رواية عشقت صعيدي الفصل السابع 7 بقلم ندى حمادة

الصفحة الرئيسية

      رواية عشقت صعيدي الفصل السابع بقلم ندى حمادة

رواية عشقت صعيدي الفصل السابع 

أهو ي جماعه بنزل حلقات كتير فاليوم عايزه تفاعل كتير وانا هنزل كتير 
خرج ادم وراح الاوضه بتعتو وبيفكر في ندى ونامو وهو مبسوط اوي
تاني يوم الصبح بيصحى الكل وبيفطرو وهما علي الفطار
ماهر كان في وش ندى وادم جمبها
ماهر حط رجلو علي رجل ندى من تحت السفرة
ندى اتخضت جامد وبان عليها وبصت علي ماهر لقيتو بيغمزلها ويضحك 
ادم في اي ي ندى مالك
ندى لالالا ممفيش حااجه انا كويسه 
ادم شك فالموضوع وبص علي ماهر لقيه بيضحك وندى متوترة حدا وبتحاول تبعد رجلها 
ادم وقع المعلقه ونزل تحت السفرة شاف المنظر طلع تاني بكل بردو 
شال رجل ماهر وضغط عليها جامد اوي اوي وماهر وشو احمر من ضغط ادم علي رجلو وبياخد نفسو بالعافية 
ادم مالك ي ماهر انت كويس🌚وشك احمر لي هااا
ماهر بغيظ مفيش انا كويس 
ساب رجلو وشد ندى جمبو وحط رجليها بين رجلو 
ندى بكسوف وتوتر ووشها احمر اوي 
انت بتعمل اي سيب رجلي 
ادم بياكل لا وقالها كملي اكلك احسن حد يلاحظ حاجه هاا
ندى ادم أرجوك سيب رجلي 
ادم بياكل لا 
ندى مكسوف اوي وخصوصاا ان ندى لبسه فستان قط سماوي لحد الربه بس 
خلصو الاكل وندى قامت بسرعه عشان مكسوفه اوي وطلعت علي الأوضه
ادم طلع وارها ودخل من غير ميخبط وكانت الصدمه ان ندى بتغير هدومها وفتحت السوسته بتاع الفستان وضهرها كلو باين 
ادم كان في موقف صعب مش قادر يستحمل جمالها بالشكل وده وخاصة انها مراتو وحلالو 
ندى شهئت بكسوف ولفت وشها وبتحاول تداري جسمها منو 
ادم بيقرب 
ندى بتبعد وخايفه ادم لو سمحت اخرج 
ادم مش بيرد
ندى ادم 
ادم قرب عيون ادم 
ندى اخرج 
ادم لا 
ندى أرجوك 
ادم ارجوكي انتي 
وفجاه حضنها جامد وايدو بتلمس ضهرها الناعم الجميل وندى بترتعش من الخوف والتوتر وبتحاول تبعدو بس مش عارفه
ادم انتي بتعتي انا وبس ملك ادم الصقر وبس فاهمه وباسها بوسه عميقه جدا جدا جدا وهي اتجاوبت معاه وفجاه شد الفستان عشان يقع من علي ضهرها بس هي زقتو جامد ووقعت فالارض وقالت اخرج ي ادم اخرج 
ادم فاق وخرج من الاوضه بس كان مبسوط اوي اوي من الا حصل لان هي مراتو حالالو



يتبع الفصل الثامن اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent