رواية متقوليش يا ماما الفصل الأول 1 - بقلم بسمة سلام

الصفحة الرئيسية

رواية متقوليش يا ماما البارت الأول 1  بقلم بسمة سلام

رواية متقوليش يا ماما

رواية متقوليش يا ماما الفصل الأول 1 

منصور: دا ابنك 
زينه : ابني اي يا منصور دا قدي تلات مرات
منصور: بس دي الحقيقه انا عملتلو التحليل بنفسي وابنك فعلا 
زينه : ازاي دا اكبر مني بخمس سنين 
منصور: يا زينه انتي الا غلطانه الساحره قلتلك اتمني امنيه وحده بس ونتي الا غلطانه 
زينه : طب مانا اتمنيت امنيه واحده وهيا أن  ابني يرجعلي ابني الا مات في بطني يعني يرجعلي عنده يوم يومين سنه مثلا  مش 30 سنه .


منصور:اهو الا حصل بقا والتنميه اتحققت وابنك عنده 30سنه
زينه: اقولك فكره حلوة ارمي في الشارع أو رجعو مكان مجبتو مش عايزه 
منصور: بس دا ابنك يا زينه 
زينه بغضب : يا محامي يا عاقل يلي ماسك كل شغلي ازاي اكون أمه انت مشوفتهوش ولا اي دا قد الجحش .؟؟
منصور: بقولك اي متنسيش ان فاضل شهر وتعملي العرض بتاعك الا بتتمني يعين   لازم تخدي بالك اي مشكله هتظهر عنك هتكوني تريند وهتخصري كل حاجه


زينه: يعني اي عايزني أوافق علي الخرتيت الا برا دا يكون ابني فعلا ويعيش معايا في بيت واحده انت مجنون ..
منصور:الساحره قالت ممكن يرجع بس لما ترجع هيا الاول من السفريه بتاعها يبقا خلاص استحملي بقا 
زينه مسكت ملف وحدفته في  وجه منصور : وهو كان مين السبب في الساحره دي من الاول مش فكره مراتك يا زفت انت كمان وقال اي هتخليكي تعرفي مين الا هتنجح في العرض انتي ولا عارضه تانيه 
منصور: دلوقتي بقيت موكوس لكن لما قولتلك أن هتحققلك امنيه كنت كويسه زي القطط فعلا وبعدين انتي قولتي اهو حاجه ليها علاقه بالعرض اي جاب ابنك بقاء انتي الا كان نفسك في ابنك عشان كدا اتمنيتي انا مالي
زينه: منصور بفكر افصلك اي رايك في الموضوع دا قول رايك عادي انت اخويا ..؟
منصور: تمم بس خليكي معا الا برا دا بقا سلام يتربا في عزك ..
زينه : تعال هنا انت هتسيبني مع الراجل الا برا دا لوحدي 
منصور: اولا دا مش راجل اقصد يعني دا ابنك ثانيه لزم يعيش معاكي لو حد عرف انك رميه برا هتتفضحي بشخليل
زينه: تصدق انا غلطانه اني بكلمك اصلا جاهل..
منصور: طب يلا اطلعي وشوفي ابنك العزيز وهو في عمر الثلاثين سنه يا ماما
زينه وهيا تضرب يدها بتقديمها : طب ازاي دانا كلي علي بعضي خمسه وعشرين سنه اصلا ..
خرجت زينه ونظرت لذالك الشاب الطويل صاحب الجسم الرائع والعضلات القويه والعيون البني والشعر الاشقر والملاحم البريئه المبتسم ...
منصور بابتسامه : اعرفك يا زينه دا فارس ابنك دي بقا ماما يا فارس 
فارس بابتسامه: ماما
احترقت عيون زينه وتمسكت بأحد زهريه الزجاج وقامت برميها علي منصور وفارس ولكن منصور كان متوقع ردد فعلها بل اكثر من ذالك يا قع بسكينه تخترق قلبه وقلب فارس مثل الدجاج المشوي ..سقط علي الارض ولكن صدم من رد فعل  فارس الذي تمسك بالزهريه دون أن يحدث به شئ وهو يبتسم ..
صرخت زينه في وجه وهيا ترفع أحد أصابعها : متقوليش يا ماما 
فارس بهدواء: لي يا ماما مش انتي ماما  الا اعرفوا انك ماما ولزم اقولك ماما
زينه بغضب : قولتلك متقوليش يا مامااااااا
منصور وقف بجانبها وهو يبتسم بخباثه وتحدث: براحه عشان منرحش في داهيه ابوس ضوافر صوابعك
زينه : بقولك اي أخرج من هنا 
منصور قهقه بعد كلمتها وعدل من بدلته: تمم انا ماشي بس من راي يعني خلي يغير الهدوم دي والشعر دا لان مش مناسب لابن زينه ميكاوي باي يا.. ما... احم اقصد يا زينه
خرج وهيا تحترق وتنظر لهذا الرجل الذي يقف ويبتسم لها ..
تحدثت بداخلها وهيا تلعن فارس وتتمنه أن يختفي 
فارس بكل هدوء :عايزني اختفي لي ؟!
نظرت وهيا مصدومه وعينها أصبحت مثبته لا تتحرك : اي 
فارس : بتقولي ربنا يخدك وتختفي عايزني اختفي 
زينه: هوو هووو انت عرفت ازاي اني قولت كاد 
فارس: سمعتك بتقولي كدا 
زينه: بس مقولتش كدا بصوت اصلا 
فارس : ممكن اسمعك برضووو 
زينه: يا حلاوة مهو الموضوع كان ناقص فعلا 
فارس : ماما انا جعان 
زينه: عيب علي طولك وشكلك لما تقولي يا ماما دانا قد بنتك يخربيتك 
فارس : بس يا ماما انا جعان 
زينه : بص تعال معايا  نتعشا  برا اي رايك 
فارس : ماشي يا ماما 
زينه : ولا بقولك يا  متقوليش يا ماما
فارس : لي يا ماما 
زينه : بردو بيقولي يا ماما 
فارس: طب اقولك يا اي 
زينه : معرفش اي زفت قولي يا زفته احسن من ماما اي رايك يلا قول 
فارس : حاضر يا زفته 
زينه: اها مهو كان ناقصني فعلا طب يلا يا قلب الزفته معايا ...
خرجت زينه وهيا تمسك بيد فارس وذهبت الي أحد الطرق وتوقفت والساعه أصبحت 12:00 مساء .
نظرت لفارس بابتسامه : يلا انزال بقا 
فارس: فين الاكل وانتي مش هتيجي 
زينه: لا مهو انت هتنزال وانا هجيب الاكل واجي 
فارس : انتي بتكذبي يا ماما لي
زينه بفزع: لي انت سمعت باني بكذب كمان 
فارس : لا بس حاسس انك بتكذبي 
زينه في رأسها : ايوا.. لا لا خدي بالك دا بيسمع الافكار ركزي واتحكمي في كلامك اهدي يا زينه اهدي ...
زينه : بص يا فارس  يا حبيب الوفاه اقصد يا حبيب ماما انت انزال وانا همشس  اقصد ماما هتجبلك الاكل وهتيجي علطول يلا لزم واسمع كلام امك ..
فارس: حاااضر يا ماما
زينه: شطورر والهي عرفت اربيك الربع ساعه دي يلا حبيبي واقولك اي اي حد يقولك تعال معايا روح عادي مش مهم يلا باي ...
ذهبت زينه وتغضت علي المسجل واستمعت الي اغنيه (see you Again)...
ولكن بعد فتره من الوقت توقفت سياره أمام سياره زينه وخرج منها اربعه شباب يشبهون اللصوص مسلحين  ...
---------++++++++++++++++
بعد يوم كامل من النوم كانت تنام علي سريرها ورأسها ملفوفه بشاش طبي ويقف أمامها منصور ويجلس بجانبها فارس ويمسك يدها ويستمر بنداء ماما ...ماما .
خرج صوت بسيط من زينه متقوليش يا ماما يا حيوان ..
اقترب منصور بفزع وكانت تفتح عينها وتحاول أن تتذكر ماذا حدث ..
منصور بابتسامه : حمدالله علي السلامه 
زينه جلست علي السرير وهيا تمسك رأسها : هو حصل اي 
منصور قهقهه وابتسم لفارس وطلب منه يخرج ويسيبهم شويه لوحدهم ..
فارس: مش هسيبك ماما لا انا هقعد معاها 
زينه: اي دا هو انت هنا مش انا سيبتك في الشارع اي رجعك تاني  ...
منصور بغضب : قولتلك اطلع برا يا فارس شويه 
خرج فارس ووقف منصور أمام زينه بغضب شديد : انتي ام مهمله لدرجه دي ومعندكيش قلب يا زينه بجد مش مصدق
مدت زينه يدها الي الكومدينو وامسكت سيجاره وقداحه : لي اي الا حصل لي كل دا يعي
منصور: ترمي في الشارع وتقوليلي اي الا حصل 
زينه: هو عيل صغير دا شحط عنده تلاتين سنه هيحصل اي يعني ..
منصور: انتي اكيد مجنونه دا ابنك فهمه يعين اي ابنك 
زينه: يوووو متقولش كدا دا مش ابني ابني مات في بطني 
منصور: انتي اكيد ابنك مات بس قلبك مات معاه . يكون في علمك ابنك هو الا انقذ حياتك بعد مكنتي هتموتي عشان العربيه تتسرق من شويه بلطجيه..
زينه: ازاي هو اي الا حصل اصلا  انا بحاول افتكر اها انا كنت بسوق ووو..؟؟
Flash back 🔙
خرج اربعه من الرجال يمسكون مسدس ومطوه ..
الرجل: انزالي يا حلوة
زينه: اي دا انتو مين وعايزين اي مني 
الرجل 2: لا ولا حاجه هناخد العربيه وهنمشي علطول 
زينه: لا طبعا أنا مش هسمحلك ابعد من هنا انت مجنون 
الرجل1: نعم يا حلوة تسمحي ابعدي يا ست الله يره عليكي بدل مقتلك وإخلاص منك 
زينه: لا مش هبعد بقا اي رايك 
اقترب منها الرجل 4 : لو مبعديش السكينه دي هتسلم عليكي
ابتلعت لعابها ولكنه أظهرت الجراء والصموت: مش خايفه منك اصلا وابعد انت بدل متصل بالشرطه..
اقترب منها الرجل 2: انتي الا اخترتي اقتلعا وهات الدهب  الا هيا لبسه دا 
زينه: انت مش هتقدر تعملي حاجه ياناس ياهو ووو الحقوني
الرجل3:بجد طب تعالي بقا ...
حاولت الجري ولكنها صدمت بضربه قويه علي رأسها بأحد المسدسات وفقدت الوعي علي الارض وقبل أن تغلق عينها رأت الرجل وهو فوقها يطعنها في بطنها وكانت الدماء تسقط من جسمها بغزارة وشعور الوجع تملك جسدها وأغلقت عينها ...؟!
Back 🔙
مسكت مكان الجرح ولكن لم ترا شي فيها لم تصاب في بطنها كيف رأت الجرح وشعرت به وبالوجع والدماء تسقط منها كيف ؟؟
منصور: بتفكري في اي 
زينه: انا اضربت بالسكينه يا منصور 
منصور: بس الدكتور قال انك سليمه ومفيش اي حاجه غير دماغك والخبطه بسيطه
زينه: بقولك اضربت بالسكينه اكيد في حاجه غلط 
منصور : بقولك اي يا زينه  ركزي شويه مع ابنك فلو مكنش موجود كنتي زمانك ميته فضل جمبك طول الليل وجايبك هنا مشي ونتي رايحه ترمي في الشارع انا كلمت الساحره وهيا عرفت الا حصل وطلبت لما تفوقي تقبيلها قبل متسافر 
زينه ومازلت يدها علي بطنها : يلا بينا دلوقتي 
منصور: لزم ترتاحي الاول 
زينه: لا لزم اشوفها الاول ...
رواية متقوليش يا ماما الفصل الأول 1 - بقلم بسمة سلام
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent