رواية سائقة الميكروباص الفصل الثاني 2 بقلم منة غريب

الصفحة الرئيسية

 رواية سائقة الميكروباص الفصل الثاني 2 بقلم منة غريب

رواية سائقة الميكروباص الفصل الثاني 2 بقلم منة غريب

جاء يوم جديد 
كانت تقف شمس في الشرفه تنظر إلي الماره في الشارع 
وبدون مقدمات لقت شبشب بيتحدف من تحت 
شمس بصوت عالي :جرا ياض يا زباله ياض ما تلم نفسك 
يام ابراهيم لمي الكتاكيت بتاعتك من هنا 
خرجت سيده من الشرفه المقابله وقالت هي الاخري بصوت مرتفع :,مالك يا شمس الواد بيلعب يا حبيبتي 
شمس :ما يلعب في أي داهيه غير هنا وبعدين دا عيل مش متربي علشان بيحدف الشبشب كده 
لمي ابنك بقا بدل ما المه انا فاهمه ياختي 
دخلت السيده وهي تقول :,,خلاص يا حبيبتي هبقي المه 
شمس. ,جيره هم.
خرج اياد من الشرفه وقال بصوت عالي:,هو الواحد لازم يتنيل يصحي علي الزعيق بتاعك 
شمس بستفزاز. ,تبقي حط مخده يا خويا علي دماغك وانت نايم 
اياد :مالك نافشه نفسك علينا ليه يا شمس 
شمس :انا براحتي يا هندسه 
لامؤاخذه بقا يا خويا انا هقفل بقا علشان افطر 
تحب اجبلك بصل علشان تحبس 
وقفلت شمس الشباك 
وبقي اياد يلعن هذه الجيره 
اياد ل نوال :ربنا يرحمنا من شمس دي انا زهقت 
نوال :مالها بس دي البت عسل وكمان بميت راجل 
مصطفي :,علي يدي والله راجل دا ارجل مني شخصيا 
اياد. البت دي ليها معايا روقه 
نوال بضحك ؛انت متعصب منها علشان اللي عملته فيك من اسبوع صح 
ضحك مصطفي بصوت عالي وقال :علمت عليك هههههه 
اياد :اقولكم انا غاير الشغل باي 
ومشي اياد بغضب من البيت 
في منزل شمس 
شمس :يا ماما انا نازله عاوزه حاجه 
الام :لا يا بنتي بس عاوزه اطلب منك طلب يعني 
شمس :قولي يا حجه عندي شغل 
الام :بلاش خنقات يا شمس والنبي يا بنتي انا مش حمل كل يوم خناقه ها 
شمس بعصبيه :ما هما ناس زباله عاوزين الحرق 
المهم حاضر هحاول يلا باي بقا 
نزلت شمس بسرعه حيث الميكروباص بتاعها 
شمس ل الواد اللي واقف معاها :انت مش مسحته من امتا ياض 
الشاب :والله يا ست شمس مسحته بس في عيل توتو كده ترتش ميه بالعربيه بتاعته علي الميكروباص 
شمس :طب اتنيل امسحه يلا عندنا اكل عيش 
وفي هذا الوقت كان اياد نازل من بيته ضحكت شمس بخبث وقطعت طريقه وهيا تقول :صباح عنب يا هندسه 
اياد :عاوزه ايه علي الصبح انا مش فاضي خالص 
شمس ،دا انا كنت هوصلك والله علشان تلحق شغلك 
اياد :لا شكرا مش عاوز أنا همشي 
شمس ،:والله ابدا لازم اوصلك اهو اعتبره اعتزار مني علي اللي عملته فيك 
اياد بغضب :يا عم انا مش عاوز اركب معاكي 
شمس :يلا بس ياخويا بدل الشمس دي اللي هتاكل وشك الحلو دا 
اتصدم اياد من جرأة شمس في مغازلته 
اياد.:هو انتي كده عادي 
شمس وهي تاكل علكة :كده ازي يا هندسه 
اياد :,في حياء البنت اللي عندك غار فين 
شمس :لا يا خويا الحياء دا للبنات إنما للرجاله اللي زي راح بح 
يلا بينا يا هندسه بقا 
ركبت شمس في مكان السواق 
وركب اياد جمبها وفضل باصص علي الطريق 
وهو يفكر كيف بمثل هذه الجميله أن تبقي بمثل هذا الشكل 


يتبع الفصل الثالث اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية سائقة الميكروباص"اضغط على اسم الرواية


google-playkhamsatmostaqltradent