رواية المغامرة المجنونة الفصل السابع 7 بقلم حنين عادل

الصفحة الرئيسية

رواية المغامرة المجنونة البارت السابع 7 بقلم حنين عادل

رواية المغامرة المجنونة

رواية المغامرة المجنونة الفصل السابع 7

واقفه مدام R بتبص للشنطه اللي مليانه فلوس  بتقعد علي الكرسي وبتحوش القناع فينزل شعرها الطويل .
..يعني ما فيش فايدة 
بتلبس قناعها بسرعه وبتبص ناحيه الصوت .
بتدخل ست كبيرة في العمر ...
.. يابنتي حرام عليكي بقا كفايه لحد كده 
مدام R: خوفتيني يا ماما كفايه كفايه ليه انا لسه ماوصلتش لهدفي لسه قدامي كتير وان كنتي خايفه عليا من السجن ما تخافيش انا عامله احتياطاتي كويس ..
..انا عارفه اني مش هاوصل معاكي لحق ولا باطل بس انا لازم اخاف عليكي .
.................
في الصباح ...
بيصحي جاسر وبيلاقي جمبه البنت اللي بدأت تصحي من نومها .
جاسر بيقوم من جمبها بسرعه ومتفاجأ.
جاسر: انتي مين وايه اللي جابك هنا 
البنت: انا سهر وانت اللي جبتني هنا عشان ..وضحكت ضحكه خليعه 
جاسر: ايه 
البنت : ايوه زي ما بقلك كده بس مين هنا دي 
جاسر: هنا ..ليه
البنت: طول الليل بتتكلم عنها ده انت حتي ما قربتش مني ايه بتحبها كده اوعدنا يا رب
جاسر : قومي امشي يلا 
بيمسك جاسر محفظته وبيرميلها فلوس .
................
عامر : يعني كانت هنا بجد يا عم عبده
عم عبده: ايوه يا بني بس ما قعدتش كتير يومين تلاته وبعدين مشيت 
عامر : مشيت راحت فين 
عم عبده: معرفش واللهي يا بني الكلام ده داخل في سنه 
عامر : طب الاقيها فين ادور فين 😢
عم عبده: ربنا يريح قلبك يا بني أن شاء الله هتلاقيها هيا تبقالك ايه 
عامر: خطيبتي وحبيبتي وصاحبتي حصل ما بينا مشكله بعدت .
عم عبده: ربنا يقرب البعيد ويطمنك يا بني وتلاقيها 
..............
جاسر قاعد علي مكتبه بيحاول يربط الخيوط ببعض يمكن يوصل لدليل يقدر يمسك بيه مدام R
ترن ترن صوت رساله علي تليفونه. 
( صباح الخير يا حضرة الظابط ما تتعبش نفسك مش هتعرف تمسكني الا لما انا اسمحلك بده هههههههه وخلي بالك لازم تمسكني عشان القضيه ما تتحولش لحد غيرك وتبقي اول قضيه ليك ما عرفتش تمسك المجرم فشلك هوا نجاحي ونجاحي هوا فشلك 😉)
بيرزع جاسر تليفونه بعصبيه وبعدين بيرجع يمسكه ..
جاسر: كل مرة من رقم جديد ومابنعرفش نحدد موقعه او هوا باسم مين انتي ايه شيطانه واشمعنا انا اشمعنا انا اللي بتبعتيلي الرسايل دي 😡
................
عامر ماشي في الشارع وانهكه التعب .
عامر: ايه هاتستسلم لا مش هستسلم لو فضلت ادور عمري كله عليكي .
...............
في الليل ..
جاسر : انت ازاي كده قلبك طاوعك تعملي فيا كده وتخونيني تخونيني دا انتي ما حدش حبك قدي دي جزاء حبي ليكي .
..صدقني انت فاهم غلط وبتقرب منه 
بيزقها جاسر بعصبية 😡
وفي عربيه جايه بتخبطها العربيه وبتجري 
جاسر:  لااااااااا 
بيصحي من نومه وهوا متوتر وبيصب عرق وخايف بيشرب ميه وبيحاول يهدي بيمسك صورة البنت ويتأمل فيها ..
وبيحطها جمبه علي المخده وبينام.
................
في الصباح ..
عامر بيلبس هدومه وبينزل يدور علي هنا كعادته 
بيشوفها علي بعيد ..
بيجري وراها وبيمسكها من كتفها بفرحه 
..................
جاسر بيصحي من نومه بعد ما قرر أنه ياخد اجازة .
بيلعب رياضه بعصبيه وبيفكر في القضيه .
بتيجي رساله علي تليفونه .
بيفتحها .
(المرة دي غير كل مرة المرادي  وزير الداخلية السابق سامح يوسف بس الاختلاف بقا اني هاكون حواليك ومش هاتعرفني عشان انت غبي هههه)
يرمي التليفون بعصبية .
تليفونه بيرن 
بيمسكه بسرعه وبيرد .
جاسر: مين .
..انا مدام R
جاسر: وبتكلميني كده ومش خايفه .
..لا مش هخاف من واحد غبي زيك اخرك هاتحدد موقعي يعني طب حدد بس انا هاوفر عليك الوقت انا قريبه جدا منك انا شايفاك وانت بتاكل في ضوافرك مش دي اكتر حركه بتعملها وانت بتعصب .
جاسر بيبص علي يمينه وشماله بيطلع من شقته بيبص علي اللي بيتكلموا في التليفون.
..صدقني مش هتعرف مكاني الا لما اسمحلك بده 
جاسر: بطلي الثقه الذيادة دي مافيش مجرم بيفضل كتير 
..هههه غبي اما امتي بقا الميعاد اعتمد علي نفسك حاول تعرف انت اعمل احتياطاتك من دلوقتي يا حضرة الظابط سلام .
جاسر بيدور ويدور يمكن يلاقيها  ..
بتكون واقفه بعيد عنه  وهيا لبسه نقاب بتقفل التليفون وتمشي وهيا شايفاه بيلف حوالين نفسه 
....................
عامر : هنا واحشاني اوي اوي اوي هونت عليكي ..
وبيحضنها.
فجأة بتزقه عنها ..
عامر: في ايه يا هنا 
..هنا مين يا استاذ انا مش اسمي هنا 😡..
رواية المغامرة المجنونة الفصل السابع 7 بقلم حنين عادل
روايات حصرية

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent