رواية نور وجني الأحلام الفصل الثالث 3 بقلم نجلاء محمد

الصفحة الرئيسية

   رواية نور وجني الأحلام  الفصل الثالث بقلم نجلاء محمد عبدالله


رواية نور وجني الأحلام الفصل الثالث 

- ماما انا نازلة الجامعة 
— خلي بالك من نفسك ومتتاخريش 
نزلت نور من منزلها وذهبت لموقف السيارات وركبت اول سيارة وجدتها وفي الطريق 
—صباح الاجتهاد 
نظرت نور بجانبها وجدته تميم 
- صباحك مش معدي النهاردة ، الباشا عاوز ايه ، جايبلي ضيوف اي انهاردة ، ولا مش عاجبك حلم امبارح 
— لا انا جاي أسألك سؤال في منتهى البساطة 
- يارب نخلص اتنيل اسأل! 
— أنت عليك طار 
- نعم !  
— لا اصل شايف أحلامك كلها مطاردات وخناقات ورعب فقولت بقا عليكي طار وهربانة 
- بالله لو مختفتش حالا هعمل فيك ايه 
— ايه ! 
‐ لا منا معرفش بس اختفي يا تميم بدل ما تزعل 
— طب طلب صغير بس 
- لا واتنيل اختفي بقا ، أنت شكلك فاضي بقا وأنا عندي محاضرات ومستقبل وليلة  سيادتك 
— ماشي براحتك يا نور 
اختفي تميم فجأة كما ظهر فجأة فوجدت نور كل ركاب السيارة ينظرون إليها باستغراب ومنهم من ينظر بخوف 
— طبعاً لو حلفت أني بتكلم مع.......... طب على جنب يسطى لو سمحت .
نزلت نور وهى تتمتم بغضب من تميم فقد ظنوا أنها مجنونة وأيضا أُجبرت على السير للجامعة على قدمها رغم ان المسافة لم تكن كبيرة الإ أنها انزعجت منه .
وصلت نور للجامعة واسرعت باتجاه المدرج وجلست بأخر بنش وبوسط المحاضرة 
— ماشاء الله على الاجتهاد ،أنت شكلك فاضي يا تميم وأنا عندي محاضرات ومستقبل،مستقبل اي بس وانت قاعدة بتلعبي في المحاضرة 
- مستقبل أسود فوق دماغك ، إي رجعك مش كفايا ال حصل في العربية 
— أحسن تستاهلي،  كان لازم يبلغوا عنك مستشفى الأمراض العقلية 
- هو يوم مش هيعدي ، ممكن أعرف أي سبب زيارة حضرتك الكريمة؟ 
— ما انتي لو  بتحلمي ذي باقي الخلق مكنتش ظهرت لكن انت مبهدلاني معاك ! 
حرام عليكِ أنا جني من لحم ودم 
- وحضرتك سيبت البيت وجاي تندب حظك هنا ؟! 
— هو طلب صغير انت تستريحي وأنا كمان !
- مفيش طلبات واتنيل امشي
— يا نور 
- بلا نور بلا زفت اتنيل امشي 
— ماشي بس والله لتزعلي جامد 
- ما تتنيل تخرص بقا دا أنت صداع 
قالت نور جملتها الأخيرة بصوت عال فسمعها جميع الطلاب حتى الدكتور نظر إليها بغضب وامرها بالوقوف 
وقفت وهى تشعر بالحرج وتميم ينظر إليها بانتصار 
— طالما مش عاجبك المحاضرة لي حضرتي يا دكتورة يا محترمة 
- والله ابدا يا دكتور  الكلام مش لحضرتك،  أنا مركزة جدا مع حضرتك 
— طب اتفضلي يا دكتورة اشرحي أخر حاجة قولتها؟ وإلا اعتبري نفسك شايلة المادة 
نظرت نور لتيم الذي اختفى وهو يقول : مبارك السمر كورس 
نظرت نور للدكتور وقالت وهى شبه باكية:  أنا مش هتكلم إلا في وجود المحامي بتاعي !


يتبع الفصل الرابع  اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent