رواية أحببت طفلتي المعشوقة الفصل السابع 7 بقلم ايمي ابراهيم

الصفحة الرئيسية

   رواية أحببت طفلتي المعشوقة الفصل السابع بقلم ايمي ابراهيم


رواية أحببت طفلتي المعشوقة الفصل السابع 

ياسر  :  حاضر هجيبها  وجاي اهو 
ياسر قفل مع باباه الخط ميرنا انتي لازم تيجي معايا حالا يلا من غير نقاش 
ميرنا: طب في اي طيب مالك لونك اتغير كدا 
ياسر  :_______مش قادر يقولها 
ياسر خد مبرنا من ايدها وخدو تاكسي من قدام الفيلا وطلعو ع المستشفى
ونزلو من التاكسي وداخلين المستشفى 
ميرنا:  في اي يياسر انت جيبتني المستشفى لي طمني امانه عليك متخلينيش قلقانه كدا 
ياسر وقف عند باب المستشفى 
ياسر  :  باباكي ف المستشقى يميرنا وحالتو صعبه جدا ونفسو بسيط خالص 
ميرنا بعياط ودموعها على خدها:  بابا 💔😳
ميرنا طبت وقعت ف الارض مبقيتش قادره تقف ولا تتمالك اعصابها خالص 
ياسر حاول يسندها علشان يقومها 
وراحو على اوضه العمليات اللي باباها كان موجود فيها
قعدو ف الاستراحه اللي قدام الباب 
خرج الدكتور من اوضه العمليات وقالهم:  للاسف مفيش بإيدينا حاجه نعملها البقاء لله 💔
ميرنا اول ما سمعت الدكتور وهو بيقول كدا محستش على نفسها واغنى عليها ووقعت ف الارض 
ياسر شالها ودخلها اوضه ف المستشفى 
والدكتور قالهم متقلقوش عليها هي بس فاقده الوعي سيبوها ترتاح شويه وهي هتبقا كويسه 
العم حسام:  تمم يدكتور شكرا 
خرج العم حسام من الاوضه ورن على خالد 
خالد  :  ايوا يعم حسام 
العم حسام:_______ 
خالد:  طب حاضر هسيب اللي ف ايدي وجايلك حالا 
خالد خد العربيه بتاعتو وراح لميرنا ف المستشفى لقا العم خالد وياسر قاعدين جمبها مستنيينها لما تفوق 
خالد.:  في اي يياسر اي اللي حصل 
ياسر  :  ابو ميرنا الله يرحمو 💔
خالد.: الله يرحمو ويغفرولو يارب 💔
ياسر:  ميرنا اول ما سمعت الخبر دا راحت مره واحده واقعه ع الارض واغما عليها فالدكتور قالنا سيبوها ترتاح شويه 
العم حسام.:  انا هروح اشوف ابو ميرنا واشوف التكاليف بتاعة تغسيلو عشان نجهز العزا لازم ندفنو مش هينفع نسيبو كدا 💔
خالد.:  لا خليك انت يعم حيام انا هروح وادفعلهم ااتكاليف واشوف محتاجين اي
العم حسام  :  ماشي يبني اللي تشوفو 
خالد راح اتكلم مع الدكتور المسؤول عن المستشفى واتفق معاه ان ابو ميرنا هيطلع ف عربيه اسعاف عشان يدفنو ويعزو عليه 
الدكتور:  تمم يفندم معانا 4 ساعات ان شاء الله وكل حاجه هتكون جاهزه
ـــــــــــــــ🖤 بـقـلـم_ايـمـي_ابـراهـيـم🖤 ـــــــــــــــــ 
خالد:  ايوا يكمال تعالالي المستشفى حالا 
كمال  :  لي في اي 
خالد  :  _________(حكاله الموضوع)
كمال:  طيب تمم اسم المستشفى اي 
خالد:______
كمال:  تمم مسافة السكه 
كمال وهو رايح ف طريقه للمستشفى رن على سها وقالها اطلعي قدام البيت عشان رايحين المستشفى بسرعه 
سها:  لي في اي مالك 
كمال  :  لا مفيش وقت اشرحلك البسي واقفي قدام البيت بسرعه 
سها  :  حاضر 
سها لبست وخلصت ولسه بتفتح الباب لقت كمال قدام البيت بالعربيه بتاعتو خدها وراحو ع المستشفى وهما ف الطريق فهمها في اي 
دخلو المستشفى
سها  :  فين ميرنا يخالد 
خالد  :  ايدا انتؤ عرفتي منين ان احنا هنا 
سها  :  كمال قالي قولي بقا فين ميرنا عايزا اتطمن عليها 
خالد.:  ف الاوضه(___) فوق 
سها طلعت فوق عشان تشوف ميرنا عامله اي لقت ياسر قاعد جمبها 
سها. بعياط  :  اي ميرنا مالها😟😟
ياسر  :  اغمة عليها ولسا مفاقتش
وفجأ الكل اتخض من صوت الالات اللي جمب ميرنا وهي بتعمل صوت صفير 
سها.:  اجري يياسر هات الدكتور اجري بسرعه 
ياسر:  حاضر حاضر 
 الدكتور جه وقالهم:  بعد ازنكم اخرجو من الاوضه 
وخجرو من الاوضه والدكتور عمل لميرنا جلسات كهربا والحمدالله بقت كويسه 
خرجلهم برا 
وف الوقت ده خالد جه وهو متوتر جدا وباين عليه القلق 
الدكتور  :  هي بقت كويسه الحمدالله بس هي قلبها ضعيف ومش متحمل اي عصبيه ولا صدمات ف احرصو الفتره دي ان محدش يصدمها بحاجه ولا يعصبها 
العم حسام.:  سمعت كلام الدكتور يخالد يتني تخلي بالك منها ومتعصبهاش انا بقولك كدا لان انت اللي بتكون معاها اغلب الوقت فتخلي بالك منها 
خالد بتوتر  وخوف  :  حاضر يتم حسام حاضر متقلقش هخلي بالي منها والله 
وبعد مرور 4 ساعات الدكتور كلم قال وقالو  :  تمم احنا غسلنا المرحوم والعربيات جاهزه 
خالد.:  تمم 
خالد:  يلا يياسر انت وعم حسام وكمال تعالو معايا عشان ندفن ابو ميرنا ونعزي عليه وانتي يسها خليكي مع ميرنا وخلي بالك منها على ما نرجع 
سها  :  طيب
خالد وياسر وعم حسام وكمال راحو دفنو ابو ميرنا وكان في عزا بس للاسف محدش حضرو غير 10 بالكتير اوي لان ابو ميرنا مكانش يعرف حد ولا كان بيتعامل مع حد كان شخص معتزل عن الكل
ـــــــــــــــ🖤 بـقـلـم_ايـمـي_ابـراهـيـم🖤 ـــــــــــــــــ 
 ميرنا بدآت تفوق ورايحه تنزل من السرير 
سها:  اي اي حيلك رايحه فين 
ميرنا بعياط  :  با..... بابا فين يسها قوليلي ان بابا كويس قولي 
سها  :______. 
ميرنا  :  اي يسها مبتتكلميش لي..... طب اوعي سيبيني انا هروح اتطمن على بابا بنفسي 
سها بعياط :  ميرنا ابوكي مات يميرنا افهمي كدا بقا 
ميرنا حطت ايديها على راسها  :  لا اسكتي بابا مماتش هو اكيد كان بيهزر وعايز يشوفني عشان من يوم ما روحت عند خالد مزورتهوش
سها  راحت تجيب الدكتور 
الدكتور.:  تمم انا الوقتي ادتلها حقنة مهدء هتناملها ساعه وهتصحا هاديه شويه ان شاء الله 
سها رنت على كمال: تعالا يكمال يلا ميرنا فاقت 
كمال:  تمم مسافة الطريق واكون عندك 
كمال:  يلا نقفل البيت (بيت ابو ميرنا)   ونرجع المستشفى 
وكلهم قفلو البيت وغطو عفش البيت كلو بفرش ابيض وخلصو وراحو ع المستشفى 
ميرنا فاقت 
خالد.:  يلا نرجع البيت يميرنا 
ميرنا  :  اه يلا 
خالد.:  تمم يجماعه هنرجع الفيلا كلنا مع بعض وهتيجي معانا يكمال انت وسها 
وخرجو من المستشفى وراحو كلهم فيلا خالد
وصلو الفيلا 
خالد.:  ياسر شوفند هيطلبو اي وانا هطلع ميرنا فوق عشان ترتاح وهنزلكو كمان شويه 
ياسر  :  تمم حاضر 
خالد اخد ميرنا وطلعو ف اوضه خالد ونيمها على سريرو وقالها ارتاحي يميرنا وانا هنزل اشوف الناس اللي تحت وارجعلك 
ميرنا اتغطت ونامت ف السرير ومرديتش عليه 
خالد نزل تحت فالصالون 
كمال وسها.: طب احنا هنمشي الوقتي ونجيلكم كمان فتره كدا على ما ميرنا تتحسن 
كمال: وانت يخالد متنساش كلام الدكتور انك متعصبهاش ولا تزعلها 
خالد  : يعم حاضر 
 وخرج كمال وسها من الفيلا وركبو عربيه كمال ووصلو عند بيت سها نزلها قدام البيت وراح هو الفيلا بتاعتو
ـــــــــــــــ🖤 بـقـلـم_ايـمـي_ابـراهـيـم🖤 ـــــــــــــــــ
سها رنت على كمال  :  عامل اي يروحي الوقتي 
كمال باستغراب  :  كويس بس نبرة صوتك اتغيرت مره واحده كدا لي 
سها:  فاضي الليله نروح نسهر 
كمال استغرب اكتر  : انتي فيكي حاجه يسها انتي كنتي من شويه بتعيطي عشان صاحبتك باباها مات 
سها بعصبيه  :  ما يموت ولا يعيش انا مالي انا بس عملت كدا عشان ميرنا متقولش اني موقفتش جمبها 
( متتفاجؤوش ولو مش فاكرين هفكركو انا..... ف اول بارت من الروايه انا وصفت سها وقلت عنها انها جميله وشعرها طويل وبعيون عسلي بس عيبها انها خبيثه يعني قدام الشخص دا حاجه ومن وراه حاجه تانيه)  نرجع لروايتنا 
كمال بصدمه 😳؛:  ياااه عليكي يشيخه يعني انتي دا كلو بتمثلي علينا دا اي الجبروت والوساخه اللي انتي فيها دي سكت شويه وقالها..... انا معتش عايز اعرفك تاني الله اعلم انتي كمان بتحبيني بجد ولا بتمثلي عليا 
وقفل الخط ف وشها وقفل تليفونو خالص وحط راسو تحت المخده ونام 
سها حاولت تتصل بيه كذا مره عشان تتفاهم معاه وتقولو ان هي بتحبو بجد ومش تمثيل بس خلاص كدا كل واحد فيهم راح ف طريق طبعا سها قلبها اتكسر لان هي كانت بتحبو بجد 
هنعرف ف البارت الجاي اي اللي هيحصل مع سها وكمال وهل ياترى في امل انهم يرجعو لبعض تاني ولا لا
ـــــــــــــــ🖤 بـقـلـم_ايـمـي_ابـراهـيــــــــــــــــــروايات ايـمـي 
ف فيلا خالد 
خالد جاتلو مكالمه شغل ضروريه من سكرتير الشركه وقالو  :  يفندم انت لازم تيجي حالا لان في اجتماع ضروري وصفقه كبيره ولو انت محضرتش الصفقه دي كل اسهم الشركه هتنزل والشركه بكدا هيحصل فيها خساير كتيره اوي 
خالد مبقاش عارف يعمل اي يقعد يهتم ب ميرنا ولا يروح يشوف شركتو اللي بتضيع 
نده على ياسر قالو: ميرنا لو طلبت اي حاجه تنفزو واوعا تقولها حاجه تزعلها او تعصبها انا بقولك اهو 
ياسر بخبث:  هه حاضر يابيه. 
ياسر (ف نفسه)  واخيرا جات الفرصه اللي هاخد فيها حقي منك وهنتقم منك 
خرج خالد وراح على شركتو وياسر طلع اوضه ميرنا لقاها بتعيط خبط ع الباب براحه 
ميرنا بعياط شديد: معلش يياسر سيبني الوقتي مشوعايزا اتكلم مع حد 
ياسر دخل بردو ومهتمش لكلامها وقعد على طرف السرير اللي كانت ميرنا نايمه عليه 
ياسر  :  عارفه يميرنا مره امي قالتلي متزعلش على حد مات وسابك هو اه هتزعل بس انت لو فكرت فيها صح نش هتعيط قالتلي ان الشخص اللي بيموت ده بيروح مكان احسن من هنا بكتير وبيكون مرتاح ف المكان ده يعني الوقتي يميرنا طول منتي بتعيطي كدا انتي بتخلي ابوكي يزعل ابوكي كان بيحبك وكان بيحب يشوفك فرحانه دايما عشان كدا اضحكي ووريلو ابتسامتك 
ميرنا ابتسمت وارتاحت لكلام ياسر
ميرنا  :  شكرا اوي يياسر كلامك ريحني كتير وانا خلاص مش هعيط تاني عشان بابا يكون مبسوط بس خالد فين 
ياسر بخبث بقا.:  هو الصراحه انا مكنتش عايز اقولك بس...... 
ميرنا  :  مكنتش عايز تقولي اي في اي يياسر قول هالد حصلو حاجه 
ياسر  :  لا لا خالد كويس بس يعني هو..... 
ميرنا.:  خلص بقا يياسر متقولي في اي 
ياسر:  خالد راح عشان يلعب بلياردو ويشرب 
ميرنا قامت من علىسريرها بعياط :  اي... يعني خالد سابني ف الظروف دي وراح عشان يسكر ويقعد مع بنات ليل 
ياسر قام وقف وقالها  : متقلقيش يميرنا انا معاكي اهو  
ميرنا راحت ف حضن ياسر وفضلت تعيط😳😳
ياسر اتفاجئ بس بعد ما راحت ف حضنو بس بتد كدا فضل يلمس على شعرها وهو بيبتسم وبيقول معلش يميرنا هو اصلا راجل واطي مبيقدرش حد


يتبع الفصل الثامن اضغط هنا
رواية أحببت طفلتي المعشوقة الفصل السابع 7 بقلم ايمي ابراهيم
rana elhady

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent