رواية روح الفصل الثاني 2 - بقلم ريم احمد

الصفحة الرئيسية

رواية روح البارت الثاني 2 بقلم ريم احمد

رواية روح كاملة بقلم ريم احمد

رواية روح الفصل الثاني 2 بقلم ريم احمد

الدكتور: انا اسف جدا بس للاسف بنت حضرتك عندها مشاكل كتير ف الرحم ودا طبعا هياثر عل  الخلفه.. مش عايز اصدم حضرتك بس من المستحيل تحمل لان الرحم ضعيف جدا ولو حصل ودا مبيحصلش ف حالتها الا نادرا جدا والحمل مبيكملش والرحم بيضر اكتر وساعتها بنضطر نشيلو. 
الام بانهيار وصوت عالي نسبيا: يعني ايه يا دكتور ايه ال انت بتقولو دا.. يعني انا بنتي مش هتخلف.. لا لا اكيد ف حاجه غلط اكشف عليها تاني طيب. 

الدكتور بتفهم: انا عارف ان موقف حضرتك صعب جدا لكن دا امتحان من عند ربنا ولازم تتقبلوه. 
الام بعياط: ونعم بالله يبني بس ايه ذنبها  عملت ايه ف حياتها عشان يحصلها كدا.. دي متمتش العشرين سنه... يعيني عليكي يا بنتي. 
الدكتور: حضرتك لازم تكوني اقوي من كدا وياريت متحسش بأي حاجه عشان متضرش اكتر ونفسيتها تتاثر.. ومن الوارد تحصل مضاعفات. 
الام: ربنا يسهل.. ربنا يصبرك يا بنتي.. شكرا يا دكتور.. عن إذنك. 
برا عند دينا
دينا بقلق: قالك ايه يا طنط... طمنيني.. روح عندها ايه

ام روح قالت ل دينا كل الِ الدكتور قالو. 
دينا بعدم تصديق:  لا لا اكيد الدكتور دا مش شاطر.. اكيد في حاجه غلط.. مستحيل
الام بعياط: احنا لازم نصبرها ونكون اقوي من كدا. 
.... ف الاوضه عند روح
روح بعتاب: ايه يا ماما انتو فين كل دا وسايبيني لوحدي.. والدكتور قالكو ايه. 
دينا بابتسامه كدابة وعيون ورامه من كتر العياط:  شويه مشاكل ف القولون هتمشي عل الدوا ال الدكتور قالو وهتبقي كويسه ان شاء الله. 
روح بشك: مالك يا دينا عنيكي عامله كدا ليه.. انتي معيطه.. وماما ساكته ليه.. هو ف ايه..؟ 
ام روح مقدرتش تتماسك اكتر من كدا وعيطت بحسره ووجع علي بنتها. 
روح بخضه: ماما ف اي انتي تعبانه... طب حد مات طيب.. ف اي. 
ام روح بصت ل دينا وسكتت. 
روح:  ف اي يا دينا ماما بتبصلك كدا ليه.. حد يفهمني. 
دينا بهدوء عكس ال جواها:  روح انتي طبعا مؤمنه بربنا وعارفه ان كل شئ قضاء وقدر. 
روح بقلق شديد:  ف اي يا دينا انا عندي اي. 
.... بعد ما دينا قالت ل روح الِ الدكتور قالو. 
روح بانهيار: ايه.. يعني ايه.. لا لا اكيد دا مقلب انتي اكيد بتهزري صح.. ردي عليا قوليلي انك بتهزري.. يعني ايه يعني انا مش هبقا ام؟ لا يا دينا انتي بهتزري صح؟ يعني انا مش هسمع كلمة ماما.. لا ي جماعه اي الهزار السخيف دا
روح بصوت عالي جدا وعياط: حد يرد عليااا سااكتين كداا ليه. 
روح جالها حاله انهيار شديده والممرضات اضطرو يدوها حقنه مهدئه. 
الدكتور بحده وعصبيه: انا قولت لحضرتك مينفعش تعرف وان دا هياثر عليها جدا ووراد يحصل مضاعفات... ازاي قولتولها وهي حتي لسا مخرجتش.. لم تفوق حاولو تهدوها بأي شكل.. الانفعال 
والعصبيه غلط جدا عليها..وياريت تمشي عل الدوا دا بانتظام ووتتغدا كويس.. عن اذنك. 
...... تاني يوم
ام روح:  يا حبيبتي صدقيني دا امتحان من ربنا ليكي.. واكيد خير.. مين عالم بكرا هيحصل ايه
روح من جوا الاوضه بصوت منبوح من العياط: ونعم بالله.. بس معلش يا ماما انا محتاجه اكون لوحدي. 
.. روح قاعده ف اوضتها حزينه وقلبها واجعها اوي علي نفسها وشريط حياتها كلو بيمر قدام عنيها.. وفجاه وقفت عند... أنس
وعند النقطه دي قررت تنساه.. صحيح هي مش هتقدر لكن هتحاول وتعمل كل ال تقدر عليه عشان تحاول تنساه تماما لانها مستحيل تظلم حد معاها وتتجوز.. لان كل راجل من حقو يسمع كلمة بابا ويكون اب.. وهي مستحيل ترضا ان يكون ليها زوجه تانيه.. ومتقدرش تستحمل حاجه زي دي.. فقررت انها تعيش لنفسها وبس... دا لو فضلت عايشه بعد كمية الوجع ال هي حساها دي. 
.....بعد اسبوع
دق.. دق.. دق
ودا كان صوت خبط دينا ال بتحاول بكل الطرق تخرج روح من الاكتئاب والخنقه ال هي فيها  بعد ما كانت شخصيه مرحه جدا وبتحب الهزار وطول الوقت بتضحك.. بس طبعا دي كانت مهمه صعبه اوي عل دينا لان مش من السهل ابدا ال حصل ل روح دا. 
روح وهي بتمسح دموعها: خشي يا دينا. 
دينا: يا اهلا يا اهلا بالست هانم المكتئبه والمطنشاني خالص زي ما كون لقياني ف الشارع. 
روح بابتسامه بسيطه: انا فعلا لقياكي ف الشارع  ويلا بقا قومي من هنا صدعتيني ف الدقيقتين دول. 
دينا وهي بتمثل الزعل: بقا كدا.. ماشي يا ستي انا همشي ومش هتشوفي وشي تاني 
وقامت دينا وهي من جواها فرحانه ان روح ابتدت تتكلم وتضحك ولو شويه بسيطه حتي. 
وراحت دينا تعمل كوبايتين قهوه عشان تكمل قعدتها هي وروح. 
دينا:  خدي يا ستي ادي القهوه اهي.. وهسامحك لاجل طنط الطيبه ال برا دي مش عشانك صحبتي.. توء توء ابدا. 
روح:  ماشي يا ستي شكرا.. بقلك ايه فاك... ايه دا ايه الدوشه ال برا دي قومي شوفي يا دينا ف اي كدا. 
دينا بكسل وعدم اهتمام: شارعكو دا غير قابل للسكن والمعيشه. 
وطلعت دينا تشوف ايه صوت الدوشه دي واتفجات جدا واتصدمت من ال شافتو.. ولسا داخله عشان تقول ل روح..... 
يا تري دينا شافت ايه؟ 
وروح هتعرف ولا لا..؟
طب وروح.. هيحصلها ايه لم تعرف؟؟ 
رواية روح الفصل الثاني 2 - بقلم ريم احمد
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent