رواية تزوجتها الفصل الثاني 2 بقلم مريم سمير

الصفحة الرئيسية

رواية تزوجتها البارت الثاني 2 بقلم مريم سمير

رواية تزوجتها كاملة بقلم مريم سمير

رواية تزوجتها الفصل الثاني 2

وفجأه جه باباها
_اي الي بيحصل دا!!
رديت بتلقائيه =اي الي انا شايفه دا، اي الحلاوه دي اي ..
طلع المسدس من جيبه ووجهه على جبهتي
=احيه والله بهزر، انا معملتش حاجه والله
_هقتلك واقتلها واغسل عاري ب ايدي
=هتعك ايدك عشان كلاب زينا ! 
_انت هتهزر!
=يا حاج والله محصلش حاجه
*اهدي يحاج احنا نجوزهم ونداري على الفضيحه ويدار مدخلك شر
=احيه يماما انتي بطبلي!
_مهو يتتجوزها ويدار مدخلك شر يا متتجوزهاش والدار يدخلها شر
نزلت المسدس من على راسي وابتسمت 
=شرف ليا اناسب حضرتك والله، بس انت اهدي 
*انا عاوزه اخرج معاه، قصدي يجي معايا للدكتور
_روح معاها
=اصل ..
_بتقول حاجه؟
=يلا يمريم هنتأخر على الدكتور
طلعنا من الفله ومشينا في الشارع وكنت بعيد في ركن وهي في ركن 
_جاوبني بصراحه بعض انا؟ 
=ها، لا
_طب حاسب كده اما نشوف الي جاي دا، بالراحه على الأرض عشان مش بتاعتنا
=احيه انتي بتعملي اي؟ 
_الله وكيل مش ليه حل 
=مريم اتلمي بدل مفسخك قلم انتي ماشيه مع احمد مش مع سوسن 
_يا كحلي وانا شقيان يا لالالي
=ايدا عجبك القميص؟ 
_ايوه، بس عاجبني اكتر صاحب القميص
=والله ألم عليكي الشارع، فين مكان دكتورك دا؟ 
_عاوز تيجي معايا بجد؟ 
=اه فين المشكله؟ 
_طب وعارف لي بروح للدكتور اصلا؟ 
=سخنه؟ الف سلامه و.. 
_متستهبلش
=عارف عارف 
_وجيت تتقدم لي بدل عارف؟ 
نبره صوتها اتغيرت وبصتلي بحزن وكانت مستنيه اجابتي
=آيس كريم؟ اول مره اشوف راجل بيبع آيس كريم، بتحبي نكهه ايي؟
بصتلي ورجعت بصت على الأرض وسكتت
=فانيليا وشوكولاته اكيد، مفيش حد مش بيحبهم يعني
جبت اتنين وحطيت قدامها واحده فخدتها بهدوء وبدأت تاكل
_طعمها وحش عشان كده بتعيطي ولا اي؟
=انت مردتش على سؤالي
_انهي سؤال؟
=لي، جيت اتقدمت لي يا احمد
_عشان في سرو بلدنا بنتجوز واحنا عندنا 26 سنه عارفه لو استنيت مثلا ل 27 هيقولوا العانس راح العانس جه
=انا مش بهزر
_مالك قلبتيها دراما لي؟
=عشان مش عاوزه اتجوز
_مش عاوزه تتجوزيني؟
=مش عاوزه اتجوز اي حد
_لي؟
=ها، عشان، عشان مش هسيب كل الرجاله دي واربط نفسي ب شخص واحد
_ايي؟
=ايي!!
_يلا عشان الدكتور
=يلا
كنت ببصلها وبرجع ابص قدامي، هي لي غامضه، انتي لي عينك زايغه مش المفروض اكون انا الي كده ولا اي مش فاهم
_وصلنا
طلعنا العياده والحمد لله كان كل الي قاعد بنات، دورها جه واسمها اتنده
_رايح فين؟
=داخل معاكي
_لي؟
=يلا بينا بس
دخلت وقعدت على كرسي كان جمب الباب وهي قعدت قدام الدكتور
_اخبارك اي يمريم النهارده
=الحمد لله، انت عامل ايي
_الحمد لله بخير
=دايما يقمر
_تاني يمريم؟
=قصدي دايما، دايما بس
_ايوه كده، مين الاستاذ؟
=دا!! دا هيتجوزني باين
_أحلفي كده؟
=هكدب عليك مثلا!
_انتي هتتجوزي يمريم ؟ دا انجاز، احيه عليا
=يا دوك عيب بقى، ينفع تقول كده قدامه يعني افرض لقط منك الكلمه يعني
_هتتجوزي الي هو هتبقي على عصمه راجل وكده
=الاه!
_مش مصدق والله، انا كنت نجحت في علاجك!
=هطلق منه واجيلك يقمر
_احيه يمريم في اي!
قومت من مكاني ومسكت ايدها فقعدت مكانها
_الف مبروك
*الله يبارك فيك، هي الجلسه لازم لوحدكم؟
_والله ابدا منتا خارج، دا انا بجيب الممرضه تقف معايا في الجلسه بتاعتها
*افندم!
_قصدي يعني عادي تفضل موجود، اتفضل
كان بيسألها بتاخد الادويه ولا لا ولسه كونت صداقات ولا لا وكل الإجابات كانت لا! كنت ببص عليها بحزن، ازاي واحده جميله زيها ومعندهاش صحاب وفي حاله نفسيه زي دي، دي جميله بشكل يخوف من كتر الحلاوه الي هو ما شاء الله احنا بنقرش يعني، عيني عليكي بارده
خلصنا الجلسه ونزلنا تحت
_راحه فين؟
=على البحر
_هاجي معاكي يلا
مشينا والبحر كان قريب وقعدت فضلت ساكته وانا باصص قدامي، بصتلها لقيتها بتعيط
_في ايي! بتعيطي لي؟
=مفيش
_مش عاوزه تتكلمي؟
=مينفعش اتكلم، يلا نمشي
مشينا ورجعنا البيت لقيت الماذون هناك
_كل دا تأخير! ينفع الراجل يستناكم كل دا؟
=اي دا يحاج؟
_الماذون الي هيكتب الكتاب
=ايوه منا بشوف، متسمعش عن حاجه اسمها خطوبه مثلا؟ دا مثلا يعني
_يعني اي خطوبه؟
=اصلا! طب لي الاستعجال د، مش لازم نفهم بعض الأول حتي
_بعد الجواز افهموا بعض كويس اوي
=بس ..
*خير البر عاجله يولا، ابوك جاي في السكه وكلمت عصام ومحمد عشان يشهدوا  
همست في ودنها =يماما انتي كده بتلبسيني والله، دا انتي مخططه كده حاجه 
*اسكت انت محدش عارف مصلحتك قدي
=بس ..
*الشقه كده كده موجوده وجاهزه يحاج
_بس انا عاوزهم يعيشوا هنا معايا، معلش يبني دي بنتي الوحيده
كان نفسي اقوله متخليها عندك على طول لزومه اي تجوزها !  بس امي قامت بالواجب وردت
*ودا ابنك بردو يحاج، زي ميريحك، كانت عامله حسابي وجايبه هدومك
هوب ابويا وعصام ومحمد جم، هوب سمعت بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير، هوب بقيت متجوز، الي عاوز طريقه كيف تتزوج في خمس دقايق يكلمني بقي
كانت واقفه مش بتتكلم وساكته حتى مقلتش رأيها في اي حاجه، ماما وبابا مشيوا وفضلت واقف مكاني، ببص ورايا ملقتهاش ولقيت باباها مبتسم يمكن اول مره اشوف حد فرحان كده!!
سلم عليا وحضني
_الف مبروك يبني
=الله يبارك في حضرتك
_الاوضه الي في الوش في الدور التاني بتاعتكم
طبطب على كتفي _عمري مهنسالك وقفتك معايا دي، بص يبني انت شايف قد اي مريم حلوه ، ولما تقرب منها هتعرف قد اي انها احلى من جوا، الحاله الي هي فيها مش هتعرف تعديها لوحدها، كان لازم تتجوزوا في أسرع وقت عارف ان دي ممكن انانيه مني بس مفيش خيارات تانيه قدامي
=حصل خير يعمي ، هما مش طايقني في البيت اصلا وكانوا عاوزين يرموا هدومي من زمان
ضحك_تصبح على خير
=وانت من اهله
طلعت وكان فيه اوض كتير، هو قال الي في الوش مش كده؟
دخلت الاوضه كانت قاعده على السرير واول مشافتني قامت من مكانها وجريت على الحمام، ايدا في اي؟
_مريم!!
=متقربش الراجل المحترم يسمع الكلام
_أقرب ازاي يعني وانتي قافله على نفسك!! 
=معاك حق
_في اي؟
=عادي مفيش حاجه
_مفيش حاجه وعادي اي انتي طلعتي تجري زي النعامه المتسابه !
=اطلع برا يا احمد
_اييي؟
رواية تزوجتها الفصل الثاني 2 بقلم مريم سمير
روايات حصرية

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent