رواية ملكه قلب الشيطان الفصل العشرون 20 - بقلم فاطمة الزهراء أشرف

الصفحة الرئيسية

  رواية ملكه قلب الشيطان الفصل العشرون 20  - بقلم فاطمة الزهراء أشرف

رواية ملكه قلب الشيطان- بقلم فاطمة الزهراء أشرف

رواية ملكه قلب الشيطان الفصل العشرون


بعد خروج جاسر من القصر أحاطت السيارات القصر وإطلاق النار علي الحارس 
وبعد عشر دقايق كان كل حراس القصر قد فرقوا الحياه  الحرس اللي قاتلوا حراس جاسر دخلوا القصر  وأخذ يبحثوا عن مريم  ولم يجدوها في الدور الاول وتوجهوا للدور الثاني وأخذوا يبحثوا عنها حتي وجودها علي السرير  حملها احد الحرس ووضعها في السيارة 
*********************************
جاك بضحك   : كلها دقايق وتكوني هنا ووقتها محدش هياخد مني  ههههههههه
********************************
في مكان آخر  
..... : هااا كل حاجة تمام 
.... : كلها تمام ي باشا 
الباشا : الصفقه دي مش ذاي اي  صفقه الصفقه دي في كبار المافيا والغلط بموتنا 
..... : متقلقش ي باشا الصفقه هتكون تمام 
الباشا : الصفقه بعد شهرين 
.... : تمام بس مين اللي هيقوم بالمهمه 
الباشا  بغموض : هتعرفي في وقتها 
.... : تمام 
أشار له إن يخرج 
الباشا بغموض : جاه اليوم اللي هستفاد منك ي أدهم 
********************************
في مصر وتحديدا في فيلا السيوفي 
كان الجميع متواجدون 
ملاك  : ايه الملل دا
نور  : هيا نلعب لعبة 
أمل  : طيب  ايه رايكم ب لعبة حقيقية او جرا 
الجميع  : تمام 
تجمعوا  ثم واضعوا بل وسط زجاجه 
و نظر معتز لأمل بمشاكسه وغمز لها ثم تحدث  : نبدأ اللعبه
وافق الجميع دارت  الزجاجة ثم جاءت علي أمل تسأل ملاك  
أمل  : حقيقة أم جرا 
ملاك  : حقيقة 
أمل بخبث  : بتحبي حدا 
ملاك  ببسمه : لا 
دارت  الزجاجة وجاءت علي ملاك  تسأل نور 
ملاك  : حقيقة أم جرا 
نور : حقيقة 
ملاك  بضحكه غبيه  : أنا معرفش اوي في الاسئله بس لو باقي يوم واحد من حياتك هتعملي ايه 
نور ببساطة  : هقضيه مع احب شخص ليا
ملاك بخبث  : وهو مين  
نور : دور  يا معتز هي  اللعبه سؤال واحد يا قمر 
دارت الزجاجة وجاءت علي  ادم  تسأل معتز 
ادم   : حقيقة أم جرا 
معتز  : حقيقة 
ادم   : عمرك حبيت 
معتز وهو ينظر لأمل ببسمه عاشقه : تؤ محبتش أنا عشقت وعشقت مجنونة 
ابتسمت أمل عليه وغمزت له : حبيبي يامشرفني 
جذبها معتز لاحضانه وهو بضحك علي رد فعله 
أمل بخجل وصوت واطي  : معتز ابعد هيقولوا ايه علينا 
معتز بصوت واطي  : تؤ هيقولوا واحد ومراته 
دارت الزجاجة وجاءت علي رامز  تسأل أمل 
رامز   : حقيقة أم جرا 
أمل : حقيقة 
رامز بخبث   :  اكتر حاجة بتحبيها معتز أم الشوكولاتة 
معتز  : دا سأل اكيد أنا 
رامز بتذمر : محدش يتدخل لو سمحتم 
أمل  بضحك : تؤ الشوكولاتة 
رامز بضحك  : أناقلت كده  
أمل ببسمه وهي تنظر له بعاشق: تؤ بجد أنا مش بحب معتز  أنا بعشقه 
معتز بحب  : وأنا عديد مرحله الحب بكتير 
ملاك : نحنا هنا 
دارت الزجاجة وجاءت علي نور تسأل ادم 
نور  : حقيقة أم جرا 
ادم  : حقيقة 
نور  : اغلي شخص علي قلبك 
ادم  ببسمه شديد : ملاك وعلياء
نور  بحزن : ربنا يديمك ليهم وألف مبروك وربنا يتمملك على خير 
ادم  بصدمه :  انتي فهمتي ايه يخرببيتك
رامز ومعتز وامل وملاك بيضحكوا جامد
( رامز ومعتز وملاك عارفين ان علياء اختوا مش اكتر ومعتز قال لأمل ونور متعرفش ) 
نور  وبدأت الدموع تتجمع في عيونه  تركتهم واخذت تتقدم حتي وصلت عند حمام السباحة 
نور ببكاء : بتعيطي ليه  وانت ليه موجوع كانت تضع يده على قلبها  وأخذت تخبط علي قلبها 
ادم  بحزن لانه السبب في دموعها : نور 
نور مسحت دموعها بسرعه  : ايوه 
ادم  : بصيلي 
نور بقوه مصتنعه  : ايوه ي ادم 
ادم  : زعلانه ليه 
نور : أنا مش زعلانه 
ادم  : طيب يلا نكمل لعب 
نور :  تمام 
مشت نور خطوات بسيطة 
ادم  : علي فكرة علياء تبقا أختي التانيه 
نور بفرح اخفته  : وأنا مسالتش 
ادم /  ماشي 
رحلت نور 
ادم بحب / أنا بحبك ي نور حياتي  وقريبا هخليكي تعشقيني ذي ما بعشقك 
ورحل ووجد نور جلسه فجلس بجواره 
دارت الزجاجة وجاءت علي امل تسأل رامز 
أمل  : حقيقة أم جرا 
رامز  : حقيقة 
أمل  : هل سبق  ووقعت ب لحب 
رامز وهو ينظر الي ملاك   :   أيوه 
أمل  : مين هي 
رامز  : هو سؤال واحد 
دارت الزجاجة وجاءت ملاك تسأل رامز 
ملاك  : حقيقة أم جرا 
رامز  : جرا  
نور بخبث  وصوت واطي لم يسمعه الا ملاك وادم : ملاك أنا هقولك ...............
ملاك  : تمام 
ملاك بخبث  : قم بل عواء ناظرا  للقمر لمده عشر دقايق 
حلت الصدمة وجه رامز  : ايه 
نور وأمل   : هيا 
رامز  : نعممم لا أريد  اتراجع
نور  : تؤ تؤ تؤ ممنوع هيا  
رامز  : اه حسنا شريره 
وقف رامز ناظرا الي القمر وبدأ بل عواء 
بدأ الجميع بل ضحك عليه 
ملاك   : أنا اسفه بس نور اللي قالت لي كده 
رامز بحب  : إعتذار مقبول 
نور  : أنا هجيب الكيكه وانت ( كانت تشير إلى رامز ) هات حاجة تتشرب 
رامز :  تمام 
نور بخبث  : ملاك روحي معا رامز وهاتي شبسي و  شوكولاتة وايس كريم  
نظرت ملاك لآدم تسأل بعينها فوافق وأشار لها بعينه  : تمام روحي وخلي بالك من نفسك 
ملاك  : تمام 
ذهب رامز وملاك الي السياره 
********************************** 
في ايطاليا 
كان يجلس بجواره مد يده يتحسس خدها البيض 
جاك بإعجاب وببسمه   : حوريتي كلها ساعة وتكوني في حضني 
تعرفي ي مريوم أول مره شوفك في الحفلة والشيطان حضنك كانت زعلان بس دلوقتي انتي ليه بعد ماكنت هاقضي يومين وبعدين ابيعك لليدفع اكتر  بس انتي سحرتيني ودخلت دماغي وقلبي عشان كده انتي ليه لوحدي 
يلا فوقي بسرعه  ي حوريتي 
  فلاش باك 🖤 
جاك بخبث   :  ضعي له المنوم في العصير  ي مايا وتأكدي أنها شربت العصير 
مايا  : تمام 
جاك  : لا أريد خطأ مفهوم 
مايا  : مفهوم 
جاك بضحك   : كلها دقايق وتكوني في حضني  ووقتها محدش هياخد مني هههههههه
     نهاية الفلاش باك 🤍
خرج جاك تاركن مريم علي السرير أغلق الباب 
وحدث الحارس الذي يراقب جاسر 
جاك  : في أخبار جديدة 
الحارس / لا ي باشا هو في الشركه ومخرجش 
جاك  : أول ميخرج تقتلوا 
الحارس  / تمام 
جاك بضحك   / سيموت اليوم الشيطان هههههههه 
**********************************
يجلس على مكتبه بكل وقار منكب علي مرجعة اوراق هامه خاصه بالعمل 
ولكن توقفه بسبب طرقات علي الباب 
فسمح للطارق بدخول والتي لم تكن سواء السكرتيرة  ( هانيا ) 
هانيا  : مستر جاسر في أوراق مهمه محتاجه امضتك 
كانت تتحدث وهي تقترب منها جدا وكان لا يفصل بينهم سوي سنتي مترا 
ابعدها جاسر عنه ببرود 
جاسر ببرود  : علي مكتبك 
هانيا  : تمام يا فندم 
خرجت هانيا منزعجة ببسب رفضها لها
جاسر ببرود وغموض  : مفكره هتخدعيني هههه 
    فلاش باك 🖤
مراد  :  ملف الشركة الألمانية انت مضيت عليه 
جاسر ببرود رفع يدها بالملف وتحدث  : الصفقه دي مهم جدا 
مراد  : تمام 
وبعد خروج مراد بالأوراق نظر للحاسوب حيث انه يضع كاميرا في مكتبه لا يعلم  احد عنها شيء و
قد وجد هانيا تأخذ ورقه من الملف ولكن لم يعرف ما في هذه الورقة   
هو يعلم انها جاسوسه زين ورغم ذالك يجعله تنقل له الصفقات التي لا يريدها  
ولكن هذه الورقة لا يعلم ما فيها 
جاسر  : الوراق دي شكلها مهم بس اذاي اعرف هي فيها ايه 
ثم سرعان ما ابتسمه بخبث  : مراد هو اللي هيجيبها 
ثم اخرج هاتفه المحمول واتصل عليها 
مراد بمرح وهو يجيب علي الهاتف  :  لحقت اوحشك يا كبير 
جاسر ببرود وخبث : تؤ تؤ اسمع انت هتروح علي مكتب هانيا وتخرجها براه المكتب من غير متاخد حاجة 
مراد بستغراب  : ليه 
جاسر بغموض  : هتعرف بعدين 
مراد  : تمام  
ذهب مراد الي هانيا 
مراد  بجديه : هانيا في ملف مهم في مكتبي روحي خديها حطيه عند جاسر 
ذهبت هانيا وبعد ذهابه خرج جاسر 
جاسر ببرود  : مراد روح ورها وعطلها لحد متصل عليك 
مراد  : ماشي 
رحل مراد وذهب جاسر بسرعه يبحث عن هذه الورقة وأخذ يبحث في الغرفة كامله ولكن أين حقيبتها أخد يبحث حتي لقيه علي  الكرسي أخذ يخرج كل ما في الحقيبة حتى وجده الورقة والتي لم تكن سواء ورقه تنازل عن كل ثروته لزين 
ابتسم بخبث  : غبي 
ووضع الورقة كما هي وخرج واتصل علي مراد الذي أغلق باب مكتبه علي هانيا التي أخذت تتطرق الباب ولكن بدون فائدة حيث أن مكتب مراد وجاسر  في طابق ليس بها أي موظفين 
مراد  : الوو ي كبير 
جاسر  : خلاص 
أغلق الهاتف في وجه مراد 
مراد  : دايما بيقفل في وشي يارب هي مره اقفل في وشها  
ذهب وفتح الباب لهانيا 
مراد بدهشة مصتنع  : هانيا انتي مين القفل عليكي الباب 
هانيا  : معرفش ي باشمهندس مراد 
مراد بسخرية  : تمام خدي الملف وخلي بالك تاني
وذهب مراد للمكتب 
ذهبت هانيا لجاسر وتحاول التقرب منه ولكن هوا ابعدها 
نهاية الفلاش باك 🤍 
جاسر   : خلينا نشوف مريم بتعمل ايه 
اخذ الحاسوب واطلع على الغرفه التي تجلس بها مريم دايما ولكن لم يجدها في الغرفة فقلق فأخذ  الهاتف المحمول  وقام بلاتصال بها ولكن لم ترد أخذ يحاول مرات كثيرة ولكن دون جدوى فقام بالاتصال برئيس الحارس ولكن لم يرد فقلق كثيرا 
جاسر بقلق  : لا دي اول مرة متردش على التليفون لا ورئيس الحارس الزفت مش بيرد لا أنا مش هطمن الا لم  اشوفها 
فقام باخذ متعلقاته  الشخصيه 
ولكن اوقفها مراد الذي دخل للتو 
مراد بتوتر  : جاسر في حدا هجم علي الفيلا وأخذوا مريم 
جاسر  : والحارس 
مراد  : الحارس ميتين 
جاسر  خرج بسرعه من الشركة وخلفه مراد 
اول ما ان خرج جاسر من الشركة انطلقت الرصاص وحصل اشتباك بين حراس جاسر والحراس اللي جاك بعتهم يموتوا جاسر واسناء  الاشتباك توجهت روصاصه الي قلب جاسر 

يتـبـــــــــــــــــــــــع الفصل الواحد والعشرون اضغــــــــط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية " رواية ملكه قلب الشيطان " اضغط على اسم الرواية

author-img
DoOoBy

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent