رواية القضية الملعونة الفصل العاشر والأخير 10 بقلم دودا حوده

الصفحة الرئيسية

  رواية القضية الملعونة الفصل العاشر والأخير بقلم دودا حوده


رواية القضية الملعونة الفصل العاشر والأخير


عبدالرحمن اي انتقل مين عمل كده
اشرف محدش لسه يعرف
عبدالرحمن تفتكر محمد العزبي
اشرف واي مصلحته
عبدالرحمن لما اعرف انو اعترف ليا بكل شي
اشرف هيبان اخو خد جزائه
عبدالرحمن لا انا لازم اعرف مين اللي عمل في مراتي كده
اشرف وتفتكر أن كان سيد هيجيوا ليك
عبدالرحمن انا كل تفكري دلوقتي مين عمل فيه كده
وروح البيت لقاه امل منهارة من العياط
عبدالرحمن مالك فيكي اي
امل بانهيار انا خدت حقي يا عبدالرحمن
عبدالرحمن عملتي اي يا مجنونه
امل قتلت سيد
عبدالرحمن انتي اتجننتي عملتي اي
كلمته وقابلته وفضل يقولي كلام مش كويس رغم انك سامحته برضه كان وسخ رشقت السكينه في بطنه مقدرتش اعرف أنه هو السبب اللي عمل فيا كده واسكت
عبدالرحمن ليه يا مجنونه ليه عملتي كده
مش احسن انك تكون انت اللي تروح فيها خدت حقي بايدي
عبدالرحمن الله يسامحك علي اللي عملتي فينا
اشرف اتصل ب عبدالرحمن ايوه
عبدالرحمن اي في اخبار
اشرف ايوه لقوه فرده حلق في عربيه سيد
قفل السكه فين حلقك
امل مش عارفه في فرده وقعت
عبدالرحمن ايوه وقعت في عربيه سيد
امل والحل هعمل اي دلوقتي
عبدالرحمن لازم تسلمي نفسك وتقولي اللي حصل وانا هكون معاكي وبالتسجيل اللي معايا هيحل الموضوع
امل اي هروح انا بنفسي
عبدالرحمن ايوه عالشان اقدر تخرجك منها لازم انتي اللي تروحي وفعلا راحت وسلمت نفسها واتحبست ٤ايام علي زمه التحقيق
وبعد الكشف الطبي أثبت أن سيد مامتش من ضربه السكينه مات بمطوه كذه طعنه بعد ضربه السكينه بساعه
عبدالرحمن مع امل في السجن انتي ضربتي بالسكينه بس
امل ايوه بس
عبدالرحمن كام طعنه
امل طعنه وحده بس وطبعا الكلام ده نفعها جدا في القضيه إن حد تاني هو اللي قتل سيد لان ضربه امل كانت ضعيفه جدا واتحكم علي طارق وزميله ب١٥سنه سجن بتهمه محوله القتل وتم تفتيش فيلا محمد العزبي بس ملقوش اخت بسنت هناك بس بسبب التسجيل اللي كان معاه عبدالرحمن اتحكم عليه علي زمه القضيه ونرجع فلاش باك محمد العزبي في الفيلا بيكلم وكيل مكتبه
محمد العزبي خدو البنت دي ارموها في اي مكان ازاي عبدالرحمن يسجلي وسجل ازاي والبهايم اللي عندي فتشوا كويس
وكيل مكتبه مش وقته يا باشا احنا لازم نهرب دلوقتي حضرتك لوفضلت هنا هينقبض عليك
محمد العزبي والفيس سيد ده مش بيرد علي تلفونه ليه
وبعد اتصال كتير الو انت فين ياغبي
سيد الحقني انا بموت
محمد العزبي مالك فيك اي
امل ضربتني بالسكينة
محمد العزبي وهي وصلت ليك ازاي وليه عملت كده
سيد الحقني الاول
محمد العزبي انت فين وقالو عالعنوان روح شوف الغبي ده عمل اي وخلصنا منه
وكيل مكتبه اعتبروا حصل ياباشا
وراح لقته في عربيته
سيد خدني المستشفي الاول
وكيل مكتبه اي اللي حصل
سيد عبدالرحمن عرف بكل شي ومراته لما عرفت أن انا اللي سلط واحد عليها ضربتني بالسكينة
وكيل مكتبه قولت اي ياغبي
سيد الحقني الاول
وكيل مكتبه الحق بعد ما عكيت الدنيا وضربه كذه طعنه بالمطوه لحد ما مات
ونزل واتصل بمحمد العزبي كله تمام يا باشا كده خلصت
محمد العزبي بعدها انقبض عليه واتحكم بس علي خطف اخت بسنت وناس لقوها مرميه في الشارع خدوها المستشفي وتم القبض علي وكيل مكتب محمد العزبي وهو بيحاول يهرب وبفرع البصامات من علي باب العربيه اكتشفوا أن هو كان مع سيد في العربيه وهو اللي موته وخرج محمود من المستشفي وبسنت كانت في انتظارو
بسنت والله كان غصب عني
محمود هو اي اللي كان غصب عنك إن كنت ممكن اموت وانتي غيرتي اقوالك
بسنت وفيه النيابه والمحكمة قولت الحقيقه انا خوفت يعملوا حاجه في اختي
محمود وانا كنت هروح عالشانك
بسنت وأما ندمانه انا بحبك جدا بس كنت خايفه علي اختي
محمود مبقاش ينفع خلاص يا بسنت مش اختك بخير
بسنت ايوه في المستشفي
محمود ربنا يطمنكوا عليها وسبها ومشي
وعبدالرحمن راح لاخت بسنت المستشفي يطمن عليها
عبدالرحمن اخبارك النهارده
اخت بسنت الحمد لله تمام حضرتك الظابط اللي كنت ماسك القضيه
عبدالرحمن ايوه انا
انا كنت مره بحاول أهرب بس مسكوني وسمعت اسم حضرتك معاهم وكان في واحد بلطجي سمعته انو اغتصب مراتك وكان هناك عالشان يهربو برا البلد
عبدالرحمن ايوه وانتي شوفتي
اخت بسنت ايوه شفته
عبدالرحمن يعني تقدري تدينا موصافته
اخت بسنت ايوه اقدر وفعلا ادته مواصفاته وعبدالرحمن عرف أن كان مسجل وتم القبض عليه واعترف أن سيد هو اللي قالو يعمل كده في مرات عبدالرحمن وانا خدت برائه
وخرجت وعبدالرحمن راح لمحمود واتكلم معاه وهدي جدا علي بسنت وأن فعلا كان غصب عنها وتمت الخطوبه علي يد عبدالرحمن


تمت رواية كاملة عبر مدونة دليل الروايات
google-playkhamsatmostaqltradent