رواية ملكه قلب الشيطان الفصل الثاني 2 - بقلم فاطمة الزهراء أشرف

الصفحة الرئيسية

 رواية ملكه قلب الشيطان الفصل الثاني 2 - بقلم فاطمة الزهراء أشرف

رواية ملكه قلب الشيطان- بقلم فاطمة الزهراء أشرف

رواية ملكه قلب الشيطان الفصل الثاني



مريم  : واخيرا خلصت المحاضرة 
أمل: ارخم محاضره حضارتها في حياتي        في محاضرة تعد خمس ساعات وال الدكتور رخم أوي 
مريم بتبص وراه أمل وشايفه معتز(خطيب أمل ) وشوه أحمر من شده الغضب  😡 وترجع تبص على أمل 
أمل  :  هو صحيح الدكتور رخم بس مز وقمر  وال عيونه الاخضره حاجه آخر جمال  إنتي بتبصي ورايه ليه وبصت وبتسمت : معتز  عامله ايه 
معتز  بيقفل على ايده من شده الغضب 😡وسابها ومشي أمل بعد ما مشي 
امل :  هو مالوا 
مريم بتعب: مفيش هو بس سمع كلامك عن الدكتور 
أمل: ومالوا هوا انا قلت   حاجة 
مريم: مقلتيش حاجة  إنتي بس عكستي الدكتور بس 
أمل بغبا:يعني هو زعلان مني  
مريم وهي ماشي: أيوه 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
أمل طلعت تجري على معتز 
معتز في مكتبوا  رايح جي😡: يعني هيه اعده تعاكس في الدكاترة وأنا مفيش كلم حلوه تقولهالي ماشي ي امل 
أمل طلعت تجري على مكتب معتز وفتحت الباب  
معتز بيحاول يهده: عايزة أيه ي أمل امشي من وشي دلوقتي 
أمل بتحاول تهديه وهي عارفه انه متعصب عشان الكلام اللي سمعه : معتز أنا مكنش قصدي امدح الدكتور صحيح هو عندو عيون خضراء بس انت يا حبيبي عندك عيون  بتخليني مش عارفه انا مين 
معتز اتعصب 😡 من كلمها على الدكتور بس بدأ يهد لم هيا كملت 
أمل  : وبعدين هو معندوش غمزات انت عندك 
غمزات جميل ولم بتضحك يتبق قمر ومز  وأنا مش بحس بنفسي وأنا معاك أنا بحبك وانت عارف 
وهو مستحملش وقرب منها وحضنه و .. 😉 
وهي زقتوا وبعدت عنو 
أمل وهي مكسوفه ووشها أحمر  : انت قليل الادب 
معتز : دا عقابك عشان متجبيش سيرة اي راجل علي لسانك  
وهي طلعت تجري من الكسوف 
(متنسوش انهم متجوزين )
بعد ما مشيت معتز  : مجنونة أنا بحب مجنونة 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ 
مريم  : الووو 
محمد( الاب) : احنا رايحين عند عمك مش هتيجي تروحي معانا 
مريم:لا ي بابا أنا عندي محاضرات مهمه 
محمد: ماشي يا مريوم 
خلي بالك من نفسك ومتعوقيش في الجامعة وكلي كويس ونامي بدري 
مريم: حاضر يا حبيبي وانت خلي بالك من نفسك 
محمد: حاضر  يا حبيبتى 
مريم: لا الله الا الله 
محمد: محمد رسول الله 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
أمل: مريم مش هنروح 
مريم: أيوه 
وهم ماشيين مريم حكت كل حاجة ل أمل 
(ملحوظة أمل بتروح لعمها بس في الاجازه عشان هو قعد في الإسكندرية وهي عندها امتحانات )
أمل حكت كل حاجة ل مريم وكانت مكسوفه 
مريم : حرام عليكي عايزه تعدي دا كله ليه يا بنتي إنتي خللتي جمبي 😂 
أمل: بجد يعني اخليه يقدم الفرح 
أنا بس عايزه اتقل عليه 
مريم: دا كلو وعايزه تتقلي كما ليه يا بنتي دا انتي مقعده سنه ونص كتب الكتاب ومش عايزة يعمل فرح الا 
لم تخلصي جامعة  وكل ميقلك تعالي نخرج مريم  وهي بتقليد أمل  تقولي لا مبخرجش مع حدا ودا جوزك على فكره وعادي لم تخرجي معاه  
أمل وقد افتكره حاجة: مريم 
مريم: نعم 
أمل: أنا رايحه عند خالتو ونسيت اقولك 
مريم: ماشي يا حبيبتي لما توصلي يبقي طمنيني 
أمل: ماشي خلي بالك من نفسك 
مريم: ماشي  باي 
أمل مشيت ومريم مشيت لوحدها بيت مريم في منطقه يعتبر مهجورة عشان الارضي ال قبليها قيد الانشاء 
مريم وهي مشي حست إن في حد بيرقبها التفتت وملقتش حاجة غير آلات ومعدات البنا 
مشت شويه وسمعت صوت وقفت وشافت واحد وقف وره الحيط راحط واخده حديده من علي الارض ومشت براحه وكل متمشي خطوه تترعب اكتر من الاول واخيرا وصلت عند الحيط وبصت ملقتش حد ولسه هتمش لقيت ال  حط مسدس على راسها 
.....إنتي مين وبتعملي أي هنا  
مريم خايفه جدا بس حاوله تكون قويه: ان  أنا  مر مريم  وبيتي 
لسه هتكمل وسمعت صوت ضرب نار مريم لسه هتسرخ بس لقيت ال حط ايدو على بقها 
وزقها ووقعت على الأرض وهو فوقها مستخبيين تحت آله ضخمه مريم بتضرب فيه 
......بس مسمعش صوتك وبطلي ضرب بدل مضربك بالنار ورفع المسدس وهي خافت جدا فسكتت  وهو بدقة بدأ يضرب نار على الحرس ال بيضربو عليه نار وبعد دقايق قاموا وستخبو ورا الحيط 
وبدأ يدرب نار وبس في رصاصة جات في بطنه 
مريم شافت الرصاصة بصت على وشه لقتوا جامده وخالي من التعبير
وهو فضل يضرب نار على الحرس لحد ماجاه في رصاصة في ايده ورصاصه في رجله 
وهو قاوم بس خلص على الحرس ووقع على الأرض مريم بخوف ودموع: انت بتنزف وطلعت من الشنطه التلفون وكانت هتتصل علي الاسعاف بس هو مسك ايدها 
.....بتعملي ايه 
مريم: هتصل بلاسعاف 
.... لا متتصليش بلاسعاف 
مريم  : ليه انت بتنزف ولزم تروح المستشفى 
.....لا هيقتلوني لو اتصلتي بحد
مريم : ماشي حاول تسند عليه بيتي قريب وسند عليها لحد موصلو وقبل ميدخلو وقع فاقد الوعي 
مريم حاولت كتير لحد مدخلتوا حطتوا على السرير  ودخلت اوضتها وجابت علبت الإسعافات الأولية(دي بابها ال جبتهالها لما دخلت طب وهي فيها كل حاجة ) وكانت خايفه ومتووتر هي ايوه دايمن الاول علي الدفعه بس مجربتش   دا على إنسان ممكن يموت في أي واقت 
أعدت جمب السرير واشافت الجروج وبدأت تطلع الرصاصة طلعت الرصاص  ورجله ودراعه كانت الرصاصه سطحية  وتعقم الجروح وتخيطهم خلصت وقامت غسلت الأدوات ال خرجت بيهم الرصاص وراحت   جابت كمادات ماء وعطتلوا حقنة خافض للحراره  وفضلت طول الليل لحد ما الحراره انخفضت وقامت اخدت هدوم ودخلت اوضه نور واخده شاور ولبست وطلعت اعده تزاكر لحد منامت على الكتاب    ( مريم لوحدها في البيت عشان بابها ومامتها واختها عند عمها في اسكندرية   
طبعا أنا قلت  فوق ☺️).
مين ال ضرب بالرصاص ؟ 
ومين ال كان بيضرب عليه نار ؟ 
ومريم هتعمل ؟ 

يتـبـــــــــــــــــــــــع الفصل الثالث اضغــــــــط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية " رواية ملكه قلب الشيطان " اضغط على اسم الرواية

author-img
DoOoBy

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent