رواية انا لك انت الفصل السابع 7 - بقلم حبيبة محمد

الصفحة الرئيسية

 رواية انا لك انت الفصل السابع 7 - بقلم حبيبة محمد

رواية انا لك انت الفصل السابع 7

مريم قربت من ديما وقالتلها بتريقه:  لأ خالص تكون اختك بس
ملك بصت لمريم وهي مش عارفه تقولها اي ولا تعمل اي بس هي مكانتش عايزه تعرف ديما انها اختها لاكن مريم بالطريقه دي عرفت ديما كل حاجه 
ديما ضحكت بتريقه وقالت لمريم:  لأ بجد؟  اختي؟  المعفنه دي تكون اختي؟ والله ولا حتي تكون صاحبتي 
مريم رفعت حاجبها بسخريه وقاللتها: معلش انا مقدره الموقف الانتي فيه بس للأسف ملك تكون اختك
ملك فاقت من التخيل ال هي فيه لأنها كانت بتحلم ان مريم قالت لديما انهم اخوات والحمد لله طلع تخيل مش اكتر
مريم فوقت ملك وقالتلها:  واقفه بتبصي لديما وانتي سرحانه كدا ليه
ملك رجعت لوعيها ومشيت مع مريم وقالتلها: تخيلت انك روحتي قولتي لديما اننا اخوات 
مريم حضنت ملك وهي بتهزر معاها وبتقولها:  عيب عليكي سرك في بير دا احنا اخوات 
ملك وقفت مريم ومسكت ايدها بتوتر وقالتلها:  مريم انا مكسوفه اروح الڤيلا عشان مشوفش سليم
مريم ابتسمت لرومانسيتهم دي وقالت: ليه بقا مكسوفه؟ 
ملك خبطتها ف كتفها وقالتلها بكسوف:  يبنتي بس بقا بتضحكي علي اي متكسفينيش اكتر ما انا مكسوفه 
مريم وقفت ضحك وقالتلها: لا خلاص والله بكلم جد قولي مكسوفه ليه 
ملك انجشتها ومشيت معاها وهي بتقولها: عشان مسكت ايده وقولتله خلي بالك من نفسك 
مريم وملك فضلوا يضحكوا ويهزروا مع بعض طول الطريق علي سليم 
****
سليم مد ايده يسلم علي البنت الواقفه قدامه 
كانت بنت طويله ورفيعه وشعرها لونه بني عينها لونها ازرق تشبهه ملكات الجمال 
البنت سلمت عليه بأبتسامه وقالتله: اتشرفت بمعرفتك وانشاء الله هكون مع حضرتك في الشركه من بكره 
سليم ابتسملها لأنهاء الموضوع وهي خرجت ومشيت
فهد دخل وقعد علي الكرسي في مكتب سليم وقاله وهو بيغمز: مين المزه؟ 
سليم لف بالكرسي وهو بيبص عليها من ازاز المكتب وهي خارجه من الشركه وبيضحك وبعدين قال لفهد: دي هتكون المساعده بتاعتك من بكره 
فهد قام وهو فرحان وقاله بصوت عالي:  بجد؟  لا بجد يعني؟ 
راح حضن سليم وقاله:  الله عليك يا صاحبيي
سليم ضحك علي حركاته وبعدين قاله بجديه:  بس انا مجبتهاش عشان تعاكسها انا جبتها عشان انت محتاج مساعده فعلا 
فهد قعد وقاله:  طب وانت مش محتاج؟ 
سليم حرك رأسه وهو بيقوله: لأ مش محتاج 
خرج من المكتب وهو بيقوله: وتعالي عندي ف الڤيلا بليل 
*****
ملك كانت معديه هي ومريم علي محل فيه لبس حلو اوي وغالي
ملك بصت عليه وكان نفسها تدخل تشتري مريم حست ب ملك وخرجت الفيزا من جيبها وادتها لملك وقالتلها:  خدي الفيزا اهي خشي اشتري الانتي عايزاه
ملك موافقتش وقالتلها:  لا انا مش عايزه اشتري حاجه
مريم زعلت منها وقالتلها: اي الانتس بتعمليه دا يا ملك  وبعدين الفيزا دي بتاعتك سليم حاطت لك فيها المبلغ اليكفيكي ينفع تخديها؟ 
ملك خدتها وهي مبتسمه لمريم
مريم شدت شنطه المدرسه وقالتلها:  هروح انا بقا 
مريم روحت وملك دخلت المحل لقت فساتين حلوه اوي 
اشترت فستان واحد عشان متغرمش سليم وخرجت بيه الفستان كان غالي بس حلو اوي
مسكت الشنطه ال فيها الفستان وكانت لسه هتروح بس واحد كان ماشي جمبها شد الشنطه وجري شد شنطه المدرسه وشنكه الهدوم 
ملك فضلت تصوت عشان حد يجري وراه وبالفعل في شاب شافها وطلع يجري ورا الحرامي وضربوا وخد منه حاجه ملك والحرامي طلع يجري
الشاب رجع لملك تاني وقومها من علي الارض وقالها:  اتفضلي حاجتك 
ملك قامت من علي الارض وخدت شنطتها وحاجتها وشكرت الشاب كتير جدا وبعدين قالتله:  اسمك اي؟ 
مد ايده يسلم عليها وقالها:  اسمي نادر 
ملك سلمت عليه وقالتله: 
 وانا اسمي ملك اتشرفت بمعرفتك 
نادر بص علي عربيته وبعدين قالها:  ينفع اوصلك بدل ما تمشي لوحدك 
ملك سكتت شويه وموافقتش بس هو اتحايل عليها لحد ما ركبت 
***
وصلها لحد الڤيلا ومريم كانت واقفه ف البلكونه وشافت ملك مع الشاب دا قالت في نفسها:  اوباااااا مين القمر دا 
لبست الشبشب وحطت الشال عليها ونزلت تجري عشان تلحقه واول ما خرجت اتحججت بأن ملك اتأخرت وقالتلها: اتأخرتي كدا ليه يا هانم؟ 
ملك بصتلها وهي بتضحك علي طريقه كلامها وبتقولها:  بتكلمي كدا ليه؟ 
مريم بصت علي الشاب وبعدين قالت لملك بتوتر:  ااا... مين الكابتن؟ 
ملك بصتله وهي بتبتسم وبعدين قالت لمريم:  اسمه نادر؛ انا كنت هتعرض للسرقه بس هو نقذني واصر انه يوصلني
مريم مدت ايديها تسلم عليه بأبتسامه عميقه من قلبها وقالتله: انا مريم 
نادر فضل ماسك ايدها وهي ماسكه ايدو وبيسلموا علي بعض
ملك وقفت بينهم وقالت: اي مش كفايه ولا اي
نادر وقف معاهم شويه وبعدين مشي وملك ومريم طلعوا 
******
سليم وصل الڤيلا ولقي الڤيلا كلها مقفله والنور مقفول 
افتكرهم بيلعبوا بس طلعوا نايمين سليم دخل الاوضه ال فيها ملك 
وقعد جمبها علي الكرسي وحط رجل علي رجل وهو مستنيها تصحي
ملك النور زعجها وفتحت عينها بنعسان واول ما صحيت لقت سليم قالتله بخجل: في حاجه؟
سليم قالها ببرود: كنتي فين بعد المدرسه؟
ملك استغطت بالبطانيه عشان الجو ساقعه وقالتله: اشتريت فستان وقالتله: انا اسفه اني بتقل عليك 
سليم اتعصب عليها وقالها:  متحوريش وتغيري الموضوع المشكله مش ف الفستان روحتي فين بعد المدرسه يا ملك
ملك قالتله بعصبيه:  مش فاهمه انت بتفكر في اي يا سليم ينفع توضح؟  قولتلك عند المحل اشتريت فستان في اي بقا؟ 
سليم قرب منها جدا وهو بيجز علي سنانه بغيره وقالها: مين الشاب الركبتي معاه العربيه
ملك بصتله بغيظ وقالتله: انت بتراقبني؟ 
سليم قالها بعصبيه: هتنطقي؟ ولا لأ؟ 
ملك قالتله بعند بحده: ولو منطقتش هتعمل اي؟ هتضربني؟ 
سليم بعد عنها وقفل الباب وقالها وهو بيضحك بسخريه: اضربك؟ 
ليه هو انا مش راجل عشان امد ايدي علي بنت؟  ما تردي
ملك سكتت وقامت من علي السرير وقربت منه وهي بتقوله: انا اسفه يا سليم؛ اني اتعصبت عليك وعليت صوتي بس صدقني اول واخر مره وبالنسبه للولد الركبت معاه دا نقذني من واحد كان هيسرق شنطي
سليم قعد وقعدها قدامه وقالها: ملك انا بخاف عليكي و مش عشان بسألك راحه وجايه منين ابقي متحكم وبضايقك بالعكس انتي في امانتي ولازم اعرف كل تحركاتك 
ملك حضنته وهي بتقوله: تعرف ان اليوم من غيرك انهارده كان ممل اوي 
سليم غمض عينه بطمئنان وكان علي عينه يحضنها بس هو بعدها عنه وقالها: روحي زاكري يا ملك
خرج برا الاوضه وقفل الباب 
ملك بلعت ريقها وسرحت في خطواته بحزن وقالت: مبيحبنيش زي ما بحبه 
قامت وحطت الكرسي وقعدت ع المكتب وبدأت تزاكر في دروسها
سليم دخل غير لبسه وفكر في حضن ملك لييه وبعدين قال لنفسه: مش معقول تكون بتحبني
خرج برا الاوضه وكان شايل اللاب في اييده ونازل يقعد تحت شويه في الجنينه بس ملك ندهت عليه وقالتله:  سليم. 
سليم بصلها وبعدين بص الناحيه التانيه وهو بيقول: عايزه اي دي
راحلها وحط ايده علي المكتب وبص علي الكتب وقالها: شاطره
ملك مسكت ايده وقالتله: 
ينفع تزاكرلي؟ 
سليم ابتسم وقالها:  اذا كان في المزاكره اوي اوي 
حط اللاب بتاعه علي جمب وشد كرسي وقعد جمبها وهو بيقول: روحي جيبي مريم تاخد درس معانا 
ملك قامت وراحتلها وقالت: سليم هيديني درس تعالي خدي معايا
مريم موافقتش وقالتلها لأ انا هنام..... 
اول ما ملك خرجت مريم نامت علي السرير بخبث وهي بتقول:  خليهم يقعدوا مع بعض شويه يمكن تعترفله انها بتحبه 
ملك قالتله: مريم هتنام وقعدت جمبه وهي بتبص علي الملزمه ال في ايده وقالتله: نبدأ؟ 
سليم شرحلها دروس كتير ومن ضمنهم الواجب بتاع المدرسه وحلت معاه كتير اوي 
بعد ما خلصوا سليم قام وقف وقالها: شاطره يا ملك مستواكي حلو في الدراسه 
ملك بصتله بحب و قالتله: سليم انا بعتبرك كل حاجه ليا 
عارفه اني متقله عليك في حاجات كتير زي مثلا مصاريف المدرسه ومصاريف الدروس ومصاريف اكلي وشربي ولبسي ومصروفي اليومي انت بتهتم بيا في ابسط الحالات يعني مثلا بتغطيني وانا نايمه لما بزعل بتقف جمبي وتهون عليا 
سليم انا لما بلاقيك جاي من الشغل بفرح الڤيلا بتبقي مضلمه من غيرك 
بلعت ريقها بكسوف وبعدين حضنته جامد وهي بتقوله:  سليم انا معجبه بيك؛ انا بفرح لما بلاقيك جمبي انا لما بشوفك وانا راحه المدرسه باخد طاقه ايجابيه كبيره بسببك او بسبب ضحكتك ليا؛ انا معجبه بيك اوي يا سليم؛ انا معجبه بكل تفصيله فيك
google-playkhamsatmostaqltradent