رواية سائقة الميكروباص الفصل الثامن 8 بقلم منة غريب

الصفحة الرئيسية

 رواية سائقة الميكروباص الفصل الثامن 8 بقلم منة غريب

رواية سائقة الميكروباص الفصل الثامن 8 بقلم منة غريب

في غرفه اياد 
ظل بضحك علي ما فعله بها 
ثم قال :اهو كده اعرف اخد حقي منك يا شمس الكلب 
دخل مصطفي وجلس بصمت رهيب 
اياد :دا من امتا الكلام دا 
مصطفي بصوت رقيق :مالي بس يا اياد 
جلس اياد أمامه وقال :ومالك يا حبيبي ما تتعدل ياض في ايه مالك طري كده ليه 
مصطفي :يا عم طري ايه بس ما حلو اهو 
اياد بخبث :اممم احكي بقا كل حاجه كده 
مصطفي :حاجه ايه 
اياد :يا لوووول قول هي الصناره غمزت ولا ايه 
انا شوفتك وانت بتبص علي البت ليلي اخت المخفيه شمس صح 
توتر مصطفي وقال :لا يا عم هتلبسني مصيبه مع شمس 
اياد :قول بس وانا هلعبها مع شمس 
مصطفي :بس توعدني انك مش تقول حاجه ل امك 
اياد بخبث :قول بس 
في منزل شمس 
كانت تجوب الارض ذهبا وايبا بغضب 
شمس :اها يا ابن نوال وربنا ما انا سيباك 
اها يا حرقه قلبي ماشي يا اياد 
يا ست شمس يا ست شمس 
فتحت النافذه ولقت الصبي اللي بيشتغل معاه 
شمس :في ايه يا مخفي مالك 
الصبي :الحقي الميكروباص بتاعك اتخبط 
يا نهار ابوك اسود 
هتفت بها شمس 
شمس :طب غور امسك الراجل عقبال أما اجي غور 
جريت شمس علي الدرج الخاص بها 
وأخرجت منه أله حده صغيره 
حطتها في جيبها 
وطلعت لقت امها واقفه 
مروه:اجي معاكي علشان انا عارفه انك مش هتعديها 
شمس بغضب :ليه شيفاني ناقصه ايد ولا رجل اقولك 
راحت جريت علي الباب وقفلته بالمفتاح 
شمس :خليكي جوه واوعي تتحركي انتي ولا بنتك فاهمه 
ومشيت شمس 
كانت مروه تصرخ بصوت عالي وتقول :يا شمس يا بت افتحي يا نهار اسود يا بت 
ولكن لا حياه لمن تنادي 
وصلت شمس ولقت الصبي ماسك الواد اللي خبط العربيه 
مسكته شمس من ملابسه وقالت :بقا انت يا ننوس عين ماما وبابا اللي خبطت المكروباص بتاعي دا انت ليلة اهلك سوده 

يتبع الفصل التاسع اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية سائقة الميكروباص"اضغط على اسم الرواية


google-playkhamsatmostaqltradent