رواية عشق في حي شعبي الفصل السابع 7 بقلم ايات

الصفحة الرئيسية

   رواية عشق في حي شعبي الفصل السابع بقلم ايات


رواية عشق في حي شعبي الفصل السابع 

ياجمعه البارتي طويل اهو كومنت كتير بقاا انجوي✨
خرجت جيجي من مكتب عيسى ودلفت الى غرفة والدها.
الاب... اي يابنتي عملتي اي.
جيجي بابتسامة تخفي بها حزنها... كله تمام ياحاج  واه انا لقيت شغل حلو اوي ليا انا وهايدي.
هايدي بتعجب... شغل اي ده ياجيجي
جيجي...خليها مفاجاه ياقلبي تعالي يلا عشان نلحق نرتاح وكمان انا لقيت شقه صغيره لينا يابابا 
الاب بصوت ضعيف... خلي بالكم من نفسكم يابنات ومتنسيش يابنتي اوعوا اكون نقطة ضعف ليكوا انا وجعي الكبير فيكم انتوا مش في جسمي أنا استحمل اي حاجه غير اني اشوف فيكو حاجه وحشه
جيجي وهيا تحاول ان تخفي حزنها... جرا اي يابا انت مش واثق فينا ولا اي.
الاب... واثق طبعاً يابنتي بس بفكرك اني حياتي او مو*تي في ايدكم انتوا.
هايدي... بعد الشر عليك ياحبيبي متخفش انا هروح مع جيجي بقاا ... هتعوزي حاجه ياماما.
الام.... لا ياحبيبتي خلي بالكم من نفسكم .
توجهت هايدي وجيجي إلى خارج المستشفى حيث وجدوا سياره فخمة تنتظرهم
صعدت هايدي وجيجي داخل السياره.


هايدي.... جيجي مين دول واي العربيه دي
جيجي بهدوء .... اصبري ياهايدي وهتعرفي كل حاجه
وصلت السياره امام قصر هو اكتر من فخم يحيط به الكثير من الرجال 
هايدي بتعجب... اوووبا اي دا ياجيجي
السائق..... اتفضلوا ياهانم الباشا امرني ادخلكم القصر بنفسي
دلفت جيجي وهايدي إلى داخل القصر
هايدي بنبهار من جمال القصر.....  . وووووواو هو في كده جيجي ياجيجي إحنا فين
جيجي ببرود اعصاب.... ده قصر عيسى باشا واحنا هنا هنشتغل خدم
اتسعت عيون هايدي بصدمه.... اي عيسى مين يختي ونشتغل خدم ازاي يعني
قاطعهم صوت عيسى من خلفهم.... واي هو الي ازاي ياهايدي هتشتغلوا خدم في القصر بتاعي والمقابل اني هعالج ابوكم في المستشفى منغير اي حساب .
هايدي بغضب.... انت انسان مريض ومحتاج تتعالج
جيجي بحده ..... اخرسي ياهايدي
ثم اكملت كلامها لعيسى ... مين هيسلمنا الشغل ياباشا.
عيسى بغرور..... رئيسة الخدم هتيجي دلوقتي وهتفهمكم شغلكم
صعد عيسى علي الدرج بدون اي اهتمام لهم.
هايدي بغضب.... انتي ازاي وافقتي على الكلام ده ها ازاي يعني


جيجي بصوت كله ضعف.... اومال عيزاني اسيبك تترمي في الشارع ولا كلنا نبقاا في الشارع ابوكي لازم يتعالج ويخرج وساعتها نمشي من المكان ده بس عيزاكي تعرفي حاجه اوعي تنسي اصلك ولا انتي مين انتي من امبابة وشغلك هنا زي اي شغل انتي ولا بتعملي حاجه عيب ولا حرام كله شغل و بالعكس احنا بنشتغل ومحافظين علي شرفنا
قاطعتهم صوت امراه قصيره ترتدي نظاره تدعى عزيزه و هي كبيره الخدم .... انتوا اللي جايين تشتغلوا هنا
جيجي بهدوء ... ايوا إحنا
عزيزه بعجرفه.... طيب مين فيكو جيجي ومين هايدي
هايدي وهيا تمصمص شفتها بعشوائية.... انا زفت وهيا اطران يعني انا هايدي وهيا جيجي
عزيزه بجديه...خلي بالك من الفاظك معايا وانتي ياللي اسمك جيجي انتي هتكوني مسئوله عن جناح عيسى باشا فتره الساعه سبعه وربع سبعة وربع ودقيقه ليكي عقاب
 محدش غيرك هيهتم بنضافة الجناح وممنوع اي حد يطلع الجناح غيرك ودي الاوامر والنظام اللي مسمحلها تطلع الجناح هيا واحده بس
 وانتي ياللي اسمك هايدي هتبقي مسئوله انك تقدمي المشروبات للضيوف ممنوع اي حد غيرك يعمل كده او يطلع لاي ضيف وانتي موجودة
 ودلوقتي يلا ورايا عشان اوريكو الاوضه الي هتناموا فيها
فتحت هايدي فمها بصدمه من طريقة كلام عزيزه وقالت..... اي ده اول مرة اشوف حيزبونه بحق وحقيقي شفتيها يابت ياجيجي
جيجي بصوت منخفض.. اتلمي و امشي خلينا نشوف اخرتها
هايدي... اخرتها طين ياختي علي دماغها ودماغ اللي مشغلها
دلفت هايدي وجيجي داخل الغرفه 
عزيزه بحدة....دي اوضتكم انتو الاتنين وهتلاقوا في الدولاب اليوني فورم بتاع الشغل 
وانتي ياجيجي البسي وحصليني على المطبخ هتلقي اخر الطرقه على الشمال عشان ده معاد الغدا بتاع عيسى باشا
خرجت عزيزه و الفتاتين استلقوا علي الفراش
هايدي وهيا تسترخي بتعب... ااه هتعملي اي مع الوليه دي
جيجي وهيا تقف وتتجها الى الخزانه.... هعمل اي هشتغل ياهايدي زي اي حد بس بقولك اي مش عايزه تتسلي علي حد 
هايدي... ااه ياريت 
جيجي بمكر... طب ياصاحبي اهي عندك اتسلي براحتك 
ضحكوا الفتاتين حتى ارتدت جيجي ملابس العمل 
هايدي بتعجب... بت انتي هتطلعي كده ب الجيبه القصيره دي 
جيجي وهيا تحاول ان تخبئ قدمها... مش عارفه اعمل اي... اي عالم الكف*ار دول انا مش هخرج كده 
هايدي... خلاص اخرجي وقولي لعم دراكولا ده انك مش هتلبسي القصير ده
كادت جيجي ان تبدل ملابسها لكن عزيزه طرقت الباب بحدة... يلا انتي اتاخرتي دقيقتين ومش من اولها كده
جيجي بقلة حيله.... هعمل اي هطلع كده وهحاول اقولة يغير الزفت ده
خرجت جيجي من الغرفه وقامت باخذ الطعام وصعدت لغرفت عيسى حيث قامت عزيزه باخبارها بمكان الجناح
جيجي بعد ان دخلت الغرفه ومعها الطعام... يا عيسى ياباشا
لم تجد اي رد حيث فكرت انه لايوجد احد في الغرفه 
جيجي وهيا تتفرج علي الغرفه....ماشاء الله دي كانها قطعه من الجنه
كانت جيجي شارده في جمال الجناح لكن قاطعها صوت عيسى من الخلف بحدة ... انتي بتعملي اي 
جيجي بتوتر.. انا انا كنت جيبالك الغداء ومشيه اهو
عيسى وهو ينظر لملابسها القصيره
جيجي بتوتر من نظراته... انا كنت عايزه بس اغير البس ده عشان قصير ومش عايزه اطلع كده قصاد حد 
عيسى وهو يضع يده في جيبه... لا هتلبسي البس ده ده لبس الخدم و ده مكانك الطبيعي هنا
جيجي وهيا تحاول ان تخبئ دموعها... طب عن اذنك عشان اشوف شغلي
خرجت جيجي من الغرفه و بعدها ابتسم عيسى بخبث... دا احنا لسه بدري اوي علي الدموع دي ياجيجي
توجهت جيجي إلى المطبخ حيث وجدت اختها تقف مع عزيزه
هايدي... جيجي عملتي اي مع دراكولا
جيجي بإبتسامة هاديه.. هعمل اي يعني متقلقيش انتي المهم عملتي اي
هايدي.. اهو ياختي الوليه دي قالتلي مش هعمل حاجه غير لما يكون في ضيوف دي اوامر عم دراكولا
كانو الفتاتين يتحدثن لكن قاطعهم صوت عالي في القصر
شااادي بمرررررح..... يااااعيسىى يااهل القصر الملعون
هبط عيسى من علي الدرج بغضب... في اي يلا بتزعق لي
شادي.... بقاا كده تجيب هايدي وجيجي منغير متقولي
عيسى برفعة حاجب.. وانت مالك 
شادي.... لااا ده مالي ونص خلي الخدم يطلعو الشنطه
عيسى بتعجب.... شنطة اي دي
شادي... شنطة هدومي منا خلاص هستقر هنا معاك 
عيسى بزهق.... انا مش عايز مشاكل
شادي بضحك...عيب عليك بس هما فين 
عيسى بجديه مصطنعه... عزيزه 
عزيزه.... نعم ياباشا
عيسى بجديه... نادي هايدي وفهميها اني شغلتها هنا هو الاستاذ شادي فاهمة.
عزيزه... حاضر يافندم
دلفت عزيزه لتخبر هايدي بعملها
هايدي وهيا تقف امام شادي بملل.. خير عايز اي
شادي وهو يبتسم لها بإعجاب.. كل خير يقمر انت يلا عشان تجبيلي الغدا فوق في الاوضه
هايدي بزهق.... وانت مالك ياخويا فاتح بوقك شبرين كده لي
شادي.... بصراحه معجب ياجميل انت يارايق
هايدي وهي تلوي فمها بعشوائية.... ولا محن الكلاب ده مبحبوش
شادي بتعجب... محن كلاب اي ده بوقك ده ولا مقلب زبا*له
هايدي بصوت قوي.... لا يحبيبي مقلب الزبا*له محضرش بس لو عايزة يحضر عيني حاضر
تغيرت ملامح شادي الى الغضب... دقيقه واحده و القيكي فوق انتي فاهمة
صعد شادي لغرفته وترك هايدي واقفة في حيره من هذا الرجل... مالو الجدع ده بيتحول في لحظه واحده
دلفت هايدي لغرفة شادي الذي سرعان ما كانت بين يديه و حاصرها بالحاط
هايدي وهيا تاخذ انفاسها من الموقف... في اي انت بتعمل اي
شادي وهو بداخله بركان من الغضب... اي الزفت الي لبساه ده
هايدي وهيا تبتلع ريقها من نظراته... ان...انا ... انا لسه اول يوم وكا
قاطعها شادي بصوت جهوري .... انتي ازاي تخرجي كده 
هايدي وهيا تغمض عينها بخوف... انا كنت هقول اني مش هلبسه تاني 
شادي وهو يقترب من وجهها بحدة... وانتي فاكره انك هتنزلي كده
هايدي بتوتر.. قصدك اي
شادي وعيونه مازالت حمراء من شدة الغضب... خشي الزفت الحمام غيري القرف ده والبسي اي حاجه تكون طويله ومقفله خدي البسي ده
هايدي بصوت منخفض... حاضر حاضر خلاص
ذهبت هايدي مسرعه إلى الحمام وهي معها قميص رجالي ابيض
جلس شادي علي الفراش بضيق وهو يفكر من الذي رآها بهذه الملابس فهو لم يحتمل هذه الفكره يريد ان يحطم كل شيء امامة
هايدي وهيا تقف خلف الباب... انت يعم انت شفلي حاجه تانية
شادي بغضب.. لي ياختي في اي متلبسي
هايدي.. يعم هات ده انقح منو شوف بنطلون واسع ولا حاجه 
شادي بعدم فهم... اخلصي ياهايدي تعالي
هايدي... يعم انت عبيط عايزني اطلع كده 
شادي بصوت قوي.... نص دقيقه وتكوني واقفة قدامي بسرعه يلا
ارتعبت هايدي من صوت شادي خرجت وهيا ترتدي قميصة الابيض و يصل لنصف رجلها واكمامه طويله 
هايدي بخجل.. يا ياعم البتاع قصير اكتر
اتسعت عيون شادي بصدمه من جمال القميص الابيض عليها مع لون بشرتها البيضاء... انتي انتي اي
هايدي بخجل... لو سمحت بقاا هاتلي اي حاجه طويله
لم تكمل كلامها حتى سحبها شادي داخل احضانه كانت هيا فوق وهو يحيط بيدية حول خصرها
هايدي بتوتر... انت انت بتعمل اي ابعد عني
شادي وهو يتامل عيونها... هشش بتكوني ارق واجمل حاجه في الكون وانتي هاديه 
.................. 
عند عيسى... 
كان يجلس يشرب القهوة حيث
جيجي تقف امامة.... اي اوامر تانيه 
عيسى بعدم اهتمام... اه خليكي في هانم هتيجي دلوقتي استني عشان تشوفي هتشرب اي
قاطعهم صوت فتاه ترتدي ثياب مثيره للغايه.
شاهي بدلع وهيا تقبل عيسى... حبيبي اتأخرت عليك
عيسى... لا ياحبيبتي انتي تيجي براحتك 
جيجي ببرود اعصاب.. تشربي حاجه ياهانم
شاهي وهيا تنظر لها بشمئزاز... لا ويلا غوري من قدامي لما اعوزك هندهلك
جيجي بغضب... انتي بتتكلمي كده لي يابت انتي
شاهي بغضب..  انتي حيو*انه وقلي*لت الا*دب يلا غوري من  وشي انتي مرفوده
جيجي وهيا في كامل غضبها..  ترفدي مين ياحيزبونه انتي
قاطعهم عيسى بصوت قوي... اخرسي انتي عارفه دي مين دي شاهي هانم خطبتي ولو صوتك الزباله ده علي عليها هدف*نك مكانك انتي فاهمة.
شاهي بدلع... حبيبي انا عايزه اعاقبها واعلمها الا*دب
عيسى وهو يقبل يدها.. انتي تؤمري ياقلبي 
شاهي بخبث... تق*لع هدو*مها كلها وتتح*بس في المخزن اللي كله فيران لمدة اسبوع
اتسعت عيون جيجي من الصدمه
حيث رد عيسى ابتسم بخبث  اللي تؤمري بي فعلاً الزبا*له دي هو ده احسن عقاب ليها..

يتبع الفصل الثامن اضغط هنا
رواية عشق في حي شعبي الفصل السابع 7 بقلم ايات
rana elhady

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent