رواية روز وعشقها المحرم الفصل الاول 1 بقلم دينا عبد الحميد

الصفحة الرئيسية

 رواية روز وعشقها المحرم الفصل الاول 1 بقلم دينا عبد الحميد 

رواية روز وعشقها المحرم الفصل الاول 1 بقلم دينا عبد الحميد 

بحبه يا حنين

حنين بهدوء اكيد لازم تحبيه ده ابوكى 

لا مش كده بحبه 
مش حب اب وبنته لاء
بحبه حب من التانى ده 

حنين بذهول نعم يا اختى سمعينى تانى كده 

بحبه
 بقولك بحبه ايه طرشه 

حنين لا يا اختى مش طرشه بس انتى شكلك اتجننتى 
بتحبي مين 

بحب ادهم بيه الرويعي

حنين وانتى اسمك ايه 

فيروز أدهم الراويعي

حنين اه يبقا ازاى.....

فيروز ازاى ايه بقولك بحبه هى دى فيها ازاى

حنين اه فيها 
عمرك يا روز سمعتى عن بنت حبت ابوها 

فيروز بثقه اه سمعت 
سمعت يا حنين

حنين اه بس انتى بتقولى حب مختلف 
حبك حب محرم 

فيروز ميلت دمغها وبصت ف الارض بدموع فنزلت خصلات من شعرها الرصاصي ع وشها الابيض وخدودها الوردى غطت على عيونها الفيروزى الى كانت سبب اسمها وقالت بحزن عارفه انه حرام بس مش بايدى قلبي الى حبه وعشان كده عايزه اسافر يا حنين 

حنين بالم هترجعى امتى يا روز 

فيروز لما ربنا يرحمنى من حب ملعون محرم عليا هرجع 
بس اوعى حد يعرف بالى حكتهولك 

حنين بحزن حاضر يا روز 

دخل عليه شاب ف بداية الثلاثينيات من عمره عيون عسلي وشعر بنى وبشره خمريه وقال بابتسامه حبيبت بابي بتتكلم ف ايه ومشغوله عنه 

 جريت عليه روز حضنته وقالت دادى وحشتنى

بص أدهم لدموع ابنته وقال بغضب مين زعل قمرى ده كان يبقي اخر يوم في عمره 

نظرة له فيروز بحزن وقالت بابي عايزه اسافر بره مصر ضرورى 

قال لها الاب بتعجب ليه يا روز 

ردت بهدوء معلش حابه ده 

قال الأب طب اجي معاكي 

إجابته فيروز لا مش هينفع حابه ابقي لوحدي هاخد دادا معايا 

نظر لها الاب بصدمه وقال طب ليه يا روز 

فيروز بهدوء دادى بليز سيبني اعمل إلى يريحني لو سمحت

فنظر لها الاب بهدوء وقال ماشي يا روز 
ثم تركها وذهب بغضب وغيظ ودفع الباب بكل قوته ثم نزل على السلم وترك البيت كله ورحل 
ليدخل إلى أحد الأماكن المخصصة للسهر وبدأ يشرب بكثره وغضب وبدأ يقول مش ممكن اسيبك تمشي بعيد عني

يتبع الفصل الثاني اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية روز وعشقها المحرم "اضغط على اسم الرواية


google-playkhamsatmostaqltradent