رواية حوريه السليم الفصل الرابع والعشرون 24 - بقلم زهرة

الصفحة الرئيسية

رواية حوريه السليم البارت الرابع والعشرون 24 بقلم زهرة

رواية حوريه السليم كاملة

رواية حوريه السليم الفصل الرابع والعشرون 24

سليم طلب من حور انها تدخل لانه جاتله مكالمه مهمه 
حور دخلت الشركه بس حسه بعدم الراحه من نظرات الموظفين ليها كان كل الي هناك من موظفين وعمال  بيتكلمم وبيبصم عليها كئنها نظرات استهزاء 
حور استغربت بس مدتشي للامر اي اهتمام 
حور كانت هتدخل المكتب بس وقفها شاب 
الشاب /ايه ياحلوه مش هتصبحي علينا احنا كمان ولا احنا مش قد المقام 
حور استغربت ولفتله وقالتله 
حور/حضرتك بتكلمني انا 
الشاب / اه بكلمك انتي متيجي تصبحي علينا يامزه ولا هوه لناس ولناس وضحك بإستهزاء 
حور/انتي بتقول ايه انا مش فهمه حاجه 
الشاب قرب منها ومسك ايديها وقالها 
الشاب/ تعالي بس اقعدي معانا شويه ده احنا هنروقك
حور/ سيب ايدي ياحيوان ايه الي انته بتقوله ده 
ااشاب/ تعالي بس وهنديكي الي انتي عيزاه 
حور رفعت ايديها علشان تضربه بس هوه كان اسرع منها ومسك ايدها التنيه وقربها ليه 
وحده من البنات ردت / علي فكره مينفعشي كده سبها حرام عليك 
الشاب/ اسكتي انتي كمان منتي هتلاقيقي دايره زيها
حور كانت بتحاول تبعد عنه والبنت قربت منهم وكانت بتحاول تبعده عن حور 
حنان كانت متابعه كل ده من بعيد ومبتسمه بسخريه وبتقول في نفسها 
حنان/ ابتدينا دي حاجه صغيره بس ياحور اسه الي جاي تقيل انا هخليكي تكرهي حياتك  وضحكت ضحكه شريره 
حور كانت بتحاول تبعد الشاب عنها وتزعق بس الشاب اعاق حركتها بعد مازق البنت بعيد 
سليم كان واقف بره بيتكلم في التليفون سمع صوت عالي جوه قفل المكلمه بسرعه ودخل 
سليم دخل وانصدم من الي شافه الشاب ماسك ايد حوريته ومقربها منه 
سليم اتجنن جدا وجري عليه وبعد حور عنه وفي احظه كان الشاب علي الارض وسليم فوقه بيضربه بكل غضب وبيقوله 
سليم/ انته ازاي تتجرا وتقرب لحاجه ملكي انته اتهبلت اه ياحيوان يا و*خ يا بن ال**ب
سليم فضل يضرب فيه ومحدش قادر يروح يشيله عنه لان محدش يقدر يقرب من الفارس 
اابنت راحت لحور اول مابعدت عن الشاب وخدتها في حضنها وغضلت تطبطب عليها لان حور كانت بتعيط ومنهاره
سليم اول لما شاف حور وقيه منهاره جري عليها وخدها في حصنه وفضل يقولها 
سليم / اهدي اهدي متخافيشي 
حور هديت اخيرا 
سليم وقف وبصوت جهوري ايخ الي حصل 
كل الي كانم في المكان مفيشي حد بينطق 
سليم بصوت عالي جدا /؛ ايه الي حصل هنا 
البنت ردت علي سليم 
البنت/ كانم عمالين يتكلمم علي حور والشاب ده حاول يضايقها ويقولها كلام مش كويس 
سليم/ كانم بيقولوا ايه 
البنت /.......
سليم بصوت عالي/ كانم بيقولوا ايه 
البنت / في اشاعه طالعه علي حور انها مش كويسه و.. 
سليم /  وايه 
البنت / وماشيه مع حضرتك 
سليم اتعصب اوي وراح لحور سحبها من حضن اابنت وقال 
سليم / دي تبقا مراتي مراتي انا ملكي انا بتاعتي انا البنت دي انضف من اي حد فيكم دي تبقا مرات الفارس والي يقرب منها امحيه من علي وش الارض انتم فاهمين الي هيقول علي حوريتي كلمه واحده مش كويسه يعتبر نفسه ميت    بصوت عالي.   خلا كل الي كانم واقفين اترعبم بقوا عاملين زي الفيران المبلوله 😂😂
سليم /  مين الي طلع علي حور الكلام ده 
البنت / الشاب ده 
سليم بصله بغيظ 
وبعدين ندا علي حد من رجاله 
سليم لاحد رجاله / خد الزباله ده علي المخزن وروقوه ولا اكل ولا شرب ومتخلوهوشي يشوف الشمس ال لما انا اامر  
سليم اخذ حور وراحم علي المكتب بسرعه 
وحنان خافت جدا لانها هيه الي متفقه مع الشاب ده انه يقول علي حور كلام مش كويس  
حنان خافت جدا وقررت انها لازم تعمل حاجه لان لو سليم عرف انها هيه هيكون نهايتها 
حنان/ انا لازم اتصرف قبل مايعرف  
عند حور وسليم في المكتب 
سليم اخد حور علي رجله وحور كانت حضناه اوي وبتعيط جامد 
سليم خرج حور من حضنه ومسك وشها بإيديه الاتنين  ومسح دموعها 
سليم بحنيه/ بس بس اهدي خلاص انا معاكي اهه خلاص مفيشي حاجه 
حور فضلت تعيط 
سليم / انتي ليه مقلتيشي ليهم انك مراتي 
حور بصوت مهزوز / خ خفت. م من انك تزعقلي لو حد عرف اني مراتك 
سليم بغضب/ انتي اتجننتي انتي تبقي مراتي مراتي عرفه يعني ايه مراتي وانا هزعقلك ليه ده 
حور/ خفت من انك متكونشي عايز تترف الناس ان احنا متجوزين 
سليم بحنيه / انتي غبيه يتحور ده انا كنت هعملك فرح يتحكي فيه سنين قدام واعرف الناس كلها انك تبقي مراتي انا عمري ما فكرت بس اني مقولشي للناس انك مراتي 
سليم / انتي اسمك حور سليم الانصاري فهمه 
حور/ فهمه 
سليم كان ماسك حور من وشها بإيديه الاتنين  حور كانت خدودها حمر من كتر العياط وكانت عامله زي الاطفال الصغيرين 
سليم كان لسه هيقرب منها حور قالتله 
حور/ سليم 
سيم / ايه ياروح السليم 
حور / انا.  انا. 
سليم / انتي ايه 
حور / انا جعانه 
سليم ضحك ضحكه رجوليه جذابه خلت حور تسرح في ضحكته 
سليم / بس كدا مولاتي تامر بإيه وانا اجبلها 
حور / انا عيزه شاورما 🥺🥺
سليم / بس كده من عنيا 
سليم وقف وشالها بين ايده لانها كانت علي رجله اصلا 
حور تداركت الوضع وانها كانت علي رجله 
حور / احم سليم نزلني 
سليم حطها علي المكتب وطلع التليفون واتصل برجالته يجيم الاكل ويكلعوه 
سليم شال حور تاني وراح علشان يعد 
حور / لو سمحت ياسليم نزلني 
سليم برفع حاجب / يعني بقالك ساعه قاعده علي رجلي وكمان بوظتيلي القميص بتاعي من عياطك فيه وبتقوليلي دلوقتي نزلني 
حزر / انا اسفه بس لو سمحت نزلني 
سليم نزل حور  وحور كانت هتخرج بس اوقفها صوت سليم 
سليم / حور رايحه فين 
حور/ انا رايحه علي شغلي علما الاكل يوصل 
سليم / لا تعالي انا محضرلك الملف الي هتشتغلي فيه هنا اهه اعدي اشتغلي هنا انهردا 
حور/ بس مش هينفع كده هعطلك 
سليم / لا مش هطعطليني اعدي بقا 
وبعد اصرار من سليم فعلا حور خدت الملف واشتغلت عليه وهيه في مكتب سليم 
سليم كان مركز مع حور اوي وباصصلها وحور اتوترت بس محبتشي تبين انها ملاحظه ان سليم بيبصلها 
تق تق تق 
سليم / الاكل وصل 
سليم راح وخد التكل من الرجاله 
سليم / الاكل وصل اهه 
حور سابت الملف الي في ايدها وقعدت تاكل وسليم كان بيبص ليها وهيه بتاكل 
حور خدت بالها من ان سليم باصثلها
حور/ كل ياسليم انا مش هاكل لوحدي يعني 
سليم / ياه انتي لسه فكره هاكل ايه انا هاكل الاطباق 😂😂
حور/ خفه علي العموم انا شبعت هروح اعمل حاجه ورجعالك 
سليم / رايحه فين ياحور 
حور/ هشكر حد هلي حاجه 
سليم غهم هيه رايحه تشكر فين فقالها تمام 
حور راحت تدور علي البنت 
حور/ هيه راحت فين ده انا كمان معرفشي اسمها 
حور/ اكيد هلاقيها في الكفيتيريا اكيد لان ده وقت Break  فاكيد هلاقيها هناك 
وبالفعل توجهه حور الي الكفيتيريا فوجدتها جالسه بمفردها فذهبت لها 
حور/ ممكن اعد معاكي 
البنت / اه اكيد اتفضلي 
حور/ انا متشكره جدا علي وقفتك معايا بجد شكرا ليكي 
البنت / عفوا انا معملتش حاجه
حور/ ممكن نتعرف ونكون اصدقاء
البنت/ اكيد طبعا انا شهد 
حور/ الله اسمك حلو اوي باشهد انا حور 
شهد/ والاه مافي احلي منك ولا من اسمك 
شهد زحور فضبم يتكلمم مع بعض كتير واتصاحبم وخدم ارقام بعض
  غافلين عن الذي يراقبهم 
حور/ وقت Break خلص لازم اقوم علشان ورايا شغل كتير  وسليم لو مرحتلوشي هينفخني 
شهد /ههههه اه ده انا اعرف انه مفتري وفي الشغل معنديشي يمه ارحميني 
حور/  ههههه اه مهاكي حق في دي من جهه مفتري فهوه مفتري استئذنك انا بقا 
(شهد بنت بسيطه اوي من عائله متوسطه الحال تبلغ من العمر٢٤ سنه خريجه هندسه بنت رقيقه جدا وطيبه جدا بس وقت عصبيتها مش بتشوف قدامها وحيده ومعندهاشي غير ولدتها بس شهد طولها متوسط عيونها بني فاتح محجبه) 
وبالفعل ذهبت كل واحده الي عملها وبعد وقت من العمل تم انتهاء الدوام 
شهد وهيه ماشيه كانت بتحاول توقف تكسي بس مش عارفه 
شهد/ اوف بقا انا كده هتاخر اعمل ايه انا دلوقتي 
وفجاه 
شاب1/ متيجي يامزه اوصلك 
شاب2/ ده احنا هنبسطك اوي 
شاب3/ تعالي ومش هتندمي 
شهد / لو سمحتم تبعدم عني عيب كده 
شاب 1/ نبعد ايه ده احنا هنريحك اوي وهنبسطك كمان 
شهد/ عيب كده يا استاذ انته معندكشي اخوات بنات 
شاب منهم/ ههه اخوات بنات هتعملي علينا شريفه اوي قلنالك تعالي وهندفع الي انتي عيزاه 
شهد حاولت تجري وتصوت بس للاسف الشارع مكنشي فيه حد 
شهد فضلت تصوت والشباب بخلوها العربيه 
شهد لقت ان الشباب سابوها وبيصوتم 
بتفتح عينها بتلاقي
رواية حوريه السليم الفصل الرابع والعشرون 24 - بقلم زهرة
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent