رواية سائقة الميكروباص الفصل الحادي عشر 11 بقلم منة غريب

الصفحة الرئيسية

 رواية سائقة الميكروباص الفصل الحادي عشر 11 بقلم منة غريب

رواية سائقة الميكروباص الفصل الحادي عشر 11 بقلم منة غريب

فتح عينها وقال بمرح :اول خطه لنرفزه شمس 
نظر من النافذه لقي شمس واقفه تنظر إلي الشارع 
اياد بخبث :واقفه عندك ليه يا شوشو انا بغير 
نظرت إليه ولم تتكلم 
اياد :الله زعلانه ليه بس هو انا اقدر علي زعلك دا انتي شوشة قلبي 
شمس بغضب:بص يا ابن الناس احترم نفسك معايا بدل ما اقل من كرامتك فاهم 
اياد :انا غلطان هي الحريم كلها نكد.
شمس :بص يا استاذ أبعد عن خلقتي علشان انا متعصبه دلوقت 
اياد. :مين اللي معصبك وانا اقتله 
شمس :يا جدع أبعد عني بقي 
اياد ،:لا دا الموضوع عاوز قاعده انا جايلك 
شمس :جاي لمين يا ابن المجنونه 
هو انت صدقت نفسك ولا ايه لا اتظبط كده بدل ما اخلي اللي ما يشتري يتفرج 
اياد ،ايوه كده رجعت شمس اللي اعرفها مش البنت اللي بتتكلم بأدب دي 
بس السؤال هنا انتي ليه مش عاوزه تتجوزيني دا انا حته قمور والبنات كلها بتحبني 
اتعموا في عينيهم يا خويا 
اياد :دا انا حته عيوني ملونه 
تحبي اجي اوريكي 
شمس. احسن حاجه ادخل اجهز علشان انزل الشغل 
اياد :معنديش حريم تشتغل يا حبيبتي مراتي تقعد في بيتها معززه مكرمه 
تجاهلت كلماته 
وقفلت النافذه في وجهه 
اياد بخبث :واخيرا عرفت انرفز شمس 
ولسه يا شمس اللي جاي تقيل 
.. 
ارتدت ملابسها وخرجت من النزل 
ولكن ارتفع صوت صريخ 
من خلفها 
اياد :شوشوووووو 
اعاااااا يا ابن ****
انت مجنون يا عم 
اياد :مالك يا بت ما تفكي كده الله 
شمس بغضب :انت عاوز ايه مني وانجز 
اياد : نتجوز 
شمس :ما انت مش بتحبني ولا انا الصراحه 
اياد :ما انا عارف انا هتجوزك اربيكي مش اكتر 
شمس :ليه شايفني مبعتره 
اياد 'ايوه 
شمس :طب اقولك انا مش موافقه. وهمشى 
يلا باي يا خويا 
قال جواز قال 
جوز جزم يا خويا 
ومشيت شمس 
ووقف اياد مصدوم 
اياد :انا جوز جزم 
ماشي يا شمس 
ركبت شمس الميكروباص 
وركب شاب بجانبها 
شمس :الاجره يا جدعان 
اتفضلي يا عسل 
شمس بابتسامه سمجه :الله يعسل اهلك 
الشاب :ايه قله الادب يا انسه 
كان هو يراقبها وه. يجلس في المقعد الخلفي 
اياد بصوت عالي :,حد ييدايقك يا حياتي 
لفت شمس وقالت بغضب بعد أن تهدشت من وجوده معاها في مكان عملها الوحيد 
شمس :انت عامل زي عفريت العلبه يا جدع 
الشاب ؛بقولك ايه نزليني هنا 
شمس :ما تغور هو انا ماسكه فيك 
ووقفت الميكروباص 
ونزل الشاب منها 
وجاء اياد وجلس بجانبها 
اياد :تحبي الم لك الاجره يا اسطا 
شمس :متشكرين يا عم مش عاوزه منك حاجه 
وبصوت عالي قال اياد : يرضيكم.يا جدعان تهزق خطيبها 
سيده مسنه قالت :يا عيني يا بني دي خطيبتك انت مستحملها ازي 
شمس بصوت عالي وغاضب ؛بقولك ايه يا حجه انتي وليه قد امي فا الاحسن ليكي انزلي من هنا دلوقت 
السيده :خلاص يا ختي ايه البلاوي دي 
شمس :انت كده ارتحت لما عملت فضايح 
اياد بابتسامه :اها ارتحت 
شمس :

يتبع الفصل الثاني عشر اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية سائقة الميكروباص"اضغط على اسم الرواية


google-playkhamsatmostaqltradent