رواية أحببت طفلتي المعشوقة الفصل السادس 6 بقلم ايمي ابراهيم

الصفحة الرئيسية

   رواية أحببت طفلتي المعشوقة الفصل السادس بقلم ايمي ابراهيم


رواية أحببت طفلتي المعشوقة الفصل السادس 

طب هنعملو اي يكمال اخويا لو شافك هنا مش هتطلع سليم 
سعد  :  متفتحي يبت عايز اشوفك 
سها  :  حاضر هغير هدومي واجيلك برا 
سعد  : اشي يحبيبتي هستناكي ف اوضه السفره 
سها  : بص يكمال انا هطلعك من شباك اوضتي ده تمم نط من على سور الجنينه من ورا واطلع ع البيت تمم واول ما توصل تكلمني 
كمال:  مش عايز اسيبك 
سها  :  بطل دلع بقا يلا وروح ونتكلم لما توصل 
كمال  :  طب متقولي كلمه السر عشان تديني طاقه 😉😌
سها  : يمجنون 😂
كمال:  قولي بقا والا هفضل قاعد هنا 😌
سها:  لا لا بحبك بحبك بحبك ❤ قوم بقا يمجنون 😂
كمال  :  يلهوي يجدعاااان 😂🙈
باسها على خدها وقالها باي يروحي اكلمك لما اوصل 
وطلع كمال من الشباك ونط من على سور الجنينه ومشة عادي 
سها طلعت لاخوها 
سها:  اي يا استاز سعد مش كان لسه قدامك اسبوع وتيجي 
سعد  :  لا بس انا راجع تاني انهارده بليل كنت جاي اخد ورق وقلت بالمره اخد اجازه يوم واقعد معاكو شويه وبعدين اي يا ابله سها مش عايزا تشوفيني ولا اي 
سها  :  لا يابا طبعا وحشتني اومال 😂
سعد  :  طب متجهزيلنا فطار بقا من ايدك الحلوه دي 
سها  :  بس كدا حاضر من عنيا 💋
ام سها  :  خدي يسها الاول صحي صاحبتك عشان تفطر معانا 
سعد  :  صاحبتها مين 
ام سها  :  مش عارفاها يبني بس هي جت امبارح بليل متاخر وجوزها كان ضاربها فجات هنا عند اختك 
سها  (بخوف وقلق وتردد):  لا يماما هي صحت من بدري روحت عند بيت امها 
سعد  : طب بقولك اي يسها 
سها  :  نعم
سعد.:  هي حلوه 😉😂
سها: قوم اطلع برا ياض 
سعد  :  ههههه شايفه يماما بنتك بتطردني ازاي 
ام سها:  خدتهم الاتنين ف حضنها وقالتلهم: ربنا يخليكم لبعض يارب وميحرمنيش منكم
ـــــــــــــــ🖤 بـقـلـم_ايـمـي_ابـراهـيـم🖤 ـــــــــــــــــ
ف فيلا خالد ... 
خالد رجع الفيلا تاني عشان نسا مفاتيحو فسمع صوت ميرنا وهي بتضحك راح عشان يشوف في اي لقاها هي وياسر قاعدين وسط العشب الاخضر والورود وهما قريبين من بعض 
خالد دخل عليهم بكل غيظ وغلل:   انتي اي اللي جايبك هنا ياهانم اي اللي نزلك من الفيلا اصلا 
ميرنا بخوف:  كن... كنت بتمشا بس مش اكتر يخالد والله امانه عليك تهدا 
ياسر مقدرش يتكلم عشان لو اتكلم عارف ان هيحصل مشاكل كتير 
خالد فضل يزعق مع ياسر وملقاش منو ردو فعل اتغاظ اكتر راح ضاربو بالقلم لدرجه ان مناخيرو نزلت دم 
ياسر اتعصب جدا وبصلو بصه كان هاين عليه ياكلو بعنيه بس معملش حاجه 
وقال ف نفسو  :  طيب مش انت بتضربني طب شوف بقا انا هعمل اي انا ان مسرقتش منك مراتك وخليتها تحبني انا مبقاش انا ياسر حسام
وبعد كدا خالد شد مبرنا من ايديها جامد وطلعها اوضتها ورماها على السرير 
وقالها وربنا ما اشوفك بتتكلمي معاه تاني يميرنا منا راحمك وبعد كدا وانا مش موجود هقفل عليكي باب اوضتك بالمفتاح ومش هتطلعي منها غير لما ارجع انتي فاهمه
ميرنا بخوف؛: بسانا رخاف اقعد ف مكان لواحدي يخالد والله بخاف اوي 
خالد وقلبو كلة قساوه.: ميهمنيش هتفضلي محبوسه والا والله ارميكي للكلاب ياكلوكي انتي فاهمه ولا لا 
ميرنا  : لا..لا خلاص فاهمه والله 
خرج خالد من الاوضه وقفل الباب على ميرنا بالمفتاح 
بس مراحش شغلو وقال  : انا هكمل الملفات اللي ف مكتبي ف اوضتي وخلاص انا اصلا حاسس اني تعبان ومش هقدر اروح 
ميرنا فضلت تعيط على سريرها لحد ما خلت المخده بتاعتها غرقانه بدموعها بمعنى الكلمه
والساعه بقت 10 بليل وميرنا نايمه ف اوضتها 
وخالد نايم ف اوضتو 
وفجآة ميرنا صحت على صوت حاجه بتقع ف اوضتها خافت لان مفيش حد ف اوضتها غيرها 
مسكت سكينه كانت ف طبق الفاكهه 
وشافت فار 😳 
فضلت تصوت بصوت عالي خالص محدش سمعها فضلت تقول يخاالد يخااالد وتصوت 
خالد صحا على صوتها نك من مكانو مفزوع وراح عشان يشوفها في اي 
فتح الباب بتاعها وصوتت قالتلو اوعاااا تحتك خالد نط من مكانو زي الاهبل،وراح عندها  
قالها  :  اي في اي
قالتلو وهي بتعيط واستخبت وراه :  في فارو ف الاوضه يخالد  
قالها  :  نعم يختي يعني انتي تصحيني من النوم وبتصوتي لا واوعااا تحتك وف الاخر يكلع فار يشيخه اوعي الله يسامحك 
ميرنا: ايدا انت رايح فين انت هتسيبني هنا لواحدي وفي فار ف الاوضه 
خالد  :  اه هسيبكو تتعرفو على بعض 
ميرنا  :  لا انا هروح انام ف اوضتك ونطت من ع السرير وطلعت من الاوضه جري
خالد وهو بيضحك ؛:  اه ياهبله يابنت الهبله 😂 
وكان بيدور ف اوضتها على الفار وف الاخر لقاه طلع فار صغنن خالص 
خالد  :  بقا ميرنا خافت منك انت 
خالد مموتش الفار بس طلعو برا الفيلا 
الواد طلع قلبو حنين يعيني 
المهم طلع تاني عشان يشوف ميرنا لقاها نايمه على سريرو وهي حاضنه رجليها لصدرها كدا 
خالد راح وغطاها عشان الجو كان برد شويه 
وقعد هو ع المكتب عشان يكمل شغلو 
وبيقول ف نفسو  ::( البت دي جدعه وقلبها طيب وبريئه)::  بس انا معرفش ان كانتوكدا ف الحقيقه ولا بتمثل عليا مبقيتش بثق ف حد من نوعكم عشان كلكم كدابين وبتوع مصلحتككم وبدآ يفتكر ف اللي امو كانت بتعملو ف ابوه زمان 🥲
وخلص خالد شغلو ونام هو ع للمكتب بتاعو
ـــــــــــــــ🖤 بـقـلـم_ايـمـي_ابـراهـيـم🖤 ـــــــــــــــــ
ف بيت سها 
سها  :  الو 
كمال  :  ايوا يحبيبتي اخيرا رنيتي 
سها.:  انا مش قولتلك اول ما توصل ترن عليا
كمال :  كنت مستني العصفوره بتاعتي تسال عليا هي الاول 
سها  : لا والنبي 
كمال  :  اها 😂
سها  :  هتجيبلي شلل بدري 
كمال  :  لي بس يحياتي دا انا بحبك 
سها  :  وانا كمان بح.... قطعها اخوها سعد وهو بيقولها فين هدومي يسها عشان ادخل اخد شاور 
سها.:  طب هكلمك كمان شويه يمريم هخلص مع اخويا وارن عليكي 
كمال اللي هو اتحول لمريم ف ثانيه😹: حاضر يا اختاااه😂
سعد شاف قميص من قمصانو على سرير سها 
سعد:  سها مش ده القميص بتاعي... بيعمل اي عندك 
سها  يدآت تتهته  :  اص... اصل صاحبتي لما كانت هنا لبستهولها 
سعد باستغراب  : اومال ملبستيهاش حاجه من عندك لي 
سها  :  هو انا بقا كنت مركزه هي كانت جايه متعوزه ف لقيت القميص ده ف دولابي ف لبستهولها وخلاص 
سعد.:  امممم طب تمم هاتيلي هدوم يلا عشان اخد شاور عشان امشي 
سها.:  ايدا انت هتمشي الوقتي 
سعد  :  ايوا الساعه بقت 10 ونص اهو 
سها:  خلاص تمم
سعد دخل ياخد شاور 
وسها جابتلوٱ هدومو وادتهالو 
ليس سعد ووسلم على مامتو وباس ايديها وسلم على سها ووقفت سها ومامتها عشان يودعوه 
وبعد كدا سها ومامتها دخلو نامو 
ـــــــــــــــــــــــــتابعني على الجروب الخاص بي لكل جديد روايات ايـمـي ــــــــــــــ
ف فيلا خالد 
الساعه 5 الفجر
ميرنا صحت قعدة نص قاعده على سريرها وبقت تبص على خالد 
وتقول ف نفسها  : هو انا امتا هطلع من السجن، اللي انا فيه ده يارب هون عليا بقا وضمت رجليها لصدرها وحطت راسها على رجليها 
وبعد شويه خالد صحا من النوم لقا ميرنا صاحيه وبتعيط وهي ضما رجليها لصدرها راح عشان يطبطب عليها ويسالها مالك 
بس رجع قال لا متعيط ولا تولع انا مالي انا اصلا 
وفتح الدولاب وطلع القميص الابيض والبنطلون الاسود بتوعو 
ميرنا خدت بالها انو صحا 
ميرنا  :  انت رايح فين 
خالد  :  وانتي مالك انا رايح فين ولا جاي منين 
ميرنا  : طب متسيبنيش هنا لواحدي يخالد عشان في هنا فيران ف الفيلا 
خالد  : يختي على قلبك البرئ دا انتي لو تعبان شافك هيخاف 
ميرنا  :متبطل تكلمني بالطريقه دي يعني انا بتكلم معاك عادي وانت كل ردودك زي السم 
خالد  : طيب يستي انا مش هرد عليكي 
وسابها ودخل الحمام اللي ف اوضتو عشان ياخد شاور وخلص وطلع لبس البدله بتاعتو وراح الشركه بتاعتو 
ميرنا فضلت قاعده لواحدها ف الاوضه بتاعة خالد فطلعت من اوضتو عشان تنزل تحت تسمع ال Tv وهي رايحه تنزل من ع السلم خبطت ف ياسر وياسر كان شايل هدوم عشان رايح يغسلها 
ميرنا  :  اسفه يياسر والله مخت بالي 
ياسر  :  عادي ولا يهمك 
ميرنا  :  هو انت لسه زعلان من اللي حصل امبارح 
ياسر  :  لا عادي 
ميرنا  :  هو انت مش راضي تتكلم معايا لي 
ياسر  :  عشان مش عايز خالد  يآزيكي 
ميرنا.:  متقلقش انت بس. وانا هاجي اساعدك واغسل الهدوم معاك 
ياسر  :   بجد 
ميرنا.:  ايوا بجد وبعدين انت اتعلمت الحاجات دي فين 
ياسر  :  بابا دايما كان بيعمل كدا ف اتعلمت منو 
ميرنا.:  يبختك انا مامتي ماتت وانا صغيره ملحقتش حتى اتعلم منها حاجه 
وفجآه العم حسام رن على ياسر 
ياسر:  الو يبابا 
العم حسام وقلبو مقبوض:________
ياسر  :  ازاي وحصل امتا الكلام ده 
العم حسام:_______
ياسر:  حاضر هجيبها وجاي اهو 
ياسر قفل مع باباه الخط ميرنا انتي لازم تيجي معايا حالا يلا من غير نقاش 
ياترى اي اللي حصل خلا العم حسام يرن على ياسر مره واحده ويخلي ياسر يتنفض كدا من مكانو.


يتبع الفصل السابع اضغط هنا
رواية أحببت طفلتي المعشوقة الفصل السادس 6 بقلم ايمي ابراهيم
rana elhady

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent