان دلهوم


رواية عشقت مافيا المدرسة الفصل التاسع 

اشرقت ااشمس معلنة عن بداية يوم جديد لابطالنا 
استيقظت شمس باكرا للذهاب الى المدرسة
شمس وهي توقض اختها 
ميااار ميااار هيا استيفظي حبيبتي لقد حان وقت الذهاب الى المدرسة
مياز بانزعاج "اختي دعيني انام قليلا انت مزعجة
شمس "هيا انهضي ايتها الكسولة هيا
ميار بتلملم ونهضت من على الفراش صباح الخير يامزعجة
شمس بضحكة صباح نور واحتظنت اختها اذن انا مزعجة 
ميار لالا انت اروع واجمل اخت في العالم
شمس "ياحبببتي"
------------------استفغفرو
في الفيلا
استيقظ بيجاد على صوت منبه هاتفه فتح عينيه بانزعاج وهو يشعر بصداع رهيب ورأسه يكاد ينفجر


بيجاد بألم اااه ماهدا الصداع رأسي يكاد ينفجر اظن انني ثقلت في المشروب البارحة
سأأخذ حماما منعشا سيخف الصداع  ونهض بتكاسل
اخذ حماما منعشا وجهز نفسه  وقف وهو يتذكر شئ "اوه اللعنة كيف نسيت سأتصل به وابتسم بخبث وقال اللعبة بدأت. اليوم سأتسلى
_________________
نوران وهي تحدث صديقتها فدوى على الهاتف وقذ اخبرتها بكل ماحدث ليلة البارحة
نوران انا كدت ان اخسر عمر بسببك واتصلت بك لاخبرك بأن تنسي هذا الموضوع 
فدوى بصدمة واصطنعت البكاء ااه ياصديقتي انا اسفة لكل ماسببتته لك البارحة لكنني اردت ففط ان اجمع بين العائلتين وتصبح علاقتنا اقوى 
نوران بحزن لاتبكي ياعزيزتي انت تعلمين جيدا كم احب عمر واحبك انت ولا اريد ان اخسركما بسبب هذا الموضوع اتفهمين؟
فذوى بانزعاج ولكنها اصطنعت الحزن "حسنا انا اتفهمك
نوران اتت لها فكرة جيدة قالت فدوى انا لديا فكرة رائعة لماذا لا تخبرين ابنتك رازان بأن تتقرب من ابني بيجاد  لكي يقع بحبها فهمايدرسان بنفس الثانوية مارأيك؟
فدوى بسعادة ""فكرة ممتاازة سأفعل هذا  شكرا حبيبتي
________________
بيجاذ تحدث مع مجهول
بيجاد :انت تعرف مايجب عليك فعله لااريد اي اخطاء افهمت؟
مجهول حسنا فهمت انت لاتقلق


بيجاد ببرود هيا انطلق الان
-----------------
عند شمس .
شمس :ميااار هيا ٱسرعي سأتأخر عن الحافلة
ميار :حسنا انا قادمة
طبعا ميار مدرستها قريبة من البيت ويستطيعان الذهاب مشيا لكن شمس ثانويتها بعيدة جدا عن البيت لذلك فهي تظطر لركوب الحافلة 
وبينما هما يسيران في الطريق فجأة توقفت سيارة سوداء كبيرة امامهما وفي لحظة نزل منها شخصين يلبسان الاسود ومغطيان وجهيهما وبسرعة جذبا ميار اليهما وادخلاها عنوة للداخل وسط صرخات شمس وميار 
شمس بصراخ وخوف شديد علي اختها :ايها الوحوش ماذا تفعلان من انتما ؟!اتركوهاااا!ميااااار ميااار ساعدوني
ميار ببكاء"اختي ساعدني اختي اتركني
شمس ببكاء وهي تصرخ "من انتماا ماذا تردان لالالا
لكن السيارة انطللقت بسرعة وبقيت شمس تركض خلفها وتصيح ببكاء لا لا لا ميااار حتى سقطت ارضا تبكي بهستيريا ميااااار 
فجأة رن هاتفهاوكان رقم غريب 
شمس ردت بسرعة ومازالت تببكي
بيجاد :ماذا ياقطة لما البكاء؟


شمس بصدمة وتوقفت عن البكاءاا من انت!!!؟
بيجاد ضحك ضحكة عالية ةقال بعد ان تحول وجهه للجمود وغضب :انا الشخص الذي صفعته امام الجميع اتذكرين وهو نفسه من خطف اختك قبل قليل
شمس نهضت مصدومة وبغضب قالت ""انت ياحقير اين اختي اتركها والا اا
ببجاد لم يدعها تكمل حديثها وقاطعها بغضب "اصمتي وودعينبي انهي كلامي يجب عليك ان توافقي علي شرطي تعالي الى الثانوية سنتكلم عنه هنا ان كنتي تريدين اختك واغلق..
شمس :الو الو ياحقيير ياااساافل انا اكرهك
_____________________________________
 دخلت شمس وهي لاتكاد  ترى أمامها بسبب الدموع المتجمعة في عينيها بحثت بأعينها عنه وفجأة بدون وعي ارتطمت بجسد شمس ولم تهتم وهمّت بالسير فكل همها هذا الذي اختطف اختها 
داليا بغضب وهر تنظر لها بحقد ايتها العمياء الا ترين امامك 
شمس  بعدم اهتمام :اسفة وهمّت بالمغادرة 
داليا اشتطت غضبا من برودها "اعتذري بأدب حالا هيا
شمس بصراخ في وجهها قلت اسفة الا تسمعين اغربي عن وجهي 
داليا بصدمة فتاة مجنونة سترين قريبا
شمس ما إن رأت بيجاد واقف بعيد بعض الشيء عن الطلاب حتى سارت بخطى مسرعة غاضبة 
بيجاد عندما رأها "اللعبة الحقيقية بدأت 
وقفت أمامه بعيون حمراء باكية 
بيجاد ""اوه تشبهين القنبلة التي تكاد تنفجر بعد قليل
شمس بغضب اكبر :القنبلة ستنفجر فيك إن لم تترك اختي وسأنها ايها الحقير  وضربته بكلتا يديها على صدره العريض وقالت وهي تصرخ في وجهه ماذا فعلت بأختي اين هي تكلم !!
شمس ومازالت تضربه بقوة لكنه لم يحرك ساكنا  بل صرخ فيها يكفيييي....


يتبع الفصل العاشر اضغط هنا
رواية عشقت مافيا المدرسة الفصل التاسع 9 بقلم نورهان دلهوم
rana elhady

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent