رواية حوريه السليم الفصل الثامن 8 - بقلم زهرة

الصفحة الرئيسية

رواية حوريه السليم البارت الثامن 8 بقلم زهرة

رواية حوريه السليم كاملة

رواية حوريه السليم الفصل الثامن 8

حور بصدمه / 😲😲😲انتي 
.، ايه مش هترحبي بيا ولا ايه ياحور ولا ايه 
حور وهي تقترب منها بخوف لكن تضع ابتسامع علي وجهها /ا.اه اهلا اهلا يا خالتوا انتي جيتي امتي 
خالت حور / بقالي ساعه انتي بقا كنتي فين يختي 
حور/كنت في الجامعه علشان عليا محاضرات كتير انهردا 
خالت حور/ماشي هستقر ننا وهعد معاكي هنا كمان في بيت اختي 
حور /ايه 😲
خالت حور برفع حاجب / ايه مش عايزاني اعد معاكي ولا ايه يابنت اختي 
حور /لا لا طبعا اتفضلؤ ثنيه هجهزلك حاجه تكليها 
خالت حور / بسرعه 😌
حور راحت المطبخ وهيه كتمه دموعها في عينيها ومسكه شعرها وبدات تعملها الاكل وكانت حزره جدا من اي غلطه تتعمل في الاكل 
خلصت حور عمايل الاكل كله وحطتهولها علي السفره 
حور/ خالتوا اتفضلي الاكل جاهز 
خالت حور /تسلمي يابنت اختي 
خالت حور / مش هتكلي معايا ياحور 
حور / لا انا كلت في الجامعه انا هدخل انام 
خالت حور / اعملي الي يريحك يابنتي 
حور استغربت من نبرتها لان خالتها متعوده تزعق وتتعصب فستغربت لكن مخدتشي في بالها 
حور دخلت الاوضه بتاعتها وقفلت علي نفسها وفضلت تعيط جامد وتفتكر لما خالتها كانت بتضربها بعد ما ابوها وامها ماتوا وافتكرت ازاي كانت بتعزبها وتحبسها في الضلمه 
فلاش باك 🎬
خالت حور / بت ياحور انتي يازفته 
حور بخوف / ن ن نعم ياخالتوا 
خالت حزر / ساعه بنادي عليكي يا زفته مش بتردي ليه 
حور / انا اسفه والله كنت بزاكر ومسمعتكيشي انا اسفه 
خالت حور / وياترا عملتي الي قلتلك عليه 
حور بخوف / انا اسفه والله العظيم نسيت اسفه والله 
خالت حور تقوم قايمه ليها وادتلها بالقلم علي وشها 
خالت حور / جرا ايه يا زفته انا مش قلتلك تودي الهدوم دي المغسله مش بتعملي كده ليه بقا مش بتسمعي الكلام ليه 
حور / انا اسفه والله مش هتتكرر انا هروح اهه علشان هوديهم انا اسفه والله نسيت وعد مش هتتكرر تاني 
خالت حور / هيه من جهه مش هتتكرر تاني فهيه فعلا مش هتتكرر تاني 
وقامت ضربه حور بالقلم تاني وجابت مقص وقصت كتير من شعرها وخدتها وحبستها في اوضه ضلمه   حور اصلا عندها فوبيه من الضلمه 
حور / لا لا والنبي ياخلتوا والله مش هتتكرر تاني انا اسفه سامحيني والنبي اعملي اي حاجه بس طلعيني من هنا ارجوكي 
خالت حور / اخرسي انتي هتتحبسي هنا علشان تتعلمي الادب وتبقي تسمعي الكلام ومتنسيشي ابدا ولا تطنشي
 وقامت زقاها جوه الاوضه وقفله عليها الاوضه بالمفتاح 
حور كانت عماله تعيط وتصوت علشان تخرجها بس لا حياه لمن تنادي 
حور / والنبي طلعوني من هنا حرام عليكي والنبي خرجيني من هنا ماما بابا ماما بابا ماما بابا تعالوا خدوني والنبي يا ماما يابابا  خدوني معاكم متسبونيشي هنا ارجوكم ليه رحتم وسبتوني ليه 😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭وفضله تعيط وتصوت بس خالتها مكنتشي راضيه تفتح ليها ابدا كانت سمعه صوتها ومش راضيه تفتح ليها 
باك 
حور / ليه رجعتي ليه مصره تفكريني بالعزاب ليه جيه تفكريني انا معملتش حاجه انتي المفروض تكوني ام ليا ليه طنتي بتعزبيني ليه 😭😭😭😭😭😭😭وفضله تعيط جامد. والله انا بحبك ياخالتوا بس ليه انتي مش بتحبيني ليه  وغضله تفتكر حاجات تانيه ليها علاقه بخالتها لما كانت بتضربها الخيالات دي كانت بتيجي في دماغها دايما ومش راضيه تفارقها وكانت بتعيط بحرقه وصوت شهقاتها ابتدا يزيد ويزيد اكتر خالتها سمعتها وكانت عرفه هيه بتعيط ليه وحست بالزمب الكبير وكمان هيه عيزه حور تسامحها لان ليس في العمر بقيه 
خالت حور / تق تق تق 
حور امت من علي السرير بسرعه ومسحت دموعها ورسمت ابتسامه علي وشها وقامت فتحت لخالتها وقالت لها 
حور بخوف / خير ياخالتوا عيزاني اسعدك في حاجه او اعمل ليكي حاجه 
خالت حور / شافت الحزن في عينها 👁وقامت بدون اي مقدمات وخداها في حضنها جامد اوي 
خالت حور / سامحيني يابنتي انا اسفه سمحيني انا كنت معميه سامحبني ياحور علي الي كنت لعملوا فيكي 
وامت معيطه وحور عيطه اوي 
خالت حور / انا عرفه الي كنت بعملوا فيكي مكنشي سها ابدا انا اسفه والله مكنتش اقصد لكن كنت عيزه انتقم الانتقام عما عيوني انتي كنتي بتسالي نفسك انا كنت بعمل فيكي كده ليه انا هقولك كل حاجه 
انا ابقا الكبيره اكبر من ممتك بسنتين اتنين كنت بحب ابوكي اوي مكنتش بحبوا بس لا انا كنت بعشقه من واحنا صغيرين ابوكي كان جارنا  وكنت كل يوم بقف في البلكونه اشوفوا وهوه رايح السغل ووهوه جاي كنت بس نظره من عينه تكفيني لكن هوه مشفنيشي عمره ما اعتبرني غير اخت اخت بس لكن كان بيحب امك اوي انا اول ماعرفت زعلت وزعلت اوي اتمنتلهم السعاده  واول عريس جالي ووفقت علشان انساه وفعلا اتجوزت لكن انا محبتهوشي بس هوه كان بيتمنالي الرضا ارضا وكان بيعشق التراب الي بمشي عليه لكن انا مكنتش في بالي غيره غيره بس كان ابوكي هوه الي متملك قلبي بس  عدا علي جوازنا 9 شهور وانا كنت مقرره ان انا هجيب اولاد علشان انشغل بيهم وانسا ابوكي رحت كشفت لكن الصدمه اني طلعت مش بخلف دي كانت صدمه لكن جوزي اول ما عرف معترضشي ابدا بالعكس قال انا مش عايز اطفال انا بحبك انتي وبس لكن انا رفضت وطلبت الطلاق ايه زنبه انه يعيش مع وحده مش بتخلف ايه زنبوا  وبعد زعيق طويل وتدخل العيله اطلقت بس رجعت بعد كده باسبوع عرفت ان ابوكي جاي يتقدم لامك وانا اتمنيت ليهم السعاده التامه لكن الشيطان وسوس ليا ونار الغيره اشتعلت في قلبي تجاه اختي وكنت بحاول اني ابعدهم عن بعض باي طريقه لكن مكنوشي بيبعدم دول كانم بيقربم انا كرهم امك جدا وبعد كده اتجوزوا وبعد كده امك بقت حامل انا طبعا خسيت بغيره اكتر ليه هيه تخلف وتبقا ليها اطفال وانا لا ليه هيا تسمع كلمت ماما وانا لا ليه هيه يكون ليها اسره دفيه وانا لا الشيطان وسوسلي كتير اوي وكرهتك انتي اكتر  لكن بعدت نفسي بالعفبه عنكم وسافرت وقررت اني مرجعشي تاني  علشان مأزيشي حد وسافرت 16 سنه وانا بسمع اخباركم 16 سنه وانا بتعزب 16 سنه وانا نفسي اكون مكان امك بي بقول لا لا مينفعشي لا 
لغايت ماسمعت بالحدثه الي حصلت وانتي كنتي في ثانيه ثانوي لسه قلبي حن عليكي اوي وقلت هيه دي بنت الراجل الي انا بحبه اكيد شبهه اوي وقررت اني اخدك لكن انتي طلعتي شبه امك اوي شبهها لدرجه كبي ه قررت اني اخدك واعزبك واطلع كل غلي وغضبي فيكي فيكي انتي بس ياحور  انل مكنتش شيفه ادامي وانا بعزبك غير ان امك هيه الي خدت حبيبي مني وانتي شلهعا كل لما كنت اشوفك افتكرها وهبه بتقولي اخيرا اخيرا هتجوز الشخص الي بحبه وهوه بيحبني انا عرفه ان هيه مكنشي قصدها بس انا الشيطان عماني وقررت اني انتقم منك انتي انا اسفه ياحور سامحيني ارجوكي سامحيني 
طبعا كانت منهاره هيه وحور من العياط 
خالت حور / سامحيني ارجوكي يابنتي انا مكنشي قصدي انا نار الانتقام والغيره عموني ارجوكي سامحيني 
حور /مسمحاكي يا خالتوا مسمحاكي والله وقامت حضناها اوي 
خالت حور / ياريتنا كنا بنغير حب الشخص في قلوبنا مكنتش عملت كده 
حور / انوي مش زمبك انتي حبيتي حبيتي والحب مش حرام 
خالت حور / مكن اطلب منك طلب 
حور / طبعا يا خالتوا 
خالت حور / ممكن لو مش هتضيقي تقوليلي يا ماما ولو كان هيضايقق متقوليهاشي 
حور مخلتهاشي تكمل الجمله وامت حضناها اوي وقالت ليها 
حور / انتي احلي ماما في الدنيا كلها 
خالت حور عينها دمعت اوي وامت حضناها 
حور / ماما 
خالت حور / نعم ياروح وقلب ماما 
حور / مكن انتم غي حضنك انهردا 
خالن حور / طبعا ياحبيلتي وامت حضناها ومنيماها في حضنها وحور كانت مبصوته اوي انها هيكون عندها ام حنينه بعد كل السنين دي بدون ام ولا حضن امان  
الاتنين كانم مبسوطين اوي ونامم 
بس ياترا السعاده دي هتدوم ولا لا 
مرت خمس ايام  علي ابطالنا في خير الوضع مبين حور وخالتها مستقر اوي وفي سعاده وحور بقت بتحب خالتها اوي اوي اوي وخالتها بقت بتحلها برضوا واعتبرتها بنتها الي مخلفتهاشي ونسيت كل حاجه قديمه 
اما الوضع بين مالك وملتك فهوه مش مستقر خالص وكل يوم خناقات في الشغل 
اما سليم كان بيفكر هيعمل ايه في حور وازاي يندمها 
ومازن الي بيفكر ازاي ينتقم من حور علي الاهانه الي سببتهاله 
حور صحيت من النوم علي ايد بترجع شعرها علي وشها ( جماعه دماغكم متروحشي بعيد دي خالتها 😂😂😂😂😂😂😂😂😂😂النبيه والنبي خلوها تصفي بقا 😂😂😂😂😂😂) 
خالت حور / صباح الخير 
حور / صباح الفل خمس دقايق والنبي خمسه بس 
خالت حور / ياله يابت والله العظيم لو ماقمتي علشان تروحي علي جمعتك لهجبلك ابو ورده 
سمعت حور هءه الجمله وفجاه تنط من علي السرير وتقول تحيا مصر عظيمه بلادي علشان تحيا ده شيى مس عادي 
بطريقه مضحكه 
ضحكا الاثنين وقرصت خالت حور حور من ودانها ياله علشان متتاخريشي علي الجامعه يختي وتنطردي 
حور / ابه ده هيه سمعتي سبقاني اوي كده 😂😂😂😂
خالت حور / اه يختي كح كح كح كح 
حور بخوف /مالك ياماما اعدي استني هجيبلك ميه 
اسرعت حور لتجلب الماؤ لها 
حور / خدي اشربي براحه 
في الوقت ده كانت خالت حور بتكح اوي وحور قربت تعيط 
خالت خور خدت الميه منها وشربت لكن حور لحظه ان في اثار.دم علي ايد خالتها 
حور بفزع / ايه الدم ده ياماما 
خالت حور بتوتر/ لا ايدا بس انا كبرت وسناني عادي يعني بتجيب دم عادي يعني شكلي كنت اتكيت عليها اوي وانا بغيلهم 
تنهدت حزر / معلشي ياماما ان شاء الله انا ولا انتي 
خالت حور / لا بعد الشر عليكي باروح قلبي ياله بقا علشان متتاخريشي علي جدعتك بقا 
وفعلا حور خدت شور ولبست شيميز بكم عليه جكت جنش بنص كم عليه بنطلون جنس بوي فرند عليه كتشي ابيض وشنطه بيصه وسابت شعىها الحرير  وكانت زي ابقمر 
حور/ انا خلصت ياماما 
خالت حور /بسم الله ماشاء الله قمر ياحبيبتي قمر 
خور / والله مفي حد قمر غيىك ياورد الجناين انته 
خالت حور / بس يابت وتعالي كلي علشان تروكي جمعزك 
وبالفعل اكلت هيه وخالتها. وكانت بتهزر ولم يخلوا الطعام من مرح حور وشد ودانها من خالتها ثم ذهبت حور الي جامعتها وحضرت اول محاصره وذهبت الي كفتريا الجامعه بس وقفها حد حاطط ايدوا علي كتفها حور انفزعت اوي وبصت وىاحا لقيته ( لا والله العظيم مش مازن والله 😂😂ده ادهم) 
حور / بعدت خطوه وقالتله في حاجه يادكتر ادهم 
طبعا مبينتلوشي انها عيزه تديلوا بالجزمه لانه حط ايده علي كتفها وطبعا الي منعها انه دكتور بتاعها في الجامعه وكده 
ادهم / لا ابدا بس لقيتك اعده لوحدك فقلت اجي اعد معاكي 
حور كانت عايزه تقوم وتيمشي بس محروجه لانها مسمحتشي لاي ولد يعد معاها قبل كده لكن قالت لنفسها ده الدكتور ياحور مفيشي حاجه يعني 
حور . /طبعا طبعا اتفضل 
ادهم /  انتي لسه زعلانه من الي حصل بينك وبين سليم 
حور / لا هزعل من ايه عادي يعني محصلشي حاجه 
ادهم / متاكده 
حور ولقت ان الاعده هتطول وباين عليه فاضي ومش هيقوم فقالت لنفسها ممكن تخليه يشرح ليها حاجه وخلاص علشان منظرها في وسط الجامعه ومحدش يتكلم عليهم 
حور / لو سمحت يادكتر ادهم في جزئيه مش فهماها ممكن تشرحها ليه بعد ازنك 
ادهم / طبعا طبعا قوليلي ايه هيه الجزئيه وانا اشرحها ليكي حالا 
وبالفعل قام ادهم بشرحها لها واعطاها بعض الاسئله لتحلها وبينما هي كانت تجيب علي الاسئله كان بعض الشعر يتطاير علي وجهها ( طبعا الي مش محترم كان عمال يبص عليها زي الافلام الهندي يرضيكم)  
بدون وعي من ادهم مد ايده وزال ليها الشعر الي كان علي وشها وطبعا هيه انصدمت وجه في الوقت ده مازن ( كملت 😂😂)  
حزر . 😲😲
ادهم / احم كان الشعر علي وشك وهيصايقك قلت اشبلهولك بس 
طبعا هيه كانت عيزه تديلوا بالجزمه عاب عملتوا دي 
وطبعا مازن كان بيبص ليهم بغضب وحلف اكتر انه هينتقم منها
(الواد مازن دهه كل شويه يقول هنتقم هنتقم ومش بيعمل اي حاجه ليه انا مستنياه يعمل حاجه من اول الروابه ومش بيعمل سكله عايز كف تاني 😂😂😂😂😂😂😂😂😂😂😂)
حور قامت وراحت المحضره بتاعتها وادهم راح المحضره بتاعه 
زمننساشي الخناقات الي بين  مالك وملاك 
ومننساشي سليم الي بيفكر ازاي ينتقم 
( والله حور دي صعبانه عليا اوي كل شويه حد ينتقم منها ليه دي غلبانه 😂😂(استغفر الله العظيم يارب)) 
حور خلصت جامعتها واول ما دخلت البيت انصدمت 
لقت خالتها وقعه علي الارض وفي في بقها دم 
حور جريت عليها بسرعه وحولت تفوفها بس معرفتشي خالص وكانت خيفه تليها اوي اتصلت بالاسعاف وبالفعل الاسعاف جت وخدوها 
حور دخلت المستشفي وخالتها علي الترولي الممرضات بيشدوها 
دخلت اوصه الكشف  وحور كانت بره منهاره من العياط بس كانت بتحاول تطمن نفسها انها هتكون بخير دايما 
خرج الدكتور من غرفه الكشف حور جريت عليه بسرعه 
حور / طمني عليها والنبي يادكتور هيه هتكون كويسه صح 
الدكتور / للاسف هيه عندها كنسر ومحتاجه عمليه تتعكل فورا 
حور بصدمه / كنسر ازاي هيه مقالتليشي خالص  وفضلت تعيط 
حزر / طب هيه نسبه نجاحها ماكده صح 
الدكتور/ 50٪ والعمليه دي هتتكلف مبلغ كبير اوي لان حالتها خطره جدا 
حور / مش مشطله الفلوس هيه هتتكلف كام 
الدكتور / مش اقل من 4 مليون جنيه 
حور / 4 مليون جنيه  طب طب ممكن ودفع 2 دلوقتي ووعد هجيب الباقي في اسرع وقت وعد 
الوكتور / انا اسفه بس والله دي قواعد المستشفي مينفعشي تتعمل العمليه غير وكل الفلوس متسدده انا كان نفسي اسعدك والله بس للاسف 
الدكنور مشي وحور اعدت علي اقرب كرسي جمبها وفضلت تفكر وفضلت تكلم نفيها 
حور / مش بعد ماتديني الحنان تروح لازم انقزها بس اعمل ايه ياربي انا مش معايا المبلغ 
ــــ بس انا معايا 
حور بصدمه /انته 😲
رواية حوريه السليم الفصل الثامن 8 - بقلم زهرة
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent