رواية حكاية وعد الفصل السابع والعشرون 27 والاخير - بقلم ملك محمد

الصفحة الرئيسية

رواية حكاية وعد البارت السابع والعشرون 27 والاخير بقلم ملك محمد

رواية حكاية وعد كاملة

رواية حكاية وعد الفصل السابع والعشرون والاخير

وعد قررت تسيب الفيلا زي ما جد زين طلب منها 
زين بيتكلم ف الفون : خلي عينك عليها وشوفها هتروح فين
: حاضر يافندم
قفل الفون
تميم دخل عليه الأوضه
: انت ازاي تسبها تمشي كدا بسهوله انت اتجننت
زين بعصبيه: تميم انا مش فايق لكل داه ومبقاش فيا حيل امسك ف حد ال عايز يمشي يمشي
تميم : من اول مره سبت ايدها كدا 
زين : انا مسبتهاش الا بعد ماتعبت وزهقت متمسك بيها من اول مره شوفتها وهي عايزه تبعد بردو خليها براحتها
تميم : طب حاول تفهم منها اي ال خلاها تعمل كدا 
زين بتنهيده : هحاول افهم كل حاجه
__________
ف الأسفل آيسل قاعده ف الجنينه حاطه ايدها ع خدها
تمام جه وقعد جمبها 
آيسل بصتله ولسه هتقوم
تمام : اقعدي تاني 
آيسل قعدت وهي بتقول : عايز اي 
تمام : انا مش مبسوط من ال حصل من شويه ووعد كانت قريبه منك تفتكري سابت الفيلا وطلبت الطلاق ليه
آيسل بحزن : معرفش دي مكنتش بتحب زين دي كانت بتعشقه 
تمام : ماهو دا ال هيجنني حصل اي علشان تتخلى عنه بسهوله كدا
آيسل بتعجب : هو انت فعلا فارق معاك الموضوع داه
تمام وهو باصص قدامه : انا صعبان عليا قصة حب زي دي تنتهي بالشكل داه
آيسل بسخريه : هو انت تعرف يعني اي حب
تمام : افهم ان دي اهانه
آيسل : مش اهانه دي حقيقه انت متعرفش يعني اي حب 
تمام  : واي ال خلاكي تقولي كدا 
آيسل : ولا حاجه انا طالعه اوضتي
تمام وقف قدامها
: علشان مبقدرش ألمس اي حد مش كدا
آيسل بتوتر : معرفش انا طالعه اوضتي 
تمام وقف قدامها واعترض طريقها وهو حاتط ايده ف جيوبه
: انتي عارفه ان دي حاجه غصب عني مش بإرادتي ازاي تحاسبي شخص على حاجه مخترهاش لو انا شخص اناني ووجودي زي عدمه زي ماقولتي يبقى انتي كمان واحده انانيه لأنها حكمت عليا بسبب حاجه غصب عني
آيسل لسه هتتكلم 
سابها ومشي
آيسل وقفت مكانها تفكر ف كلامه 
_________
بعد مرور الوقت وزين واقف ف البلكونه ماسك موبايله جاله اتصال 
زين : ها نزلت ف أوتيل
: لا دي دخلت بيت كبير ف العنوان داه ******
: بيت مين !
: معرفش بس البيت داه ملكها لأنها فتحت ودخلت عادي
: ازاي ملكها وهي ممعهاش فلوس
: يازين بيه أنا سألت الناس ال جمبها وقالولي ان البيت دا اتباع قريب وهي المشتري الجديد 
زين قفل الموبايل ورماه بعصبيه
: جابت الفلوس دي منين انا متأكد ان الموضوع في إنه 
_________
تميم ف اوضته قاعد زعلان علشان خطوبة سيلا قربت وهو مش ف ايده حاجه يعملها وحاسس بالعجز 
_________
زين بينزل يخبط ع جده ف المكتب
جده : ادخل
زين : جدي هو انت اتكلمت مع وعد ف حاجه
اسماعيل بضحك : هههههه ايوا وطلعت بنت بتفهم وعجبتني ع فكره
زين : مش فاهم ممكن توضح أكتر 
أسماعيل بمكر : انا عرضت على وعد تسيبك مقابل مبلغ مادي وهي وافقت بصراحه البنت دي طلعت ذكيه متخيلتش انها تعمل كدا دي تقريباً مصدقت
زين وقف مصدوم مش عارف ينطق
اسماعيل وهو حاتط ايده ع كتفه
: علشان تعرف يازين البنات ال بتيجي من الشارع مبتصونش العهد يابني خد بنت ناس تقدرك وسيبك منها بقى 
_________
وعد ف البيت الجديد قاعده ف ركن بتعيط وتكلم نفسها
: انا اسفه يازين انا عملت كدا عشانك سامحني انا رفضت الفلوس بس مكنش ينفع ارفض البيت علشان مليش مكان اروح فيه بس هسيبه واسيب كل حاجه قريب وارجع مصر 
_______
ف نفس الوقت زين خرج من عند جده وهو متعصب جدا 
راح ع عنوان البيت خبط عليه جامد
وعد قامت من ع الأرض بخوف 
: مين
زين : افتحي
وعد بتعجب : زين
زين بعصبيه : ايوا زين ال بعتيه بالفلوس
وعد بخوف : انت عايز مني اي اتفضل ارجع مكان ماكنت
زين بغضب : لتكوني فاكره انك مش مراتي 
وعد بخوف : زين انا خلاص مبقتش عايزه اعيش معاك
زين بسخريه : اكيد طبعاً الهانم اخدت ال هي عايزاه هتعيش معايا ليه 
زين : مش ماشي ياوعد هتفتحي ولا اكسر الباب 
وعد اخدت نفس ولسه هو هيخبط الباب راحت هي فاتحه 
وعد : عايز اي
زين بغضب مسكها من شعرها
: بعتي الوعد ال بينا وكلام الحب وكل حاجه كانت حلوه بينا بكام
وعد بألم : اااا انا بقولك مش عايزاك انت ليه مش عايز تفهم انا مبحبكش طلقني
زين بغضب دفعها بعيد فوقعت ع الأرض وراسها اتخبطت جامد
: انتي فاكره بعد ال عملتيه فيا انا هطلقك بسهوله انا هعرفك مين زين الرافعي 
وعد ببكاء : انا كل ال عايزاه ارجع مصر تاني ارجوك انا مش عايزه مشاكل كفايه كدا انا تعبت
زين بغضب مسكها من شعرها تاني وهو بيقول
: مشاكل هه انتي لسه شوفتي حاجه بقى تخدعيني طول الفتره دي كلها وتبعيني بالفلوس ياااه هو انا كنت مغفل اوي كدا 
وعد ببكاء شديد : انا تعبت تعبت من كل حاجه لو عايز تموتني موتني علشان ارتاح بقى كفايه كدا 
زين بحده : لا مش هموتك انا هوريلك الموت وهخليكي تتمني تطوليه
وعد زقته بعيد عنها وجريت ع البلكونه
زين بخوف : وعد انتي هتعملي اي
وعد ببكاء: هريحك مني يازين بس قبل ماامشي عايزه اقولك اني بحبك ومخنتش الوعد ال بينا
ورمت نفسها من البلكونه 
زين بصرااااخ :  وعد
ف المستشفى 
كلهم واقفين بره ووعد ف أوضة العمليات بسبب النزيف الحاد ف المخ
آيسل رايحه جايه بقلق وعماله تفرك ف ايدها من الخوف ع وعد
تمام جه ووقف جمبها ومسك ايدها علشان يطمنها
آيسل اتصدمت وبصتله 
تمام بحزن : بحاول اتعود علشان متقوليش عني اني معرفش يعني اي حب
آيسل ببكاء اترمت ف حضنه وفضلت تعيط 
زين واقف قدام اوضة العمليات عمال يلف يمين وشمال افتكرها وهي بتقول قبل ماترمي نفسها
: انا بحبك 
فضل يخبط ع الحيط جامد ويقول ببكاء 
: انا السبب ف كل داه انا السبب 
تميم جه ناحيته واخده ف حضنه علشان يهديه
زين ببكاء : انا السبب ف كل داه ياتميم انا ال ضيعتها مني
تميم بحزن : مش انت السبب جدك هو سبب كل حاجه يازين 
زين سمع كلمة جدك والغضب ملاه سابهم ف المستشفى وراح لجده البيت دخل عليه وقاله بعصبيه 
: انت السبب ف كل داه مش كدا
اسماعيل : ايوا انا امال عايزني اسيبك تضيع مني
زين ببكاء : انت عمرك مافكرت غير ف نفسك لحد ماضيعتنا كلنا وعد تبقى مراتي من زمان وانا بحتقر نفسي اني مقولتلكش كل فلوسك متلزمنيش ولا انا عايز اعرفك من هنا ورايح 
____________
بعد مرور بضعة أشهر في منزل مختلف تماما اخد زين عيلته وقرره يعيشوا  فيه بعيد عن جدهم ويفتحوا شركه صغيره ويبدأو من الصفر
وعد : خلاص بقى هو أنا عيله هتفضل تأكل فيا كدا كتير 
زين : هو انا بأكلك انتي انا بأكل النونو
وعد : ياسلام يعني خايف على ليان ومش خايف عليا
زين بحب : هو انا اقدر 
تميم جه : احم ممكن اقطع الرومانسيه بتاعتكوا شويه
وعد اتعدلت بإحراج : تعالى ياتميم
زين ببرود : واحد غلس
تميم : مش هكون اغلس منك صحيح اخبار النونو اي 
وعد حطت أيدها ع بطنها : كويسه بتسلم عليك 
زين : لا مبتسلمش عليه مين قالك كدا
تميم : بصراحه انا مشفق عليها معقول والدها هيكون زين دي في حد ذاتها كارسه 
زين : انجز قول عايز اي
تميم : بما اني اتخرجت وكدا فانا عايز احدد معاد فرحي من سيلا ف اقرب وقت
وعد بفرح : بجد الف مبروك
زين بفرح : ومالوا حقك ياعم
فجأه بيدخل تمام وهو ماسك ايد آيسل 
زين : يا هلا ياهلا بالمعيد والطالبه بتاعته
وعد : تعالي يااآيسل احكيلي عملتي اي ف الجامعه
آيسل قعدت حمبها بفرح
: بصراحه لولا تمام هو الدكتور بتاعي كان زماني ضعت 
زين : كويس ان التوحد بتاعه طلع بنتيجه وفلح 
تمام : يابني انا اساسا عبقري من يومي 
فجأه بتدخل والدتهم وهي بتقول 
ياولاد في حد عايز يشفكوا 
زين بتعجب : مين 
والدتهم بتبعد شويه وبيدخل جدهم عليهم
الكل بصدمه : جدو 
انتهى .. اقرا ايضا رواية بنتين من الصعيد عبر دليل الروايات للقراءة والتحميل
google-playkhamsatmostaqltradent