رواية عناد طفلة الفصل الثالث 3 - بقلم رحمة نجاح

الصفحة الرئيسية

رواية عناد طفلة البارت الثالث 3 بقلم رحمة نجاح

رواية عناد طفلة كاملة

رواية عناد طفلة الفصل الثالث 3

وعلي الجهه الاخري كانت تجلس شذي في ملل كبير...
شذي لنفسها. انا مش جايه اتحبس هنا وعمو الحائط البشري غار معرفش راح فين وبصراحه كده مش متعوده علي الحبسه غير اني عطشانه يبقا اقوم اشرب بقا يالا.....
 تخرج شذي من غرفتها لانها تشعر بالعطش الشديد ولكن ما ان خرجت وجدت ما صدمها واغضبها بشده حتا كادت ان تنفجر وفجأه ....
شذي.ايه القرف ده.. 
"فكانت توجد فتاه تحتضن يونس" 
يونس.بازعاج.في ايه.. 
شذي بسخريه وغضب. لو ازعجتك اوي كده ممكن اجبلكوا اتنين ليمون ولا ليمون ليه اوضه النوم جوه فاضيه ادخلوا فيها احسن عشان هنا الجو مكشوف.... 
يونس بصوت مرعب. شذي ايه الهبل اللي بتقوليه ده خشي اوضتك حالاًااا... 
اهتزت شذي اثر صوته لتدلف غرفتها وهي غاضبه بشده من هذا الذي يسمي يونس.. 
كيان.ليه عملت كده يا يونس حرام عليك.. 
يونس.بهدوء. سيبك منها يا كيان اخبار جامعتك ايه... 
كيان.الحمدلله كويسه خلصت وقولت اعدي عليك بما اني مشفتكش لما جيت من امريكا يعني.... 
يونس. ما انتي عارفه اللي حصل بقا.. 
كيان.عارفه يا حبيبي وخف علي البت شويه شكلها كيوت مش هتتحملك.. 
يونس. دي كيوت حرام عليكي والله.. 
كيان.طب هخش ارضيها واقولها اني اختك ياعم... 
يونس بحده. لا ملكيش دعوة بيها ما تولع... 
كيان.بترجي.  يونس معلش هخشلها.. 
يونس. كيان انا قولت ايه... 
كيان.  خلاص يا يونس انا همشي سلام.. 
لتخرج كيان من الشقه ويتوجه يونس الي غرفة شذي... 
يونس.  انتي عارفه لو اللي حصل بره اتقرر تاني ايه اللي هيحصل صدقيني هتزعلي جامد اوي انتي لسه متعرفيش يونس الصاوي... 
شذي وهي تقوم من جلستها وتقف امامه.. 
"اولاً انا مش بتهدد وثانياً بقا متقدرش تعملي حاجه اما ثالثاً معرفش بس تهديدك ده مش عليا يا يونس يا صاوي" 
يونس وهو يقترب منها ويقول
 "متاكده اني مقدرش اعمل حاجه " 
شذي بتوتر.  اه متقدرش اااه... 
تأوه صدر منها اثر اصطدامها بالحائط... 
شذي بعصبيه.  ابعد بلاش قرف اتخبط في الحيطه ربنا علي القوي... 
لم يهتم يونس لكلامها لينزل الي مستواها ويقول  عند اذنها بنبره تملؤها القوه... 
"لعب عيال مبحبش انتي فاهمه الجوازه دي مش هتستمر كتير باي شكل من الاشكال" 
شذي وهي تبعده.. علي اي حال انا مش عايزه الجوازه دي اصلا يا حضرة الظابط.... 
يونس باستغراب. ظابط انتي تعرفي منين.. 
شذي بتوتر.  اصل.. اصل يعني اااه بابا كان قالي.. 
يونس بعدم اقتناع. ماشي.. 
قال كلمته تلك ثم خرج من الغرفه تركها تلعن وتسب به هذا الانسان المتعجرف بالنسبه لها.. 
شذي بسخريه.  كل شويه يونس الصاوي يونس الصاوي اومال لو اسمك مدحت كنت عملت فينا ايه يا راجل عبوشكلك..... 
وعلي الجهه الاخري كانت تدلف لمار شقتها
لمار بعصبيه. انتا ايه اللي جابك هنا يا زفت ..
الام بحده. لمار عيب كده ..
نور. هو ايه اللي عيب يا ماما سي زفت ده قولتله مش عايزاك يتزفت يجي هنا تاني ليه ..
الام بحده. لمار مش عايزه اسمع صوتك ..
لمار. ...
الام. وكمان مبترديش عليا ..
لمار بزهول. مش انتي قولتيلي مش عايزه اسمع صوتك اهو سكت ..
الام. تعالا اقعدي مع خالد ..
لمار بخبث. احم حاضر يا ماما ..
لتجلس لمار مع خالد وتتركهم الام.
لمار. بزهق. ارغي ..
خالد. اديني فرصه ..
لمار. ولاااا انا خلقي يدوبك اصلا يعني احمد ربك اني سكتالك لحد دلوقتي الا اقسم بالله هقوم اضربك وما هيهمني حد ..
خالد. اهدي بس عايز اعرف سبب رفضك ..
لمار..اقولك انا سبب رفضي انا اتجوز صحبتي اعمل بيها ايه انا عايزه راجل مش سوسن ..
خالد. انا سوسن ..
لمار. والله اهو انتا اللي بتقول علي نفسك ..
خالد بتكبر. انتي فاكره أن دكتور رائد هيبصلك دا انتي شبه صحبه ..
لمار.. علي الاقل أرجل منك مش بتاعت بابي ومامي جتك نيله مليتوا البلد امشي يالا اطلع بره ..
بالفعل قام خالد وهو غاضب منها وأقسم أنها ستكون ملكه لكن من الواضح أن هو فقط من يري هذا ..
الام. لمار انتي ناويه تجننيني صح ..
لمار ببراة مصطنعه. ليه بس يا ماما يا حبيبتي هو انا عملت حاجه ما انا قاعده زي النسمه اهو ..
الام. هشد في شعري منك يا بت زهقتيني كام مره دكتور خالد يجي يتقدملك هااا ..
لمار. وانا مالي ما هو اللي معندوش دم ولذقه ..
الام. ده شاريكي يا عبيطه ..
لمار. لا معلش انا بحب اللي بيعني ..
الام. لسه بتفكري في رائد بردو ده دكتورك في الجامعه يابنتي  ..
لمار. ياختااااي مش هنخلص من الليله دي صح ..
الام. يا بنتي شوفي مستقبلك ..
لمار.. يا ماما يا حبيبتي انا صغيره والله هي اخر سنه في الجامعه وهشوف مستقبلي خلاص ..
الام. طب غيري من طريقه لبسك ..
لمار.. لا كله الا دي بقا انا حابه الطريقه دي ..
الام بتهكم. ده شبه لبس الولاد ..
لمار. بمرح. الشرف ليكي انك مخلفه بنت بميت راجل ..
الام. لا انا عايزاكي بنت مش راجل ..
لمار.. طب بصي بقا انا هخش انام  أحسن عشان انتي مش هطبتلي وصلت كل يوم ..
الام. قومي يا لمار غوري من وشي ..
لمار. احم بتعشقني اوي ست الكل ..
ينتهي اليوم وياتي يوم جديد باحداث جديده.. 
يونس.اصحي يابت... 
شذي بنعاس.سبيني بقا يا ماما.. 
يونس.ماما دي في بيتكم بقولك اتنيلي اصحي... 
شذي بعدما استوعبت.  نيله علي دماغك... 
يونس بغضب.بقولك لمي لسانك ده. 
شذي بزهق. عايز ايه.... 
يونس.  قومي عشان جدك عايزنا في القصر.. 
شذي.روح انتا انا ماليش دعوه.. 
يونس.  شذي اتنيلي قومي عشان عزمنا علي الفطار.. 
شذي.  الصبر يارب يابني هو في عرسان بتروح تفطر عند حد... 
يونس بتهكم.  واحنا عرسان... 
شذي بسخريه.  عندك حق اللي ذيك مينفش يبقا عريس اصلا انا قايمه اهو.... 
قامت شذي وتوجهت الي المرحاض لكي تاخذ شاور تنعش به جسدها بعد فتره كانت تخرج من غرفتها وهي ترتدي فستان يصل الي ركبتيها مما ادي الي ابراز قدمها البيضاء الممشوقه.... 
يونس.  ايه القرف اللي لبساه ده... 
شذي.  والله رايك زي عدمه مخدتهوش اصلا.. 
ليتقدم منها يونس بغضب يمسك يديها بقوه ويقول "شذي الاحسن ليكي متختبريش صبري عشان هو مش موجود اصلا تتعملي باحترام والا قسما بالله هتندمي وساعتها مش هيفرق معايا حد عشر دقايق والاقيكي غيرتي المسخره دي " 
ترك يديها لتدلف هي سريها الي غرفتها بالفعل غيرت ملابسها وهي غاضبه بشده لترتدي بنطال باللون الاسود وعليه تيشرت من نفس اللون وتفعل شعرها علي شكل كعكه متمرده... 
يونس.  حلو الاسود ده شبه جوازتنا.. 
شذي بسخريه.  عندك حق والله... 
لياخذها يونس ويتوجه بها الي قصر الجد الذي يوجد به عائلتهم..... 
الام.  شذي حبيبتي عامله ايه.. 
شذي.  الحمدلله  .. 
الام.  ايه اللي انتي لبساه ده.. 
شذي.بصوت منخفض.  اسود زيي عيشتي.. 
الام.  بتقولي ايه يا شذي.. 
شذي.  بقول حابه اللون.. 
ما قطع كلامهم هو صوت الجد عبدالرحمن الذي كان يناديهم ليذهبوا اليه في غرفة المكتب... 
شذي.  جدك عايز ايه... 
يونس.  معرفش وجدك انتي كمان علفكره.. 
لم ترد عليه شذي اكتفت فقط بابتسامة ساخره من حديثه... 
في الداخل كان يجلس الجد ويقف امامه شذي و يونس... 
عبدالرحمن. ...... 
قال جمله جعلت شذي غاضبه بشده وتكاد ان تنفجر من جملته تلك وما ذاد غاضبها اكثر عندما رات شخص ما يقتحم غرفة المكتب... 
رايكم في البارت وتوقعتكم❤
ياتري ماذا قال الجد لتغضب هكذا ومن الذي دلف عليهم غرفة المكتب؟!
كيف تعلم شذي عمل يونس ولما اندهشت عندما شاهدته اول مره عند كتب الكتاب؟! 
رواية عناد طفلة الفصل الثالث 3 - بقلم رحمة نجاح
أيمن محمد

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent