رواية أحببت أناني وأحببت خائنة الفصل العاشر 10 بقلم منى

الصفحة الرئيسية

   رواية أحببت أناني وأحببت خائنة  الفصل العاشر بقلم منى


رواية أحببت أناني وأحببت خائنة  الفصل العاشر 

وبعد اسبوع من أحداث بدء نهار جديد في مطار القاهرة تحديدا كانت ناريمان و ملك و مليكة وصلو و يونس في انتظارهم

يونس .... حمد لله على السلامه

ناريمان .... الله يسلمك يا حبيبي

يونس حضن بناته و ركبو كلهم عربية يحيي ال سابها في اليوم دا ل يونس

ناريمان .... يونس ممكن نطلع ع فيلا عندنا الاول نحط الشنط و بعدين نروح نسلم ع اهلك؟

يونس باستغراب ... فيلا ايه ؟ ما انا حكتلك كل حاجة حصلت وان مفيش فيلا خلاص

ناريمان .... اقصد فيلا بابي يعني وضع مؤقت لحد ما ندبر امورنا

يونس .... وليه الوضع المؤقت دا ميكنش في شقتي ؟

ناريمان .... حبيبي انا وانت واحد دا اولا ثانيا بقا انا مش هقدر ادخل الشقة دي مش عشان الكلام ال ف دماغك وان لازم فيلا لا والله اي مكان معاك جنة

يونس .... اومال في ايه ؟

ناريمان .... الشقة دي شقة ليلي اتجوزت انت وهي فيها ع نفس العفش ال موجود مش هقدر يا يونس صدقني عشان خاطري وافق نفضل ف فيلا بابي مؤقت بس لحد ما ندبر امورنا باي شقة مش لازم فيلا يعني

يونس .... حاضر يا ناري زي ما تحبي

ناريمان بفرحة .... شكرا حبيبي

بعد مدة وصلو الفيلا و طلعو الشنط و ارتاحوا شوية ونزلو تاني اتحركو ل شقة نعمان عشان يشوفو أهل يونس و وصلو وكان الكل ف انتظارهم

كانت النظرات مختلفة من شخص ل تاني نعمان كان باصص لاحفادة بشوق وحب و مبصش حتي ناحية ناريمان ؛ يحيي كان باصص ل ناريمان بسخرية و كراهيه نفس بصتة ل ليلي و مبصش حتي ناحية ملك و مليكة ؛ أما بقا ناهد فهي باصة ل يونس بنظرة تحمل الكثير والكثير

يونس ... احم اقدم لكم ناريمان مراتي ودول ملك ومليكة

نعمان بحب ... اهلا وسهلا تعالو يا حبيايبي تعالو في حضن جدو

يونس اخد بناته و راح لابوة ال اخدهم جامد في حضنة يونس مسك ايد ناريمان وقرب من أمة

ناريمان ... ازي حضرتك يا طنط يونس حكالي عنك كتير اوي وكان نفسي اشوفك من زمان

ناهد بضيق ... اهلا وسهلا نورتم اتفضلو اقعدو

يونس بحرج .... احم ايه يا يحيي مش هتسلم

يحيي ... لا ازاي اهلا بمرات اخويا (وراح ع البنات ) اهلا يا قطاقيط عاملين ايه؟

ناريمان حست انها مش مرغوب فيها واتاكدت أن قرار أنها تقعد في فيلا والدها كان صح مليون في المية القاعدة كانت باردة و كلها توتر و مكنش بيكسرها الا هزار البنات مع جدهم
___________________________________

مراد رجع من المهمة بتاعتو ع بيت خالتو علي طول أمنة كانت وحشاة وحاول كتير يتصل بيها كان تلفونها مغلق ع طول ولكنة اتصدم اكتر لما عرف من خالتو أن أمنة سافرت ف شغل في الفرع التاني لشركتها في تونس اتاكدت أن ف حاجة ف موضوع تقي حصلت وخلت أمنة تهرب منه للمرة التانيه

حاول كتير يوصلها مش عارف حتي لما حاول يكلمها علي ماسنجر اتفاجا أنها عملت له بلوك من كل حاجة الغضب سيطر عليه و مكنش في دماغة غير حاجة واحدة بس أن أمنة اتخلت عنة بسهولة للمرة التانيه ومراد معندوش فرص تانيه وعمرة ما اقتنع بأن أي شخص يستحق فرصة تانيه
____________________________________

ليث كان بيفسح مالك و ليلي في مكان جميل علي النيل وكان فيه جزء مخصص للأطفال مالك كان مبسوط جدا وكان بدء يتعود ع الوضع الجديد اي نعم كان كل شوية يسال ليلي سؤال تعجز عن الرد عليه بس اهو بدء يتعود

ليث بحب.... مالك شكلة مبسوط

ليلي ... اه وبدء يتعود المشكلة أن يادوب هو يبدء يتعود تقوم حضرتك سيبنا و مسافر

ليث ... غصب عني يا حبيبتي مش مسموح ياكتر من كدة اجازات

ليلي كشرت .... وتسافر ليه اصلا مش كفايه غربة بقا؟؟

ليث.... وشغلي اللي تعبت وشقيت علي ما عملت اسم فيه؟

ليلي .... وايه يعني لما تتعب وتشقي هنا بس وانت جمبي ومعايا مش بعيد عني

ليث .... ليلي انتي عارفة اني اتعودت علي العيشه هناك مش بسهولة كدة ارجع هنا

ليلي ... اوك اوك براحتك

ليث.... احنا هنتقمص زي العيال الصغيرين ولا ايه

ليلي .... يا ليث انا خايفة أفضل لوحدي

ليث... ليلي اختي حبيبتي قوية ومش بتخاف و ياستي متقلقيش الحراسة ع باب ديما مش هتتحرك دول ناس ع أعلي مستوي ومدربين كويس جدا جدا و هكون معاكي خطوة ب خطوة مش هسيبك لحظة متخافيش ياست البنات

ليلي ببتسامة ... لسه فاكر الاسم دا ؟

ليث ... طبعا طول عمري شيفك ست البنات كلهم

ليلي .... ربنا يخليك ليا يا حبيبي

ليث.... ويخليكي ليا يا ست البنات 😘
__________________________________

سلمي بعد الطلاق قابلت عاصفة أسئلة من امها ليه وأزاي وكريم فين ؟ ومكنتش بترد عليها رد يقنعها بس حاله سلمي السئيه كانت مخليه ماماتها تأجل مواجهتها لما تتحسن وتكون قادرة عشان متضغطش عليها اكتر من كدة

سليم قعد الاسبوع دا عند والدة و والدته مكنش حابب يكون لوحدة رغم أنه طلقها واتنازلت عن كل حاجة حتي ابنة إلا أنه كان لسه جواة غضب كبير وكان بيحاول يسيطر عليه عشان ابنة اللي ملوش ذنب أن واحدة خائنة زي دي تكون أمه

عز ... وبعدين يا سليم

سليم ... بعدين ايه يا بابا مش فاهم

عز .... هتفضل قاعد في البيت كدة تندب حظك ؟

سليم .... معقول لحقت زهقت مني

عز ... واد انت انت عارف ان دا مش قصدي

سليم ببتسامة... عارف يا بابا ومتقلقش يومين كدة وهستلم شغلي في مستشفي من مستشفيات الناجي عارفاها؟

عز ... اه طبعا ودي عرفوك ولا عرفتها منين

سليم .... عمرو صحبي من ايام الجامعه صاحب المستشفيات دي يبقي والدة وهو كمان شغال معاه ولما عرف اني رجعت مصر نهائي عرض عليا اشتغل معاهم

عز كشر .... تصدق انك واد رخم وسيبني قلقان عليك ليه هه مقلتش ليه من اول ما جدع كلمك

سليم ... معلش يا بابا اعذرني انت عارف الظروف وكنت بحاول اشغل كريم ديما عشان ميسالنيش كتير عن ماماتة

عز .... ماشي يا حبيبي المهم عندي انك تشوف حياتك و مستقبلك

سليم ... متقلقش عليا
__________________________________

في تونس أمنة خلصت شغلها ورجعت اوضتها ترتاح شوية وبعدها مسكت تلفونها وطلبت رقم ماماتها عشان تتطمن عليها كعادتها كل يوم

أمنة 📱.... الو ازيك يا ماما وحشتني

مراد 📱 .... ماماتك مشغولة مع خالتك عشان انهاردة خطوبتي انا وتقي

أمنة دموعها نزلت غصب عنها وقفلت التلفون من غير ولا كلمة فضلت تعيط كتير كانت عايزاة يتمسك بيها تاني وتالت وعاشر كانت عايزاه يحس بالحيرة و النار اللي هي فيها مكانتش قادرة تواجهه عشان كدة بعدت تخيلت حاجات كتير إلا أنه يخطب تقي بجد

فتحت الفيس لاقت تقي منزلة أن انهاردة خطوبتها بحب عمرها ومنزلة صورة ليهم سوا مبصتش ع تقي بصت ل مراد ب بدلتة السودا ونظرة عينية الباردة حست انها خسرتة للابد

بعد شوية رقم ماماتها رن حاولت ترد من غير ما يبان عليها

أمنة 📱 ... الو

والدتها 📱... مال صوتك يا أمنة ف ايه

أمنة 📱 ... مفيش يا ماما تعبانة شوية من ضغط الشغل

والدتها 📱... يولع الشغل سيبيه وتعالي بقا انا قلبي وجعني عليكي

أمنة 📱... مش هينفع يا ماما انا اصلا كنت متصلة أبلغك اني هفضل هنا شهرين تلاتة كمان

والدتها 📱... ايه ؟ لا لا مش هقدر تكوني بعيد عني كل دا يا بنتي فيكي ايه تعبتيني

أمنة 📱... والله تعبانة شوية من ضغط ال انا فيه متقلقيش انتي وان شاء الله الايام تعدي بسرعه وارجعلك تاني و ابقي قولي ل خالتو مبروك

والدتها 📱... الله يبارك فيكي حبيبتي عقبالك لما افرح بيكي كدة بس يكون عاقل مش زي المجنون ال جوة دا ال فجانا كلنا أنه جايب الماذون معاه عشان يكتب الكتاب كمان مع الخطوبة 😂

أمنة 📱.... هقفل انا يا ماما وهكلمك تاني بكرة

أمنة قفلت مع ماماتها وهي مش عارفه تتنفس حتي خلاص كدة هي خسرتة للابد خسرت من قبل ما تبدء حتي فضلت تعيط مكانها لحد ما راحت في النوم من غير ما تحس
___________________________________

يحيي مكنش طبيعي ابدا ليل نهار بيفكر ازاي ياخد حقة من ليث ومن ليلي ازاي يكسرهم و يزلهم وكان مكلف حد يراقبهم من بعيد بس مكنش لسه ظبط الخطة اللي في دماغة واللي بتعتمد علي أن ليث يسافر وليلي تبقي لوحدها وفي عز شرودة في خطتة قاطعة صوت نعمان

نعمان بصوت عالي.... يحيي

يحيي انتبة ... أيوة يا بابا في حاجة ؟

نعمان .... بقالي ساعه بكلمك وانت ولا انت هنا في اية يا بني

يحيي ... ابدا يا حج هيكون ايه بفكر ف شغل و طلبيات الجديدة اللي هنجبها قريب إن شاء الله

نعمان ... والله يا ابني انا خايف من فتحة الصدر اللي دانت داخل بيها السوق دي حاسس أننا اتسرعنا

يحيي .... لا يا حج جمد قلبك كدة السوق بيحب القوي واحنا أن شاء الله هنبقي رقم واحد انت بس خليك معايا وهتشوف

نعمان ... هه اديني معاك لما اشوف اخرتها ايه

يحيي ... كل خير يا حج كل خير
_________________________________

يونس مرجعش لطبيعتة من وقت ما طلق ليلي بيحاول ميبينش ل ناريمان بس هي عارفة كدة كويس وسيباة فترة يلملم نفسة علي ما هي تظبط كل أمورهم في مصر

و هنبدء بارت جديد بأحداث جديدة قريبا

توقعاتكم ليه مراد عمل كدة وأمنة تستاهل انه يخسرها للابد ؟

ايه هي خطة يحيي لما ليث يسافر وياتري ليلي هتقدر تحمي نفسها ولا لا؟

يونس هيعمل اية وناريمان هتستلم بسهولة وهي شايفة جوزها ندمان و زعلان علي فراقة من ليلي؟

ياتري دور سلمي خلص ولا لسه ومروان هيكمل معاها ولا لا ؟

سليم عز الدين ال جاي له ايه حلو ولا وحش


يتبع الفصل الحادي عشر اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent