رواية حوريه السليم الفصل الخامس والعشرون 25 - بقلم زهرة

الصفحة الرئيسية

رواية حوريه السليم البارت الخامس والعشرون 25 بقلم زهرة

رواية حوريه السليم كاملة

رواية حوريه السليم الفصل الخامس والعشرون 25

شهد حاولت تجري بس واحد من الشباب مسكها هيه خاولت تصوت باعلي صوتها وتحاول تهرب لكن لاحياه لمن تنادي 
الشاب 1/ ياله بسرعه دخلها احسن ماحد يشوفنا 
فعلا الشباب كانم بيحاولم يدخلم شهد بس وقفهم صوت عربيه وشاب بيخرج منها بكل هيبته 
الشاب / سيبوها 
شاب ١/ ليه ياعم كانت تخصك امشي من هنا يابا علشان متتإزيشي 
الشاب/ سيبوها وانا هعتبر نفسي مشفتش ولا سمعت حاجه 
شاب2/ لا يابا مش هنسيبها واعلي ما في خيالك اركبه وياله غور من هنا بقا 
شاب3/ احسنلك امشي من هنا احنا كده كده هناخدها فإمشي علشان ميكونشي بموتك ياعسل 
الشاب/ تمام انتم الي اخترتم وكان في ثانيه الشاب ضارب الشباب وكانم واقعين في الارض  الشباب قامم وو
واحد من الشباب طلع سكينه وراح علشان يضربه بيها  وبالفعل عوره في ايده 
الشاب بصله نظره غضب ومسك السكينه منه وتنا ايده كسرهاله 
ااشابين التانين واحد جه من وراه مسك ايده وواحد جه من قدامه اداله بالبكس في وشه 
الشاب رفع رجله وادا بالرجل في بطن الي ضربه بالبكس وقعه علي الارض ولف التاني في لحظه كان مشقلبه وضربه كانت الشباب كلها علي الارض 
(انا حاسه اني افورت شويه 😂😁😁) 
الشاب راح لشهد 
الشاب/ انتي كويسه 
شهد كانت بتعيط ولسه هترد عليه وقعه فقدت الوعي 
الشاب اتخض عليها اوي قام شالها وركبها العربيه وطلع علي المستشي بأقصي سرعه ليه 
الشاب وصل للمستشفي في اقل من 10 دقاىق 
الشاب نزل من العربيه وشال شهد ودخل بيها المستشفي  الممرضات اتجمعه حوليه وخدوها منه ودخلوها اوضه الكشف والدكتوره دخلت ليها وكشفت عليها 
الدكتوره خرجت الشاب جري عليها 
الشاب/ طمنيني عنها يادكتوره هيا مالها حصلها ايه 
الدكتوره / اهدي مفيشي حاجه حصلتلها هيه بخير بس هيه فقدت الوعي بسبب توترها ياريت محدش يوترها لانها ممكن يأثر بالسلب علي نفسيتها وده خطر عليها وكمان لازم تهتم بأكلها لانها صعيفه 
الشاب./ تمام يا دكتوره
الشاب/ طب ممكن ادخلها 
الدكتوره / ايون ممكن هيه هتفوق بعد ساعتين كده 
الشاب دخل الغرفه ووجد شهد نايمه ومتعبقبها محاليل 
قرب منها وسحب كرسي وقعد جمبها وقال في نفسه 
الشاب./ سبحان الخالق قمر وانتي نايمه الحمد لاه ان ربنا بعتني ليكي علشان اخلصك من الاذي الي كان ممكن يحصلك الواصح كده قلبي هيدق ولا هيعمل ايه 
فعلا بعد ساعتين شهد قامت والشاب كان نايم وحسن بحركتها فاق بسرعه 
الشاب/ براحه براحه استني هساعدك 
شهد مكنتشي مركزه بس خدت وقت علما استوعبت 
شهد بصت للشاب 
شهد/ شكرا جدا لحضرتك مش عارفه اشكرك ازاي انا مش عارفه لو حضرتك مكنتش جيت كان ممكن يحصلي ايه 
الشاب/ ولا شكر ولا حاجه اي حد مكاني كان عمل كده وبعدين انا مش حضرتك انا اسمي حسن 
( ايون هوه حسن حسن القمر الي صحبتي بتحبه من قبل ماتعرفه وبتكرش عليه 😂😂😂😂) 
شهد/ حاضر ا استاذ حسن 
حسن/  استاذ ايه بفا قولي حسن وبس 
شهد / ماشي ياحسن 
حسن/ هوه انا اسمي حلو للدرجه دي امال القمر اسمه ايه بفا 
شهد/ شهد اسمي شهد 
حسن/ اسمك جميل اوي ياشهد 
شهد/ هيه الساعه كام دلوقتي 
خسن بص في الساعه / الساعه دلوقتي 7 ونص 
شهد/ ينهار اسود ده انا اتاخرت اوي لازم امشي حالا 
حسن / طب استني انا هوصلك 
شهد/ لا شكرا جدا انا تعبتك معايا اوي وشكرا تاني علي انته عملته معايا سكرا 
حسن / استني بس مش هينفع تمشي لوحدك كده انا لازم اوصلك 
وبعد تفاوضات مبينهم وافقت شهد ان حسن يوصلها 
حسن/ قولي بقا عنوانك فين 
شهد / عنواني 26 شارع********عماره رقم••
حسن/ ايه ده بجد انتي سكنه هناك ده المكان الي هتنقل فبه جديد 
شهد / هوه حضرتك مكنتش عايش في مصر 
حسن/ لا ياستي مكنتش عايش في مصر كنت بدرس بره 
شهد/ هوه حضرتك بتدرس ايه 
حسن/ تاني حضرتك علي العموم ياستي انا هعرفك بنفسي انا حسن السويسي انا عندي27 سنه معيد في كليه هندسه طول حياتي عايشها بره مبنزلشي هنا غير كل فين وفين بس نزلت بس شكلي هستقر هنا لاني شكلي لقيت بنت الحلال الي هتغيرلي حياتي وهتخليني استقر 
شهد حست انه بيلمح لحاجه 
شهد / احم هوه انته ملكشي اخوات 
حسن/ لا عندي اخت واحده بس هيه مش احتي من امي وابويه بس هيه اختي في الرضاعه وبحبها اوي عايشه هنا في مصر 
شهد/ طب واهلك مامتك وبباك هنا ولا بره 
حسن/ لا همه اتوفم من زمان اوي من 8 سنين 
شهد/ الله يرحمهم 
حسن / جه دورك بفا عرفيني علي نفسك بقا 
شهد/ احنا وصلنا فرصه سعيده اني اتعرفت علي حضرتك وشكرا مره تانيه سلام 
شهد نزلت من العربيه بسرعه وحسن،رجع راسه لورا 
حسن/ خلاص لقيتها 
حسن روح الاوتيل واخد شور وفضل يفكر في شهد وجمالها وسهد كذالك فضلت تفتكر حسن ولباقته وشجاعته ورجولته لغايت ما غلبهم النوم 
فات تليوم ده عاي ابطالنا 
عند مالك وملاك
ملاك/ مالك انا عيزه اخرج 
مالك/بس كده من عنيا هنخرج 
ملاك/ انا مش قصدي نخرج كده انا اصدي نمشي من المكان ده انا عيزه ارجع شغلي وانته ترجع شغلك 
مالك/ بصراحه انا كنت عايز اقولك هنقطع شهر العسل العظيم ده لان سليم كلمني وقال لازم احضر الحفله الي عاملها علشان يعلن جوازنه من حور 
ملاك/ بجد طب هننزل امتي 
مالك/ انهردا لان الخفله بكره بس مش هنمشي دلوقتي  يعني بعد 4 او5 سعات كده جهزي انتي بس الشنط 
وبالفعل ملاك جريت بسرعه تجهز الشنط وهيه مبسوطه انها اخيرا هتشوف صحبتها 
ملاك خلصت تجهيز الشنط ودخلت اخدت شور 
مالك طلع في الوقت ده الاوضه ولقا ان الشنط جهزه وملاك في الحمام 
مالك راح يقف في البلكونه شويه 
ملاك خرجت وكانت لفه الفوطه عليها ومتعرفشي ان مالك جه 
مالك خرج من البلكونه لقا ان ملاك لافه الفوطه عليها وبتنشف شعرها 
مالك قرب من ملاك ملاك بتلف لقت ان مالك بيقرب منها وعينه متعلقه عليها 
ملاك/ بتقرب كده ليه يا مالك 
مالك/.......
ملاك كانت بترجع لورا لغايت ما خبطط في الحيطه ومالك مازال مقرب منها 
مالك وصلها وحط ايده علي الحيطه خلا ميكنشي في مهرب ليها 
ملاك كانت خايفه منه وكالك ماكنشي في وعيه كان مغيب ومكنشي قادر اول لما شافها 
مالك قرب وشه من رقبتها وفضل يبوس+ها وملاك كانت مرعوبه جدا منه وابتدت تعيط ملاك كانت عايزه تتجاوب معاه بس مش قادره ومش عارفه 
مالك فضل يبوس فيها ومحسش بالدموع الي غرقت وشها  وملاك مكنتشي قادره تزقه او تبعده عنها وافتكرت اليوم الي جوز امها اتعدا عليها فيها ملاك فجأه صوتت جامد وو
ملاك/ بس بس كفايه خلاص عايزين مني ايه انا معتش قادره ابعد عني ابعد كلكم بتجرم ورا شهوتكم وبس محدش فيكم بيحس بالتاني كلكم ذئابه في غابه مش هاممهم غير انهم ينقضم علي فريستهم بس كل ده الي هاممكم 
مالك بعد عنها بسرعه وشافها وهيه منهتره كدا ملقاشي حل غير انه يبعد عنها  مالك خد هدوم ودخل الحمام ياخد شور 
مالك وقف تحت الدش وعمال يخبط راسه ويقول في نفسه 
مالك/ ليه ليه ليه تخوفها منك بالطريقه دي ليه غبي غبي 
اما ملاك بره قعدت علي الارض وحضنت نفسها وقالت في نفسها 
ملاك/ مكنشي ينفع الي عملته ده هوه زمبه ايه في كل ده هوه استحملني كتير انا لازم اعوضه لازم هوه انسان كويس ومشفتش منه حاجه وحشه بس ايه زمبه انه يكون مع واحده زي كل اما يقرب منها تفتكر اليوم المشئوم 
ملاك خدت وعد علي نفسها انعا هتحاول تكون كويسه مع مالك وتبتدي حياه جديده معاه 
مالك خرج ولقاها قاعده كده كان بوده انه يروح ياخدها في حضنه ويقولها انه اسف ماكنشي يقصد وانه بيحبها 
وملاك كانت عايزه تقوم تقوم تعتزر منه لانه ملوشي زمب 
الاتنين وقفم يبصم لبعض بعتاب واسف لغايت ما مالك اخد الشنط ونزلها 
اما ملاك لبست ونزلت كان مالك بيتكلم في التليفون اول لما شافها قفل التليفون 
ملاك بشك/ كنت بتكلم مين 
مالك/ شغل 
ملاك بشك اكبر/ طب ليه قفلت اول ما انا جيت 
مالك/ منا قلتشغل هوه تحقيق ولا ايه 
ملاك/ لا بس كنت بس
مالك/ خلاص جهزي نفسك بسرعه علشان هنتحرك بعد ساعه بالظبط هروح اعمل شويه حجات اجي الاقيقي مخلصه كل حاجه
ملاك/ ماشي 
ملاك مشي وسابها وهيه قالت في نفسها 
ملاك/ اكيد عايز يسبني هوه مين ده الي يقدر يتحمل وحده زيي هيسبني بعد ماحبيته الظاهر اني مش مكتوبلي افرح   ودمعه خانتها 
ملاك طلعت علي فوق لبست درس اسمر عليه حزام ابيض وكوتشي ابيض وسابت لشعرها العنان 
ملاك خلصت ونزلت عملت شويه سندوتشات واول ما خلصت مالك جه واتحركم 
طول الطريق محدش فيهم اتكلم كل واحد فيهم سرحان وبيفكر هيعمل ايه مع التاني 
ملاك حبت تقطع الصمت ده فإتكلمت 
ملاك/ هوه مين هيحضر الحفله دي 
مالك/ مظنش انه يهمك بس سليم عازم ناس كتير علي الحفله دي 
ملاك/ تمام انا عيزه اروح لحور 
مالك/ متخفيشي هتروحيلها بس بكره مش انهردا 
الاتنين سكتم طول الطريق محدش فيهم اتكلم طول الطريق 
مالك وصل لعماره شكلها حلو اوي 
مالك/ ياله ياحور علشان وصلنا 
ملاك/...............
مالك بص لملاك لقاها نامت  مالك في نفسه مالك/ ياه ياملاكي لو تعرفي حبيتك قد ايه.ولا شغلتي بالي قد ايه يعز عليا اجرحك او تفتكري حاجه من الماضي وحياتك عندي لهدفع الي كان السبب في الي حصلك ده والله لخليه يتمني الموت يا ملاكي  وقرب منها وباسها في خدها 
مالك نزل وشال حور وطلب من البواب انه يطلعله الشنط وبالفعل طلعله الشنط 
ومالك دخل ملاك الاوضه ونيمها علي السرير وراح غير هدومه ونام جمبها 
جه يوم جديد 
ملاك صحيت ملقتشي مالك جمبها بتبص للمكان بإستغراب وبدون تركيز لغايت مستوعبت انها اكيد في بيت مالك ملاك خرجت من الاوضه فضلت تدور علي مالك بس ملقتهوشي وفجأه الباب رن 
ملاك راحت تفتح الباب لقت..
رواية حوريه السليم الفصل الخامس والعشرون 25 - بقلم زهرة
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent