رواية أحببت زوجة أخي الفصل الرابع عشر 14 بقلم مريم الشهاوي

الصفحة الرئيسية

   رواية أحببت زوجة أخي الفصل الرابع عشر بقلم مريم الشهاوي


رواية أحببت زوجة أخي الفصل الرابع عشر 

قاطع كلامهم صوت ضرب نار طلع من المسدس الي ف ايد خالد 
عبد الرحمن بزعيق: كنت هتودي نفسك ف داهيه
عمرو: كويس اني اتحركت ف اخر لحظه اي الي كنت هتعمله دا يا خالد اعقل دا حتى الحكم بكره اي مش قادر تصبر
خالد رجع لوعيه واترمى علكرسي وحط ايده على دماغه 
خالد صامت ومش عاوز يتكلم وعبد الرحمن اخده ورجعه علمستشفى تاني 
احلام كانت قاعده علكرسي ف حضن جوزها وبتعيط على جميله اول مره يبقى عندك دم يا حلومتي😂😂
خالد جيه وشاف مامته 
احلام: خالد متزعلش مني انا آسفه لو كنت السبب
خالد يإبتسامة جبران خاطر: مش زعلان يا امي ادعي بس انها تتعافى دا لولاكي مكناش عرفنا ان فيه نزيف داخلي ادعيلها يا امي 
احلام حضنت ابنها وسالم حضنه هو كمان 
خالد قابل الدكتور
الدكتور: مينفعش يا دكتور خااد صدقني وحضرتك دكتور وعارف ان دي قوانين المستشفى
خالد: ارجوك عاوز اشوفها هعمل كل حاجه بس ادخل اشوفها خمس دقايق بس
الدكتور بتنهيده: ماشي يا دكتور ممرضه سلوى وديه عند اوضة المريضه جميله 
خالد دخل على جميله وهو مكسور وحاسس ان ناقصه حاجه 
مسك ايديها:جميله،جميلتي قومي انا محتاجلك مش هقبل اني اخسرك 
🥺🥺
في كلام كتير عاوز اقولهولك😓
حط ايديه على شعرها وملس عليه بحنيه:عاوز اقولك ان حياتي بدونك لا شئ وان انت بتكمليني انا وانت شخص واحد
انت بقيتي جزء مني مش هقدر اكمل حياتي منغيرك.....قومي عشان عمر ابننا.....بكره حكم سمير وهيتعاقب ❤❤
باسها من راسها وخرج
المشهد دا لازم تشوفوه فديو لانه احلى ف الفديو وبيعبر اكتر من الكلام ف صممت فديو ليه ادخلوا على صفحتي الشخصيه هتلاقوه اول واحد ومتنسوش تعملوا لايك وكومنت❤❤
عبد الرحمن:امال فين ليلى 
سالم:مش عارف والله يا بني لسه طالعه من شويه 
عبد الرحمن خرج يدور على ليلى لقاها واقفه جمب شباك وبتعيط 
عبد الرحمن مسك وشها بإيديه:تؤتؤ بنعيط ليه بس 
ليلى بعياط:جميله اعتبرتها اختي الي مجبتهاش امي وصعبان عليا ليه بيحصلها كل دا هيه عملت اي ف حياتها بالعكس دي كل الي بتعمله انها ترضي الكل ومتزعلش حد 
عبد الرحمن اخدها ف حضنه:باااس دا قضاء ربنا يا لولا وانت عارفه كدا كويس صح وان شاء الله هتقوم وهتبقى احسن من الاول كل الي علينا اننا ندعي يا حببتي (باسهامن راسها)
خالد كان نايم على رجل امه واحلام بتحسس على شعره وبتهديه 
خالد:انا بحبها يا امي 
احلام:عارفه يا حبيبي وربنا ان شاء الله يقومهالنا بالسلامه هيه اكيد ربنا بيحبها عشان بعتلها عوضها والي هو انت تعوضها عن اي حاجه زعلتها زمان 
خالد دموعه نزلت:تقوم بس وانا اعملها كل الي عاوزاه 
احلام فعلا اتغيرت قلبها حن من ناحية جميله وشافت الجانب الحلو وربنا يهديها 
ترن ترن ترن 
خالد:مين 
احلام:دي سهير ياربي دا احنا ناسيين عمر 
سهير:السلام عليكم 
احلام:وعليكم السلام يا سهير والله آسفين عمر عندك 
سهير:اه هو فضل يلعب مع فادي كتير لحد ما هما الاتنين ناموا انتو مش ف البيت ولا هترجعوا امتى 
احلام:اصل جميله امه ف المستشفى وحالتها صعبه مش عارفين نقول لعمر لو عرف انها ف المستشفى هيزعل اوي 
خالد:ادهاني يا ماما 
احلام:خدي خالد معاكي 
خالد:مدام سهير ازيك احنا جايين ناخد عمر بس متجيبيلوش سيره للي حصل لجميله ارجوكي 
سهير:لامتقلقش هو اصلا حاليا نايم وربنا يعافي مدام جميله ويقومهالنا بالسلامه امين يارب العالمين 
خالد قفل مع سهير:انتو لازم تروحوا يا ماما مش هينفع تقعدوا جميله لحد الأن مصحيتش انا هفضل جمبها وانتو روحوا 
احلام:بس يابني...
خالد:مبسش يا امي قولت انا هفضل جمبها وانتو روحوا 
ليلى:انا يستحيل اسيب جميله يا خالد 
خالد:ياليلى انت تعبانه عبد الرحمن روحها 
عبد الرحمن:لا مش هروح حد احنا التلاته هنقعد مع بعض محدش فينا هيروح 
خالد:متنرفزنيش يا عبد الرحمن لا ارجوك روح انت وليلى 
ليلى:خالد جميله اختي وانا عاوزه افضل جمب اختي لو سمحت يا خالد ارجوك
خالد بتنهيده:الي تشوفوه ماما انتي لازم تروحي انتي وبابا 
احلام:ماشي يابني وابقى طمنا 
سالم:بكره في محكمه انت ناسي 
خالد:مش ناسي وهحضرها 
سالم:تمام يا ابني انا هعدي اخدك الصبح 
خالد:تمام يا بابا يلا سلام(حضنه ومشي سالم هو ومراته)
في بيت حسن 
حسن:يعني خلاص كده يابني هتروح مني 
شريف بزعيق ونرفزه:هو غبي يا ابويا انا مش عارف مين قاله يقتل ابن عمه وهلاص القضه ثبتت
حسن بحسره:انا الي غلطان دا جيه وقالهالي لو اتجوزت مصطفى هقتلوهولك وانا قولت لا يمكن دا ابن عمه دا بيهدد بس لكن ف الاخر.....
شريف: كله بسبب الزفته جميله هيه وجوزها وريني هيعرف يشوف اخته ازاي 
اميره جريت عليه بعياط:يعني اي مش هيشوف اخته يعني اي يا شريف 
شريف:زي ما سمتي محدش من عيلتك هيعرفك من بعد حكم بكره انت فاهمه 
اميره مسكته من تيشيرته:انت مكنتش كده اي الي جرالك 
شريف بزعيق:ابعدي عني 
زقها وحسن لحقها 
حسن:انت اتجننت افرد سقطت من وقعه زي دي 
شريف فاق وجري على مراته وقلق وخوف ف نبرة صوته شلها ووداها الاوضه عشان تستريح
في****
سمير:تعالى 
""ايوه يا فندم 
سمير:هات تلفونك بسرعه عاوز اعمل مكالمه 
:اتفضل
سمير:الو حسن حسن
حسن:ايوه يابني انت مش قلقان من حكم بكره 
سمي،:لا خلاص انا كده كده لابس بس مش عاوز البس الليله وانا ف تربتي مكسور 
حسن:هنفذ الخطه يا صاحبي متقلقش 
سمير:بعد ما تموتها متنساش تسافر ابوس ايدك متلبسش نفسك ف داهيه 
حسن:متقلقش انا منظم كل حاجه ومش هستغبى زيك واوقع سلسلتي 
سمير:يا كلب عشان كدا قولتلك استذكى سلام دلوقتي واه متنساش الجواب تديه لجميله ف ايديها انت فاهم 
حسن:مشوفتش الجديد جميله ف المستشفى عشان عندها نزيف داخلي 
سمير بقلق وخوف:اي طب هيه حالتها اي 
حسن:مش عارف اوي بس كانت حالتها حرجه ومحجوزة ف العنايه المركوه 
سمير دموعه نزلت على حبيبته الي فضل يحبها طول عمره💔💔💔💔 
_ياترى مين يقصد سمير انها تتقتل (جميله،اميره،احلام)


يتبع الفصل  الخامس عشر اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent