رواية خطف مع سبق الاصرار الفصل الأول 1 بقلم اسراء ابراهيم

الصفحة الرئيسية

    رواية خطف مع سبق الاصرار  الفصل الأول بقلم اسراء ابراهيم


رواية خطف مع سبق الاصرار الفصل الأول 

كنت ماشية في طريقي زي كل يوم بعد الشغل سماعتي في ودني ومشغلة اغنية لوائل جسار وماسكة روايتي الجديدة اللي اشترتها في ايدي ومروحة كنت حاسة بملل رهيب يعني نفس الاحداث اللي بتحصل كل يوم لحد ما لفت نظري ست كبيرة شوية في السن يعني عندها بتاع حاجة وخمسين سنة كانت واقفة بتعيط علي جنب انا بصراحة كنت ما بين اني امشي ولا اروح اشوف مالها بس لقيت نفسي رايحالها 
_مالك يا طنط فيكي حاجة 
_انا انا مش عارفة انا فين ، مش فاكرة حاجة خالص وبتعيط 
_صعبت عليا اووي طيب حضرتك مش عارفة انتي ساكنة فين اوديكي انا 
_مش عارفة يا بنتي انا فجأة لقيتني هنا معرفش اسمي عمالة افتكر مش عارفة 
_طيب تعالي معايا مش هينفع تفضلي واقفة في الشارع كدة
وخدتها ومشيت وهيا صعبانة عليا جدا ومش عارفة هعرف ارجعها لولادها ولا لا
_اتفضلي يا طنط حضرتك نورتيني والله 
_ربنا يباركلك يا بنتي هو انتي عايشة لوحدك ولا ايه 
_اه انا عايشة لوحدي ماما وبابا ماتو من تلات سنين 
_انا اسفة اني فكرتك الله يرحمهم يارب 
_ولا يهمك هخش اجيبلك غيار بقي تغيري وناكل وبعدين نقعد ندردش سوا 
_ ماشي 
_الحمد لله شبعت ها بقي احكيلي انتي اسمك ايه و عندك كام سنة الاول 
_ايمان اسمي ايمان عندي ٢٥ سنة وبشتغل مدرسة في حضانة وده لاني بحب الاطفال جدا وزي ما قولتلك ماما وبابا ماتو من تلات سنين في حادثة واعمامي اعتبروني مت معاهم لان كان في خلاف ما بينهم وبين بابا الله يرحمه بس. 
_ياااه معقؤلة في ناس كدة بس انتي اتمرمطتي يا بنتي اووي
_ربنا معايا دايما ومش مخليني محتاجة لحد 
_كان نفسي احكيلك عن نفسي بس للاسف مش فاكرة حاجة 
_وضحكنا وكأني مضحكتش من سنة بس فعلا عوضتني عن امي عدي شهرين وكنت حاسة اني فعلا بقي ليا عيلة هيا بقت كل عيلتي حبيتها اووي واتعودت عليها اتعودت ارجع من الشغل الاقيها واشم ريحة الاكل من وانا علي باب الشقة مجربتش الاحساس ده من سنين  ياااه احساس فقد الام ده اصعب شيىئ في الدنيا وكانت الايام بتعدي بسرعة اووي لحد ما جه اليوم اللي قلب حياتي وحياتها 
_ماما يا ماما يا ماما انا جيييييت 
_هههههه قلب ماما بحب اسمعها منك 
_وانا كمان فرحت اووي اول ما قولتيلي قوليلي يا ماما ربنا يخليكي ليا 
تك تك تك 
_مين ده اللي حماته بتحبه وهيتغدي معانا هروح افتح 
_ بصدمة افندم حضرتك 
_انتي ايمان السيد احمد 
_ايوة 
_ مطلوب القبض عليكي بتهمة خطف السيدة هدي عبد الرحمن القاضي ياريت تتفضلي معانا 
_ انا انا يا ماما الحقيني 
_في القسم /يا فندم انا مخطفتش حد والله العظيم الست دي انا لقيتها وكانت فاقدة الذاكرة وانا صعب عليا اسيبها لوحدها فخدتها وعاشت معايا حتي اسألها اهي 
_ايوة يابني ده حصل انا حتي معرفش انا ابقي مين الا من الظابط اللي جه انهاردة 
_اللي مقدم البلاغ يا حجة هو ابنك وهو اللي قال انه شاف صورتك مع المتهمة علي موقع تواصل فيس بوك 
_اه يبقي شاف الصورة اللي نزلتها لينا انا وانتي علي الفيس ياريتني ما نزلتها 
_ ابني ! طيب هو فين 
_احنا كلمناه وهو في الطريق 
تك تك تك 
_ادخل 
_تمام يا فندم دكتور عمر المنشاوي برة وعاوز يقابل جنابك 
_قوله يدخل 
_ اول ما دخل عمر جري علي امه امي انتي كويسة فيكي حاجة عملو فيكي حاجة الناس دول
_محستش بنفسي غير وانا بهب فيه اه ماهو يتهمني انا ازاي يعني ،  انت معندكش دم البعيد جبلة عشان ترمو بلاكم عالناس كدة وتتهموهم بالباطل ايه مبقاش في ضمير خلاص   عشان تتهم الناس بالباطل كدة 
_ ايه هتضرب ولا ايه وربنا اعملك محضر انا بقؤلك اهو لا متبصليش بعيونك الحلوة دي الا وربنا اتحرش بيك واطلع من هنا متجوزاك  اه 
_لقيته بيبصلي بغضب انتي بتكلميني انا كدة 
_هو انت شايف في حد غيرك انا بصاله وبوجهله كلامي ولا كمان عديم الفهم ثم انت سبت امك واهملتها مع انك عارف ان ممكن يحصل حاجة زي دي وكمان جاي ترمي غلطك عليا وتتهمني اني خطفتها 
_لقيته عروق رقبته طلعت ودخان طالع من ودانه تقريبا هيتحول يا ماماااا 
_ماما انقذتني لما قالتله انا يابني مكنتش فاكرة حاجة فعلا وما زلت بس هيا اللي وقفت جنبي واعتبرتني امها وميكونش ده جزائها انك تتهمها وتحبسها 
_هو بيبرقلي ليه لقيته بيجز علي سنانه وقال للظابط انا هتنازل عن المحضر يا فندم واسف لو ازعجت حضرتك 
_لا مفيش ازعاج ولا حاجة الف حمداله علي سلامة الوالدة نخلص الاجراءات وتتفضلو 
_قدام القسم 
_بعياط انا مش عارفة هرجع البيت ازاي من غيرك بجد كنت اتعودت عليكي يا ماما 
_ما بلاش دراما وتمثيل 
_بغضب وفي عقلي لا ماهو انا لو بطحته بطوبة دلوقتي والله ما هاخد فيه ساعة عشان يستاهل ، الدراما سبناها  لصحابها ثم انت مالك واحدة وبنتها انت ماااالك 
_ ومين قالك اني هسيبك يا ايمان 
_تنحت قصدك ايه يا ماما 
_قصدي انك هتيجي معايا 
_لقيت عمر تنح و........

يتبع الفصل الثاني اضغط هنا
رواية خطف مع سبق الاصرار الفصل الأول 1  بقلم اسراء ابراهيم
rana elhady

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent