رواية عندما يكون العوض جميلاً الفصل التاسع 9 - بقلم نور محمود

الصفحة الرئيسية

رواية عندما يكون العوض جميلاً البارت التاسع 9 بقلم نور محمود

رواية عندما يكون العوض جميلاً كاملة بقلم نور محمود

رواية عندما يكون العوض جميلا الفصل التاسع 9

عدت الايام في اكتئاب لياسمين وكل البيت بيحاول ينسيها وعمر بالاخص كان كل يوم يرجع من الشغل معاه شكولاته بانواع مختلفة وفشار وكتب واي حاجه يعرف انها بتحبها كان يشتريها على طول بدون تفكير وبدأت السنه الدراسيه وبدأت اجراءات التقديم في اول يوم دراسي محمد اصر انه لازم حد يوصل ياسمين ويرجعها كل يوم ووصلها محمد اول يوم دخلت ياسمين الجامعة وكانت زي اي طالب في اول يوم بيكون تايه ومش عارف اي  حاجه في اي حاجه دخلت وقابلت بنت كانت واقفه ملامحها ملائكية عيونها عسلي وبشرتها بيضاء قصيرة شوية ومختمرة اسمها روضة 
ياسمين : لو سمحتي ممكن اعرف مدرج اولى طب فين 
روضة : انا بردوا تايه زيك ومش عارفه اروح فين 
ياسمين : انتي طب بردوا ؟
روضه : آه 
ياسمين : خلاص تعالي نلف سوا يمكن نوصل 
روضة : يلا ...انا روضة
ياسمين : اهلا وسهلا انا ياسمين 
روضة : حلو ياسمين هناديكي ياسو 
ياسمين : اشطا اصلا في ناس كتير بتناديني كدا وانا هناديكي ڤكتور
روضة باستغراب : ڤكتور  اشمعنى 
ياسمين : هو لايق عليكي اكتر 
روضة : ده اسم ولد علفكرة
ياسمين : عارفه 
روضة : اسمي روضة 
ياسمين باغاظة : لا ڤكتور 
روضة بغيظ : اسمي روضة 
ياسمين : طب بصي هنشوف المشكلة دي بعدين تعالي دلوقتي نسأل البنت دي يمكن تعرف فين المدرج 
روضة : يلا 
ياسمين : السلام عليكم فين مدرج اولى طب لو سمحتي 
البنت (فرح) : والله يا بنتي انا تايهه زيكوا بالظبط وبقالي ساعة بلف حوالين نفسي لما تعبت
روضة بضحك : هو النهارده اليوم العالمي للتوهان ولا ايه 
فرح : وانا جايه شوفت مكتب العميد بس خوفت ادخل اسأله
ياسمين : ليه يعني هو بيعض بقلم Nour Mahmoud 
فرح : انا خوفت ادخل واحدي تعالوا معايا 
ياسمين : يلا 
روضة : انا مش هدخل انا بقول اهو 
ياسمين : تعالوا وانا هدخل اسأله 
فرح : اهو المكتب بتاعه 
خبطوا ودخلت ياسمين وسابت الباب مفتوح 
ياسمين : السلام عليكم
العميد : عليكم السلام اتفضلي
ياسمين : كنت عايزة اسأل فين مدرج سنه اولى طب لاني بقالي اكتر من ساعة مش عارفه اوصل والمحاضرة هتبدأ 
العميد وهو ينظر في الورق : مدرجك في نفس الدور اخر الطرقة شمال عندك محاضرة كمان عشر دقايق مع دكتور سما 
ياسمين : شكرا ..بعد اذن حضرتك 
العميد : اتفضلي 
خرجت للبنات وراحوا بسرعة على مكان المحاضرة دخلوا والدكتور دخلت وراهم وعرفتهم بنفسها وحذرت من التأخير وان حد يدخل بعدها بعد ما خرجوا 
روضة : ما الجامعة حلوه اهو وامال بيخوفونا ليه بقلم Nour Mahmoud 
ياسمين : اصبري متحكميش عالبدايه 
فرح : ربنا يستر والله هي البدايه حلوه يا رب متتغيرش بعدين 
روضة : مش هتتغير ان شاء الله  المهم انا عايزه آكل انا مفطرتش من الصبح
ياسمين : يلا ننزل الكافتريا نآكل حاجه على ما المحاضرة التانيه تبدأ
فرح : يلا انا كمان جعانه 
نزلوا اكلوا ورجعوا كملوا باقي اليوم خرجوا وكل واحده مشيت بعد ما اخدت رقم التانيه عشان يفضلوا على تواصل
فرح : سلام يا بنات اشوفكوا بكره 
روضة : استني انتي ساكنه فين بقلم Nour Mahmoud  
فرح : في شارع ***
روضة بفرحه : انا ساكنه في نفس الشارع خديني معاكي 
ياسمين : وانا ساكنه في شارع *** في نفس الطريق 
روضة : طب تعالي امشي معانا
ياسمين : لا بابا مستنيني بره هيوصلني كام يوم لحد ما اعرف الطريق وبعدين نمشي سوا كل يوم 
فرح : اشطا يلا سلام احنا 
ياسمين : سلام
 خرجت لقيت عمر هو اللي مستنيها 
ياسمين : عمر هو انت اللي جيت ليه وفين بابا وفين العربيه ايه اللي حصل
عمر : خلاااص اديني فرصة اجاوب ...فين بابا ؟في البيت ..مجاش ليه ؟ عشان العربيه عطلت وهو بلغني اجي اخدك لاننا هنروح مواصلات 
ياسمين : هو كويس طيب 
عمر : الحمد لله هو تمام انا جيت بس عشان هو بيتعب من المواصلات
ياسمين : الحمد لله يلا بينا 
عمر : يلا ...ها عملتي ايه النهار ده 
ياسمين بحماس : الجامعة جميله اوووي واتعرفت على بنتين زي العسل اسمهم روضة وفرح حبيتهم اووي وكنت تايهه في اول اليوم وكل ما اسأل حد الاقيه تايه زيي وبعدين روحنا سألنا العميد وهو دلنا عالمكان وكان راجل ذوق جداا
عمر : شكلك حبيتي الجامعة 
ياسمين : حبيتها اوووووي دي كانت حلمي 
عمر في سرة : يا بختها 
عمر : والحمد لله وصلتي
ياسمين : لا لسه هوصل لما اكون اشهر دكتوره في مصر سعتها بس هكون وصلت 
عمر : عايزة تتخصصي ايه 
ياسمين : نفسي اتخصص جراحة قلب 
عمر : ربنا يوفقك ...اركبي 
ركبوا المكروباص وركبت ياسمين جنب الشباك وعمر جنبها وجت ست معاها ولد صغير قعدت جنبه ياسمين اول ما شافته اخدته وفضلت تلعب معاه والطفل كان بيضحك وياسمين تضحك معاه وصوت ضحكهم كان مالي المكان وكان في واحد بيبصليها باعجاب كبير
عمر بغضب مكتوم : مش كفايه ضحك كدا 
ياسمين بحب : ده عسل اووي ..اسمه ايه 
والدة الطفل : اسمه ادهم 
ياسمين : هدلعه دوميي او دومه 
عمر اغتاظ بشدة من ياء التملك في كلامها : اسمه ادهم مش دومي 
ياسمين : نفسي اعرف انت متضايق ليه عشان بقوله يا دومي خلاص هقولك عمري ( ضافت لاسمه ياء التملك ) ولا تزعل نفسك 
قالتها ياسمين بهزار ولكن عمر تاه في الكلمة كإن الوقت توقف عندها
ياسمين : هاااي روحت فين 
عمر : احم واطي صوتك وكفايه ضحك العربيه كلها بتتفرج عليكي 
ياسمين : اسفه هاخد بالي خلاص 
سكتت وسكت عمر ولم يقطع الصمت سوى صوت ضحكات الصغير الذي تداعبه ياسمين بيدها انتهى الطريق ونزلوا من الميكروباص وكان الصغير يرفض الذهاب لامه يريد البقاء مع ياسمين التي تخلصت منه باعجوبه 
ياسمين : يااه طفل عنيد  بشكل مش عايز يمشي مع مامته
عمر : شكله حبك اوي 
ياسمبن بغرور : انا اتحب اساسا 
عمر : فعلا 
ياسمين : احم اسفه اني صوتي علي في العربيه بس والله ما اخدت بالي 
عمر : حصل خير ابقي خلي بالك بعد كدا 
ياسمين : انا مجرد ما بشوف طفل بنسى كل حاجه في ثانيه بحبهم فوق ما تتخيل كائنات لطيفة  كدا معندهاش اي مشاكل ولا غل ولاحقد كل اللي يعرفوه الطيبه وبس 
عمر : حقيقي الانسان كل ما بيكبر كل ما تتخلق مشاكل جديدة ومتطلبات جديدة وبضطر يعمل اي شيء عشان يحقق المتطلبات دي ...
ياسمين : احم سوري يعني اني هقاطعك بس انا عايزه غزل بنات من ده 
عمر : غزل بنات ايه انتي صغيرة 
ياسمين برجاء: عشان خاطري ...وحياتي عندك.عايزه غزل بنات من زمان ما اكلتوش 
عمر : حاضر مش عايزه حاجه تاني 
ياسمين بخجل طفولي : والله انت وذوقك
عمر وقد عرف هذة الكلمات تتبعها مشكله : استر يا رب عايزة ايه 
ياسمين : عايزه بلونه من دي
عمر : نعععم هتمشي ببلونه في الشارع دي طفوله متأخرة دي ولا ايه 
ياسمين بتمثل الزعل : خلاص مش عايزة حاجه يلا نمشي
عمر مهنش عليه زعلها : خلاص اصبري ....خليكي هنا هروح اجيب واجي 
ياسمين بفرحة : بجد طب عايزة غزل البنات ابيض والبلونه عايزه الحمرا اللي هناك دي بقلم Nour Mahmoud
عمر بابتسامة: حاضر 
بعد شويه كان جاب غزل بنات كتير والبلونه اللي اختارتها وبلونات تاني صغيرة 
ياسمين بحماس : الله حلوين اوي شكرا  بجد 
عمر : اي خدمة  ..يلا نروح بقا عشان اتأخرنا 
ياسمين : يلا 
كملوا مشي لحد البيت كانت احسن ساعة في عُمِر عُمٓر بحيث انه اتكلم مع ياسمين اكتر فترة ممكنه عرف عنها حاجات جديدة بس خد قرار كبير وعزم انه هينفذه بكرةوصلوا البيت وياسمين دخلت بفرحه بقلم Nour Mahmoud
ياسمين : السلام عليكم يا اهل الدار 
محمد : وعليكم السلام ها عملتي ايه النهارده 
ياسمين قعدت جنبه : الحمد لله كان يوم متعب جدا بس حلو واتعرفت ع بنات جديدة فرح وروضة وان شاء الله هنكون اصحاب 
محمد بتحذير : خلي بالك من الصحاب وشوفي انتي هتصاحبي مين ..الصاحب ساحب لو صاحب كويس هيشدك للحاجات الكويسه لو صاحب وحش هيشدك غصب عنك للحاجات الوحشه متتغريش بشكل حد او لبسه عمر الشكل ما عبر عن صاحبه 
ياسمين : حاضر انا عمري ما وثقت في حد من اول موقف باخد وقت كبير لحد ما بثق في حد 
ثريا : خدتي محاضرات النهار ده ولا عملتي ايه 
ياسمين : آه طبعا اخدنا تلات محاضرات 
ثريا : من اول يوم كدا 
محمد : مش مدرسه هي اول يوم مفيش دراسه دول هيكونوا دكاتره وفي ايدهم ارواح ناس لازم يستغلوا كل لحظة 
ياسمين : بابا 
محمد بتوجس : نعم 
ياسمين : كنت عايزة اتكلم معاك في موضوع 
محمد : خير 
ياسمين : انا عايزه اشتغل بعد الجامعه
محمد : كنت عارف ان بعد بابا دي في مشكله بقلم Nour Mahmoud
ياسمين : ولا مشكله ولا حاجه انا هشتغل بدوام جزئي يعني بعد الجامعه ولما ارجع هذاكر ومش هيأثر علي المذاكرة والله 
محمد : انا قصرت معاكي بحاجه ؟
ياسمين : لا والله ابدا بس انا حابه اصرف على نفسي بقا وبعدين رحمة في تالته ثانوي وعايزه مصاريف كتير وانا كمان كليتي بتصرف كتير فانا هشتغل عشان اساعد في المصاريف 
عمر : يبقى انا احط طرحه واقعد في البيت بقا 
ياسمين : والله ابدا انتوا ليه مش متخيلين انه شغل عادي ما كل البنات بتشتغل 
محمد : كل واحده ليها ظروفها والله اعلم بيها لكن انتي مش معقول يكون في اتنين بيشتغلوا في البيت وانتي تشتغلي 
ياسمين : ماشي كل واحده ليها ظروفها وكل حاجه بس ايه المشكلة اني اشتغل 
محمد : يا بنتي انتي كليتك صعبة وعايزة مذاكره وتعب مش هتقدري على كل ده ..ايه يا ام عمر ما تقولي حاجه  
ثريا : واقول ليه سيبها تقول اللي عايزاه واللي هيتنفذ في الاخر ان مفيش شغل
ياسمين : طب خلوني اجرب ولو ما قدرتش هقعد من الشغل والله 
محمد : لا يعني لا وان جيبتي سيرة الشغل تاني هزعل منك لما ابقى مش قادر اصرف عليكي ابقي اشتغلي مع الدراسه 
ياسمين : يا بابا بس 
محمد : لا لما تتخرجي اشتغلي زي ما انتي عايزه
ياسمين برجاء : عشان خاطري 
محمد بحزم : قولت لا ويلا ادخلي بقا غيري وتعالي كلي 
ياسمين قامت بتدبدب برجلها في الارض  : يوووه بقا كل حاجه لا لا 
محمد : في واحدة عايزة تشتغل تدبدب برجلها في الارض زي الاطفال 
ياسمين بغيظ : ايوا وانا مش بكلمك بقا 
محمد : وانتي مين قالك اني بكلمك
ياسمين ضربت برجلها في الارض بغيظ ومشيت 
عمر : ياسمين عنيدة ومش هترتاح الالما تشتغل 
محمد : تشتغل ايه دي طفله هي الحماس واخدها شويه وبعدين هتتهد من المذاكرة وتسكت واحدها
عمر : ربنا يسهل ..ماما عايزين ناكل انا والبنت الغلبانه دي ما اكلناش حاجه من الصبح بقلم Nour Mahmoud
ثريا وهي تقوم : من عنيا يا حبيبي ثانيه واحدة والاكل يكون جاهز 
عمر : تسلم ايدك ...بابا انا عايزك في موضوع 
محمد : خير يارب موضوع ايه
عمر : انا كنت عايز ****
محمد بصدمة وفرحه : حصل اللي في دماغي صح ؟

يتبع الفصل العاشر 10: اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent