رواية عندما يعشق الفهد الفصل الخامس 5 بقلم مريم الشهاوي

الصفحة الرئيسية

   رواية عندما يعشق الفهد الفصل الخامس بقلم مريم الشهاوي


رواية عندما يعشق الفهد الفصل الخامس 

اسيا بدموع: سيبني يا فهد سيبني وليد 
فهد بزعيق: هو اي الي سيبني دا مجرم وتلاقيه اتحبس 
اسيا بصتله: اكيد انت ليك يد بالموضوع دا مش كده 
فهد اخدها من ايديها ركبها العربيه ووداها علقسم الي فيه وليد محجوز
اسيا: احنا رايحين على فين 
فهد: للمكان الي هتعرفي فيه الحقيقه كلها ومتوجعيليش دماغي 
فهد وقف قدام القسم وفتح باب اسيا نزلها من العربيه بقوه 
اسيا دخلت وبتدور على وليد لحد ما لقته راحت عند الزنزانه بسرعه ومسكت ايده:وليد وليد دماغك متعوره 
وليد مسك ايد اسيا:كله بسبب جوزك يا اسيا 
بابا بابا**
اسيا بصت لاقت طفله صغيره بتجري على زنزانة وليد وفي ست وراها 
اسيا بصتلهم باستغراب وبصت لوليد الي اتوتر جدا ومش عارف يقول اي ورجعت تبص على فهد الي متبع نظراتها في صمت 
اسيا بصدمه:بابا وسابت ايد وليد الي مش عارف يقولها اي 
هدى:بابا انت ليه موجود هنا ماما قالتلي انك محبوس ليه يا بابا 
دعاء مرات وليد:هدى تعالي هنا خلي بابي يتكلم مع حببته شويه 
وليد:اسيا اسمعي 
اسيا:اسمع اي ومين دول 
دعاء بحزن:انت مكنتش مبلغها كمان انك متجوز يا بجاحتك يا وليد 
وليد:صدقيني يا اسيا انا اه متجوز لكن قلبي ليكي انت بس 
اسيا بزعيق:اصدق اي كل دا ومتجوز انت مجنون كلكوا مجانين ومحدش فيكوا عامل حساب لمشاعري كفايه بقا كفايه 
وخرجت برا القسم وفضلت تعيط وفهد راح وراها وقف جمبها بثبات 
فهد:اظن الامور كدا وضحت عشيقك تاجر مخد**رات ومتجوز ومخلف اركبي يلا
اسيا بصتله وف عينيهاكسره وجعت فهد من جواه 
ركبوا العربيه وف طريقهم للبيت 
**كدا برضو يا فهد 
فهد بعصبيه:يوسف بتتصل ليه 
يوسف بابتسامه:الاه مش ببارك لابن عمي على جوازه بس تصدق رجالتي قالولي انها حلوه بس يا عيني كام دقيقه وتبقى ارمله 
فجأه فهد لقى ضرب نار على عربيته واسيا صرخت 
فهد قفل التلفون ورماه وبيحاول يسيطر علعربيه وبيزعق لاسيا:وطي راسك 
اسيا:في اااايه 
فهد:مش هينفع كدا امسكي الدريكسيون حالا 
اسيا:انت هتعمل اي 
فهد:مش وقته استفسار بقولك امسكي الدريكسيون ثبتيه بدل ما العربيه تتقلب بينا 
اسيا مسكت الدركسيون وحاولت تسيطر علعربيه وفهد طلع من الشباك بيضرب نار عليهم لحد ما العربيتين الي وراه وقفوا لان الكوتشات فست رجع فهد تاني 
فهد:لازم نختفي 
اسيا بخوف:هما مين دول 
فهد:هفهمك بعدين بس انت امسكي دا خليه معاكي 
اسيا:لا مش همسك مسدس انا لا 
فهد بزعيق:بقولك امسكي 
اسيا اترعبت ومسكت المسدس لحد ما خالد دخل وسط غابه وعربيته خلاص طفت ميه ونور وهو نزل منها واسيا كمان نزلت مسك ايديها وجريوا هما الاتنين ف الغابه 
اسيا:فيه ناس بتجري ورانا 
فهد بيجري:متبصيش وراكي مفهوم 
استخبوا ورا بيت صغير 
فهد:وطي علأرض ومسمعش حسك 
فهد طلع موبايله وكلم اكرم 
فهد:اكرم ابعتلي رجاله يوسف حدد مكاني وحالف يقتلني 
اكرم:ثواني يا باشا ويكونوا عندك 
فهد متابع الرجاله الي انتشروا ف كل حته واسيا خايفه بتبص يمين وشمال وعينيها على المسدس الي وقع منها راحت بسرعه تجيبه وتخليه معاها..... 
رجالة اكرم وصلوا وفهد شاورلهم وعينه عليهم 
اتكلم فهد مع اسيا منغير ما يبصلها:خليكي هنا لحد اما اروح واجي اوعي تتحركي اسيا اسيا
*اووووو اتحركت يا فهد اتحركت 
فهد بص لقى راجلين ماسكين اسيا ومسلطين المسدس عليها 
فهد:سيبوها والا 
يوسف:والا اي يا ابن عمي 
فهد:يوسف كلمني راجل لراجل اسيامتدخلش ما بينا 
يوسف وطى على اسيا:انت عارفه ان اسمك جميل اوي يا قمر انت 
فهد اتنرفز جامد وزعق بكل صوته:ابعد عنها يا حيوان عاوز اي 
يوسف:حياتك (وفجأه رفع المسدس ناحية فهد لكن ف نفس اللحظه كانت رجالة اكرم منتشره ورفعوا مسدساتهم عليهم كلهم 
يوسف:لحقت تكلم اكرم بس معلش انا برضه عامل حسابي 
فهد:مش هتتمسك دلوقتي يا يوسف كل الي عليك سيب مراتي وكلامنا بعدين 
يوسف:سيبوها 
اسيا جريت على فهد واستخبت وراه 
يوسف ركب عربيته ورجالته ركبوا عربيتاهم ورجاله فهد اتلموا عليه وركبوا عربيتاهم وبيصفوا خلاص 
يوسف بص من الشباك لفهد وهو ماشي وماسك ايد اسيا
يوسف بعلوا صوته:يا فهد نصارمش عيبه ف حقي اجي المسافه دي كلها ومكسبش حاجه وارجع ايد ورا وايد قدام مش حلوه خالص 
فهد بصله:انت عاوز اي 
يوسف: الي عاوزه منولتوش لكن مش هرجع فاضي وضرب طلقه على اسيا ف صدرها (مش ناحية القلب لا الناحيه التانيه مش هموتها ف اول الروايه كدا😂😂😂💔)
اسيا وقعت بين ايد فهد الي صرخ بإسمها 
فهد بزعيق: اسيااااااا 
يوسف ورجالته مشيوا وزي ما بيقولوا صف ملح وداب 
فهد:والله ما هسيبك يا يوسف 
وشال اسيا دخلها العربيه ووداها علمستشفى بسرعه 
الدكتور: الحاله خطره جدا ولازم تدخل عمليات 
فهد واقف والخوف متملكه معقول هيخسرها 
وبعد مرور وقت طويل 
الدكتور طلع من اوضة العمليات الحمد لله تمت بنجاح
فهد هنا قدر ياخد نفسه 
فهد بلهفه:طب ممكن اشوفها 
الدكتور:ممنوع لحد اما تصحى ومفعول البينج يروح 
فهد نزل من المستشفى وركب العربيه 
راح البيت الي ف الصحرا 
اهلا يا باشا اتفضل 
غزل نايمه ولا صاحيه 
صاحيه 
فهد طلع لغزل الي انبسطط جدا انها شافته 
جري عليها ونام على رجلها وفضل يعيط 
غزل ملامح الفرحه اختفت اول ما شافته بيعيط وظهر بدالها علامات قلق وعماله تهمهم ك(في اي في اي)
فهد بدموع:اسيا النهارده كانت هتموت بين ايديها يوسف ضرب رصاصه عليها مقدرتش استحمل منظرها دا يا غزل مش هستحمل يحصلها حاجه بسببي لا وهيه جوه ف العمليات روحي كانت معاها 
غزل قومته من على رجلها وعملتله بلغت اشاره (وهيت كويسه)
فهد مسح دموعه:اه الحمد لله كويسه وخرجت م العمليات بسلام 
غزل مسكت ايد فهد وعملتله بلغة الاشاره(فهد انت لسه بتحبها)
فهد قام وقف:انا مبحبش حد يا غزل واتكمنا ف الموضوع دا قبل كده 
غزل مسكت ايديه:(لا بتحبها لسه وعمرك ما نسيتها اللهفه الي ف عيونك بتدل انك لسه بتحبها واكتر كمان)
فهد'انا جيت افضفض معاكي يا غزل انا غلطان عن اذنك 
فهد سابها ومشي وغزل ابتسمت ابتسامه صافيه وبتقول جواها(كداب يا فهد كداب لما قلت انك مبتحبهاش وكداب لما قولت انك نسيتها دا انت روحك فيها...❤)
هنزل بارت بليل تاني لو لاقيت تفاعل كتير
توقعاتكوا اي 
عرفتوا غزل تبقى مين ولا اوضح اكتر😂؟؟ اي حكاية يوسف ابن عمه وليه بيكره كدا لدرجة انه عةوز يموت فهد؟؟
فهد طلع بيحب اسيا ومن زمان كمان؟؟

يتبع الفصل السادس اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent