رواية تربع علي عرش قلبي الفصل الأخير بقلم رحمة أيمن

الصفحة الرئيسية

رواية تربع علي عرش قلبي البارت الثالث والعشرون 23 والأخير بقلم رحمة أيمن

رواية تربع علي عرش قلبي كاملة

رواية تربع علي عرش قلبي الفصل الثالث والعشرون 23 والأخير

"بعد يومين"
في المطعم 
"يجلس سمير وامه ورحمه ومازن وتفيده علي الطاوله وينظرون لبعضهم جميعا"
خالتو: في اي يا جماعه مالكو متجمعين وبصلي كده لي 
رحمه: احم بصي يا خالتو عايزاكي تهدي خااالص وتخدي الموضوع بصدر رحب كده 
تفيده: ايوا بصدر رحب 
سمير: ست الكل انتي ربنا يخليكي ليا 
خالتو: بسسسس كده يبقي في مصيبه، خير!
مازن: هههه 
"ينظرون له جميعا فيتجمد ويوقف الضحك"
سمير: بصراحه يا ماما انا بحب ايه صحبه رحمه وعندها بنت وبتشتغل في شرطه و هطلب ايدها لجواز بس كده  
رحمه: سلم علي شهدا الي معاك 
مازن: هههه مش هتوحشني والله هفرح باي حاجه تحصل ليك 
تفيده: اختي حببتي، اي نلحقك بكوبايه مايه ول اي، سكته لي!
خالتو: ههههه مش قادره ضحكتوني والله امم بتهزرو صح، طيب عايزين اي بقي 
"يضعون يدهم علي وجههم ويتنهدون بتعب ويضحك مازن دون توقف"
بعد تلات ساعات.. 
خالتو: مستحيل انا مش موافقه، يعني ترفض كل دول وفي الاخر تجوز وحده عندها بنت وشغاله في الشرطه، انت اتهبلت 
سمير: ماما انا بحبها من زمان عشان خاطري فكري 
رحمه: خالتو ايه صحبتي تستاهل كل خير وبتحبه هي كمان 
خالتو: حبها برص وحبك عفريت انت كمان ويلا نمشي لانه مفيش حاجه هتغير قراري 
مازن ببرائه: طيب وعشان خاطري انا يا طنط
خالتو: اي 
مازن: اي رئيك نفكر بعقل يعني انتي عايزه تكوني جده صح، هتكوني جده علطول مش لسه هتنستني، غير انها شرطه"بغمزه" يعني معاها فلوس وهتظبطك وغير انها هتستحمل ابنك الي محدش بيستحمله ده وتشيل عنك شويه، هيعقد جمبك لو موفقتيش وهتكبري وهو هيكبر وتقعدو في وش بعض وسعاتها هتقولي يريتي وفقت 
خالتو: تصدق اقنعتني، تمام انا موافقه مش عشان كلامك الي زي السكر وصح ده عشان عيونك الحلوه دي مينفعش حد يحرجها ويقلها لاء
رحمه: نعم يختي!، انتي بتعكسي قدامي وهو عمال يضحك طول القاعده وبنقنع فيكي بقلنا تلات ساعات!
سمير: هههه حبيبي انت وربنا، رحمه الود ده بقي صحبي خلاص 
تفيده: صهري ده ههه 
رحمه: اااه انا الي عايزه كوبايه مايه اطري بيها عليا، الحقوني 
__________
في الحديقه....
"تعطي شاديه طبق المشويات لخالد وتشاور علي مازن لاعطائها له"
خالد: اتفضل 
مازن:.....
خالد: عشان خاطري كفايه، انا بجد اسف واتغيرت والله، انا عارف انه من حقك تعمل اكتر من كده وهستناك اما تسمحني وهقلهالك كل يوم عدا شهر واسبوعين ولو عدا سنه وتنين برضه هطلب منك السماح، الطبق اهو 
"يضع خالد الطبق علي السفره ويلف للمغادره فيوقفه صوت مازن"
مازن: بنسبه للشوي انا بعرف شوي احسن منك 
خالد بلف والابتسامه: وانا بعرف اقلبهم قبل ما يتحرقو احسن منك 
مازن: بابا بحبني اكتر منك 
خالد: وماما بتحبني اكتر منك 
"يقومون بضحك ويعانقون بعضهم"
خالد: انا اسف 
مازن: مسامحك 
خالد: بجد! هههه اخيرااا 
مازن: بس لسه همرمطك شويه 
خالد: برحتك هيكون ارحم من الي انا فيه ده، علي الاقل هنام 
مازن: ههه اهلا بعودتك يا شق 
خالد: شكرا يا مازن بجد، بوعدك اني مش هخذلك تاني واكون اخ كبير تعتمد عليه وتثق فيه 
رحمه: لولولولي، ايدك علي 100 جنيه يلا 
رافت: يووه لي يا مازن كده يعني تسامحه هو وتخسرني انا 
خالد ومازن:؟!!
شاديه: العدل يتقال، رحمه فازت برهان اطلع ب100 جنيه 
مازن: ثانيه انتو عاملين علينا رهان!
خالد: عيله شرنيه 
هانم: ولاه انت وهو تعالو سندوني مش قادره 
مازن وخالد: تاتاااا 
وقفت اراقب وانا في قمه سعدتي واخيرا رجعت البهجه والفرحه علي قلبهم تاني، رجعو عيله وبقيت جزء من العيله دي، ندم وعتاب ومشاكل وهموم وتعب كل ده مرو بي ولسه مكملين عشان نيتهم الصفيه وجمال روحهم الحلوه، العيله طول عمرها سند وضهر وطول ما وراك عيله انت وراك قوه عمرك ما هتلقيها في حياتك ابدا.
________
خالد: الكرفته البيضه ول سوده 
رحمه: البيضه 
مازن: حوم انهي ساعه 
رحمه: الزرقه 
رافت: رحمه فين مفتاح العربيه 
رحمه: مع مازن كان دوره امبارح 
خالد: اشطااا انا الي هسوق ههه 
شاديه: رحممه تعالي ساعديني في الفستان ده انتي جيبالي اي كده يا بنتي ربنا يهديكي 
رحمه: يا ماما ده بتلبس من فوق اي الي انتي عملتي ده، حج مراتك مبتفهمش في الموضه 
رافت: لو لبست جلبيه قديمه موزه برضه 
مازن وخالد بتصفير: اوووووه هههه
رحمه بتصقيف: اللله يسهلوووو 
شاديه باحراج: اي يا عيال قله الادب دي اتلمو وطلعو بره يلا 
رافت: ههه 
امام السياره....
مازن: اي القمر ده كلو بقي 
رحمه: اممم شكلك بهت عليا وخدت منك شويه 
مازن: ههه لازم نروح فرح سموره متجي نخلع 
رحمه: عشان ايه تعملني سلطه ها، تعالي شوف رغد هتموت ضحك 
مازن بتقبيل جبهتها: هتعملي فيا اي اكتر من كده 
"تنظر له رحمه بخضه وتخجل فتنظر للارض بمحرار ويخرجون الاخرون من المنزل ايضا"
خالد: احم احم نيجي 
مازن: ههه واذا قولت لاء هتمشو يعني 
رافت: اومال يبني نقدر تقلك لاء، يلا يا رجاله 
شاديه وخالد: حاضر يا باشا 
"يرمي له خالد المفتاح بضحك ويركبون العربيه الاخري ويغادرون"
مازن: تعرفي اني عندي عيله بتفهم 
رحمه: ههه ابوك ده بكاااش 
"يغادرون بضحك ويذهب مازن بسياره للمكان المفضل لديه"
رحمه: اللله لسه متغيرش ههه 
مازن: انزلي 
رحمه: اتاخرنا يا مازن و.. 
مازن: انزلي بقلك 
"تنزل رحمه وتنظر للنجوم بفرحه فيلف مازن لها ويعناقها"
مازن: انا مش عارف اقلك اي، كل حاجه تغيرت في حياتي من يوم ما دخلتيها فكره اول يوم جيتي علي العيله وقتها وقلتلك كلام جارح انا حرفيا ندمان بجد واسف علي اي حاجه جرحتك بيها ،وهفضل طول حياتي يا رحمه فخور اني اتجوزت وحده زيك تكملني، انا بعدك عرفت طعم سعاده لانك ببساطه كل حاجه ليا، في كلام كتير نفسي اقوله بس ول كلام الدنيا كلها يقدر يوصف حبي ليكي، انا بحبك يا رحمه وهفضل احبك طول العمر، ربنا يخليكي ليا
" تبكي رحمه بهدوء وتعانقه ايضا وتغرس وجهها في كتفه بهدوء"
رحمه: انا رحمه الي عندي 27 سنه وكنت بهرب من كلام الناس فعلا زي ما قلتلي قبل كده، كنت بقول خلاص الدنيا وقفت ومفيش امل وربنا مش كتبلي احس الشعور ده وانا رضيا وعشان عشمي فيه عوضني عوضني بزوج رائعه زيك كده وعيله افتخر بيها وعرف اني عمري ما اندم اني اتجوزتك ابدا لانك ارجل واحد انا شوفته في حياتي.
مازن: اااه حاسس اني هروح هلحين ويقطع الفرح علي صحابه 
رحمه: ههه
مازن: في كلمه مسمعتهاش لسه علفكره
رحمه: احم هو...
مازن: رحمه عشان خاطري 
رحمه: بحبك يا مازن  
مازن: هههه تاني 
رحمه: لاء كفايه متقرفناش مش فرح ابوك هو 
مازن: خلاص يا عم صبحي مالك ههه 
"تضحك رحمه فيخرج من حضنها ويلمس وجهها برقه ويقرب لها قليلا فيرن هاتفه"
رحمه: ههه مازن التلفون 
مازن: سيبك منه 
رحمه: مازن ليكون حد مهم 
مازن بفتح المكالمه دون النظر: الو يا بن الجزمه وقته هو ازعا
خالد: اي ده انت بتزعق لي يا عم! انت بتشتم ابوك كمان والله لقله 
مازن: اقفل يخربيت شكلك 
خالد بفهم : كنت بتعمل اي يا معلم وقطعتك عنه هههه 
مازن: غور يا خالد 
رحمه: يلا عشان اتاخرنا ها يلا ههه 
مازن: يلا يختي انتى فقر اصلا 
رحمه: يا رخم 
___________
بعد شهرين...
خالد: ابقي تعالي معايا انتي ومازن  
رحمه: خد شاديه مش امك دي 
خالد: يا رحمه نسمه عرفاكي فهيكون مريح اكتر 
رحمه: مش عرفه هتكون نسبتي ازاي، يا زين ما اخترت والله
خالد: مش اعتذرت منك يا بت، بطلي قلبك لسود ده يا بومه 
رحمه: طب والله لقول لمازن 
خالد: مش تتاخرو بكره الساعه 7 انتي ومازن هتيجو معايا ولي هيعترض هزعلو
رحمه: خلاص غور يخربيت زنك 
في الغرفه...
المساعد: اخر كشف يا دكتور 
مازن بتعب: تمام دخلو وروح انت خلاص كده
رحمه بطرق الباب : احم احم الدكتور فاضي 
"يقف مازن بفرحه ويضع نظارته جانبا" 
مازن:  ولو مش فاضي  نفضالك
رحمه:  ههه جبت اكل 
مازن:  اكل اي جيبي حضن 
رحمه:  والله جايه اكشف وبتاع جوزي لو عرف اني بخونه هيقتلني 
مازن: يا رااجل ههه 
رحمه:  وخد قلك سر 
مازن:  امم قولي سر  
رحمه:  هكشف ببلاش ههه 
مازن:  ينهار ببلاش لي ان شاء الله صحبه المكان 
رحمه:  تؤتؤ مرات صحاب المكان ❤
مازن:  لاء غلطانه انتي قلب صحاب المكان  ❤
الغيره احيانا تقتلك، فتذكر دائما انك كافي من اجل نفسك وبعض الاشخاص في حياتك فانت مميز بنفسك وبحب الناس لك واذا شعرت بذنب في اي شيئ في حياتك فاعتذر وابدا من جديد فالله معاك ويعلم ما في قلبك فطمأن وتذكر دائما انك مقبول واذا ليس في نظر احد فيكفي انت تكون كذالك في نظر نفسك فقط....
End
#رائيكم يهمني ♥
#بتمتي تعجبكو النهايه واكون قدرت اوصل الفكره منها بطريقه بسيطه وحلوه،  شكرا لاي حد استني البارت ينزل يزم بيوم ودعموني رغم انها بتنزل متاخر احيانا .. نرشح لك ايضا قراءة رواية احببتها رغما عني عبر دليل الروايات للقراءة والتحميل
google-playkhamsatmostaqltradent